يمنع منعا باتا وضع روابط تحميل لأي موسيقى أو أغاني أو برامج أو أي ملفات أو مواد ذات حقوق ملكية فكرية
وأي مشاركة مخالفه لحقوق الملكية الفكرية والنسخ والتوزيع مهما كانت سيتم حذفها وإيقاف عضوية صاحبها فورا
برجاء مراجعة قوانين المنتدى

صفحة 5 من 7 الأولىالأولى ... 34567 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 50 من 63

الموضوع: لأن الكتابة ....فن

  1. #41

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    بين نبضة .. وقبضة .. وسقطة ..أعيش أنا
    المشاركات
    8,216
    لأنّ الكِتابة فنّ , ...

    ................... و .. صَنْعَة .




    المَرَاحل الأخيرة عندي في عمليّة الكِتابة هي الأكثر خُطورة .
    علماً بأنّ النّص الواحد يأخذ منّي وقتاً لا تتصورونه

    في الأيّام الأخيرة , كنتُ جواهرجيّا .
    وضعت النّظارة المعظّمة , وأخذت الملقاط بيدي , واقتربت كثيراً من كلّ كلمة , وبدأتُ في النّقش وزراعة الفُصوص .

    مهم جداً أن تكون صاحب صنعة شاطر , وتعرف متى تضع فصّاً , ومتى تُزيل آخر
    متى تدقّ الكلمة بالمسمار , ومتى تتركها كما هي , الابتذال في التّزيين ليس عمل شيوخ الطائفة , الابتذال والمبالغة في التزيين شُغل بلدي ورخيص ولا يشتريه إلا النّاس اللي تحت .



    لأننا نتقن الصمت ؛ حمَّلونا وزر النوايا

  2. #42

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    بين نبضة .. وقبضة .. وسقطة ..أعيش أنا
    المشاركات
    8,216
    لأنّ الكِتابة فنّ , ...

    ................... و .. " بوم بوم " .





    هل الكِتابة جسد أم روح , أم جسد وروح .
    بمعنى , لو قرأتم نصّاً / قصّة قصيرة - مثلاً - لكاتب ولم تعجبكم , لماذا ؟! , لماذا لم تعجبكم .! .

    بينما يدخل كاتب آخر ليقول أنّ النص جميل , وأنّهُ مكتمل الأركان الفنّيّة المطلوبة لكتابة قصّة .

    برأيي الخاصّ هذا الجسد , لكن أين الروح .
    النّص لم يمشي أمامي , لم يقف وينطّ ويركض ويحكي ويبكي ويضحك , لم تجري فيه الدّماء .

    ربّنا لمّا خلق آدم أول الأمر خلقه من طين , كوّنهُ , ولم ينفخ فيه الرّوح بعد .
    ظلّ ممددا , متخشّباً بلا أدنى حركة ..
    والملائكة لم تفهم أيّ شيء , وله صوتٌ من أثر الريح لما كانت تمرّ في جسده الخاوي .
    هنا خلق الله آدميّا مكتمل الأركان , له يدين , قدمين , عينين , فمّ , رأس , بطن , ..
    لكنّ السماء لم تفهم شيئا , ماهذا , وما يكون .

    حتى نفخ الله فيه من روحه , و .. بعدها ..
    يعني ..
    صارت " دربكة " في السما كلنا عارفينها انتهت بطرد ابليس كبير الملائكة , وحوّا , ومعهم آدم " ذات نفسه " , و انتهت بحياتنا اليوميّة الجميلة أو البائسة ..

    نعم ! ..
    نفخة واحدة , و " بوم " .. وها نحن نكتب ونجوع .

    هذا هو الفرق بين أن تصبح ربّاً وبين أن تتفرّج على فعل الإله .


    الآن , ..
    الكاتب الذي بنى كل ركن وكل جدار وكل سور وكل عمود , ولم ينفخ الرّوح في نصوصه ; لا يصبح ربّا في الكِتابة , حتّى يمشي نصّه أمامي ..

    ويحدث بلبلة .




    لأننا نتقن الصمت ؛ حمَّلونا وزر النوايا

  3. #43

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    بين نبضة .. وقبضة .. وسقطة ..أعيش أنا
    المشاركات
    8,216
    لأنّ الكِتابة فنّ , ...

