يمنع منعا باتا وضع روابط تحميل لأي موسيقى أو أغاني أو برامج أو أي ملفات أو مواد ذات حقوق ملكية فكرية
وأي مشاركة مخالفه لحقوق الملكية الفكرية والنسخ والتوزيع مهما كانت سيتم حذفها وإيقاف عضوية صاحبها فورا
برجاء مراجعة قوانين المنتدى

النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: هارون الرشيد .... الامل البعيد .... فهل من طريق

  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    45
    المشاركات
    216

    Icon20 هارون الرشيد .... الامل البعيد .... فهل من طريق

    هذه المقالة قرأتها فى جريدة القدس العربى والتى تحمل مشاعر كل عربى فهل من مستجيب ؟



    بين الخليفة هارون الرشيد و كلب الروم نقفور

    21/05/2008

    يقول هارون الرشيد حين رأي غيمة في سماء بغداد تنطلق بعيداً: أمطري حيث شئت، فسيأتيني خراجك.. يقولها وهو الخليفة العظيم الذي يحكم أعظم قوة في العالم آنذاك، ويمتد سلطانه من المحيط الأطلسي غرباً الي ما بعد المحيط الهندي شرقاً. رقعة تضم عشرات الدول في هذا الزمان الرديء الذي نعيشه، حيث تفرقنا أيدي سبأ، وتجرأ علينا الأعداء من كل حدب وصوب، فسطوا علي خيراتنا، واستباحوا بلادنا، وملكوا نواصينا.
    قسمنا العدو ممالك مفتتة، فرضينا هذا التقسيم، وعضضنا عليه بالنواجذ، وسعينا الي الحفاظ علي هذا الوضع (القزم القميء)، وكرسنا الحدود المصطنعة . ونادينا بمبادئ اقليمية ما أنزل الله بها من سلطان، وتحاكمنا في تثبيت هذه الحدود الي مَن وضعها، كأنها قدرلا ينبغي تجاوزه، وحكم لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه.
    وضعٌ هزيل كهذا لا يبني أمة عزيزة، ولا يرفع قدرها بين الأمم. انما يقيدها بالعدو القوي، ويشدها اليه، فيبقي السيد المطاع، والحكمَ الفصل، والمتصرفَ الأول والأخير في مقدرات الأمة سياسة واقتصاداً وثقافة وكينونة!.
    صار الأخ غريباً، يعز عليه التنقل في أرض الله وبلاد المسلمين الا بقيود تزداد يوماً بعد يوم. وأضحي البعيد صديقاً يطوف أو يقيم في هذه الممالك دون قليل عناء. وهذا حال الضعيف المبهور بالسيد الغريب، والمتعالي علي بني جلدته النائي عن أخيه في العقيدة واللغة والأرض. يري أنسه وراحته في التقرب من الغربي، ويكاد ينسلخ عن القريب الا لحاجة أو غاية مؤقتة.
    وأضحي الانتماء الي الغرب فكراً وعادات وتقاليدَ مهوي القلوب وشغلَ العقول. وكثرت المفردات واللكنات الغريبة في التخاطب، فهي علامة التقدم وسبيل الحضارة ـ في معتقد الفارغين ـ والدليل علي الرقي الفكري الثقافي لدي التافهين !.
    وصدق رسول الله صلي الله عليه وسلم اذ يقول لتتبعـُنَ سـَننَ من قبلكم شبرا بشبر، وذراعا بذراع، حتي لو سلكوا جحر ضب لسلكتموه. قلنا : يا رسول الله، اليهود والنصاري ؟ قال : فمَن ؟ ولو تأملنا قوله صلي الله عليه وسلم جحر ضب لعـَلـِمنا أي دركٍ وصلناه في المسخ الفكري والهزيمة النفسية والخواء العقيدي والشخصية الاعتبارية المهزوزة. اذ نتبع هؤلاء دون تفكير ولا تمحيص، فهم القدوة التي نتأسـّاها، وهم القادة الذين نسلمهم زمام أمورنا، ونسير وراءهم، ونتبع نهجهم.
    رحم الله الخليفة هارون الرشيد ذلك القائد الفذ والمجاهد البطل الذي كان يغزو سنة ويحج سنة. يحمي ثغور المسلمين، وينشر العلم والامان معاً في النفوس والمرابع.
