صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 21

الموضوع: وقفة مع آية.....

  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Aug 2004
    الدولة
    النيــل
    المشاركات
    3,696

    وقفة مع آية.....

    وقفة مع آية..... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أحبتي في الله
    بما أننا في شهر القرآءن

    ويقول تعالى "أفلا يتدبرون القرآن ولو كان من عند غير الله لوجودوا فيه إختلافا كثيرا"سورة النساء

    كما يقول نبينا عليه الصلاة والسلام "خيركم من تعلم القرآن وعلمه"حديث شريف



    فأقترح عليكم أن يقوم كل عضو بتوضيح آية قد وقف معها ويوضح لنا أسباب وقفته مع هذه الآية
    ويمكن الاستعانة بالتفاسير أو التعبير الشخصي ولكن في حدود علمية


    هذه الوقفة يمكن أن تكون بلاغية أو وعظية أو ...أو ..

    فالقرآءن لا تنقضِ عجائبه


    وهذا الأمر يتيح للجميع مواطن جمالية يمكن أن تغيب عن بعضنا


    المهم هو استحضار النية
    وبوركتم إخواني


    وفي انتظار مشاركاتكم



  2. #2

    تاريخ التسجيل
    Aug 2004
    الدولة
    النيــل
    المشاركات
    3,696
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كل عام وانت بخير

    هناك آية لطالما وقفت أمامها وهي
    "قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ "(الأنعام : 162 )

    المتأمل في هذه الآية يجد فيها العجب
    سبحان الله
    يطلب الله من نبيه أن تكون صلاته ونسكه ومحياه ومماته له سبحانه وتعالى


    مع أن الصلاة هي النسك إلا لأهميتها أفردها سبحانه وتعالى
    ويا عجبا كم من مضيع للصلاة مع أهميتها ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم

    وكون الصلاة والنسك لله فأراه هو تعريف هام للاخلاص فما الصلاة والنسك أصلا إلا لله ولكن زيادة التأكيد هو باب التعريف بمعنى آخر
    وهو كيف يحول الانسان صلاته لله حيث يصبح كل جزء منه وفيه أثناء الصلاة لله سبحانه وتعالى

    ثم ننتقل أحبتي إلى الجزء الآخر من الآية والتي أراها منهج حياتي لو اتبعناه لاسترحنا إلا وهو "ومحياي ومماتي لله رب العالمين"
    كيف يحي الانسان لله
    كيف يصير كل نفس في حياته لله
    فينام لله
    ويستيقظ لله
    ويأكل لله
    ويتعلم لله
    ويعمل لله
    ويتزوج لله
    ويطلب الذرية لله
    ويعمر الأرض لله

    فتكون كل خطوة في حياته لله

    نعم هذه هي الحياة التي طالما غفلنا عنها
    هذه حياة الانبياء والصالحين

    ينام الانسان وقد أدى ما عليه من واجبات
    ينام وفي باله أن يريح جسده ابتغاء التقوي على العبادة
    ينام وقد آتى بأذكار النوم
    ينام وفي باله صلاة الفجر

    بهذا يكون نام لله

    وعلى هذا فقس

    يستيقظ لله
    أول ما يستيقظ يبحث عن صلاته
    ثم يبحث عن أعماله


    يأكل لله يأكل لكي يتقوى على العبادة
    يأكل لكي يحافظ على نفسه التي وهبها الله له


    يتعلم لله

    يكون شعاره في الحياة "إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاء إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ (فاطر : 28 )

    يُؤتِي الْحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ وَمَن يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْراً كَثِيراً وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاَّ أُوْلُواْ الأَلْبَابِ (البقرة : 269 )

    وقول نبينا "من يرد الله به خيرا يفقه في الدين"



    يعمل لله
    يكون خليفة لله في أرضه
    يقول الملك:وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ (البقرة : 30 )



    يتزوج لله
    يطلب العفة لله
    يبحث عن السكن المودة والرحمة في زوجه
    يقول الغفار:"وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (الروم : 21 )


    يطلب الذرية لله
    يحاول تكثير سواد المسلمين
    يبغي بذلك تربية جيل جديد على الخلق العالي واخلاق نبينا صلى الله عليه وسلم



    وبهذا (وليس إلا هذا )تنعم حياتنا وتكون حياتنا لله



    أما كون الممات لله فهنا موطن عظيم من مواطن البلاغة
    كون الموت لله فهو أن يحي الإنسان لله حتى تكون آخر لحظاته لله
    فمن عاش على شيء مات عليه ومن مات على شيء بعث عليه


    هذا قليل من كثير
    وهذا وما كان من خطأ فمني ومن الشيطان ومن كان من صواب فمن الله الواحد المنان