    ................... و .. قداسة .



    المقارنة بين الكاتب والناقد , تشبه المقارنة بين الربّ وجرّاح التجميل .

    لا مقارنة , ومجرّد التفكير بها هو " كفر بُواح " ..



    مهما فعل , مهما فعل النّاقد لن يستطيع أن يجعل النّص أكثر صدقاً , وأكثر طبيعيّة

    يخلقنا الله بكلّ عيوبنا الخّلقيّة , ونحمده على ذلك .



    لأننا نتقن الصمت ؛ حمَّلونا وزر النوايا

  4. #44

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    بين نبضة .. وقبضة .. وسقطة ..أعيش أنا
    المشاركات
    8,216
    لأنّ الكِتابة فنّ , ...

    ................... و .. سؤال :
    ( كيف ستبدو الكِتابة بعد الأربعين ) .


    41

    الـكِـتــابـة فـعـلُ أمــر .





    42
    هـل يُـزعـجـكِ صـوت أنـيـنـي ! :

    ... خـلّـي يـديـكِ عـنـد جـبـيـنـي .




    43

    أيّ سـرّ أحـمـل ؟! :
    .... لـلأسـرار لـغـة ; اسـمـهـا الـنّـدوب




    44

    أنا أكـتـب , إذن أنـا ( مــوجــوع ) :

    " ديـكـارت " لـن يـقـاضـيـنـي عـلى الـبـنـد رقـم ( 44 ) , لأنّ " ديـكـارت " يـفـكّـر , وأنـا أكـتـب , " ديـكـارت " مـوجـود , وأنـا مـوجـوع




    45

    الإنـسـان الـطـبـيـعـي , عـقـل يـتـحكّـم فـي عـشـرة أصـابـع :

    وأنــت :
    إنـسـان غـيـر طـبـيعـي , أصـابـعـي العـشـرة تـتـحـكّـم فـي عـقـلـي




    46

    فـي مـحـراب الـعـبـادة , عـشـرة يـصـلّـون خـلـف الإمــام :

    في مـحـراب الـكِـتـابة , أنـا أصـلّـي خـلـف أصـابـعـي الـعـشـرة




    47
    إذا لـم أخـبـز حـزنـي , أكـلـت أصـابـعـي




    48

    أنـا أكــتــب :

    وجـهـي الآن يـشـبـه " حـجـر رشـيـد " , قـديـم , غـامـض , ومـلـيء بـالتـعـويـذات الـهـيـروغـلـيـفـيـة



    49

    أنا " لا أكـتـب " , ولـكـنّـي أتـجـمّـل

    أحـمـد زكـي أيـضـا لـن يـقـاضــيـنـي عـلـى هـذه الـجـمـلـة , لأنّـنـي لا أكـتـب , وأحـمـد زكـي " لا يـكـذب " , لأنـنـي أتجـمّـل , وأحـمـد زكـي مـيّـت



    50

    النّـخـل المـحـنـيّ أصـابـع يـدي , الـرّيـح الـعـاصـفـةُ تـأكـل كـبـدي




    51

    وأنـا أكـتـب أبـكـي بـعـض الـشّــيء , وأنـا أبـكـي أكـتـب بـعـض الـشّــيء





    52

    الـبُــكــاء :

    صـلاة اسـتـغـاثـة لـم أدعـو إلـيـهـا



    لأننا نتقن الصمت ؛ حمَّلونا وزر النوايا

  5. #45

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    بين نبضة .. وقبضة .. وسقطة ..أعيش أنا
    المشاركات
    8,216
    لأنّ الكِتابة فنّ , ...

    ................... و .. وجهة نظر .


    ؟

    هل ما يقوله الكاتب في نقاش عامّ , ينبغي أن يُسقَط بالضرورة على شخصيّته



    لأننا نتقن الصمت ؛ حمَّلونا وزر النوايا

  6. #46

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    بين نبضة .. وقبضة .. وسقطة ..أعيش أنا
    المشاركات
    8,216
    لأنّ الكِتابة فنّ , ...

    ................... و .. ساديّة .


    - أنا أعرف أنّ الكِتابة مأساة الكاتِب و أعرف هذا جيداً .