    لقد كانت بغداد حماها الله ونصرَها، وفكّ أسرَها ـ والمدنُ الكبري في عهده منارة العرفان ومناهلَ العلم، يقصدها المسلمون وغيرُهم يغترفون الآداب والعلوم، ويستقون المعارف والفنون. بينما كان الغرب يرقد في عميق الجهل ودياجير الظلام. فكانت القرون الوسطي شمس الشرق وليل الغرب. وما قصة الساعة التي أهداها هارون الرشيد لشارلمان ملك الروم الغربيين، وظنها جلساؤه سحراً حين دقت في تمام الوقت، فأوقعتهم في حَيـْرة، وهمـّوا بكسرها، الا اشارة واضحة لتقدم المسلمين وتأخر الصليبيين.
    أما العزة التي افتقدناها بسبب جثوم حفنة من الفاسدين القائمين علي صدور الأمة في أغلب بلاد المسلمين اليوم وغياب الاسلام القوي فقد كوي غيابها قلوبنا حسرة وألماً ونحن نري هؤلاء المتنفذين أدوات في أيدي الغرب يحركونها دُمي تافهة ً لحرب الاسلام وأهله، فهم دعاة علي أبواب جهنم يزيـّنون السقوط فيها، ويدفعون أهلها الي الردّة والانغماس في وحل الجاهلية والارتكاس الي وهدتها.
    هارون الرشيد كان علـَماً قـَلّ نظيره، يرفرف في سماء الكرامة: فقد ضغط بجيشه الاسلامي المظفر علي القسطنطينية التي حكمتها بين عامي ثمانين وسبع مئة للميلاد وثمان مئة وعامين (780ـ 802) الامبراطورة اريني وفرض عليها الجزية. فلما انتفض عليها نقفور ـ أحد أتباعها ـ ونصّب نفسه امبراطوراً أرسل كتاب تهديد الي الخليفة هارون الرشيد يقول فيه : من نقفور ملك الروم الي هارون ملك العرب ؛ أما بعد، فان الملكة التي كانت قبلي أقامتك مكان (الرخّ) وأقامت نفسها مكان (البيدق )، فحملت اليك من أموالها ما كنتَ حقيقاً بحمل أمثاله اليها. لكنّ ذلك ضعفُ النساء وحُمقُهنّ. فاذا قرأت كتابي فأعِدْ ما وصل اليك منها، وافتدِ نفسك بمثله تنجُ من عقابي، والا فالسيف بيني وبينك.
    الرخ القلعة و البيدق الجندي الصغير في لعبة الشطرنج.
    فما كان من الخليفة المجاهد الا أن كتب علي ظهر الرسالة نفسها ـ استصغاراً للصعلوك نقفور ـ : من أمير المؤمنين هارون الرشيد الي نقفور كلب الروم قد قرأت كتابك، والجواب ما تراه، لا ما تسمعه.
    ثم شخص من يومه بجيشه المسلم البطل يدق باب القسطنطينية بعنف، وأذل نقفوراً الكلبَ هذا الذي استطال علي المسلمين فنال جزاءه ذلاً وضعة ً ودفع راغماً ذليلاً ضعف ما كانت الأمبراطورة السابقة تدفعه.. فعلي الذكر ضعف ما علي الأنثي من الغرامة والجزية.
    فهل مِنْ هارون ٍ جديد يسير علي نور من الله وهدي من شريعته ؟! فيطرد نقفور العصر الحاضر، ويرغم أنفه، ويحرر البلاد، ويستنقذ العباد ؟؟
    انّ ذلك لن يكون بالشعارات القومية الجوفاء، ولا الاقليمية الرعناء، ولا الالحادية الشنعاء أو الطائفية البلهاء. لن يكون التحرير الا بهدي السماء، والسير علي خطا سيد الأنبياء.. فهل من مدّكر؟
    الدكتور عثمان قدري مكانسي




    --------------------------------------------------------------------------------

  2. #2

    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    cairo
    المشاركات
    1,243
    شكرا سيرة خالده لشخص عظيم مستنير كان يشجع العلماء ولو كان عندك معلومات أكثر من هذه ياريت تكتبها

  3. #3

    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    45
    المشاركات
    216

