إنتظار...!

إقترب يا طيفَ قلبي وإقترب
أصبحَ البعد كوهجٍ في الكبد
أنت لي نورٌ يشعُ في الفؤاد
يسري في عيني ضيائك للأبد
يجعل عيني ترى نور الحياة
مشرقٌ ليلي ويعلوني السعد
وطيوب الحب يسقيني هواك
ينسيني الدنيا وما فيها نكد
وعبير الوجد يغمرني رُئاك
يطوني عشقاً ويرويني الشهد
أنت فيها زهرةٌ فواحةٌ
في رياضِ الحبِ تزهي للابد
أنت كالطير المغرد بالسما
حين تاتي يولد الصبحِ
على كفِ المهد
آهٍ من وجدك يا نور الجوى
إقترب أملي كؤوسي بالرغد
كم تأوهت على خد الجراح
أسكب نبضي وأمسكه بيد
ونزلت أبحثُ بين الدروبِ
علَ فرحٍ يغمزُ في كأس غد
ما وجدت غير أني أنتظر
وإنتظاري طالَ والقلب خمد

صباح راضي
vendredi 30 décembre 2005
==