    - السعادة لم تنجح أبداً في مضمار الكِتابة , القصص السّعيدة لا يقرأها أحد , القصة التي تبدأ بلقاء وتنتهي بزواج , لن يقرأها أحد لأن الزّفاف لن يحضره أحد , لا القراء , ولا المأذون ولا المعازيم حتّى , وسيجد كاتب الرواية نفسه وحيداً مع بطليه ..

    - القصة التي تبدأ بلقاء على الرّصيف المجاور , وتنتهي بفاجعة على الرّصيف المقابل تنفذ من الطبعة الأولى ..

    - يحب القاريء أن يلد الأبطال على يديه , لكنّه يحب أيضا أن يحفر قبرهم بيديه أيضاً .

    - لأن الترقّب طُعم القاريء , الترقّب , والانتظار , والحاجب المعقود , الشفتان المقوستان للأسفل , المحارم الورقية المكوّمة بجوار علبة فارغة , اليد الممدودة لكوب الشاي التي حملته ولم تحمله , الدّمع الذي ينزل ولا يتوقف , أن يلعن القاريء بطله , أن يسبّ قديساً في الرواية , أن يشتم الخادمة وهي تطرق على الباب قبل أن يقلب الصفحة , ..

    - هذا ما يجذبني لقراءة قصّة , التراجيديا , السخط الذي يولّد لديّ الكاتب
    الكاتب الذي يثير سخطي يثير إعجابي , الكاتب الذي يحاول أن يثير إعجابي يثير سخطي


    - نريد أن ننشغل , أربط لي عقدة , كي أحلها , الكاتب الذي يربط ويحل أقل موهبة من الكاتب الذي يربط ويترك الحل بيدي , لأن الأخير اثناء انشغالي بحل العقدة الأولى يكون قد ربط لي أخرى ..
    هذا كاتب مراوغ ويحرّضني على الركض وراءه ألمّ عقده من على الأرض , كاتب شقي , وشيطان , ولئيم ..


    - القاريء يعشق المأساة , الدراما , العُقَد , نحن مازوخيين , نعم مازوخيين ..

    كونوا ساديين , اجلدونا ..



    لأننا نتقن الصمت ؛ حمَّلونا وزر النوايا

  7. #47

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    بين نبضة .. وقبضة .. وسقطة ..أعيش أنا
    المشاركات
    8,216
    لأنّ الكِتابة فنّ , ...

    ................... و .. رعاية .





    في الصفّ الأول متوسّط , كتبت قصّة قصيرة , كنت فخوراً بها لدرجة أني عرضتها على مدرّسي المفضّل آنذاك , كان مدرّس العلوم , كان ابن حارتي , ابن حيّنا , كان لدى والده فرن كبير ومشهور , نأكل خبزا منه كلّ يوم , كان شخصاً عظيماً في نظري , كان ! , حتّى عرضتها عليه ذلك اليوم ..

    قرأ القصّة بصوت عالٍ , سخر من قصتي الصغيرة ومن مفرداتها ومنّي , وأشرك معه كلّ من كان في الفصل , وتحوّلت حصّة العلوم إلى مادّة دسمة للكوميديا , كان جبيني يصبّ عرقا وأنا ابن 11 سنة ..

    رمى بدفتري في وجهي , أكمل درس العلوم , وعندما كان يشعر بالملل , كان يعيد عبارة من العبارات التي كتبت بطريقة تهكّميّة , ليضحك ويضحك معه كلّ زملائي , وبكيت .

    عدت للبيت , ورميت بالدفتر في درج الكومودينا , وتكوّمت باكيا في سريري , أسبوع كامل من الكآبة والحزن والحسرة , وصدمة شديدة في أستاذ .


    لم آكل جيداً , لم أنَم , لم أنتظم في دراستي , كنت أصحو وأغيب وأنام .


    ولم أفتح درج الكومودينا , سبعة أيام لم أفتحه ...

    أهلي لم يقلقوا عليّ ولم يسألوا , عدى جدّي الذي دخل إلى غرفتي , وسمع منّي كل شيء وسألني : - أين الذي كتبت !
    أشرت إلى الدرج , وفتحه ثم أغلقه بسرعة , ثمّ صرخ فيّ بصوتٍ عالٍ وهو يشير إلى فمه :
    " هيي , أطعم مخلوقاتك " .
    ثم ذهب غاضبا منّي ..

