نيودلهي، الهند (CNN)-- كشفت عملاق صناعة السيارات الهندية "تاتا" Tata النقاب، الخميس، عن السيارة الصغيرة المنتظرة، والأرخص على الإطلاق، حيث لا يتعدى سعرها 2500 دولار أمريكي، لتصبح بذلك الأكثر انتشارا لدى عامة الشعب.

وكان رئيس الشركة راتان تاتا قد كشف النقاب عن سيارة "نانو" الصغيرة الخميس، خلال افتتاح معرض رئيسي للسيارات في العاصمة الهندية.

السيارة الصغيرة الأرخص في العالم تتميز بأربعة أبواب ومقدمة ناتئة وبسعة لخمسة أشخاص، فيما لا تحمل النسخة العادية منها مرآة جانبية للراكب الأمامي، ولا حتى راديو، مع ماسحة واحدة فقط للزجاج الأمامي.

وفي حال أراد المشتري أن تتميز "نانو" ببعض الإضافات، مثل مكّيف تبريد لتحمل رطوبة وحرارة صيف الهند، فعليه عندها شراء النسخة الفاخرة منها، وبسعر يختلف تماما، دون أن تحدده الشركة.

ويرى محللو هذا القطاع أن السعر الرخيص لها سيخلق أزمة حقيقية على طرق الهند المكتظة أصلا، إذا ستتوفر امكانية شراءها لعشرات الملايين من فقراء البلاد، مما سيفاقم في مشكلة تلوث أجواء المدن الهندية، ويزيد من ضجيجها.

كذلك رأى آخرون أن المصنع "تاتا" ضحى بمعايير الجودة والسلامة مقابل السعر الذي أعلنه لها.

لكن رغم هذا، يرى رئيس الشركة أن "نانو" تلبي معايير السلامة، فيما يتعلق بضرر التلوث الناتج عن استخدامها، فهو أقل من ذلك الناتج عن الدراجات النارية المستخدمة بكثرة في الهند، وفق وكالة أسوشيتد برس.

وقال تاتا إن "نانو" نجحت في اجتياز معايير انبعاث الغازات الضارة الأوروبية، كما أنها تتميز بمتوسط خزان يغطي مسافة 50 ميلا في الغالون.

ورغم إعلان الشركة أن النسخة العادية من "نانو" ستباع مقابل 2500 دولار (10 آلاف روبية)، إلا أن بعض المراقبين يعتقدون أن المستهلكين سيدفون عشرين إلى 30 في المائة أكثر من ذلك، بسبب الضرائب وأتعاب التسليم ومصاريف أخرى.

وترى الشركة الهندية أن "نانو" ستحدث ثورة في القطاع، فيما يعتقد المحللون أنها قد تدفع باقي المصنعين العمالقة إلى تخفيض سعر السيارات الصغيرة.

وقالت "تاتا" إنه حاليا سيتم بيع "نانو" في أسواق الهند فقط، بأمل تصديرها في مرحلة لاحقة.

في الغضون تبحث كل من "رينو آس آيه" الفرنسية وشريكها الياباني "نيسان" موتور كومباني، فيما ما إذا كان بإمكانهما بيع طراز اقتصادي صغير بسعر أدنى من 3000 دولار.