    من موسوعة ويكيبيديا

    هارون بن محمد بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الله بن العباس بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف. و يلقب بهارون الرشيد ولد (حوالي 763م - 24 مارس 809م) وهو الخليفة العباسي الخامس، وهو أشهر الخلفاء العباسيين. حكم بين 786 و 809 م. ووالدته الخيزران بنت عطاء‎ . وهو أكثر من تعرض تاريخه للتشويه والتزوير من خلفاء الإسلام، مع أنه من أكثر خلفاء الدولة العباسية جهادا وغزوا وأهتماما بالعلم والعلماء، و بالرغم من هذا أشاعوا عنه الأكاذيب وأنه لاهم له سوى الجواري والخمر والسكر، ونسجوا في ذلك القصص الخرافية ومن هنا كان إنصاف هذا الخليفة واجبا على كل مؤرخ مسلم. وكتب التاريخ مليئة بمواقف رائعة للرشيد في نصرة الحق وحب النصيحة وتقريب العلماء لا ينكرها إلا جاحد أو مزور، ويكفيه أنه عرف بالخليفة الذي يحج عاما ويغزو عاما.

    نشأته
    ولد هارون في 148 هجرياً، وكان مولده بالري حين كان أبوه أميرا عليها وعلى خراسان. نشأ الرشيد في بيت ملك، وأُعد ليتولى المناصب القيادية في الخلافة، وعهد به أبوه الخليفة أبو عبد الله محمد المهدي إلى من يقوم على أمره تهذيبًا وتعليمًا وتثقيفًا، حتى إذا اشتد عوده واستقام أمره، ألقى به أبوه في ميادين الجهاد، وجعل حوله القادة الأكفاء، يتأسى بهم، ويتعلم من تجاربهم وخبراتهم، فخرج في عام 165 هـ اي 781م على رأس حملة عسكرية ضد الروم، وعاد محملاً بأكاليل النصر، فكوفئ على ذلك بأن اختاره أبوه وليًا ثانيًا للعهد بعد أخيه أبو محمد موسى الهادي

    توليه الخلافة
    تمت البيعة للرشيد بالخلافة في (14 من شهر ربيع الأول 170هـ= 14 من سبتمبر 786م)، بعد وفاة أخيه موسى الهادي، وكانت الدولة العباسية حين آلت خلافتها إليه مترامية الأطراف كثيرا تمتد من وسط آسيا حتى المحيط الأطلنطي، معرضة لظهور الفتن والثورات، تحتاج إلى قيادة حكيمة وحازمة يفرض سلطانها الأمن والسلام، وتنهض سياستها بالبلاد، وكان الرشيد أهلاً لهذه المهمة الصعبة في وقت كانت فيه وسائل الإتصال شاقة، ومتابعة الأمور مجهدة.

    أعماله
    بتولي الرشيد الحكم بدأ عصر زاهر كان واسطة العقد في تاريخ الدولة العباسية التي دامت أكثر من خمسة قرون، ارتقت فيه العلوم، وسمت الفنون والآداب، وعمَّ الرخاء ربوع الدولةالإسلامية. ويزداد إعجابك بالرشيد حين تعلم أنه أمسك بزمام هذه الدولة وهو في نحو الخامسة والعشرين من عمره، فأخذ بيدها إلى ما أبهر الناس من مجدها وقوتها وازدهار حضارتها.

    كما استعمل الرشيد الرقة عاصمة له بين عامي 796 و808 .
    وأنشأ بمايعرف ببيت الحكمة وزودها بأعداد كبيرة من الكتب والمؤلفات من مختلف بقاع الأرض. وكانت تضم غرفًا عديدة تمتد بينها أروقة طويلة، وخُصصت بعضها للكتب، وبعضها للمحاضرات، وبعضها الآخر للناسخين والمترجمين والمجلدين. وغدت بغداد قبلة طلاب العلم من جميع البلاد، يرحلون إليها حيث كبار الفقهاء والمحدثين والقراء واللغويين، وكانت المساجد الجامعة تحتضن دروسهم وحلقاتهم العلمية التي كان كثير منها أشبه بالمدارس العليا، من حيث غزارة العلم، ودقة التخصص، وحرية الرأى والمناقشة، وثراء الجدل والحوار. كما جذبت المدينة الأطباء والمهندسين وسائر الصناع. وكان الرشيد نفسه يميل إلى أهل الأدب والفقه والعلم، حتى ذاع صيت الرشيد وطبق الآفاق ذكره، وأرسلت بلاد الهند والصين وأوروبا رسلها إلى بلاطه تخطب وده، وتطلب صداقته.
    الرشيد والبرامكة
    أحاط الرشيد نفسه بكبار القادة والرجال من ذوي القدرة والكفاءة وخاصةً من البرامكة أمثال يحيى بن خالد البرمكي حتى حدث نزاع بين الخليفة الرشيد والبرامكة ونتج عن ذلك أن الرشيد حبس البرامكة وعلى رأسهم كبيرهم وأميرهم يحي بن خالد البرمكي.

