في مشهد مخيف التقط من داخل مقصورة طائرة لحظة دخولها عين إعصار "إيان"، سادت حالة من الذعر والهلع بين أفراد الطاقم في الجو، حيث تناثر كل شيء مع اهتزاز الطائرة بقوة، وقال مهندس الفضاء، *** أندروود وهو أحد "مطاردي الأعاصير" في "نوا" ( الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي) والذي كان على متن الطائرة إن ذلك كان "أسوأ ما حدث خلال حياته المهنية".

أقرأ المزيد...

نقلا عن موقع ال CNN