رسالة إلى السيد المقيم بيننا

أيها السيد القادم من البلاد البعيدة العنيدة ذات البيادة الكبيرة والثقيلة على أعناقنا .. نسألك الفراق والرحيل عن أوطاننا .. أسألك أيها السيد المقيم بيننا : هل رأيت القتلى من نسائنا وأطفالنا قتلتهم أسلحتكم وانحيازكم الى بلدكم الثاني المجاور لحدودنا .. أيها السيد المقيم بيننا أحتكم وإياك ليس إلى الضمير - هل تعرفه ايها السيد ؟ - بل إلى علم الإحصاء فلتحصي أيها السيد الدمار والخراب والقتلى الأبرياء من عندنا ومن عند حليفتكم المستكبرة و اخبرني ايها السيد بعد ان ترى النتيجة من هذا الذي يقتل الأبرياء ويشرد الأرامل واليتامى من هذا الذي دك الجسور وفجر السيارات المسعفة .. أهنئك أيها السيد المقيم بيننا لقد استطعت بجدارة ان تزرع الكره لكم في قلوبنا .. نعم واستطعت أن تنكيء الجراح وتشعرنا بضآلة حكامنا .. فلترحل أيها السيد واتركنا لشأننا ولكن أسألك أن تسدي إلى شعوبنا معروفا فلترحل وتأخذ معك حكامنا .. و أوعدك أيها السيد بعد أن ترحل وتستريح أعناقنا من ثقل المهانة أن نكسر وراءك زيرا كبيرا بحجم الخيبة التي جلبتها لنا والمرارة التي في حلوقنا .. ارحل أيها السيد ولا تلفت إلينا فنحن قادرون على لملمة الجسد و مداواة جرحنا .. ارحل أيها السيد وخذ معك تذكارا لما فعلته بلدكم بنا .. ارحل أيها السيد وتذكر قانا جيدا وقانا الله من شروركم وشرور بلدكم الثاني المجاور لحدودنا .. أيها السيد المقيم بيننا سمعنا سيدك يتحدث عن السلام والحرية وكل ذلك الهراء والانحياز الى بلدكم الثاني المجاور لحدودنا فلتنظر ماذا فعله بنا وانظر للخريطة جيدا انظر لبلدك الثاني المجاور لحدودنا انه خنجر في خاصرة أوطاننا وجرح نازف لا يندمل .. انظر لبلدك الثاني المزروع على حدودنا وعدد معي أيها السيد جرائم الحرب التي يقترفه في حقنا .. قتل الأسرى وقصف العجزة المقعدين بصواريخ من صنعكم وهدم المنازل فوق رؤوس الأطفال وانتم تنظرون إليه بعين راضية .. فلترحل أيها ال..... من بيننا .