أعربت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن قلقهما إزاء "الوضع الإنساني الكارثي" في إدلب (شمال غرب سوريا)، خلال مكالمة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الخميس، حسبما صرح مُتحدث باسم الحكومة الألمانية.


أقرأ المزيد...

نقلا عن موقع ال CNN