رغبةً في إخفاء آثار النزاع في مدينتها التي مزقتها الحرب، تحوّل أول فنانة غرافيتي في أفغانستان، شمسية حساني، جدران مدينة كابول الباهتة إلى لوحات فنية زاهية خلال أعمالها.


أقرأ المزيد...

نقلا عن موقع ال CNN