فى الظروف العادية كان ممكن أكتب قفشة على عدم ذهاب فريق الزمالك لإستاد القاهرة لملاقاة فريق الأهلى..
لكن الإحتقان و التراشقات الغير معقولة و الغير مقبولة بين الجماهير بتخلى الواحد يفكر 1000 مرة قبل ما يتكلم..
حاجة محزنة بجد..إزاى الهزار البرئ بتاع زمان إتحول مع الوقت لكل القبح و البذاءة اللى بنشوفها دى ؟
معقول كم الشتائم و الإساءات دى ؟
للدرجة دى بطلنا نخاف على شعور بعضنا؟
معقول الناس تعاير بعضها بالمهن ؟
يعنى بتاع البليلة الشريف و الأمين مش أفضل من وزير فاسد ؟
البواب النزيه مش أفضل من رئيس جمهورية خائن ؟
إحنا كلنا بشر و ما فيش حد فينا معصوم من الخطأ..بس المشكلة الخطيرة هى تبرير الأخطاء ..
رمضان صبحى وقف فوق الكرة و تم تبرير تصرفه بإنها مهارة رغم إن الحركة دى كانت مستفزة لفريق الزمالك و جماهيره..
حسام حسن فى مباراة 1/6 الشهيرة رفع الحذاء فى إتجاه جماهير الأهلى..و بعض الناس دافعوا عن سلوكه و برروه بتعرضه لشتائم و لسب والدته من المدرجات..
رغم أننا ندرك جيدا أن أى إشارة للمدرجات تعتبر إشارة لكل الجماهير الموجودة فى الإستاد و الملايين خلف الشاشات..و لما رفع حسام حسن فانلتى الأهلى و المصرى و هو مدرب للمصرى رغم إنها مش إشارة خارجة لكنها كانت إستفزازية لجماهير الزمالك ..و برضه وجد من يبرر إنفعاله..و حتى لما ضرب مصور مديرية أمن الإسماعيلية وجد من يبرر تصرفه و يقول على الشاشات «حافظوا على تاريخ مصر»..
طيب لنفترض إن المصور ده لا قدر الله كان مات..مش كان دمه حيبقى فى رقبة كل من برر و دافع عن كل أخطاء المدرب منذ كان لاعب شاب بدلا من توجيهه و تقويمه ؟
إزاى ممكن يتبرر الحركة الزبالة اللى عملها شيكابالا دى تحت أى أعذار ؟
إزاى واحد زى مرتضى منصور من سنين عمال يشتم الناس و يهينهم يوماتى على شاشات التليفزيون عينى عينك ؟
يا ريت نرجع زى زمان نخاف على شعور بعض و ننبذ الإسفاف و البذاءة و نحذفهم من قاموس تعاملاتنا مع بعض.
فرق كبير بين الهزار البرئ المقبول و بين الرخامة و البذاءة