    الرشيد محارباً
    كانت شهرة هارون الرشيد قبل الخلافة تعود إلى حروبه ضد الروم، فلما ولي الخلافة استمرت الحروب بينهما، وأصبحت تقوم كل عام تقريبا .واضطرت دولة الروم أمام ضربات الرشيد المتلاحقة إلى طلب الهدنة والمصالحة، فعقدت إيريني ملكة الروم صلحًا مع الرشيد، مقابل دفع الجزية السنوية له في سنة 181هـ، وظلت المعاهدة سارية حتى نقضها إمبراطور الروم، الذي خلف إيريني في سنة 186هـ ، وكتب إلى هارون: "من نقفور ملك الروم إلى ملك العرب، أما بعد فإن الملكة إيريني التي كانت قبلي أقامتك مقام الرخ (أي بمعنى القلعة القوية)، وأقامت نفسها مقام البَيْدق (أي بمعنى الجندي الضعيف)، فحملت إليك من أموالها، ما كنت حقيقًا بحمل أضعافه إليها، ولكن ذاك ضعف النساء وحمقهن، فإذا قرأت كتابي فاردد ما حصل قبلك من أموالها، وافتد نفسك، وإلا فالحرب بيننا وبينك".

    فلما قرأ هارون هذه الرسالة ثارت ثائرته، وغضب غضبًا شديدًا، وكتب على ظهر رسالة الإمبراطور: "من هارون أمير المؤمنين إلى نقفور كلب الروم، والجواب ما تراه دون أن تسمعه، والسلام".

    وخرج هارون بنفسه في 183 هـ، حتى وصل هرقلة واضطر نقفور إلى الصلح والموادعة، وحمل مال الجزية إلى الرشيد كما كانت تفعل إيريني من قبل، ولكنه نقض المعاهدة بعد عودة الرشيد، فعاد الرشيد إلى قتاله في عام 188هـ وهزمه هزيمة منكرة، وقتل من جيشه أربعين ألفا، وجُرح نقفور نفسه.

    الرشيد و شارلمان
    أراد شارلمان أن يقلل من خطر هجوم بيزنطية عليه فوضع خطة لعقد اتفاق ودي مع هارون الرشيد، وقد أيد هارون ما نشأ بينهما من حسن التفاهم بأن أرسل إليه عدداً من الفيلة ومفاتيح الأماكن المقدسة في بيت المقدس. وردّ الإمبراطور الشرقي على ذلك بأن شجع أمير قرطبة على عدم الولاء لبغداد، وانتهى الأمر في عام 812 حين اعترف إمبراطور الروم بشارلمان إمبراطوراً نظير اعترافه بأن البندقية وإيطاليا الجنوبية من أملاك بيزنطية, ومن المواقف الطريفة التى حدثت بين الرشيد وشارلمان انه ارسل اليه ساعة مائية دقاقة وتحسب الثوانى بدقة عالية ففكر شارلمان هو وكبار القصر في هذا فظنوا انها سحرا وظنوا ان الرشيد يريد ان يدبر لهم مكيدة فضحك الرشيد عندما سمع هذا الكلام وهذا خير دليل على تقدم العرب على العالم وتأخر أوروبا علميا وثقافيا في هذا الوقت.

    وفي معرض تقديم المستشرقة الألمانية زغريد هونكة في كتابها شمس العرب تسطع على الغرب لشارلمان ذكرت أنه حالف هارون الرشيد على خلفاء الأندلس الأمويين.

    وفاة الرشيد
    كان الرشيد على غير ما تصوره بعض كتب الأدب، دينا محافظًا على تكاليف الإسلام، وصفه مؤرخوه أنه كان يصلي في كل يوم مائة ركعة إلى أن فارق الدنيا، وينفق على الفقراء من ماله الخاص، ولا يتخلف عن الحج إلا إذا كان مشغولاً بالغزو والجهاد، وكان إذا حج صحبه الفقهاء والمحدثون. وكان اذا دخل عليه الشاعر أبا العتاهيه ونصحه بكى بكاءا شديدا وأغمي عليه.