    فتحت الدرج , ووجدت كل من كتبت عنهم في القصة ممددين خارج الدفتر , جوعى , عرايا , عطاشى , بعضهم كان يصرخ من الألم , بعضهم كان يوجّه لي الشتائم والسباب ويلعنني عند الله , بعضهم قفز من سور الكومودينا وهرب , ووجدت البعض الآخر ميّتاً بين السطور ..

    كلهم كانوا ينظرون إليّ بعتب شديد , أو بغضب شديد .

    فهمت مالذي كان يقصده الكبير بأن أطعم مخلوقاتي , كان يقصد أن أكمّل ما كتبت , أن أغذّي أفكاري وكلماتي وشخوصي والأحداث , حتّى لا أفقد شخصاً آخر .. حتّى لا أفقد شخصيّة أخرى .

    حتّى لا أفقد فكرة , ومهما حدث , ألا أنسى نصّا في درج .

    ناديت كل من كتبت بإسمه الذي أعرف , وبدأت في عدّ الموتى , والمرضى , ودفنّا من دفنّا , وداويت من داويت , وأكملت , كنت أفتح درجي كلّ يوم , وأطعم كلّ من في الدفتر , وأسقيهم حبراً وكلاماً , وأنام ..


    وبرغم أن الأحداث تغيّرت لأني فقدت الكثير من الشخصيات , إلا أنّني تعلّمت أول درس في الكتابة :


    ألا أنسى إطعام مخلوقاتي كلّ يوم .




    لأننا نتقن الصمت ؛ حمَّلونا وزر النوايا

  8. #48

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    بين نبضة .. وقبضة .. وسقطة ..أعيش أنا
    المشاركات
    8,216
    لأنّ الكِتابة فنّ , ...

    ................... و .. جرأة .





    من لديه الجرأة , لوضع نص قصير شعري أو قصصي أو حتّى جزء من نص , بيت شعر , فقرة من قصة أو رواية , لكاتب معروف ومشهور وذائع الصيت , ويقول لنا أنّ هذا الجزء كان بالإمكان أن يُكتب أفضل , ويضع لنا رؤيته لهذا الجزء



    لأننا نتقن الصمت ؛ حمَّلونا وزر النوايا

  9. #49

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    بين نبضة .. وقبضة .. وسقطة ..أعيش أنا
    المشاركات
    8,216
    لأنّ الكِتابة فنّ , ...

    ................... و .. مواجهة .




    - عندما أرجع لأرشيفي القديم منذ بدأت الكتابة وحتى الآن , وأراقب التطوّر الذي حدث لما أكتب , أؤمن - وبمنتهى التواضع - أن الكاتب أصله مسخ ..

    - بعد فترة ( وفي شعور معاكس ) أؤمن - وباعتراف حقيقي - مرة أخرى أنّي مشوّه بما يكفي , وكأن مشاعري كانت غُبار نووي شوّه كلامي , ومفرداتي , وكل سطر مشيت عليه , كان مائلاً بما يكفي لإسقاط القرّاء .



    - أنا أكتب وحسب .

    ولا أهتم لمن يصرخ بي بكلمات مثل : إنزلللل ... أو : بووووووو ..
    في النّهاية الستار نزل عليهم , ورفعت قبضتي في الهواء .




    لأننا نتقن الصمت ؛ حمَّلونا وزر النوايا

  10. #50

    تاريخ التسجيل
    Jul 2007
    الدولة
    بين نبضة .. وقبضة .. وسقطة ..أعيش أنا
    المشاركات
    8,216
    أفضل 50 افتتاحية روائية ( منقول )
    ترجمة: عبدالله التويجري
    مراجعة: بثينة العيسى


    في استفتاء أجراه موقع http://www.stylist.co.uk طُلب من القراء التصويت لاختيار أفضل مئة افتتاحية روائية . وفيما يلي ترجمة لـ 50 افتتاحية روائية من تلك القائمة، مع ملاحظة أن الترقيم هنا هو مجرد وسيلة تعداد ولا يفيد الترتيب.

