يمنع منعا باتا وضع روابط تحميل لأي موسيقى أو أغاني أو برامج أو أي ملفات أو مواد ذات حقوق ملكية فكرية
وأي مشاركة مخالفه لحقوق الملكية الفكرية والنسخ والتوزيع مهما كانت سيتم حذفها وإيقاف عضوية صاحبها فورا
برجاء مراجعة قوانين المنتدى

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 11 إلى 17 من 17

الموضوع: لقاء مع الاديب و الشاعر : محمد عثمان جبريل

  1. #11

    تاريخ التسجيل
    Jun 2004
    الدولة
    Egypt
    العمر
    43
    المشاركات
    265

    عندما يضايف الشاعر .... شاعرا....

    أخى العزيز محمد سعيد
    شعرتك ودودا جدا ووفيا من مجرد تلاقى خلف الشاشات...وعندما تلاقيت وأحد الأساتذة الذى أعتز به شخصيا...وكأنك دعوتنا جميعا لنأتنس به وتنقلنا الى عالمه...بالرغم ان كلماتك كانت بسيطة قليلة الا انها حملت سرورا بالغا بذلك اللقاء الذى شعرت بفضول جم فى ان أعرف نقاط النقاش التى دار حولها الحوار....ولم اعتبر شغفى هذا تطفلا على لقاء شخصى لأنك كنت كنائبنا....أغبطك على المقابلة العزيزة وأتمنى ان ترسم لنا بقلمك صورة اللقاء....هلا تكرمت وفعلت؟
    دمت سباقا بلقاء الأساتذة....وأصدق فيك كل ما قاله استاذى الفاضل محمد جبريل...
    بالبلدى كده ربنا يديم المعروف
    داليا


    [frame="11 80"]أستاذى الفاضل محمد عثمان جبريل
    غبطت أخى محمد سعيد على اللقاء....فشخصيتك الهادئة التى نقرأها على صفحات المنتدى تجعل كل منا يتخيل اللقاء على الحقيقة...بدءا من شكل الضيف والمضيف وكيف تلاقيا دون سابق معرفة وفيما تحدثا.........لا أتخيل كم الأسئلة والموضوعات التى طرحها أخى محمد او ساقكم اليها الحديث...وحاولت ان أركز فى سؤال أطرحه وجدت زخم من الموضوعات أريد ان أسألك عنها...ولكنى فضلت الإستهلال بالترحيب. فأهلا بك ضيفا عزيزا اتمنى الا تضايقه اسئلتنا....واستكشافنا لشخصيته.
    دمت أستاذا عزيزا...وضيفا رقيقا على كل الصفحات
    تقبل خالص أحترامى وأرجو بعد ذلك الا تنسونا فى الدعوة...
    داليا خلف[/frame]
    " إنى أحس بألم كل صفعة توجه إلى مظلوم ،فأينما وجد الظلم فذاك هو وطنى - جيفارا "

  2. #12

    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    الدولة
    Cairo
    العمر
    53
    المشاركات
    894

    مصري

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمدعثمان جبريل
    الاخ الحبيب أبو دوونيا
    أشكرك يا أخي علي حفاوتك الكريمة بي دائما ...
    و علي فكرة قصيدتك دى دمها خفيف جدا ...
    وعلي فكرة برضوو ... انا ما طنشتش .. و لا عملت شغل العمد ... لكن ... عندما وصلتنى رسالتك الكريمة .. التى استعدتنى ... جداااا
    نقلت أرقام هواتفك ... في ورقة ... و أخذتها معى في اليوم التالي لأتصل بك في موعد مناسب ... لكنها فقدت لظروف خارجة عن إرادتي .. وعندما عدت إلي موقعي سالما ... طرت علي المنتدي علشان أفتح الراسايل الخاصة .. واستعيد الارقام .. لقيت المنتي مش موجود .. ولما عاد بالسلامة كانت الرسايل الخاصة طارت .. واتحطيت في موقف بااااايخ ..فسكت
    إزيك بجي؟
    عارف لية كتبتلك القصيدة دى
    هقولك بعد اما اشوف اجابتك
    ازيك انت بجى