    وظل عهده مزاوجة بين جهاد وحج، حتى إذا جاء عام 192 هـ، فخرج إلى خراسان لإخماد بعض الفتن والثورات التي أشتعلت ضد الدولة، فلما بلغ مدينة طوس أشتدت به العلة، وتُوفي في 3 من جمادى الآخر 193هـ،الموافق 4 من إبريل 809م، بعد أن قضى في الخلافة أكثر من ثلاث وعشرين سنة، وتعتبر هذه الفترة العصر الذهبي للدولة العباسية. ويقال عنه أنه بنى قبره قبل موته بفترة وكان يداوم على زيارة هذا القبر وكان يدعو الله ويبكى ويقول: ( يا من لا يزول ملكه أرحم من زال ملكه).

    من أقواله الشهيرة
    وقف أمام السحاب ذات مرة وقال لها ياغمامة أمطرى حيثما شئت فخراجك عائد إلي )،(أي بمعنى زكاتك راجعة لبيت المال عندي). وهذا دلالة على سعة الدولة العباسية وبلوغها أوج عظمتها في عصره.

    من هارون الرشيد أمير المؤمنين إلى نقفور كلب الروم.. إن الجواب ما ترى لا ما تسمع. والسلام على من اتبع الهدى. -- رسالة الرشيد إلى نفقور ملك الروم بشأن خرقه لعهد.
    حبه للعلماء

    وكان الرشيد يحب العلماء ويعظم حرمات الدين ويبغض الجدال والكلام، وقال القاضي الفاضل في بعض رسائله ما أعلم أن لملك رحلة قط في طلب العلم إلا للرشيد فإنه رحل بولديه الأمين والمأمون لسماع الموطأ على مالك رحمه الله.

    ولما بلغه موت عبد الله ابن المبارك حزن عليه وجلس للعزاء فعزاه الأكابر.

    قال أبو معاوية الضرير ما ذكرت النبي صلى الله عليه وسلم بين يدي الرشيد إلا قال صلى الله على سيدي ورويت له حديثه "وددت أني أقاتل في سبيل الله فأقتل ثم أحيى ثم أقتل فبكى حتى انتحب"

    وعن خرزاذ العابد قال حدث أبو معاوية الرشيد بحديث احتج آدم وموسى فقال رجل شريف فأين لقيه فغضب الرشيد وقال النطع والسيف زنديق يطعن في الحديث فما زال أبو معاوية يسكنه ويقول بادرة منه يا أمير المؤمنين حتى سكن.

    وعن أبي معاوية الضرير قال صب على يدي بعد الأكل شخص لا أعرفه فقال الرشيد تدري من يصب عليك قلت: لا. قال: أنا إجلالا للعلم.

    وكان العلماء يبادلونه التقدير، روي عن الفضيل بن عياض أنه قال: ما من نفس تموت أشد علي موتا من أمير المؤمنين هارون ولوددت أن الله زاد من عمري في عمره، قال فكبر ذلك علينا فلما مات هارون وظهرت الفتن وكان من المأمون ما حمل الناس على القول بخلق القرآن قلنا الشيخ كان أعلم بما تكلم.

    رثاء الرشيد

    وقال أبو النواس:

    جـامـع بيـن العـزاء والهناء جترت جـوار بالسعـد والنحـس

    فنحن في مأتم وفي عرس القلب ضاحكة فنحن في وحشة وفي أنس

    يضـحكنـا القـائـم الأميـن ويبــكينـا وفـاة الإمـام بالأمـس

    بدران بدر أضحى ببغداد في الخــلد وبدر بطـوس فـي الرمـس

    ولأبى الشيص يرثى الرشيد:

    غربت في الشرق شمس فلها عيني تدمع

    مـا رأينا قط شمسا غربت من حيث تطلع

    المصادر:

    (1) وفيات الأعيان لابن خلكان.

    (2) البداية والنهاية لابن كثير.

    (3) تاريخ الخلفاء للسيوطي.

  4. #4

    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    الدولة
    مصر و ليس EGYPT
    المشاركات
    12,723

    إبتسامة عريضة بجرة قلم حبر جاف

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hussamnet مشاهدة المشاركة

    بين الخليفة هارون الرشيد و كلب الروم نقفور

    فهل مِنْ هارون ٍ جديد يسير علي نور من الله وهدي من شريعته ؟! فيطرد نقفور العصر الحاضر، ويرغم أنفه، ويحرر البلاد، ويستنقذ العباد ؟؟
    انّ ذلك لن يكون بالشعارات القومية الجوفاء، ولا الاقليمية الرعناء، ولا الالحادية الشنعاء أو الطائفية البلهاء. لن يكون التحرير الا بهدي السماء، والسير علي خطا سيد الأنبياء.. فهل من مدّكر؟
    الدكتور عثمان قدري مكانسي