    تحاشينا قدر الإمكان ترجمة الافتتاحيات الكلاسيكية المعروفة للقارئ العربي، وسعينا لأن تكشف القائمة المختارة أساليب متنوعة لعرض وصياغة السطور الأولى من تلك الروايات، بما يعكس تعدد التقنيات وبراعة الصياغة وبالشكل الذي يحقق عنصر الجذب منذ الوهلة الأولى.

    ترجمتنا لهذه القائمة وعرضنا لها بهذا الشكل – غير المرتب – كان لغرض ألا ينحرف الغرض الأساسي (وهو الغرض التعليمي) إلى مسارٍ آخر، فيتحوّل الموضوع إلى منافسة ذات طابع ترويجي لا أكثر.

    بمعنى آخر، هذه الترجمة هي مساهمة أخرى في ملف “الكتابة الإبداعية” وبالشكل الذي يتيح للكاتب المبتدئ أن يدرس التقنيات والأساليب المختلفة لأشهر وأنجح الروائيين – من وجهة نظر القراء – وأن يفيد منها.

    1- (الحارس في حقل الشوفان) – ج. د . سالنجر

    “أغلب الظن أن أول ما ترغب بمعرفته هو المكان الذي ولدت فيه، وكيف أمضيت طفولتي التعسة، وماذا كانا والداي يعملان قبل أن ينجباني، وكل هذا اللغو الذي تعودناه في ديفيد كوبيرفيلد. ولكن لا أشعر بالرغبة في فتح مثل هذه المواضيع إذا أردتم الحقيقة ” *

    2- (أنا كاريننا) – ليو تولستوي

    “كل العائلات السعيدة تتشابه، لكن لكل عائلة تعيسة طريقتها الخاصة في التعاسة ” *

    3- (كبرياء وهوى) – جين أوستن

    “إنها حقيقة معروفة عالمياً أن كل رجل أعزب صاحب ثروة بحاجة إلى زوجة” *.

    4- (قصة مدينتين) – تشارلز ديكنز

    “كان أحسن الأزمان، وكان أسوأ الأزمان، كان عصر الحكمة، وكان عصر الحماقة. كان عهد الإيمان وكان عهد الجحود. كان زمن النور، وكان زمن الظلام. كان ربيع الامل وكان شتاء القنوط ” *

    5- (السيدة دالاوي) – فرجينيا وولف

    “قالت السيدة دالاوي بأنها ستشتري الأزهار بنفسها”

    6- (عندما كنا كبارا) – آن تيلر

    ” كان يا ماكان، كانت هناك امرأة اكتشفت بأنها أصبحت الشخص الخطأ “

    7- (غاتسبي العظيم) – ف . سكوت . فيتزجيرالد

    ” لقد أعطاني أبي وصية في سنواتي الغضه والشابة، ومنذ ذالك الحين وأنا أقلبها في رأسي”

    8- (الناقوس) – سيلفيا باث

    “كان صيفا عليلا، وقائظا. إنه الصيف الذي أعدمت فيه عائلة الروزنبرق كهربائيا**، وفي نفس الوقت كنت لا أعلم ما الذي أفعله في نيويورك “

    9- (موبي دك ) – هيرمن ميلفن

    “نادِني إسماعيل”

    10- ( دليل المسافرين عبر المجرة ) – دوجلس ادم

    “في المناطق النائية والغير مأهوله، التي غلب عليها الدهر في مجرة درب التبانة، تكمن الشمس الصغيره بكل إهمال”

    11- (المسخ وقصص اخرى) – فرانز كافكا

    “عندما استيقظ غريغور سامسا في الصباح وجد نفسه وقد تحوّل حشرةً عملاقة”

    12- (هاري بوتر وحجر الفلاسفه) – جي. ك. رولنق

    “تفخر أسرة دارسي والتي تقيم في في الشارع رقم 4 بشارع برايغت بأنها أسرة طبيعيه جدا، وهي فعلا كذلك” *

    13- (الحادثة الغريبة لكلب أثناء فترة الليل ) – مارك هدن

    ” لقد كانت سبع دقائق بعد منتصف الليل. كان الكلب مستلقيا على العشب في منتصف الباحة، أمام منزل السيدة شيري. كانت عيناه مغلقتين تماما”

