أثارت تصريحات الرئيس التركي، رجب طيب اردوغان، السبت، وتأكيده على أن اتفاق أضنة بين أنقرة ودمشق والموقع في العام 1998 لا يزال قائما، جدلا بين الجانبين، حيث ترى دمشق أنه ذريعة تستند عليها تركيا في عملياتها داخل أراضيها.


أقرأ المزيد...

نقلا عن موقع ال CNN