    يا دكتور عثمان قدري مكانسي
    أبغير "جمال بن مبارك"
    تحلمون أنه الفارس المغوار
    الذى دحر "بوش"
    (نقفور العصر الحاضر وفلوله)
    فى "الشرم"
    حيث أنعقد شمل عمنا "دافوس"

    أزيلوا الغمامة عن عيونكم ها هو "هارون"
    العصر قادم لا محالة
    علقوا الزينات و الكلوبات
    وظغرتوا يا بنات العرب كل مشاكل الأمة
    العربية
    حتتحل وتذكروا الأمة المصرية اللى
    إتحلت مشاكلها بجرة قلم حبر جاف
    "صنع فى الصين"!


  5. #5

    تاريخ التسجيل
    Dec 2006
    الدولة
    الاسكندرية
    العمر
    45
    المشاركات
    216

    الكاتب يتمنى

    تمنى الكاتب ان يصبح هناك هارون الرشيد جديد

    ومن سيرة الخليفة العباسى ومن كان يقربهم اليه فى مجلسه العلماء

    وبنظرة ثاقبة الى من يقربهم اليه جمال مبارك واصدقائه ومعارفه والمدافعين عنه

    تجد انه فعلا هارون الرشيد

    وانه سيقف بالمرصاد لنقفور العصر

    ولن تجد سواه على الساحة المصرية يفعل ذلك

    انه هو فى شكله وحركاته ياجمال حركاته مبارك خطواته

    انا واولادى وزوجتى وعائلتى فدى المفدى نفديه بأرواحنا واموالنا

    ملحوظة ( طلب تعينى فى شركة الاسكندرية للبترول عند السيد المدير العام ارجوا الاهتمام )
    التعديل الأخير تم بواسطة hussamnet ; 24-05-2008 الساعة 05:16 PM

  6. #6

    تاريخ التسجيل
    Nov 2006
    الدولة
    cairo
    المشاركات
    1,243
    من الواضح من هذا التاريخ للعظماء بأن من يطلب العلم والعلماء ويعطف على الفقير هو الذى فاز دنيا وآخرة
    لذلك فالواجب أن كل مسئول أن يمحوا الفساد والمفسدين ويجعل رأى الناس المواطن الصالح يعبر عن رأيه بأن يختار من يحكمه وهذا حقه من خلال حزبين ينتخب بدون تزوير وهذا أمر سهل لمن يريد أن يحقق ذلك عن طريق الكمبيوتر حتى يكون المنتخب يتكلم بإسمه ويعبر عن رأيه ويرضى بحكمه هذا هو الطريق للجنة ولرضى الله على الناس
    والفطين يجتهد فى العمل حتى يجد الوقت الكافى للأصلاح لأن المنية يمكن أن تأتى فجأة بدون إتاحة الوقت للتوبة وقال تعالى
    بأن الحساب سيكون بوزن الذرة والساعة آتية لاريب فيها
    [فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ] {الزَّلزلة:7} [وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ] {الزَّلزلة:8}

  7. #7

    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الدولة
    Egypt
    العمر
    63
    المشاركات
    3,890

    مصري تحية وسؤال

    السلام عليكم

    الأخ الفاضل / حسام

    ذكرتنا -وأنت على حق- بعزة من يعتز بالله.

    جزاك الله خيرا وبارك في ثمرة جهدك.

    ملحوظة: برجاء التكرم بتبيان مدلول اسمك -ولو برسالة خاصة- حتى لا أقع في الخطأ، مع الشكر.
    مع أرق تحياتي.
    ***
    "إذا سرتك حسنتك، وساءتك سيئتك... فأنت مؤمن."
    (حديث شريف)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-09-2011, 11:50 PM
  2. الحكم الرشيد...هل له صله ب "هارون الرشيد"
    بواسطة دكتور مهندس جمال الشربينى في المنتدى قاعة المناقشات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 19-11-2008, 12:43 PM
  3. هارون الرشيد والعصر الذهبي للدولة العباسية
    بواسطة Sanzio في المنتدى قاعة التاريخ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-10-2007, 08:44 AM
  4. العراق بلد الرشيد
    بواسطة هلا في المنتدى قاعة القضايا السياسية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-08-2005, 01:44 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
تابع صفحتنا على الفيس بوك