    14 – (امرأة المسافر عبر الزمان) – أودرى نيفينجر

    ” كلير: إنه لمن المؤلم أن تبقى وتنتظر مجيئه. إني أنتظر هنري وأنا لا أعلم أين هو وعما إذا ما كان على مايرام. إنه لمن المؤلم أن تكون الشخص الذي ينتظر. “

    15- (سيد الخواتم: رفقه الخاتم) – ج. ج. ر. تولكن

    “عندما أعلن السيد بيبلو باجينز من باج إيند بأنه سيحتقل قريبا بعيد ميلاده الحادي عشر بعد المئة في حفلة فخمة وبهيجة على نحو إستثنائي، كان هناك الكثير من الحديث والإثارة في قرية هوبيتون” *

    16- (الخوف والإحتقار في لاس فيغاس ) – هنتر. س. توماسن

    ” لقد كنا في مكان ما في بارستو، عند حافة الصحراء، عندما تمكنت منا المخدرات”

    17- (اللون الأرجواني) – أليس والكر

    “يجب عليك ألا تقول وألا تشكو لأحدٍ غير الله “

    18- (كانت أعينهم تشاهد الرب) – زورا نيل هارسون

    “إن المركبات التي تلوح في الأفق تحمل أحلام جميع الرجال على متنها”

    19- (مذكرات برجت جونز) – هيلن فيلدنغ

    “لقد قطعت وعدًا بألا أشرب أكثر من أربعة عشرة وحدة كحول خلال أسبوع”

    20- (أنا أصطاد القلعة) – دودي سميث

    “أكتبُ هذا جالسةً على بالوعة المطبخ”

    21- (الحياة السرية للنحل) – سو مون كد

    “في الليل أستلقي على فراشي وأنظر الى عرض النحل. كيف بإمكان النحل أن يخترق غرفة نومي وأن يحلق في دوائر مروحية مطلقا ازيزه الحاد مدندنا فوق جلدي”

    22- ( حب، صلاه، طعام) – إليزابيث جيلبرت

    ” أتمنى لو أنّ جيوفاني يقبلني”

    23- (خط من الضوء) – لورا وتكامب

    ” شخص ما كان يشاهدني، إحساس بغيض أن تكون ميتا”

    24 – (لوليتا ) – فلاديمير نابوكف

    “لوليتا يا ضوء حياتي، أيتها النار المتوقدة في عروقي، لوليتا يا خطيئتي، يا من تهزج روحي باسمك”

    25- (ماتيلدا) – رولد داهل

    “إنه لأمر مضحك أن الآباء والأمهات إذا رزقوا بأكثر الأطفال بشاعة، كأنه بثرة صغيرة بشكل لايمكن تخيله، سيظنون بأنه شيء رائع”

    26- (الاميرة العروس) – وليام قولدمن

    “إنه كتابي المفضل في العالم، رغم أنني لم أقرأه “

    27- (بيتر بان و ويندي) – جيم باري

    “كل الأطفال نضجوا إلا هو”

    28- (أحداث سيئة الحظ) – دانيال هانتدلر

    “إذا كنت مهتما بقراءة القصص ذات النهايات السعيدة فالاجدر بك ألا تقرأ هذا الكتاب، الأفضل لك أن تبحث عن كتاب أخر”

    29- (فطور الأبطال) – كرت فونجن

    “إنها حكاية يجتمع فيها رجلان من ذوي العرق الأبيض، متقدمين في العمر، وحيدين، نحيلين، على كوكب يوشك على الفناء “

    30- (إختناق ) – شاك بالنوك

    “إذا كنت ستقرأ ما أكتبه، فلا تتعب نفسك”

    31- (طريق الغراب) – إيان بانكس

    ” إنه اليوم الذي انفجرت فيه جدتي”

    32- (المركز الشامل للمحقق ديرك جينتلي) – دوجلاس آدمز

    “في هذه الأثناء لن يوجد شهود”

    33- (سكراماوش) – رافيل سابتيني

    ” لقد ولد بموهبة الضحك، وإحساسٌ بأن العالم مجنون”

    34- (أوديسية الفضاء 2001 ) – أرثر. ك. كلارك

    “خلف كل رجل حي ثلاثة عشر شبحا، وذلك هو معدل الاموات الذي يفوق الاحياء”

    35 – (عيون القطة) – مارغريت اتوود

    “إن الزمن ليس خطًا بل هو بُعد، إنه مثل بُعدِ المساحة “

    36- (حرب الرجل العجوز) – جون سكالزي

    “لقد فعلت أمرين في يوم ميلادي الخامس والسبعين. زرت ضريح زوجتي ثم انضممت للجيش”.