  3. #3

    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,234
    بارك الله فيك وجزاك خيرا على الموضوع
    اخى الأزهرى احببت ان اسجل إعجابى بالموضوع و طريقة شرحك ايضا و الإفادة منه
    و لى عودة إن شاء الله

  4. #4

    تاريخ التسجيل
    Aug 2004
    الدولة
    النيــل
    المشاركات
    3,696
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Tiger Woman
    بارك الله فيك وجزاك خيرا على الموضوع
    اخى الأزهرى احببت ان اسجل إعجابى بالموضوع و طريقة شرحك ايضا و الإفادة منه
    و لى عودة إن شاء الله
    بارك الله فيك اختاه وجزاك خيرا على التفاعل وفي انتظار عودتك

  5. #5

    تاريخ التسجيل
    Jun 2003
    الدولة
    القاهرة
    العمر
    73
    المشاركات
    5,917

  6. #6

    تاريخ التسجيل
    Aug 2004
    الدولة
    النيــل
    المشاركات
    3,696
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماما زوزو
    بارك الله فيك
    ياازهرى
    وجزاك خير الجزاء
    اللهم آمين
    بارك الله فيك امنا الغالية
    لكم يسعدني مرورك الكريم

  7. #7

    تاريخ التسجيل
    Aug 2004
    الدولة
    النيــل
    المشاركات
    3,696
    َواسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ إِنَّ رَبِّي رَحِيمٌ وَدُودٌ [هود : 90]


    إن وقفتي هذه المرة كلمة ودود
    نعم رغم أنها كلمة من حرفين مكررين ألا أن لها معان عظيمة
    أن الله يصف نفسه بالودود
    إلى من يتودد ؟؟
    إلى عباده
    إن الله يتودد إليهم بالنعم ولكننا .....
    نقابل نعمه بالعصيان (اللهم تب علينا)
    إن ربا عظيما يحب عباده أولى بعباده أن يتحروا رضاه في كل شئونهم
    ولكن كيف لنا أن علم بود الله إلينا
    إن هذا أمر بسيط
    فعندما ينظر الإنسان إلى ما أنعم الله به علينا من النعم التي لا تعد ولا تحصى يعلم كيف أن الله يتودد إلينا
    عندما ينظر الإنسان ألى معاصيه وكيف يتستر عليه الله وكيف يقابل معاصيه بالأحسان يعلم كيف أن الله يتودد إليه










    هذا قليل من كثير وقد قصرت كثيرا في التوضيح لكن لأني قد فتحت الموضوع فوجبت العودة السريعة
    لذا فلي عودة بإذن الله مع نفس الكلمة
    وعودة أخرى مع كلمة (ربي)ولكن أعذروني فالامتحانات قد بدأت وأنا في قمة إنشغالي

    أدعو لي بالتوفيق

  8. #8

    تاريخ التسجيل
    Oct 2004
    الدولة
    القاهره
    العمر
    35
    المشاركات
    457
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيك
    فلابد للمفتي والقاضي بل والمجتهد من معرفة أحوال الناس وقد قالوا ومن جهل بأهل زمانه فهو جاهل

    مجموعة رسائل ابن عابدين 1 / 46 دار عالم الكتب

  9. #9

    تاريخ التسجيل
    Aug 2004
    الدولة
    النيــل
    المشاركات
    3,696

  10. #10

    تاريخ التسجيل
    Apr 2004
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,234
    اخى الازهرى اسفة على التاخير ولكن هناك آيات كثيرة اقف امامها و لعدم علمى بالتفسير اخشى انا اقول ما هو خطأ
    و لكن هذه الآية تستوقفنى كثيرا
    وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون "
    سورة البقرة

    وعلى حد علمى ما قرأت من تفسير لها انا الله يطمئن عباده ويقول لرسوله الكريم قل لعبادى انى قريب لهم اجيب دعواهم إذا دعونى
    فليفعلوا ما أمرهم به وليمتنعوا عن ما انهاهم عنه و ليقتربوا منى وليؤمنوا بى كى ادلهم على طريق الصواب و الخير لهم و الصلاح

    و الله اعلم

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. o.O وقفت على شط النيل ... o.O
    بواسطة سـلـوى في المنتدى قاعة الشعر العامي
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 04-09-2008, 06:21 PM
  2. وقفة مع النفس
    بواسطة reem1 في المنتدى القاعة العامة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-08-2007, 05:06 AM
  3. وقفة ... في الطريق
    بواسطة hedaya في المنتدى لقاءات في حب الله
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-04-2007, 08:58 AM
  4. وقفة تعجب !
    بواسطة الشيخ عادل في المنتدى لقاءات في حب الله
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-09-2006, 08:30 PM
  5. وقفة على أطلال روح
    بواسطة زهرة برية في المنتدى قاعة الخواطر والقصة القصيرة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 25-08-2004, 09:15 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •