المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : يوميات كتكوت الأمير والقطة المشمشية



الصفحات : [1] 2 3

ღ أيمن خطــاب ღ
29-03-2008, 05:26 PM
http://up.haridy.org/storage/1001.gif

يوميات كتكوت الأمير والقطة المشمشية
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://ss9ss.net/up1/uploads/2ed361dcfd.jpg

إنطفأت الأنوار .. وصمت جميع من في البيت استعداداً للنوم .. بينما ( كتكوت الأمير ) يستعد مغامرة جديدة مع عدوه اللدود ( القطة المشمشية ) تلك القطة السيامي التي كانت تجلس على سجادة موكيت وثيرة من النوع الفاخر في ليلة شتاء شديدة البرودة .. والتي أحضرتها لها ابنة صاحب المنزل ( سمسمه 7 سنوات ) في عيد ميلادها الثاني معهم داخل المنزل ...

وجلس ( كتكوت الأمير ) يفكر كيف يحصل على الهدية الثمينة التي حصلت عليها ( القطة المشمشية ) وكيف يغلبها بالحيلة والمكر والخداع .. وخاصة أن ابن صاحب المنزل ( ميدو 7 سنوات ) توأم ( سمسمة ) لا يهتم به إطلاقاً منذ أن اشتراه من البائع المتجول من أمام المدرسة الابتدائية بربع جنيه وبعد فصال ومناهدة مع البائع

وبدأ ( كتكوت الأمير ) في رسم الخطة في خيلته .. وما هي دقائق .. وحانت لحظة البداية العبقرية .. فقام من مخبأه تحت دولاب التلفزيون .. حيث لا يوجد له مكان حتى الآن مخصص له .. وبدأ في التحرك بهدوء وسط الظلام والكل نائم حتى وصل إلى المطبخ .. وقام بفتح الثلجة وأحضر منها علبة من اللبن الحليب .. وفجأة ...... سمع ( كتكوت الأمير ) صوت خطوات قادمه .. فأسرع ليختبيء تحت غسالة الأطباق والتيكانت بجور الثلاجة .. وهو يرجف من الخوف .. فإذا به يرى والدة ( سمسمه ) وقد أنارت المبخ لكي تفتح الثلاجه .. لتشرب .. وقد لاحظة الأم أن علبة اللبن الحليب بجوار الثلاجه ولازالت باردة .. فاستغربت ونظرت يمين ويسار .. وهنا ختفى نهائياً ( كتكوت الأمير ) حتى لا تراه الأم .. وأعادت الأم العلبة إلى الثاجة وأطفأت النور وخرجت في سلام .. وهنا تنفس ( كتكوت الأمير ) الصعداء .. فلقد كاد قلبه يتوقف من شدة الخوف ..

وعاد مجدداً ليخرج علبة اللبن وقام بوضعه في طبق متوسط الحجم .. وبحث عن الدرج الخاص بالتوابل والبهارات .. وظل يبحث عن زجاجة الشطة .. وقام بوضع الكثير منها في الطبق .. وأذابه مع اللبن .. وأعاد الزجاجة إلى مكانها وأغلق الثلاجة .. وخرج بطبق اللبن الحليب إلى الصالة .. حيث ( القطة المشمشية ) تنام في ثبات عميق .. ووضع الطبق بجوارها في هدوء ودون أن يحدث صوت .. وأسرع ليتسلق أحد الكراسي الفوتيه ويقف فوقه .. وهو يمسك بنبله ( أستك ) .. ويضع في مقدمتها قطعه ورق صغيرة .. ويصبها نحو رأس ( القطة المشمشيه ) .. ويضرب ...

أصابت الورقة رأس ( القطة المشمشية ) مباشرة .. فأطلقت نونوه مزعجه .. استيقظت على أثرها ( سمسمة) والتي جرت مسرعه لترى ماذا بقطتها .. فإذا بها ترى القطة وعيناها لازال شبه مغلقه من النوم .. ولكنها تتأوه في نعاس .. فطبطبت عليها وبدات تملس على شعر ظهرها .. وقامت بتقريب طبق الحليب بتلقائيه إلى القطه .. وتحثها على أن تشرب ..

وفي زاوية أحد الكراسي الفوتيه .. يختبيء ( كتكوت الأمير ) ويتابع ماذا يحدث .. فإذا به يرى القطه وهي تهم على أن تشرب اللبن .. فيصدر ضحكة غير مقصودة .. دوت عالياً .. لتنتبه ( سمسمه ) لوجودة .. فتذهب إلى مصدر الصوت .. و( كتكوت الأمير ) يرتجف من الخوف .. فتراه ( سمسمة ) وتحمله بين يديها .. لتضه بجوار القطة .. والتي كانت من شدة الألم برأسها من ما أصابها .. قد ذهبت في نوم عميق ..

فتأخذ (سمسمة ) طبق اللبن الحليب وترفعه .. لكي يستطيع ( كتكوت الأمير ) أن يشرب من الطبق .. وبمجرد أن رأى ذلك الكتكوت .. وبدأ في البكاء .. والصراخ ... والصوصوه .. صو صو صووووووووو ... وهو لا يريد أن يشرب اللبن ... وبحسن نية .. أمالت الطبق ( سمسمة ) على فم ( كتكوت الأمير ) حتى يبدأ في الشرب .. وهنا يتذوق ( كتكوت الأمير ) طعم اللبن مع الشطة الحارقة .. فيزيد من صراخه .. ويحاول الهرب من يدي ( سمسمة ) .. فاستيقظ ( ميدو ) على صراخ الكتكوت الخاص به .. وقد أتي إلى الصالة وهويفرك في عينيه .. وينظر بنصف عين والعين الأخرى مغلقة ..

ويجد أخته ( سمسمة ) وهي تمسك بالكتكوت .. و(كتكوت الأمير ) لايزال يصرخ من لسعة الشطة في فمه .. فأنتبه ( ميدو ) وبدأ في الصراخ والاشتبك مع اخته ( سمسمه ) وهو ينهرها .. ويقول لها أتركيه .. أنا أعلم أنك لا تحبينه ... أتركيه .. فتقول له ( سمسمة ) .. لقد كنت أطعمه من اللبن الخاص بقطتي .. ماذا بك .. فيقول لها ( ميدو ) ليس شانك .. ويأخذ الكتكوت منها .. ويذهب به إلى غرفته .. وفي استغراب .. تعود ( سمسمة ) إلى غرفتها بعد أن سكبت اللبن في حوض المطبخ حيث أنه لن يصلح لكي يبقى للصباح مرة أخرى وتنجوا ( القطة المشمشية ) من فعلة ( كتكوت الأمير ) .. وعادت إلى غرفتها وأطفأت الأنوار ..

وظل في هذه الليلة (كتكوت الأمير ) يصرخ ويبكي .. وصديقه ( ميدو ) لا يعرف السبب .. وبدأ ( كتكوت الأمير ) يقول في نفسه .. حكمة قد كان سمعها من أم ( سمسمة ) .. وهي أن ( الطمع يقل ما جمع ) .. ويرثي حالة .. ويندب حظه العاثر .. ويتمنى أنه لم يفعل فعلته والتي أصابته هو وليس القطة المسكينة .. ولكنه ظل يتوعدها في عقله الباطن وهو لايزال يبكي .. وظل يبكى حتى أتى عليه النوم ودموعه تترقرق فيع عينيه ....

http://ss9ss.net/up1/uploads/49471fc188.jpg



إلى اللقاء وحلقة جديدة
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

nariman
29-03-2008, 06:42 PM
فكره جميله يا أستاذ أيمن وصياغتك ليها رائعه كعادتك..
ان شاء الله متابعه مع حضرتك

http://gallery.egyptsons.com/data/media/6/ros002.gif (http://gallery.egyptsons.com)

سوما
29-03-2008, 10:12 PM
أستاذ\ أيمن..
بجد عسولة اوى يوميات الكتكوت والقطة *الأخوة الأعداء ..:d*
الكتكوت الأمير شقى اوى وعسول اوى..:p بس لسه هاستنى اشوف القطة المشمشية اللى نايمة دى هتعمل ايه معاه..:baby2: وميدو هيتفرج عليهم ولا هيعمل ايه..:4: وكمان سمسمة اللى بيتحب القطة هتدافع عنها ازاى..:cop:
فكرة لذيذة ومرحة اوى يا أيمن.. تسلم ايدك..:f:
وأكيد هتابع بقية الحلقاات مع الكتكوت الأمير والقطة المشمشية..:baby:

nour1
29-03-2008, 10:34 PM
حلوة قوي تسلم ايدك أخ ايمن
الله ذكرتني بأيام الطفولة لولو وطبوش وزينا ونحول قصص ايام الصغر مش من كتير قوي يعني:baby:
بس لو سمحت ممكن لا تتأخر بالتكملة
عشان الذاكرة ما بقت تساعددددد :m2:

تسلم ايدك
nour1

:f2:

noogy
29-03-2008, 10:51 PM
هههههههههههههههه من حفر حفرة لاخيه وقع فيها

حلوة اوى يا ايمن

بس ياريت تكمل بسرعة وبلاش تاخير

مستنيين باقى الحلقات تسلم ايدك

ღ أيمن خطــاب ღ
30-03-2008, 09:35 AM
فكره جميله يا أستاذ أيمن وصياغتك ليها رائعه كعادتك..
ان شاء الله متابعه مع حضرتك

http://gallery.egyptsons.com/data/media/6/ros002.gif (http://gallery.egyptsons.com)



http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. ناريمان
http://up.haridy.org/storage/1002.gif


http://abeermahmoud.jeeran.com/page%205/346-Thanks.gif


اضاء متصفحي بمرورك العذب أختي الفاضلة

وأتمنى ان تنال باقي الحلقات على إعجابك ،،

مع خالص تحياتي العطرية



مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
30-03-2008, 09:59 AM
أستاذ\ أيمن..
بجد عسولة اوى يوميات الكتكوت والقطة *الأخوة الأعداء ..:d*
الكتكوت الأمير شقى اوى وعسول اوى..:p بس لسه هاستنى اشوف القطة المشمشية اللى نايمة دى هتعمل ايه معاه..:baby2: وميدو هيتفرج عليهم ولا هيعمل ايه..:4: وكمان سمسمة اللى بيتحب القطة هتدافع عنها ازاى..:cop:
فكرة لذيذة ومرحة اوى يا أيمن.. تسلم ايدك..:f:
وأكيد هتابع بقية الحلقاات مع الكتكوت الأمير والقطة المشمشية..:baby:





http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. سوما
http://up.haridy.org/storage/1002.gif





القطة المشمشية ............ حلوه بس شقية :baby:

والكتكوت الأمير ......... طيب أوي ومش شرير :king:

وسمسمه وميدو أخوات حلوين .. توأم بقى وعسولين

يارب أقدر أرسم البسمة على وجوهكم .. ياااااااااارب

تحياتي العطرية


م
تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
30-03-2008, 10:12 AM
حلوة قوي تسلم ايدك أخ ايمن
الله ذكرتني بأيام الطفولة لولو وطبوش وزينا ونحول قصص ايام الصغر مش من كتير قوي يعني:baby:
بس لو سمحت ممكن لا تتأخر بالتكملة
عشان الذاكرة ما بقت تساعددددد :m2:

تسلم ايدك
nour1

:f2:





http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. nour1
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://ss9ss.net/up1/uploads/073bb78b64.jpg (http://ss9ss.net/up1/)


ما أجملها من أيام ..... تلك التي كانت في الطفولة

أيام كانت تحمل البراءة والعفوية والضحك والسعادة

ليت الزمان يعود يوماً .... لنعيش الطفولة من جديد

وبمشيئة الله سأكتب الحلقة الثانية اليوم بأقرب وقت

أتمنى أن أرى متابعتك المستمرة وتعليقك على الحلقة

مع خالص تحياتي العطرية



م
تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
30-03-2008, 10:19 AM
هههههههههههههههه من حفر حفرة لاخيه وقع فيها

حلوة اوى يا ايمن

بس ياريت تكمل بسرعة وبلاش تاخير

مستنيين باقى الحلقات تسلم ايدك









http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. noogy
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://ss9ss.net/up1/uploads/44ab71a631.jpg (http://ss9ss.net/up1/)


بالفعل .. ( من حفر حفرة لأخيه ).. وقع فيها

وهذا هو الهدف من اليوميات أختي الفاضلة

أن نضحك ونستمتع وكذلك نخرج بحكمة ما ،

وكل حلقة إن شاء الله سيكون لها محور واحد

وأتمنى أن أرى متابعة الأطفال أبناء الأعضاء

مع خالص تحياتي العطرية


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
30-03-2008, 05:36 PM
http://up.haridy.org/storage/1001.gif

يوميات كتكوت الأمير والقطة المشمشية

الحلقة الثانية
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://ss9ss.net/up1/uploads/720a620154.jpg


تهادت أشعة الشمس تقترب من نافذة ( سمسمة ) في صباح مشرق لتعلن عن ميلاد يوم جديد .. لتفتح عيونها وتنهض في نشاطها المعتاد برغم صغر سنها .. لتستعد إلى الذهاب إلى المدرسة .. وتستعد أيضاً إلى حلقة جديدة من التعب في إيقاظ أخوها ( ميدو ) والذي لا يستيقظ مبكراً أبداً .. والذي دائماً ما يتأخر عن ركوب الحافلة المدرسية في الموعد المحدد لهما ..

وفي عجالة .. أخذت ( سمسمة ) على عاتقها التجهيز اليومي للإفطار الخاص ( بالقطة الشقية ) ووضعه إلى جوارها وهي نائمة .. حتى إن استيقظت وجدت ما تأكلة .. ومسحت على ظهرها كالعادة وأعطتها قبلة حانية .. وذهبت عنها .. وفي الجهة الأخرى .. كان ( كتكوت الأمير ) دائماً مسكين وجائع .. فلا أحد يهتم به مثلما تهتم ( سمسمة ) بقطتها ( القطة المشمشية ) .. فـ ( ميدو ) دائماً يهمله ولا يرعاه حق رعايته .. وهو ما يؤثر في نفس الكتكوت جداً .. ويجعله يأتي بتصرفات ومواقف غريبه ومضحكة في آن واحد .. كالذي حدث معه اليوم بعد أن ذهبا التوأم (سمسمة ) و ( ميدو ) إلى المدرسة ..

ففي الصباح وعندما استيقظت القطة .. وجدت الإفطار الخاص بها وهو مجهز وملفوف في ورق تغليف خفيف .. حتى يكون شهي ونظيف .. وبدأت في تناول إفطارها من اللبن والجبن .. أما ( كتكوت الأمير ) فلدية مشوار البحث اليومي عن أي شيء يأكلة في الإفطار .. حيث لا يوجد أحد في المنزل .. فالوالد والوالدة ذهبا إلى عملهما .. والتوأم في المدرسة .. وقد خلى البيت عليه هو والقطة المشمشية ..

وبدأ يفكر كيف في التشفي من ( القطة المشمشية ) بسبب ما حدث له يوم أمس والشطة الحارقة مع اللبن .. وكذلك يشغلها عن الإفطار الخاص بها لعله يأخذ شيء منه دون أن تدري .. ودخل ( كتكوت الأمير ) إلى غرفة ( سمسمة ) حيث ترقد ( القطة المشمشية ) بجوار السرير في هدوء وراحة واستسلام .. واقترب منها وبدأ يحدثها بلطف .. ويقول لها .. كيف حالك .. فتجاوبت معه ( القطة المشمشية) بحسن نية .. وتجاذبت معه أطراف الحديث ..

وهنا اقترح عليها ( كتكوت الأمير ) بأن يذهبا ليتمشوا قليلاً أمام المنزل .. حيث الشمس المضيئة ونسمة الهواء المنعشه في الصباح الباكر ونافورة المياه الرقيقة المستديرة .. والزرع والوردود المحيطين بها .. وهو بداخلة يخطط لمقلب كبير سوف يقوم بعمله في ( القطة المشمشية ) ..

خرجت معه ( القطة المشمشية ) وتركت الإفطار الخاص بها .. وذهبوا ليقفوا امام النافورة .. واقترح ( كتكوت الأمير ) على ( القطة المشمشية ) بأن يقفا على حافة النافورة .. لكي يستمتعوا أكثر بمنظر هطول المياة .. ويستمتعوا برزاز المياة وقطرات المياه المتناثرة عليهم عند نزولها من أعلى النافورة .. ووقف الاثنان في فرح واستمتاع .. والشمس تلقى بأشعتها الذهبية عليهم .. وصوت العصافير يزيد من الجو بهجة وفرح ..

وبدون مقدمات ... قام ( كتكوت الأمير ) بركل ( القطة المشمشية ) بقدمة ودفعها بيده دفع قوية مفاجئة .. لتسقط ( القطة المشمشية ) في المااااااااء ... وتحدث طرطشة كبيره وهي تنونو بصوت عالي .. فيضحك ( كتكوت الأمير ) ويقول لها .. أحسن تستاهلي .. فترد ( القطة المشمشية ) والدموع في عينيها .. ليه وأنا كنت عملت لك إيه .. وتبكي بحرقة .. فيتركها ( كتكوت الأمير ) .. ويذهب مسرعاً إلى داخل المنزل .. وبالتحديد إلى غرفة ( سمسمة ) .. حيث الإفطار الخاص بـ ( القطة المشمشية ) لازال هناك ..

دخل ( كتكوت الأمير ) إلى غرفة ( سمسمة ) .. واقترب من السرير .. ليبحث عن الإفطار الخاص بـ ( القطة المشمشية ) .. فإذا به يفاجيء بوجود طبقه الخاص والذي اعتاد أن يأكل فيه إلى جوار طبق الإفطار الخاص بـ ( القطة المشمشية ) .. فيقترب أكثر ليستكشف لماذا أتى الطبق الخاص به هنا في غرفة ( سمسمة ) .. فإذا به يجد الطبق واقد امتلأ عن آخرة بالطعام .. والذي قامت بتحضيره ( سمسمة ) قبل الذهاب إلى المدرسة .. فشعر بالخجل الشديد من نفسه ..

وهنا دخلت ( القطة المشمشية ) غرفتها وهي مبتلة من الماء وتبحث عن شيء لتجفف نفسها .. فترى ( كتكوت الأمير ) وقد وقف في ذهول ولا يعرف ماذا يقول .. فتفهم ( القطة المشمشية ) الآن لماذا ألقى بها في الماء .. وتعرف أنه كان يريد أن يأكل الأفطار الخاص بها .. وتقول له : الله يسامحك .. طيب لو كنت سألتني كنت قلت لك أن ( سمسمة ) الطيبة جهزت لك الإفطار وتركته عندي حتى أقوم بإعطائك إياه عند الصباح .. لأنها لو تركته إلى ( ميدو ) فلن يهتم بك .. ولكني أنا من أهتم بك ..

وهنا شعر ( كتكوت الأمير ) بخطأه الشديد .. واعتذر إلى ( القطة المشمشية ) وهو يقول في نفسة ( الصبر جميل ) ويتذكر الحكمة والمثل الشعبي الذي يقول ( لو صبر القاتل على المقتول كان مات لوحده ) .. ويؤنب نفسه ويقول ( آه لو كنت صبرت ) .. لكنت حصلت على الإفطار دون أن أقع في هذا الموقف المحرج ..

ولكن ( القطة المشمشية ) تشعر بما يجول في صدر ( كتكوت الأمير ) .. وتتفهم أنه طيب القلب .. ولكنه كان جائع .. وهو صغير لا يعرف كيف يتصرف .. وتعلمه درس جميل جداً في الأخلاق .. وتقول له .. إذا اردت شيئاً .. فلتطلبه من صاحبه بلطف .. ولا تأخذ شيئاً ليس لك فيه حق .. وتأكد من ان الجميع سيحترمك وقتها أكثر من الآن بعدما حاولت أن تأخذه من دون استئذان .. وقامت بالطبطبه عليه .. فأسرع هو الآخر ليتأسف لها .. ويساعدها في تجفيف جسدها من المياه .. وتوتة توتة فرغت الحدوته ..

http://ss9ss.net/up1/uploads/49471fc188.jpg



إلى اللقاء وحلقة جديدة
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

nour1
30-03-2008, 06:48 PM
تسلم ايدك اخ ايمن بجد حلوة
والاحلى اسلوب كتابتها
على فكرة....
اتمنى منك المزيد لتنشيط واعادة الذاكرة:baby::baby:

nour1
:f2:

noogy
30-03-2008, 07:26 PM
انا فرحانة انك نزلت الحلقة التانية بسرعة
ربنا يخليك يا ايمن ويسعدك زى مانت بتحاول تسعد غيرك
بجد عسول اوى الكتكوت ده مع انه اتحط النهاردة فى موقف بايخ اوييييييييي
:bicycle:و كل ده بسبب عمايله
:3:
بس برضه هو صعبان عليا ميدو سايبه ومش مهتم بيه فحس بالغيرة ناحية القطة:(:(
شكرا ليك اوى يا ايمن وتسلم ايدك:f2::y1:

سوما
30-03-2008, 10:13 PM
أستاذ\ أيمن..
فى أول حلقة اتعلقت اوى بالقطة المشمشية.. وحسيت انها غلبانة وطيبة..:l2: ..انما الحلقة دى حسيت بطيبة قلب الكتكوت رغم انه شقى ولمض شوية..:animal_rooster:
بجد يا أيمن ..تسلم ايدك.. :brawa:... الحلقات جميلة فعلا ولذيذة فى متابعتها..:good:
رجعتنى الحلقات دى لطفولتى :baby:بس خايفة بجد فى أخر حلقة مش اعرف ارجع زى طبيعتى اللى انا عليها دلوقتى......:d
منتظرين الحلقات القادمة والمزيد من الشقاوة والمرح ..:baby:

nariman
30-03-2008, 11:48 PM
ياسلام فعلا الصبر جميل ... بس اللى يصبر بقى
والناس دايما سمتها التسرع

بس والله الكتوت ده طيب وأمير فعلا رغم عمايله
يلا ياأستاذ أيمن شد حيلك معانا واحكيلنا حقيقى زى ماقالت سوما الواحد خايف ميرجعش لطبيعته مع نهايه السلسله

تحياتى

جاسرة مصرية
31-03-2008, 06:03 AM
اعتذر اولا عن عدم حضورى ياايمن ولكنى سعيده الان

وردى على الحلقه الاولى جميله وياريت تكمل بسرعه

تخيل بعد ما شوفتها نديت على ابى وحكتها له من تانى

جلس بجانبى وكان الصمت والشوق يلتهم حواسه

حتى يعلم ماذا حدث تحياتى الى كتكوتك الغلبان الى شرب

الى عمله والقطه الى باين كدا عليها مفريه عليه

جميله ياايمن وابنى بيقولك كملها بسرعه ياعمو

أختك جاسره مصريه

جاسرة مصرية
31-03-2008, 06:11 AM
بجد تحفه انا الى عايزك تكملها مش ابنى ده ردى على الحلقه التانيه بجد خطيره ياايمن

بس بتمنى ان ميدو ياخد باله من الغلبان ده شويه لان بجد صعبان عليا وتحياتى

الى افكارك الراقيه والجميله دائما أختك جاسره وابنها كمان بس بنتى مشغوله مع السمك

زى ماانت عارف ههههههههههه تحياتى والى لقاء اخر معك

زهــــراء
31-03-2008, 07:50 AM
كتكوت الأمير والقطة المشمشية باين عليهم ظراف
حلوة الحلقتين أ.أيمن سلمت يداك ..:f:

ღ أيمن خطــاب ღ
31-03-2008, 08:36 AM
تسلم ايدك اخ ايمن بجد حلوة
والاحلى اسلوب كتابتها
على فكرة....
اتمنى منك المزيد لتنشيط واعادة الذاكرة:baby::baby:

nour1
:f2:





http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. nour1
http://up.haridy.org/storage/1002.gif


http://ss9ss.net/up1/uploads/a052ff96f8.jpg (http://ss9ss.net/up1/)

إن شاء الله تكون الحلقات القادمة أكثر إثارة ومتعة

وتعيد لنا جميعاً ذكريات الطفولة .. وايامها الجميلة

أشكرك على متابعتك الدائمة لجميع الحلقات السايقة

مع خالص تحياتي العطرية


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
31-03-2008, 08:46 AM
انا فرحانة انك نزلت الحلقة التانية بسرعة
ربنا يخليك يا ايمن ويسعدك زى مانت بتحاول تسعد غيرك
بجد عسول اوى الكتكوت ده مع انه اتحط النهاردة فى موقف بايخ اوييييييييي
:bicycle:و كل ده بسبب عمايله
:3:
بس برضه هو صعبان عليا ميدو سايبه ومش مهتم بيه فحس بالغيرة ناحية القطة:(:(
شكرا ليك اوى يا ايمن وتسلم ايدك:f2::y1:






http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. noogy
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://www.forumharman.com/images/avatars/twety.JPG

وأنا كمان فرحاااان جداً بالحلقات الممتعه من اليوميات

وبالمناسبة أنا أستمتع مثلكم بالظبط وأنا أكتب الحلقات

والكتكوت مسكين وطيب على فكره .. بس هي الظروف

وفعلاً ميدو مش مهتم على الإطلاق وده مزعل الكتكـوت

وإن شاء الله الحلقة التالته تعجبك .. ومنتظر متابعتك

مع خالص تحياتي العطرية


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
31-03-2008, 08:57 AM
أستاذ\ أيمن..
فى أول حلقة اتعلقت اوى بالقطة المشمشية.. وحسيت انها غلبانة وطيبة..:l2: ..انما الحلقة دى حسيت بطيبة قلب الكتكوت رغم انه شقى ولمض شوية..:animal_rooster:
بجد يا أيمن ..تسلم ايدك.. :brawa:... الحلقات جميلة فعلا ولذيذة فى متابعتها..:good:
رجعتنى الحلقات دى لطفولتى :baby:بس خايفة بجد فى أخر حلقة مش اعرف ارجع زى طبيعتى اللى انا عليها دلوقتى......:d
منتظرين الحلقات القادمة والمزيد من الشقاوة والمرح ..:baby:







http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. سوما
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://www.effigie.it/immagini/news/titti_fiori.jpg

على فكرة ... الكتكوت الامير والقطة المشمشية طيبين جدا جداً :(

بس زي ما قلت ... هي الظروف اللي بتخلي البقرة خروف :animal_rooster:

لا بجد .. والله فعلا القطة ناعمه جداً والكتكوت فعلاً أمير وغلبان

واللي بيحصل للكتكوت ... ده ناتج عن الاهمال وسوء المعامله

وده يعلمنا . إننا لازم نهتم بأي حاجه بنربيها فيها روح في البيت

يعني مش علشان هو كتكوت يبقى نهمله .. لاء .. بالعكس تماماً

لازم نهتم بأي حيوان أليف أو طير أو سمك زينة لأانهم أرواح :(

مش نشتريهم ونهملهم .. والنتيجة أنهم يكونو حاسين بالانكسار

ويعملوا حاجات غلط زي الكتكوت ما بيعمل كده .. وده مش صح

تصدقي يا سوما .. أنا بدأت بجد أحس أني طفل من جديد :baby:

وأنا كمان خايف بعد ما الحلقات تخلص .. ألاقي نفسي طفل بجد

دي تبقى مصيبة هههههههههههههههههههههههههههههههه

تحياتي العطرية


م
تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
31-03-2008, 09:17 AM
ياسلام فعلا الصبر جميل ... بس اللى يصبر بقى
والناس دايما سمتها التسرع

بس والله الكتوت ده طيب وأمير فعلا رغم عمايله
يلا ياأستاذ أيمن شد حيلك معانا واحكيلنا حقيقى زى ماقالت سوما الواحد خايف ميرجعش لطبيعته مع نهايه السلسله

تحياتى





http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. ناريمان
http://up.haridy.org/storage/1002.gif


http://www.d21c.com/gabi/todo/TWEETY.jpg

زي ما بيقولو الصبر مفتاح الفرج ، والحلم سيد الأخلاق

وزي ما قالت جدتي في الأمثال ... طولة البال تبلغ الأمل

يعني الواحد لازم يصبر علشان ينول المراد من رب العباد

واجري يا ابن ادم جري الوحوش ، غير رزقك لن تحوش

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

ومن ناحية اشد حيلي .... انا بجد سعيد ومبسوط معاكم

علشان كده أنا بحاول أكتب حلقة جديدة وأنزلها كل يوم

وأتمنى أن أرى متابعتك المستمرة لجميع الحلقات القادمة

مع خالص تحياتي العطرية



مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
31-03-2008, 09:41 AM
اعتذر اولا عن عدم حضورى ياايمن ولكنى سعيده الان

وردى على الحلقه الاولى جميله وياريت تكمل بسرعه

تخيل بعد ما شوفتها نديت على ابنى وحكتها له من تانى

جلس بجانبى وكان الصمت والشوق يلتهم حواسه

حتى يعلم ماذا حدث تحياتى الى كتكوتك الغلبان الى شرب

الى عمله والقطه الى باين كدا عليها مفريه عليه

جميله ياايمن وابنى بيقولك كملها بسرعه ياعمو

أختك جاسره مصريه






http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. جاسرة مصرية
http://up.haridy.org/storage/1002.gif


http://www.ultimateart.com/SteveKaufman/WarnerBros/TweetyBirdBlueb.jpg

تعرفي إني فرحت جداً بردك ده ومتابعة ابنك للحلقات

علشان ده كان هدفي في الأساس هو متعة للأطفال :baby:

ومفيش مانع يعني إننا نستمتع معاهم بكل المغامرات

بس بجد أنا سعيد أن في أطفال بدأت تتابع الحلقات

وإن شاء الله تعجبهم الحلقات اللي جاية كلها :king:

تحياتي العطرية


م
تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
31-03-2008, 09:49 AM
بجد تحفه انا الى عايزك تكملها مش ابنى ده ردى على الحلقه التانيه بجد خطيره ياايمن

بس بتمنى ان ميدو ياخد باله من الغلبان ده شويه لان بجد صعبان عليا وتحياتى

الى افكارك الراقيه والجميله دائما أختك جاسره وابنها كمان بس بنتى مشغوله مع السمك

زى ماانت عارف ههههههههههه تحياتى والى لقاء اخر معك



http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. جاسرة مصرية
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://i-love-cartoons.com/snags/clipart/Valentines-Day/looney-toons/LT-Valentine-Tweety.jpg

تحياتي إلى عمرو وأمه جاسرة مصرية وميرنا المشغولة بالسمك

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

وبمناسبة السمك .. فأنا قررت أن تكون الحلقة التالته عن ميرنا

بمعنى الموقف اللي حصل معاها أوحى ليا بفكرة الحلقة الجديدة

وطبعاً مع كتير من التعديلات والأحداث مع صياغة حكمة اليوم ،

وإن شاء الله تعجب الحلقة دي عمرو وياريت كمان تعجب ميرنا

تحياتي العطرية


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
31-03-2008, 09:53 AM
كتكوت الأمير والقطة المشمشية باين عليهم ظراف
حلوة الحلقتين أ.أيمن سلمت يداك ..:f:






http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. زهــــراء
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://www.allanread.ca/portfolio/personal/tweety-big.gif

أشكرك على مرورك الكريم ومتابعتك للحلقتين السابقتين

وإن شاء الله مش هنقف عند حلقتين وبس لاااااااااااااا

إن شاء الله يكون فيه حلقات وحلقات كتير خالص يعني

علشان حبايبنا الأطفال يستمتعوا بيها ويارب تعجبهم ،،

تحياتي العطرية


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
31-03-2008, 06:10 PM
http://up.haridy.org/storage/1001.gif

يوميات كتكوت الأمير والقطة المشمشية

الحلقة الثالثة ( الكدب ملهوش رجلين )
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://ss9ss.net/up1/uploads/12581347fb.jpg



اليوم هو نهاية الأسبوع والجميع في إجازة وراحة واسترخاء .. والجو العام للمنزل يوحي بحالة من الكسل .. فالكل ما زالا نائماً .. ما عدا ( سمسمة ) والتي اعتادت أن تستيقظ مبكراً حتى في يوم الإجازة .. بينما ( ميدو ) لايزال نائماً بالرغم من أن لدية موعد تدريب السباحة في النادي مبكراً .. وبالطبع فلا يزال أيضاً ( كتكوت الأمير ) نائماً .. حيث أنه بدأ يأخذ نفس عادات صديقه ( ميدو ) ...

بدأت سمسمة في ترتيب غرفتها .. وتنظيم جميع أشياءها الصغيرة .. بعد أن قامت بغسل أسنانها .. كما أن ( القطة المشمشية ) تحاول أن تساعدها ولا تزعجها على الإطلاق .. فهي مطيعة ومؤدبة وتحترم النظام .. وذهبت ( سمسمة ) لكي تقوم بإيقاظ ( ميدو ) والذي تأخر عن تدريب السباحة الخاص به .. فبدأ ( ميدو ) بفتح نصف عين وهو لايزال على السرير .. ويقول لها ( لسه بدري ) .. فتقول له .. انهض ودعك من الكسل .. حتى لا يغضب المدرب منك مثل كل مرة .. و( كتكوت الأمير) يتابع ما يحدث بعين مغمضه .. ولا يهتم بمن حوله .. ليكمل نومه ..

استيقظت الأم وبدأت في التجهيز للإفطار .. وكانت ( سمسمة ) تقف إلى جوار أمها لتساعدها .. بينما ( القطة المشمشية) تتابعهم من أحد أركان المطبخ .. والأب يجلس في الصالة يقرأ الجرائد .. ليخرج ( ميدو ) من غرفته وهو يفرك عينيه ويذهب لكي يقبل أبيه ويلقى عليه تحية الصباح .. ويتجه إلى الحمام لكي يأخذ الحمام الخاص به ويتوضأ ليصلي الصبح .. فبرغم من كسله المعتاد .. إلا أنه يحافظ على الصلاة ولا يترك فرضاً والحمد لله .. أما ( كتكوت الأمير ) فلا يزال يغط في ثبات عميق .. ولا أحد يهتم بأن يوقظه حتى يتناول الإفطار معهم ..

إلا أن ( القطة المشمشية ) ذهبت لتوقظ ( كتكوت الأمير ) رغماً عنه .. فقام وهو غاضب .. ويقول في نفسه .. حتى في يوم الإجازة أستيقظ مبكراً .. لن أتركها لك يا أيتها القطة .. وبدأ يفكر كيف يرد لها الموقف بعد أن قطعت عليه أحلى نومه .. ولكنه لم يشعرها بشيء .. بل قال لها .. صباح الخير .. سأقوم الآن .. فردت عليه ( القطة المشمشية ) .. بل ستقوم معي .. حتى تلحق معنا الأفطار .. وأيضاً لا تنسى أن ترتب غرفتك وأشياءك الصغيرة .. فقال في نفسه .. وما ذنبي انا .. المفروض من يفعل ذلك ( ميدو ) وليس أنا .. ولكنه أيضاً لم يشعر ( القطة المشمشية ) بشيء .. بل قام معها وذهبوا سوياً لكي يتناولون وجبة الإفطار ..

انتهى الجميع من الإفطار .. وقام ( ميدو ) بتحضير الشنطة الرياضية الخاصة به .. واستعد للذهاب إلى النادي .. في انتظار والده حتى يصحبه بالسيارة إلى النادي .. و ( كتكوت الأمير ) يستعطف ( ميدو ) كي يأخذه معه إلى النادي .. ولكنه يرفض متحججاً بأنه لن يكون متفرغاً له .. ولديه تدريب .. وهنا خرج الوالد من غرفته واستعد للخروج .. وأخد ( ميدو ) معه وودع جميع من في البيت .. على أن يعودوا من النادي قبل الغداء ..

بدأت الأم ومعها ( سمسمة ) في تنظيف السفرة من بعد الإطار .. بينما ( القطة الشقية ) تنتظر دورها الأسبوعي في تنظيم المنزل حيث أن ( سمسمة ) تعتمد عليها في تنظيف بعض الأشياء ومنها .. حوض أسماك الزينة .. بينما ( كتكوت الأمير ) لا يفعل شيئاً .. ويجلس أمام التلفزيون يشاهد أحد أفلام الكارتون .. وهو مستمتع جداً ويضحك من الأحداث .. وبجواره .. ( طبق فول سوداني ) .. يأكل منه ويرمى الفول المقشور على الأرض .. ولا يضعه في الطبق الآخر المخصص لذلك ..

وعندما حان وقت ترتيب غرفة المعيشة حيث يجلس ( كتكوت الأمير ) وهو نائماً على بطنه يتابع التلفزيون .. دخلت ( سمسمة ) ورأت الأرض وقد كان عليها بواقي الفول السوداني مبعثرة في كل مكان .. فنهرته بشدة وعنفته .. وقالت له هذا خطأ .. وعليك بتحمل نتيجته .. بل وستقوم أنت بتنظيف غرفة المعيشة كلها عقاباً لك على إهمالك وعدم اهتمامك بالمحافظة على المكان الذي تجلس فيه .. وتذكر قول رسول الله صلى الله عليه وسلم بأن النظافة من الإيمان ..

هنا اشتعل ( كتكوت الأمير ) من الغيظ .. فبعد أن كان يتابع الفيلم الكرتوني .. أصبح عليه أن يقوم بالتنظيف بمفرده ودون مساعدة أحد .. وهنا بأ في التفكير جدياً في أن يرد لـ ( القطة المشمشية ) هذا الموقف .. بأن يورطها مع الأم في أي مشكلة .. فهي تستحق ذلك .. لأنها تتعمد أن ترهقه دائماً بأعمال أكبر من حجمه الصغير ..

وبينما ( سمسمة ) تستعد لتنظيف حوض السمك الزجاجي وبجوارها ( القطة المشمشية ) تساعدها وتجلس إلى جوارها في هدوء .. كان ( كتكوت الأمير ) يتابعهم من بعيدوهو ينظف غرفة المعيشة .. وينتظر أي فرصة لكي يقوم بتوريط ( القطة المشمشية ) في الخطأ .. وكانت ( سمسمة ) قد بدأت في إخراج السمك الصغير بشبكة صغيرة وتعطيها إلى ( القطة المشمشية ) والتي بدورها تضع السمك بسرعة في طبق صغير به ماء .. حتى أفرغو الحوض تماماً من جميع الأسماك الملونه الصغيرة في الطبق الصغير ..

وبينما ( سمسمة ) مشغولة في تنظيف فلتر الهواء والحوض الزجاجي .. و( القطة المشمشية ) تساعدها في ترتيب الأشياء الخاصة بالحوض وتناولها أدوات التنظيف .. فام ( كتكوت الأمير ) بالزحف في هدوء ودون أن يشعر به أحد .. وقام بأخذ طبق السمك دون أن يشعر به أحد .. وقام بإخفاؤة بسرعه .. ومن ثم عاد إلى غرفة المعيشة .. وكأن شيئاً لم يكن .. ويحاول أن يتظاهر بعدم الاهتمام وهو ينظف ويشاهد التلفزيون ..

وعند انتهاء ( سمسمة ) من تنظيف حوض السمك .. وإعادة جميع الشعب المرجانية والأحجار التي توضع في قعر الحوض .. وملأ الحوض بالماء وتوصيل الكهرباء إليه لتبدأ فلاتر الأوكسوجين بالعمل وكذلك الإضاءات الملونه التي تزين حوض السمك تبدو لامعه من شدة لمعان الزجاج بعد التنظيف .. قامت ( سمسمه ) بطلب طبق الأسماك الصغيرة من ( القطة المشمشية ) وبدورها .. قامت ( القطة المشمشية ) بالنظر خلفها لكي تحضر الطبق.. فإذا بها لم تجد شيئاً .. فيبدو عليها علامات القلق والاستغراب .. وتقول لـ ( سمسمة ) أين الطبق .. هل أخذتيه ..؟

و ( كتكوت الأمير ) يشاهد ويتابع ما يحدث من بعيد وهو يدبر لما سيقوله بعد قليل .. وتعيد ( سمسمة ) السؤال عن الطيق وتقول لـ ( القطة المشمشية ) اين ذهب الطبق والأسماك .. فتصمت ( القطة المشمشية ) وهي خائفة ولا تعرف كيف تجيب ... وهنا .. يحضر مسرعاً ( كتكوت الأمير ) إلى الصالة ويقول لـ ( سمسمة ) لقد شاهدت ( القطة المشمشية ) تأخذه بعيداً منذ قليل أثناء انشغالك في تنظيف حوض السمك .. فتقول ( القطة المشمشية ) .. أنـــا !!! .. أنا أخذت السمك بعيداً .. كيف هذا .. وتنظر إلى (سمسمة) وتقسم لها وتقول : والله لم آخذ شيئاُ .. والله لم آخذ شيئاً .. فترد ( سمسمة ) وتقول : إذن أين ذهب ولم يكن غيرك بجواري .. إعترفي يا أيتها القطة ... إعترفي ...

فتبكي ( القطة المشمشية ) بحرقة وتنظر إلى ( كتكوت الأمير) والذي بدوره ينظر لها ولكن بنظرة تشفي وشماته .. فتقول له في استعطاف يا ( كتكوت ) قول الحقيقة .. فأنا لا أستحق منك ما تفعله بي دائماً .. فيرد هذه المره وهو متردد .. انا .. انا .. اممم .. أقول الحقيقه ..

وهنا .. وعندما شعرت ( سمسمة ) بقلق وارتباك ( كتكوت الأمير ) قالت له .. هل أنت صادق فيما تقول .. هل شاهدت ( القطة المشمشية ) تأخذ السمك بعيداً .. إذن فأين وضعته طالما أنك شاهدتها .. فارتبك أكثر وأكثر وقال لا أدري ..

فقالت ( سمسمة ) إذن دعنا نفتش عنه في المنزل .. ولتبقى أنت هنا ايها ( الكتكوت ) لنعرف أين هو السمك الآن .. وبالفعل .. بدأت ( سمسمة ) في البحث عن السمك بينما ( القطة المشمشية ) لازالت تبكي .. و ( كتكوت الأمير ) يرتجف من الخوف من أثر ما فعله .. وقد بدأ يشعر بأنه فعل خطا كبيراً دون أن يدري ما هي عواقبه ...

وعندما ذهبت ( سمسمة ) إلى غرة المعيشة .. وجدت طبق السمك في احد الأركان خلف كرسي كبير .. وقد بدا على السمك الإعياء نتيجة عدم وجود أوكسوجين كافي في المياه .. بعد أن ظل فترة كبيرة في هذا الطبق دون أن يتم تجديد المياه له .. فأسرعت ( سمسمة ) بالذهب إلى الصالة ووضعت السمك في الحوض .. وهي في قمة الذعر خوفاً على السمك من أن يكون قد حدث له أي مكروه .. وظلت تتابع الحوض وتتابع كل سمكة بمفردها حتى تطمئن على حالتهم جميعاً ..

بينما ( سمسمة ) تتابع حالة السمك .. يكون ( كتكوت الأمير ) في قمة الخوف والذعر وقلبه ينتفض .. بعد أن انكشفت فعلته .. ولا يعرف ماذا يفعل .. و ( القطة المشمشية ) لازالت تبكي بصوت متقطع .. وهي حزينه ولا تريد أن تنظر إلى وجهه ( كتكوت الأمير ) .. والكتكوت يقول لها .. أنا آسف .. أنا آسف .. لا تغضبي .. و ( القطة المشمشية ) لا تنظر إليه ولا تتحدث معه ..

وبعد قليل من الوقت .. اطمأنت ( سمسمة ) على حالة جميع الأسماك داخل الحوض .. بعد أن عادت إليهم حيويتهم ونشاطهم المعهود .. فارتسمت على وجهها نظرة ارتياح من بعد قلق .. وفجأة .. تذكرت أن ( كتكوت الأمير ) قد كذب عليها .. وحاول إلصاق التهمة في ( القطة المشمشية ) .. دون وجه حق .. فبدأت في النظر له بحدة وقالت له .. لقد وجدت الطبق في غرفة المعيشة .. وأنت من كنت تنظف غرفة المعيشة .. و ( القطة المشمشية ) لم تذهب هناك بل كانت بجواري .. فلما تكذب .. ألا تعرف أن من يكذب يذهب إلى النار .. وأن الله لا يحب الكذابين .. وبدأ صوتها يعلو ويعلو وهي تقول .. لقد أنقذت السمك على ىخر لحظة من الموت بعد أن نفذ الأوكسوجين .. ألا تعلم أن السمك يحتاج إلى الأوكسوجين بصفه مستمرة حتى يستطيع التنفس ..

ومع استمرار الشجار بين ( سمسمة ) و ( كتكوت الأمير ) بدأت تشعر ( القطة المشمشية ) بالأسف نحو ما يحدث وبدأ الكتكوت يصعب عليها من ما يحدث له من تأنيب وأرادت أن تلطف الجو .. فقالت ( القطة المشمشية ) إلى صديقتها ( سمسمة ) الحمد لله أن السمك بخير... والكتكوت صغير وكان يريد فقط أن يمزح معنا .. وهو لم يقصد بالطبع إيذاء السمك .. فقام ( كتكوت الأمير ) بتحريك رأسه بالإيماء موافقة على ما تقوله ( القطة المشمشية ) ..

وهدأت القطة من الموقف .. وانتهى على خير .. وأخذت ( كتكوت الأمير ) بعيداً .. وقالت له .. لماذا تكذب يا ( كتكوت ) .. ألا تعلم أن ( الكدب ملهوش رجلين ) .. وكما ترى .. فلقد انكشف أمرك .. ولم ينفعك الكذب .. بل كان عليك حتى وإن أخطأت في البداية بأخذ السمك .. بأن لا تكذب على الإطلاق .. فالكذب خصلة سيئة .. فبدأ ( كتكوت الأمير ) في البكاء .. وقال لها .. أنت السبب فأنا لا أستطيع أن أنظف غرفة المعيشة كلها بمفردي .. فقالت القطة له .. وأنا أعلم ذلك .. ولكني كنت أريد أن ترى كيف نتعب في تنظيف المنزل .. لكي تحافظ أنت عليه عندما تشعر بكمية الإرهاق والتعب الذي نبذله .. فقال لها ( كتكوت الأمير ) أنا آسف .. ولن أكذب مرة ثانية .. فأخذت ( القطة المشمشية ) ( كتكوت الأمير ) في حضنها وطبطبت عليه بحنان .. وقالت الحمد لله على كل حال .. المهم أن السمك بخير وأنت أيضاً بخير .. هيا لكي أساعدك في تنظيف غرفة المعيشة ..