    37- (451 فهرنهايت) – راي برادبيري

    ” لقد كان من دواعي سروري أن أحترق”

    38- (المجزرة رقم خمسة) – كورت فونجن

    ” كل هذا حدث بشكلٍ أو بآخر”

    39- ( الهضبة ) – ريتشارد آدم

    “لقد انتهى زمن الوعود”

    40- (الاعتراف الحقيقي لشارلوت دويل ) – أيفي

    “ليست كل فتاة متهمة بجريمة في الثالثة عشرة من عمرها، تم تقديمها للنيابة ووجد بأنها مذنبة”

    41- ( ديمومة الحب) – إيان ماكوون

    “البداية يسهلُ تعيينها”

    42- (عشيق الليدي تشاترلي) – د. ه . لورنس

    ” زمننا مأساوي، ولكننا نرفض العيش في المأساة “

    43- (جسر الطيور) – باري هيوجهارت

    ” سوف أصفق بيديّ هاتين وأنحني لجميع أقطار العالم”

    44-(شبكة شارلوت) – اي. بي. وايت

    ” قالت فيرن لأمها وهما تحضران طاولة الإفطار: أين ذهب بابا بالفأس؟ “

    45- (حيث يوجد القلب) – بيلي ليتس

    “نوفيل نيشن في السابعة عشرة، حبلى في الشهر السابع، زاد وزنها ثلاثة وسبعين رطلا، مؤمنة بالخرافات المصاحبة للرقم سبعة، تحركت بغير أريحية في كرسي سيارتها البليموث المتهالكة وهي تمرر أصابعها على منحنيات وتضاريس بطنها”

    46- (العراب) – ماريو بوزو

    “امورقو بوينسيرا جلس في المحكمة الجنائية رقم ثلاثة في نيويورك بانتظار العدالة، والانتقام من الرجل الذي آذى ابنته بقسوة، الرجل الذي حاول مس شرفها”

    47- ( شكرا لأنك تدخن ) – كرستفور باكلي

    “تم وصف *** نيلر بعدة أشياء عندما رأس أكاديمية الدراسات والبحوث للتبغ، ولكنه إلى حد الآن لم تتم مقارنته بالشيطان”

    48- (دير نورث آنجر) – جين أوستن

    “لم يخطر ببال كل من رأى كاثرين مورلاند يوم مولدها بأنها سوف تذكر لبطولتها يوما ما”

    49- (حياة باي) – يان مارتل

    ” جعلتني معاناتي تعيسا ومكتئبا”

    50- (القاتل الكفيف) مارغريت اتوود

    “بعد عشرة أيام من الحرب، سقطت أختي لورا من الجسر في حادث سيارة “



    لأننا نتقن الصمت ؛ حمَّلونا وزر النوايا

صفحة 5 من 7 الأولىالأولى ... 34567 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. [موبيل] برنامج رائع للتبديل بين لغة الكتابة اثناء الكتابة بسحبة اصبع واحدة
    بواسطة remas rozan في المنتدى قاعة الموبايل والستالايت
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-08-2011, 09:10 PM
  2. عفــريت الكتابة
    بواسطة احمد عدوان في المنتدى قاعة المناقشات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27-06-2010, 12:29 AM
  3. الكتابة فوق المألوف
    بواسطة احمد فؤاد في المنتدى قاعة الخواطر والقصة القصيرة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 04-11-2008, 02:24 AM
  4. الكتابة او مسح عبارة
    بواسطة كويتية في مصر في المنتدى قاعة الكمبيوتر والبرامج
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-05-2007, 04:58 PM

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
تابع صفحتنا على الفيس بوك