أثارت دعوة سفير الاتحاد الأوروبي لدى إسرائيل إلى التفرقة بين "الجرائم الإرهابية"، التي يقوم بها تنظيم "داعش"، و"هجمات الطعن"، التي تشهدها مناطق الضفة الغربية، غضباً واسعاً بالدولة العبرية.

أقرأ المزيد...

نقلا عن موقع ال CNN