كانت أول حالة محتملة لانتقال فيروس جدري القردة من إنسان إلى كلب، والتي سجلت مؤخرًا لدى رجلين وحيوانهما الأليف في باريس، بمثابة خطرًا نظريًا حتى الآن، وفقًا للمسؤولة التقنية عن الاستجابة لجدري القردة لدى منظمة الصحة العالمية.

أقرأ المزيد...

نقلا عن موقع ال CNN