مشاهد حية للقتال بين الجيش ومسلحي المعارضة بحلب ودمشق
http://www.youtube.com/watch?v=aWijMbiO2PQ

نفت مصادر رسميةٌ سورية صحة ما تناقلته بعض وسائل الاعلام المؤيدة للمعارضة ، من سيطرة المسلحين على السجن المركزي في حلب، فيما استمرت عمليات الجيش العسكرية في الغوطة الشرقية بريف دمشق، حيث تم استهداف مقرات عسكرية للجماعات المسلحة في جربا و البحارية.
وتتصاعد العمليات العسكرية للجيش السوري في ريف دمشق وحلب ، في وقت كثر فيه الحديث عن الارتياح الذي تتمتع به القوات السورية في حربها ضد الارهاب.
فقد اكدت المصادر الرسمية بان السجن المركزي في مدينة حلب تحت سيطرة القوات السورية ، ولا صحة للانباء التي تناقلتها بعض وسائل الاعلام عن سيطرة المسلحين على اجزاء من السجن المركزي في منطقة المسلمية بحلب.
المصادر العسكرية اكدت مقتل عشرات المسلحين و قائد المجموعة المهاجمة على السجن المركزي.
وقال مصدر عسكري لمراسلنا: كل ما يشاع و يقال من ان السجن المركزي تحت سيطرة المسلحين فهو عار عن الصحة ، و اؤكد لك بان قائد المجموعة و عشرة من معاونيه و مساعديه قد قتلوا، واغلبهم من الاجانب