  3. #13

    تاريخ التسجيل
    Sep 2004
    الدولة
    حلوان
    العمر
    53
    المشاركات
    4,983
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    استاذى الحبيب محمد عثمان جيريل

    ولقاء غير تقليدى مع شاعر وفنان مصرى غير عادى

    قبل ان التقى به بلحظات حاولت ان ارسم لهذا الانسان الجميل ملامح فى مخيلتى تعيننى على التعرف عليه

    وصدقا شعرت بالعجز وكلما رسمت له صوره ما جائنى احساس ان الوقع سيكون اجمل

    فكنت انصرف بتفكيرى فى هذا الامر وكلى ثقه اننى سأعرفه على كل الاحوال

    وذهبت الى المكان المحدد للقاء وبينما اجوب بنظرى فى وجوه الموجودين فى هذا المكان

    وقعت عينى على ملامح وجه انسان قمه فى التعبير والهدوء

    اقتربت منه شجعنى نظرة صدق واضحه على وجهه فلم اتردد ان اسأله حضرتك الاستاذ جبريل؟

    اجاب بابتسامه جعلتنى لم اتوانى لحظه عن اخذه بالاحضان من شدة الالفه التى بثتها لى ابتسامة

    وجهه المشرقه وهو يقول فى تواضع شديد نعم انا محمد عثمان جبريل

    اختارنا احد الاماكن الهادئه فى حلوان لنجلس ونتحدث بدأ اللقاء فى حوالى الثامنه والنصف مساءً

    وابحرت بنا سفينة الادب والشعر مرورا بكل مدن السحر والجمال حتى اننا لم ندر بالوقت وهو يمر

    ولولا اننى نظرت بشكل عفوى الى ساعتى لأكتشف ان الساعه تقترب من الواحده والنص صباحا

    لامد بنا اللقاء لاكثر من ذلك


    و فى محاوله منى للاقتراب اكثر من هذا الاديب والشاعر الكبير

    اتمنى ان يتسع صدره لبعض من الاسئله التى سأطرحها عليه انا ومبدعى قاعتنا الحبيبه

    فى البدايه نحب ان نتعرف على تراث اديبنا الكبير الأدبى والثقافى

    وكيف استطاع يوما بعد الاخر ان يثرى موهبته الفذه بقراءاته واطلاعه

    لى عوده ان شاء الله وفى جعبتى اسئله اخرى



    محمد سعيد
    أبناء مصر حب وإنتمـــاء

    سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت استغفرك وأتوب إليك

  4. #14

    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    الدولة
    السعودية
    العمر
    49
    المشاركات
    554
    اخي الحبيب محمد سعيد
    فى البداية اعتزر عن تاخري فى المشاركة فى تلك الاستضافة الجميلة وهذا الحوار الشيق مع شاعر جميل
    واخ اجمل ... الشاعر محمد عثمان جبريل

    واسمح لى ان اتقدم على المنصة لكي أسأله بعض الأسئلة بالعربي كده ( سيبني عليه )

    اخي الحبيب محمد عثمان جبريل ... لطالما حلمت بتلك اللحظة ... لحظة ان افرغ تجربتي بصدق على مسمع من الناس .. عندما ارد على استفساراتهم ... تحقق هذا عندما ناقشت اعمال لى مرة ثم ديواني ...
    وللذلك انا اعلم تماماً ... مدى الشاعر داخلك .. ذلك الشاعر .. الذي يريد ان يسكب علينا انهارا من انهار خبرته وتجربته ... وخصوصا .. أننا جميعا اخوة ...... يجمعنا الحب
    والان اخي الحبيب اسمح لى ان اخرج منك .. بعض الاجابات ....

