تم تصميم هذا المبنى بواسطة المصمم الإيطالي David Fisher، وهذا ليس مجرد تخيل مستقبلي لتكنولوجيا خارقة من أحد أفلام الكارتون، بل هو مخطط فعلي لناطحة سحاب متحركة.




سيبلغ طول المبنى 80 طابقا (حوالي 420 متر)،

بحيث يستخدم أعلى 10 طوابق كفلل وشقق فاخرة، والـ35 طابقا أسفلهم سيضمون أجنحة سكنية، والـ15 طابقا أسفلهم سيضمون فندقا رخيص التكلفة، وأول 20 طابقا سيضمون مساحات للبيع ومكاتب.





ستتحرك الطوابق من خلال الأوامر الصوتية، وسيدعم هذا النظام العديد من اللغات. وتستطيع بذلك أن تختار المنظر الذي تطل عليه شقتك كما تشاء، أو تغيره كل فترة.




كما أن الطاقة الهائلة التي سيحتاجها المشروع ليعمل بهذا الشكل ستتوفر بالكامل من خلاله نفسه، بواسطة الخلايا الشمسية وتوربينات الهواء.