وهنا كانت عقارب الساعة تشير إلى الثانية ظهراً .. وجرس الباب يدق معلناً وصول الأب ومعه ( ميدو ) بعد أن عادوا من النادي .. فغذا بهم يفاجئوا بـ ( كتكوت الأمير ) وهو نشيط ويساعد ( القطة المشمشية ) في تنظيف المنزل .. بينما ( سمسمة ) تساعد أمها في التجهيز للغذاء .. فيرحبوا بالجميع .. وهم سعداء لهاذ النشاط .. وتنتهي الأم من إعداد الغداء الشهي الطازج .. ويأكل الجميع في حب ... وتوتة توتة فرغت الحدوته ..

http://ss9ss.net/up1/uploads/49471fc188.jpg



إلى اللقاء وحلقة جديدة
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

nariman
31-03-2008, 07:09 PM
ههههههههههههههههههه
الحلقه دى دمها خفيف جدااااااا
تسلم ايدك ياأستاذ أيمن

جاسرة مصرية
01-04-2008, 08:09 AM
خطييييييييره بجدا بجد مالكش حل اولا ميرنا كانت مشغوله كا العاده بكوب اللبن وعمرو بيلعب

بس عملت نفسى انا اقرئها بصوت مرتفع لقيت الاتنين بجانبى وبحاله زهول وعمرو مركز قوى مع

الكتكوت وميرنا مع السمك الصراحه جميله ايمن تحياتى ولا ادرى الا ان اقول الحقنى بالرابعه بجد

تحفه عارف فكرتنى بالحلقات بتاعت زمان وكارتون كنت بتفرج عليها بجد جميل قوى مش لقيه غير انى بنتظره

تحياتى اليك ويارب ربنا يسعدك زى ما بتخلى ابتسامه على وجهنا فى اول الصباح صباحك فل ياابن خطاب

اختك ام العيال جاسره مصريه

ღ أيمن خطــاب ღ
01-04-2008, 09:25 AM
ههههههههههههههههههه
الحلقه دى دمها خفيف جدااااااا
تسلم ايدك ياأستاذ أيمن






http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. ناريمان
http://up.haridy.org/storage/1002.gif



تسلم ايدك انتي على متابعتك المستمرة لليوميات

والكتكوت مبسوط منك اوي جدا خالص يعني :GANJA:

وبيقولك يا طنط مش تبقى تنسي الشيكولاته يعني

وكمان بيقولك هاتي ربع جنيه سلف لبكره الصبح

هههههههههههههههههههههههههههههههه

سعيد جداً بتواجدك يا ناريمان .. الله يوفقك يارب

انتظري حلقة الليلة بعنوان ( الفتنة أشد من القتل)

تحياتي العطرية


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
01-04-2008, 09:35 AM
خطييييييييره بجدا بجد مالكش حل اولا ميرنا كانت مشغوله كا العاده بكوب اللبن وعمرو بيلعب

بس عملت نفسى انا اقرئها بصوت مرتفع لقيت الاتنين بجانبى وبحاله زهول وعمرو مركز قوى مع

الكتكوت وميرنا مع السمك الصراحه جميله ايمن تحياتى ولا ادرى الا ان اقول الحقنى بالرابعه بجد

تحفه عارف فكرتنى بالحلقات بتاعت زمان وكارتون كنت بتفرج عليها بجد جميل قوى مش لقيه غير انى بنتظره

تحياتى اليك ويارب ربنا يسعدك زى ما بتخلى ابتسامه على وجهنا فى اول الصباح صباحك فل ياابن خطاب

اختك ام العيال جاسره مصريه








http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. جاسرة مصرية
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://www.heroicfineart.com/catalog/images/ClassicTweety%5B1%5D

يارب تكون الحلقة دي بالذات عجبك ميرنا عاشقة السمك

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

وعمرو كمان ياريت تسلمي عليه وتقولي له الكتكوت بيحبه

علشان هو شاطر وبيسمع كلام مامته ام العيال ومش بيغلبها

وان شاء الله باقي الحلقات تعجبهم .. ويستفيدوا منها كلها


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
01-04-2008, 04:02 PM
http://up.haridy.org/storage/1001.gif

يوميات كتكوت الأمير والقطة المشمشية

الحلقة الرابعة ( الفتنة أشد من القتل )
http://up.haridy.org/storage/1002.gif


http://ss9ss.net/up1/uploads/8e3bad963f.jpg


كان اليوم شاقاً على الكل .. فهو يوم الأربعاء وآخرالاسبوع .. والجميع عائد مرهق من العمل أو المدرسة .. وفي حالة يرثى لها .. وبوادر الصيف قد بدأت تهل .. ودرجة الحرارة متقلبة نوعاً ما وفي زيادة مستمرة .. مما زاد من حالة الكسل المسيطرة على كل من في المنزل في هذا اليوم ...

ذهبت ( سمسمة ) إلى غرفتها لكي تقوم بوضع شنطتها وتفرغ محتوياتها .. وكانت ( القطة الشقية ) في انتظارها وتجلس إلى جوارها لتشاهد الكتب والأوراق الخاصة بـ ( سمسمة ) .. وبالأخص هي معجبة جداً بكراسة الرسم ... والتي بها رسومات جميلة رسمتها ( سمسمة ) في أوقات فراغها وشاركتها ( القطة الشقية ) في تلوينها ..

أما ( ميدو ) فقد كان مرهقاً ويبدو عليه التعب .. وما أن دخل غرفته .. حتى ألقى بشنطته على الارض .. ولم يغير ملابسه .. أو حتى يلقي بالتحية على ( كتكوت الأمير ) والذي كان ينتظره ليلعب معه .. ولكن ( ميدو ) اتجه نحو السرير .. والقى بجسده دون أن ينام .. بل أنه نام بنصف جسده وبطنه فقط على السرير .. ونصفه الآخر على حافة السرير وقدماه على الأرض ..

وكانت رائحة الطعام تخرج شهية من المطبخ .. مما جعل الاب ينادي على زوجته وهو في غرفته يبدل ملابسه ويقول : ما شاء الله .. رائحة الأكل لذيذه جداً يا حبيبتي ... تسلم إيدك .. فترد الأم : بألف هنا وشفا على قلبك يا حياتي .. وتسأل الأم : أين ( ميدو ) .. و ( سمسة ) .. لم أراهم منذ أن دخلوا الشقة .. ؟ وهنا كانت ( سمسمة ) قد أبدلت ملابسها وفي طريقها إلى المطبخ وقامت بالرد على أمها : أنا هنا يا ست الكل يا أطيب وأحلى ماما في الدنيا كلها .. بينما ( القطة المشمشية ) تاخذ جانباً وتصعد لتجلس على حافة احد الأركان في المطبخ لتتابع ما يحدث ..

ولا زال ( ميدو ) نائماً ولا يشعر بمن حوله .. فاخذ ( كتكوت الأمير ) الشنطة المدرسية الخاصة بـ ( ميدو ) وظل يحاول فتحها حتى فتحها وأخرج كل محتوياتها على الأرض .. ليبحث أن أي شيء يلعب به .. طالما أن ( ميدو ) لم يلعب معه وتركه ونام .. فتنادي الأم من بعيد ( ميدووووووووووووو) .. أين أنت يا صغيري .. فينتبه ( ميدو ) ويرد بصوت منخفض متقطع : أنـا هنا يا مامتي .. أنا هنا .. فتذهب إليه ( سمسمة ) لكي ترى ماذا يفعل فتجده لا يزال بملابس المدرسة .. وملقى على السرير .. فتحركه بلطف وتقول له .. هيا .. دعك من الكسل وانهض .. وقم بتغيير ملابسك ... وأيضاً قم بترتيب كتبت المبعثرة على الأرض تلك .. فينهض ( ميدو ) كارهاً .. وتتركه ( سمسمة ) لكي يغير ملابسه .. بينما ( كتكوت الأمير ) لايزال يعبث بمحتويات الشنطة المدرسية وهو مستمتع بما يفعل ..

وعلى سفرة الغداء .. كان الكل مجتمعاً وفي استعداد لبدء تناول الغداء .. فتقول ( سمسمة ) إلى ( ميدو ) هل قلت : بسم الله الرحمن الرحيم .. قبل أن تبدأ في الأكل .. فيقول لها : لاااا .. ولكني ساقول الان : بسم الله الرحمن الرحيم في أوله وآخره .. فتقول الأم وهي تنظر الى الأب .. ماشاء الله على ابنتنا .. قلبها عامر بالإيمان .. فيقول الأب : البركة في أمها .. هي من علمتها ذلك .. وعقبال ابننا ( ميدو ) .. اتمنى ان يأتي اليوم والذي أراه فيه رجلاً صالحاً يخدم فيه نفسه وأهله ووطنه .. فيقول ( ميدو ) بحماس : إن شاء الله يا ابي لن أخذلك .. وساكون ظابط مخلص لله ولوطني .. فيبتسم الجميع ما عدا ( كتكوت الأمير ) والذي لا يفهم شيئاً .. وما هو الظابط وماذا يفعل .. فيسأل بتلقائية .. : ماذا تعني كلمة ( ظابط ) .. فترد ( القطة المشمشية ) وتقول : ظابط يعني رجل يكون مسئول عن حماية الأمن والأمان .. وهو من يسهر على حمايتنا ليلاً من أي مكروه .. فيضحك الجميع من رد ( القطة المشمشية ) المليء بالبراءة .. وتقول ( سمسمة ) : برافووووو عليكي يا قطتي الطيبة ...

انتهى الجميع من الغداء .. وذهب الأب لكي يستريح قليلاً في غرفته .. بينما قام ( ميدو ) إلى غرفته لكي يؤدي ما عليه من واجبات مدرسية .. وذهب معه ( كتكوت الأمير ) .. بينما ( سمسمة ) قامت مع أمها وذهبوا إلى المطبخ لتفريغ الأطباق المتسخة وغسلها .. وهنا قالت ( سمسمة ) إلى أمها .. اذهبي انتي يا أمي لترتاحي قليلاً .. فلقد بذلت مجهوداً كبيراً اليوم .. وأنا ساتابع غسالة الأطباق .. وسأقوم بإخراج الأطباق بعد أن تجف .. وساضعها في مكانها .. فترفض الأم في البداية .. ولكن مع إلحاح ( سمسمة ) ومعها ( القطة الشقية ) تذهب الأم لكي تستريح في غرفتها .. وتترك مهمه متابعة غسيل الأطباق الى ( سمسمة ) وبرفقتها ( القطة الشقية ) ...