    1- حدثنا عن بداية تجربتك الشعرية وأى من الشعراء تأثرت بهم
    2- متى شعرت ان لك تجربة مختلفة فى الكتابة
    3- الى اى مدي يمثل الشعر جزء خاص له خصوصية فى حياتك
    4- ماهى المطبوعات التى نشرت لك اقصد ( دواوين )
    5- هل الشاعر مسئول عن ثقافتة بنفسه ؟؟.. ام من المحيطين به ..واذكر لنا انسان فى حياتك ... لا يزال جميل المعرفة معلق حول رقبتك ... منه ....
    6- ولامانع ان نعرف بعض البيانات عن محمد عثمان جبريل الانسان ... ( الجميل )
    ولسه فى اسئلة تانية
    ولكنني اعطي الفرصة للأخوة .
    ــــــــــــــــــــ

    اخيك احمد ابوسنة

  5. #15

    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    الدولة
    مصر العربية
    العمر
    56
    المشاركات
    811

    مصري

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد ابوسنة
    اخي الحبيب محمد سعيد
    فى البداية اعتزر عن تاخري فى المشاركة فى تلك الاستضافة الجميلة وهذا الحوار الشيق مع شاعر جميل
    واخ اجمل ... الشاعر محمد عثمان جبريل

    واسمح لى ان اتقدم على المنصة لكي أسأله بعض الأسئلة بالعربي كده ( سيبني عليه )

    اخي الحبيب محمد عثمان جبريل ... لطالما حلمت بتلك اللحظة ... لحظة ان افرغ تجربتي بصدق على مسمع من الناس .. عندما ارد على استفساراتهم ... تحقق هذا عندما ناقشت اعمال لى مرة ثم ديواني ...
    وللذلك انا اعلم تماماً ... مدى الشاعر داخلك .. ذلك الشاعر .. الذي يريد ان يسكب علينا انهارا من انهار خبرته وتجربته ... وخصوصا .. أننا جميعا اخوة ...... يجمعنا الحب
    والان اخي الحبيب اسمح لى ان اخرج منك .. بعض الاجابات ....

    1- حدثنا عن بداية تجربتك الشعرية وأى من الشعراء تأثرت بهم
    2- متى شعرت ان لك تجربة مختلفة فى الكتابة
    3- الى اى مدي يمثل الشعر جزء خاص له خصوصية فى حياتك
    4- ماهى المطبوعات التى نشرت لك اقصد ( دواوين )
    5- هل الشاعر مسئول عن ثقافتة بنفسه ؟؟.. ام من المحيطين به ..واذكر لنا انسان فى حياتك ... لا يزال جميل المعرفة معلق حول رقبتك ... منه ....
    6- ولامانع ان نعرف بعض البيانات عن محمد عثمان جبريل الانسان ... ( الجميل )
    ولسه فى اسئلة تانية
    ولكنني اعطي الفرصة للأخوة .
    ــــــــــــــــــــ

    اخيك احمد ابوسنة
    [frame="11 80"]أشكر الاخوة والاخوات الذين عبروا بكلماتهم الطيبة عن صدق مشاعرهم و ظهر من خلالها نقاء معدنهم ..
    وكانت عباراتهم تبين حسن توقعي و لم تخيب ظنى فيهم أبدا
    أخي الحبيب عصام علم الدين و الصديقة العزيزة داليا خلف و الاديبة الرائعة الصديقة لميس الامام و الصديقة الطيبة أم احمد و الشاعر الرقيق طارق المملوك وأخي الشاعر النقي أبو دنيا .. و العزيزة القريبة من قلوب الجميع الصديقة الغالية بسنت .. وقبلهم وبعدهم أخي الذي لم تلده أمي صاحب الروح الكبيرة محمد سعيد [/frame]

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــ
    [frame="12 80"]أخي الشاعر الايجابي أبو سنه أشكرك من قلبي علي اهتمامك بما أقترحه الشاعر صفحات العمر و علي كلماتك الرقيقة التى خرجت من فم شاعر
    و اسمح لي ان اجيب علي أسئلتك التى تشبه عناق الصدعلي يق عند لقاء بعد غياب ؛ علي أن تكون إجابة كل سؤال في تعليق منفصل لضيق الوقت المتاح لي فهل تعذرنى ؟

    - حدثنا عن بداية تجربتك الشعرية وأى من الشعراء تأثرت بهم
    سؤال يبدو سهل .. لكن هو في الحقيقة هو صعب خالص !
    لأني أعتبر نفسي مازلت علي أعتاب بداية "تجربتى" الشعرية و لكن لأستطيع الاجابة عليه هل تسمح لي بأن أعدله قليلا : متى بدأت كتابة الشعر ( محاولات الكتابة)
    أتذكر .. عندما كنت طفلا وأذهب إلي منزلنا في القرية الذي يتميز بارتفاع سقفه .. و قلة الأثاث في غرفة .. مما يتيح لطفل في سنى حينئذ أن يلهو في فترة القيلولة التى كنا نمنع فيها من الخروج في الحر .. بظاهرة الصدي .. فكنت أجلس في غرفتى أردد كلمات .. قد لا تحمل معاني عميقة أو قد لا تحمل أى معنى ! ولكن .. كنت أحرص علي أنها تكون ذات إيقاع .. أنشدها بصوت مرتفع .. و يطربنى رجع صوتى الذى يحمل إرهاصات إيقاع .. أفعل هذا بحرية كاملة .. ظنا منى أني في خلوة ولا أحد يسترق السمع .. و لكن كان أمي تتابع ما أفعل .. و في يوم فاجأتنى .. عندما دخلت الحجرة .. طالبة منى أن أعيد عليها ما أردد .. و تلعثمت و أصابنى الخجل بصدمة أحسست أني نسيت الكلام ..ولكن ابتسامتها الحنونة و كلماتها المشجعة أعادت لي بعض الثقة الكافية لأن أشجع و أنشد عليها ما أخترعته من كلمات ...فدفعت إلي بدفتى مجلد بجلد أزرق ناعم و قلم و طلبت منى أن أدون كل ما يأتي علي بالى .. و قالت .. أنها ترى برغم عدم درايتها الكاملة بفنون الادب أن ما أقوله ربما يكون شعرا لكن ما تثق فيه أنه يستحق التدوين
    وكنت حينها لم أبلغ التاسعة بعد و مازلت أذكر بعض من ما كنت أردده :
    كان يا ما كان
    فتى في الزمان
    اسمه محمد عثمان
    فارس و شكله جميل
    لبسه حرير في حرير
    الدنيا تقول هس
    و هو عمره ما يبص
    ويقول يا نس انهضوا
    العبء عليك كبير
    و الظلم عليكوا كتير ...!
    و استمر الطفل يلهو بالكلمات .. و هو لا يظن أدني ظن أن ما يكتبه يساوى شيئا ..
    و في العاشرة بدأت في قراءة الشعر بشغف .. وكانت الفرصة في الاطلاع علي دواوين الشعراء مرجعها أني أصغر أخوتى و كل واحد فيهم كان يهوى قراءة جنسا معينا من الادب و اجتمعوا علي محبة الشعر الفصيح والعامي
    و وقعت مبكرا في هوى شعر نزار قباني و خاصة قصائده السياسية ربما لسهولة ألفاظة و حرارة مشاعره ..
    و لم أار نفسي شاعرا إلا عندما نشرت لي أول قصيدة بالفصحي .. في مجلة الهلال( كانت تهتم بالشعر و ترد علي أى قصيدة ترسل إليها بطريقة تشجع المتردد أن يرسل إليهم إنتاجه حتى ولو كان ضعيفا ) وكنت قد أرسلته( ثلاث قصائد) كوسيلة استكشافية الغرض منها ليس البحث عن فرصة للنشر و لكن .. البحث عن الهوية
    متوقعا .. ردا علي أحسن الاحوال يشجعنى بصورة مجاملة .. لكن كانت المفاجأة انهم نشروه قصدة منها كاملة مع تعليق رقيق يوضح مواطن الضعف في القصائد الأخرى ..وسعدت سعادة غامرة .. كان مبعثها الرئيس ليس نشر القصيدة لكن لتوجيههم الخطاب لي بادئا بلقب الشاعر ( الشاعر محمد جبريل)
    و بهذه الواقعة زاد تعلقي بالشعر قراءة وكتابة ...
    ومع بداية الدراسة الجامعية بدأت قراءتى للشعر تأخذ شكلا مختلفا .. فعمدت إلي البحث عن الشعر القديم و الاسلامي
    ووقعت في غرام أبو العتاهية و الغريب ايضا اني أحببت شعر بشار بن برد برغم التباين بين بينهما ...ولم يمر يوم علي إلا وقد زرت دنيا نزار قباني .. و فجأة اكتشفت أمل دنقل وكنت أقرأ له قبلا و لا أستسيغه مع قصيدته الخالدة لا تصالح و صلاح عبد الصبور ( الذى اتخذت منه موقفا عندما قرأت له قصيدة كانت مقررة علينا في الثانيو العامة عن الجندي الذي رفع العلم وهى قصيدة ميتة إن صح التعبير)عندما قرأت له مسرحية " مأساة الحلاج"و ساقت لي الاقدار شخصا له علاقة صداقة بالشاعر الكبير " فتحي سعيد" فطلبت منه لقاءه .. فكان رده ان لن يقابلنى إلا إذا قرأ ما أكتب .. فإذا كان يستحق القراءة فانا استحق مقابلته!
    وقد كان و شجعنى .. طالبا منى التحرر تماما من الانسياق وراء مدرسة ما أو أسوب ما .. و الاخلاص للشعر الذي يتبدي ليس في قراءة كل ما يقع تحت يدي بل والبحث عنه من شعر قديم وحديث قراءة الهدف منها الاول التذوق و المتعة و اتهمنى باني أقلد شاعرا لم أكن قد قرأت له بعد" أدونيس" وعندما أخبرت الاصدقاء بما قاله بخصوص ذلك قالوا عليك ألا تغضب لأنك لم تقرأ له وهو شاعر معتبر من الطبقة الاولي
    وان اختلفنا مع توجهاته الفكرية .. و عليك أن تفخر بهذا الاتهام ... وكان القدر يريد أن يهينى ثقة كنت في أمس الحاجة لها وانا أتلمس طريقى انا قابلت شاعرة كبيرة قد تكون غير مشهورة وهى الشاعرة " نور نافع " التى أبدت حنوا كبيرا علي ما أكتب و لم يزد توجيهها عن ما قاله الشاعر المرحوم فتحي سعيد ..
    و عندما بدأت أشترك في نشاطات الأدبية و الفنية الجامعية أدركت قيمة العامية في عملية التواصل مع المتلقي .. فكتبت أول قصيدة بالعامية بعنوان وشوش .. و لاقت هذه القصيدة قبول لم أكن أتوقعه .. فأصبحت العامية تزاحم الفصحي حتى اصبحت الآن هى وسيلتى الاولي للتعبير عن ما أريد أن أعبر عنه .. و في العامية قرأت التونسي وجاهين و الأبنودى و فؤاد حداد و شعراء تراث العامية كابن عروس و المأثور الشعبى من الشعر و الاغاني و المواويل و العديد و غيرها
    .. لكن من تأثرت به تأثيرا انطبع علي شخصيتى أكثر من تأثيره علي انتاجي هو الشاعر الكبير المرحوم " فؤاد قاعود" الذي نشر لي العديد من القصائد فيما بعد في مجلة صباح الخير و الشاعرة الكبيرة "نبيلة قنديل "زوجة الموسيقار " علي اسماعيل"
    يتبع [/frame]
    التعديل الأخير تم بواسطة محمدعثمان جبريل ; 21-06-2006 الساعة 01:19 AM
    التقليد هو التكريم الذى يقدمه غير الموهبين لأصحاب المواهب (أوسكار وايلد)
    إقرأ
    سيفعلها.... سيفعلها( قصة مثيرة )
    http://www.egyptsons.com/misr/showth...560#post606560

  6. #16

    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    الدولة
    مصر العربية
    العمر
    56
    المشاركات
    811

    مصري

    [frame="12 80"]السؤال الثاني:
    - متى شعرت ان لك تجربة مختلفة فى الكتابة
    لا أعرف إجابة محددة جامعة مانعة لهذا السؤال الذي يبدو بسيطا ....
    لأني أرى أن التحقق من اختلاف تجربتي .. يعنى بصراحة .. غرور مش هايودى إلا لطريق مسدود ....بالضبط كمن ينشغل بالنظر في المرآة .. و يدمن علي سؤالها :
    هل هناك أميز منى ؟
    و بالطبع ... لن ترد ..المرآة .. فهل للجماد عقل ...ولكن نفسه هي التى ترد وتقول لا يوجد .. فيصدق نفسه ويعشق المرآة ...
    هذا السؤال يطرحه الشاعر علي نفسه دائما ( هل أنا مميز؟) وينتظر تجدد الاجابة علي لسان و ملامح المتلقين .. ولن تشفيه الاجابة إلا بقدر يومه .. و في اليوم التالي يبدع من جديد وينتظر الاجابة .. حتى و لو أقسم له أكبر النقاد .. و أقدر القراء أنه مميز فلن تسعده توكيداتهم .. إلا لحظات.... دقائق ...ساعات ..أيام ثم يعود يسأل .. فأنا مرآتي عيون الناس و ألسنتهم ... و لذا فقد حطمت مرآة ذاتي الانانية منذ بدأت مشوار الشعر عشقا و مكابدة
    سؤالك يا شاعرنا أحمد أبوسنه ليس له إجابة عندي ولن يكون ... إلا بعد الرحيل الاخير وستجيب كلماتي إن استطاعت أن تترك بعدي أثرا
    مع محبتى
    [/frame]

    يتبع
    التعديل الأخير تم بواسطة محمدعثمان جبريل ; 25-06-2006 الساعة 01:12 AM
    التقليد هو التكريم الذى يقدمه غير الموهبين لأصحاب المواهب (أوسكار وايلد)
    إقرأ
    سيفعلها.... سيفعلها( قصة مثيرة )
    http://www.egyptsons.com/misr/showth...560#post606560

  7. #17

    تاريخ التسجيل
    Jan 2005
    الدولة
    مصر العربية
    العمر
    56
    المشاركات
    811

    مصري

    [frame="12 80"]مع سؤال شاعرنا أحمد أبو سنة الثالث:
    - الى اى مدي يمثل الشعر جزء خاص له خصوصية فى حياتك


    الشعر يا صاحبي لي .. هو الهوية .. هو عنوان الوطن ... و معنى حياتي
    باختصار
    ( أسجل جملة كنت أرددها دائما ) :
    انا لا أكتب شعرا .. لكن يكتبنى شعرى [/frame]
    يتبع
    التقليد هو التكريم الذى يقدمه غير الموهبين لأصحاب المواهب (أوسكار وايلد)
    إقرأ
    سيفعلها.... سيفعلها( قصة مثيرة )
    http://www.egyptsons.com/misr/showth...560#post606560

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

المواضيع المتشابهه

  1. رحله عبر كلمات الرائع ( محمد عثمان جبريل )) سماح
    بواسطة سماح القلوب في المنتدى قاعة التصميم والجرافكس
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 13-09-2010, 11:32 PM
  2. وفاة ثعلب المخابرات المصرية الفريق رفعت جبريل .. تعازينا لأبن أخيه الشاعر محمد جبريل
    بواسطة أيمن خطــاب في المنتدى قاعة التعارف والمناسبات
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 26-12-2009, 10:10 AM
  3. كبير العيلة الشاعر محمد عثمان جبريل كل سنة و انت طيب
    بواسطة ابن طيبة في المنتدى قاعة التعارف والمناسبات
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 09-06-2007, 06:08 AM
  4. الف مبروك للشاعر :محمد عثمان جبريل
    بواسطة صفحات العمر في المنتدى قاعة الشعر العامي
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 06-09-2006, 04:23 PM
  5. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 18-06-2006, 12:58 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
تابع صفحتنا على الفيس بوك