كان ( كتكوت المير ) قد بدأ يشعر بالملل .. فالتلفزيون مغلق لان الجميع أما نائم أو يذاكر أو في المطبخ .. ولكنه لم يجد شيئاً يفعله .. فذهب الى المطبخ ليشاهد ( سمسمة ) و ( القطة الشقية ) وهم يتعاونون في تنظيف الأطباق .. وبدأت ( القطة الشقية ) في الحديث وقالت : لماذا لا تساعد ( ميدو ) في واجباته المدرسية .. فقال لها : إنه لا يهتم بي .. ولا ينتظر مساعدتي .. فهو دائماً إما مشغول في واجباته أو نائم أو في النادي أو بالمدرسة .. فقالت له ( القطة الشقية ) : ولم لا تلعب أنت وتحاول أن تجعله يهتم بك أكثر .. فقال لها : لا يهم .. فانا قد تعودت على ذلك ..

وبينما هم في المطبخ يتحدثون .. و ( سمسمة ) تفرغ غساله الأطباق من الأطباق النظيفه .. وتناولها إلى ( القطة الشقية ) لكي تضعها في مكانها بالنيش ( دولاب الأطباق ) ... فجأة ... وقع طبق صيني من يد ( القطة الشقية ) رغماً عنها .. وانكسر على الفور .. وتناثرت القطع الصغيرة هنا وهناك .. فقالت ( القطة المشمشية ) على الفور : يا ( سمسمة ) لم أقصد .. لقد انزلق من يدي لأنه كان لايزال مبتل بالماء .. وتنظر ( القطة المشمشية ) إلى ردة فعل ( سمسمة ) بينما ( كتكوت الأمير ) يتابع ما يحدث ..

فقالت ( سمسمة ) في هدوء .. لا عليك يا قطتي .. المهم هل أنتي بخير.. هل أصابك مكروه .. فترد ( القطة الشقية ) في ارتياح : لا لم يصبني شيء .. أنا بخير والحمد لله .. فتقول ( سمسمة ) وهذا هو المهم .. وتكمل ( سمسمة ) هيا لكي ننظف الأرض من بقايا الطبق المكسور .. حتى لا يصيب أي أحد في المنزل .. إذهبي يا ( قطتي ) وأحضري المكنسة .. لكي ننظف البقايا الصغيرة .. وأنا سأقوم بتجميع البقايا الكبيرة بحذر في سلة المهملات ..

وتحضر ( القطة المشمشية ) المكنسة .. وتبدا في شفط البقايا الصغيرة بعد ان ازالت ( سمسمة ) القطع الكبيرة .. كل هذا و ( كتكوت الأمير ) لازال يتابع ما يحدث من بعيد .. دون التدخل أو حتى تقديم المساعدة .. وتنتهي ( القطة المشمشية ) من عملية شفط القطع الصغيرة .. ويخرج الجميع من المطبخ .. فتعود ( سمسمة ) إلى غرفتها لتستريح قليلاً .. ومعها ( القطة المشمشية ) .. بينما يذهب ( كتكوت الأمير ) إلى غرفة المعيشة لكي يشاهد التلفزيون وأفلام الكارتون ..

وبعد مرور بعضاً من الوقت .. استيقظ الأب وكذلك الأم من النوم .. واستعدوا لأداء صلاة العصر .. وقاموا بالنداء على الأبناء لكي يصلون جماعة .. فحضر ( ميدو ) وحضرت ( سمسمة ) ومعها قطتها .. بينما ( كتكوت الأمير ) استمر في مشاهدة التلفزيون .. فتركه الاب وقال لهم .. لازال صغيراً .. اتركوه الان .. وصلوا جميعاً فريضة العصر في جماعة بعد أن توضاو .. وبعد الانهاء من الصلاة .. ذهبوا لكي يجلسون في غرفة المعيشة .. ويتناولون الشاي ..

وذهبت الأم لعمل وتحضير الشاي في المطبخ .. بينما احتضن الاب ( سمسمة ) و ( ميدو ) بين ذراعيه .. وبدا يسالهم عن أحوالهم .. وعن المدرسة وكيف قضوا يومهم الدراسي .. وكانت ( القطة المشمشية ) تجلس إلى جوارهم لتستمتع بحديث الأب الشيق والممتع .. حيث أنه يحدثهم ويعلمهم أشياء كثيرة حسنة .. و ( كتكوت الامير ) لايزال ينام على بطنه وهو يشاهد التلفزيون وأفلام الكارتون ..

وبدأ ( ميدو ) يتحدث عن يومه كاملاً .. وكيف انه انتهى من جميع واجباته المدرسية أثناء نوم الأب .. ولكنه لم يذكر ( كتكوت الأمير) ولم يأتي بسيرته أو أي شيء عنه .. وعندما جاء الدور على ( سمسمة ) فقد بدأت في الحديث عن يومها في المدرسة وبعد أن حضرت إلى المنزل .. وكيف ان ( القطة المشمشية ) قد ساعدتها في غسيل الأطباق .. ففرح الأب لهذا كثيراً وشكر الأب ( القطة الشقية ) على مساعدتها لـ ( سمسمة ) .. ولكن ( كتكوت الأمير ) شعر بالغيرة الشديده .. وأسرع يقول ... على ماذا تشكرون ( القطة الشقية ) .. وكان كلامه موجههاً إلى الأب .. وأكمل : لقد كسرت ( القطة الشقية ) طبقاً من الصيني .. ولم يخبرك أحداً بذلك .. حتى لا تعاقبهم .. ولكنني أخبرتك حنى تعرف ماذا يحدث وأنت نائم ..

فاعتدل الأب في جلسته وهو ينصت جيداً إلى ما يقوله ( كتكوت الأمير ) .. بينما ( سمسمة ) و ( القطة الشقية ) يبدو عليهم علامات القلق والخوف .. وبعد أن انتهى ( كتكوت الأمير ) من الحديث والذي لم يقاطعه فيه أحد .. كانت الأم قد حضرت بالشاي من المطبخ .. فقال لها الاب : أجلسي لكي تستمعي لما يحدث ..

وهنا قال الأب : هل انتهيت يا كتكوت ؟ فقال ( كتكوت الأمير ) نعم انتهيت .. فقال له بهدوء وهو في داخله يريد أن يلقنه درساً في الدين والحياه .. يا كتكوت يا صغيري .. هل بإخبارك لي لما حدث هذا شعرت بارتياح .. وهل من المفترض أنني ساقوم بضرب ابنتي ( سمسمة ) أو ( القطة الشقية ) على فعلتهم فتفرح أنت .. أليس كذلك .. فلم يجب ( كتكوت الأمير ) .. وأكمل الأب .. لماذا تفتن على ( القطة الشقية ) ؟؟ .. وما هي الفائدة التي ستعود علينا من إخبارنا بما حدث .. هل سيعود الطبق الذي انكسر ؟؟ فقال ( كتكوت الأمير ) : لااااااا لن يعود .. فأكمل الأب : إذن ما الفائدة من إخبارنا .. هل تخبرنا حتى نغضب وتفرح أنت ؟ .. فقال ( الكتكوت الأمير ) وهو في شدة الإحراج : لاااااااااا ... ليس كذلك ..

فقال الأب .. فلتعلم يا صغيري أن ( الفتنة أشد من القتل ) .. وأن ما فعلته أنت الان لن يجدي نفعاً .. فالطبق قد انكسر وانتهى الأمر .. وبالنسبة لعقاب ( القطة الشقية ) أو ( سمسمة ) على كسر الطبق .. فلن يكون هناك أي عقاب .. لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم ( لا تضربوا أبنائكم على كسر إنائكم فإن لها أعمار مثل أعماركم ) ... صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

فشعر ( كتكوت الأمير ) بالخجل .. وخرج من غرفة المعيشه وهو حزين ومكسور .. بينما ( ميدو ) لا ينطق .. و ( سمسمة ) و ( القطة المشمشية ) سعداء بحكمة الأب .. ولكن كعادتها .. ( القطة المشمشية ) أسرعت ذاهبة خلف ( كتكوت الأمير ) وتقول له .. حصل خير .. لا تحزن .. لقد أخطأت .. وتعلمت من خطأك .. ولا عيب في ذلك .. فقال لها ( كتكوت الأمير ) .. أنا دائماً اقوم بأشياء خاطئة .. ولا أتعلم .. فتقول له ( القطة المشمشية ) : لاااااا بل تتعلم من أخطاؤك .. والدليل أنك لا ترتكب مثلها مره ثانية .. وهنا دخلت ( سمسمة ) غرفة ( ميدو ) ومعها ( ميدو ) ممسك بيدها .. لكي يخففوا من ما حدث .. فيشاهدون ( كتكوت الأمير ) و ( القطة المشمشية ) وهم يتناقشون .. فيفرحون كثيراً .. ويأخذ ( ميدو ) الكتكوت في حضنه .. بينما تحتضن ( سمسمة ) قطتها ... ليذهبوا في جولة في السوق التجاري بصحبة الام والأب والذي كان مخططاً لها من قبل .... وتوتة توتة فرغت الحدوته ..

http://ss9ss.net/up1/uploads/49471fc188.jpg



إلى اللقاء وحلقة جديدة
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

سوما
01-04-2008, 08:43 PM
أستاذ\ أيمن..
الحلقة الثالثة : *الكذب ..
الحلقة دمها خفيف ولذيذة فى متابعتها......بس بصراحة اتغظت شوية من طيبة قلب القطة المشمشية..طيبة أوى أوى أصلها :l2: ورغم شقاوة الكتكوت الأمير الا أنه بيعمل حركاته الشقية اللى فيها غلط بس عشان يلفت الأهتمام..:baby2:
بجد تسلم أيدك.....:f: :f: :f:

سوما
01-04-2008, 09:28 PM
أستاذ\ أيمن..
الحلقة الرابعة.. *القتنة أشد من القتل *
عجبتنى أوى الحلقة دى فى الحكمة اللى بتشير ليها......وعجبنى موقف وحكمة والد سمسمة..:good: وعجبنى كمان رد القطة المشمشية الأخير لما قالت مش عيب أن الواحد يغلط المهم أن نعترف بيه و مش نكرر الغلط ده تانى..:y:
:baby:بجد جميل أوى أن القصة بها العديد من الحكم والمواعظ اللى بتفيد الأطفال...:baby:
:f: :f: تسلم ايدك يا أيمن..:f: :f: ....وفى أنتظار الحلقات القادمة.....:bye:

سيمفونية كاتبه
02-04-2008, 10:59 AM
:f:السلام عليكم ورحمه الله وبركاته:f:

اولا: أحب اهنيك فى قلمك الجديد:brawa::brawa: الهادف وليسه الرؤى الى انا اعتبرته نصيحه بتوصل لناس عن طريق رسم كركاتيرى وفكره طفوليه توصل لجميع الاعمار لان الانسان كلما كبر لازال يحتفظ بطفولته

ثانيا: اجلت رضى كتير لحين سمعاك وتكوين فكره شامله عن اكتر من جزء عشان اعرف فعلا ان الهدف من القصه هو هدف ارشادى لناس ولاطفلهم

ثالثا: بجد اصبحت قلم مميز دائما احب ان اقرء له فى اى موضوع لان اسلوبك واحساسك بيجبر اى انسان ان يستمتع بيه

وأخيرا: تقبل مرورى المتواضع واوعدك:roll2: ان كل الحكاياتى دى هحكيها لكل طفل اعرفه حتى هحكيها لنفسى عشان انام بسرعه:o

وأخيرا تصبح على خير مع جزء جديد وحلقه شيقه جديده رغم ان دلؤتى الصبح بس مش مشكله

:f:تقبل تحياتى:f:
http://www.aminland.com/out.php/i351_3b6f749cea.gif

:f:مملكــ الحب ـــــه:f:

noogy
02-04-2008, 02:03 PM
ايمن بجد الحلقة التالتة مش ممكن تــــحـــفــــــــــة جددددددددددا

والرابعة عجبتنى اوى اخييرا ميدو اخد الكتكوت وهيخرج معاه

تسلم ايدك يا ايمن احلى حاجة انها مش قصة للترفيه وبس لا فيها حكم وعبر

كتير الواحد يستفاد منها

طيبة اوى القطة المشمشية علشان كده انا بحبها اوى وبحب برضه الكتكوت

مع انه بيغلط بس عسول اوى فى شقاوته

ميرسى ليك وما تتأخرش علينا بليييييييز

ღ أيمن خطــاب ღ
02-04-2008, 03:36 PM
أستاذ\ أيمن..
الحلقة الثالثة : *الكذب ..
الحلقة دمها خفيف ولذيذة فى متابعتها......بس بصراحة اتغظت شوية من طيبة قلب القطة المشمشية..طيبة أوى أوى أصلها :l2: ورغم شقاوة الكتكوت الأمير الا أنه بيعمل حركاته الشقية اللى فيها غلط بس عشان يلفت الأهتمام..:baby2:
بجد تسلم أيدك.....:f: :f: :f:





http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. سوما
http://up.haridy.org/storage/1002.gif



فعلا الحلقة التالتة كانت متميزة جداً وفكرتها حلوة

والقطة طول عمرها طيبة علشان قلبها كبير وحنينة

وزي ما قولتي كتكوت الأمير بيعاني من عدم الاهتمام

:baby:

ان شاء الله تعجبك باقي الحلقات وتستمتعي بيها كلها


مع
تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
02-04-2008, 03:42 PM
أستاذ\ أيمن..
الحلقة الرابعة.. *القتنة أشد من القتل *
عجبتنى أوى الحلقة دى فى الحكمة اللى بتشير ليها......وعجبنى موقف وحكمة والد سمسمة..:good: وعجبنى كمان رد القطة المشمشية الأخير لما قالت مش عيب أن الواحد يغلط المهم أن نعترف بيه و مش نكرر الغلط ده تانى..:y:
:baby:بجد جميل أوى أن القصة بها العديد من الحكم والمواعظ اللى بتفيد الأطفال...:baby:
:f: :f: تسلم ايدك يا أيمن..:f: :f: ....وفى أنتظار الحلقات القادمة.....:bye:





http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. سوما
http://up.haridy.org/storage/1002.gif




أجمل شيء ان الانسان لما يغلط يتعلم من الغلط بتاعه ومش يكرره ،

وكمان الأجمل لما يكون فيه ناس جنبه بتساعده وتوجهه للصح دايما

والكتكوت لسه صغنن اوي يعني ومش يفهم زي الناس الكبيره خالث

علشان كده هو بيوقع في مواقف باااااااااااايخة ومش حلوة خالث

:baby:

ان شاء الله تعجبك باقي الحلقات وتستمتعي بيها كلها


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
02-04-2008, 03:49 PM
:f:السلام عليكم ورحمه الله وبركاته:f:

اولا: أحب اهنيك فى قلمك الجديد:brawa::brawa: الهادف وليسه الرؤى الى انا اعتبرته نصيحه بتوصل لناس عن طريق رسم كركاتيرى وفكره طفوليه توصل لجميع الاعمار لان الانسان كلما كبر لازال يحتفظ بطفولته

ثانيا: اجلت رضى كتير لحين سمعاك وتكوين فكره شامله عن اكتر من جزء عشان اعرف فعلا ان الهدف من القصه هو هدف ارشادى لناس ولاطفلهم

ثالثا: بجد اصبحت قلم مميز دائما احب ان اقرء له فى اى موضوع لان اسلوبك واحساسك بيجبر اى انسان ان يستمتع بيه

وأخيرا: تقبل مرورى المتواضع واوعدك:roll2: ان كل الحكاياتى دى هحكيها لكل طفل اعرفه حتى هحكيها لنفسى عشان انام بسرعه:o

وأخيرا تصبح على خير مع جزء جديد وحلقه شيقه جديده رغم ان دلؤتى الصبح بس مش مشكله

:f:تقبل تحياتى:f:
http://www.aminland.com/out.php/i351_3b6f749cea.gif

:f:مملكــ الحب ـــــه:f:






http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. مملكة الحب
http://up.haridy.org/storage/1002.gif



لا أدري بماذا أكتب بعد كلماتك ومديحك الذي لا أستحقه

فالأمر كله أنني أعشق الأطفال طوال عمري بدرجة كبيره

ولقد كنت ولا زلت أحكي لهم قصص وحواديت قبل النوم

ودائماً ما يلفت الأطفال من حولي في هدوء لكي يستمتعوا

وأنتهز أنا تلك الفرصة لكي أضع في عقولهم بعض الحكم

وبعض الأحاديث والآيات القرآنية والمواعظ والأمثال أيضا

لكي يستفيدون منها في حياتهم فيما بعد وترسخ في أذهانهم

ولقد واتتني الفكرة بأن أضع كل يوم حلقة قرابة الساعة 8

حتى يقرأها لهم والد كل طفل وطفلة معنا بمنتدى أبناء مصر

ونسأل الله أن ينفعنا بما علمنا ويتقبل منا ومنكم صالح الأعمال

وجزاك الله خيراً على تواجدك وإدراكك لفكرة وهدف اليوميات

مع خالص تحياتي العطرية لمملكتك الدافئة مملكة الحب :f:



مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
02-04-2008, 03:53 PM
ايمن بجد الحلقة التالتة مش ممكن تــــحـــفــــــــــة جددددددددددا

والرابعة عجبتنى اوى اخييرا ميدو اخد الكتكوت وهيخرج معاه

تسلم ايدك يا ايمن احلى حاجة انها مش قصة للترفيه وبس لا فيها حكم وعبر

كتير الواحد يستفاد منها

طيبة اوى القطة المشمشية علشان كده انا بحبها اوى وبحب برضه الكتكوت

مع انه بيغلط بس عسول اوى فى شقاوته

ميرسى ليك وما تتأخرش علينا بليييييييز






http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. نوجي
http://up.haridy.org/storage/1002.gif



فعلا يا أختي الفاضلة نوجي ...... فالحلقات ليست لمجرد الترفيه وحسب

بل هي مليئة بالحكم والمواعظ والمواقف التي نخرج منها بدروس مستفادة

وأنا أيضاً سعيد مثلك لأن ( ميدو ) أخذ ( الكتكوت الأمير ) معه في النزهه

سعيد أنا وشاكر وممتن لتواجدك الكريم أختي الفاضلة .. مع تحياتي العطرية

:f:


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
02-04-2008, 06:09 PM
http://up.haridy.org/storage/1001.gif

يوميات كتكوت الأمير والقطة المشمشية

الحلقة الخامسة
( القرش الأبيض ينفع في اليوم الأسود )
http://up.haridy.org/storage/1002.gif


http://ss9ss.net/up1/uploads/cb38d06ab2.jpg


في منتصف الأسبوع .. كان الجو رائعاً في المساء ويدعو إلى الخروج .. حيث نسمة الهواء المنعشة والتي تلطف من حرارة الصيف ورطوبة الجو .. وكان ( ميدو ) قد وعد ( كتكوت الأمير ) أخيراً بأن يأخذه في نزهه ليلية إلى أحد المراكز التجارية والتي بها ركن مخصص لألعاب الأطفال والفيديو جيم القريب من المنزل ومعهم ( سمسمة ) ورفيقتها ( القطة المشمشية ) ..

وفي المساء وعند الموعد المحدد .. كانت الأم قد أشرفت بنفسها على التجهيزات الخاصة بالنزهه .. وكان الأب يجلس في الصالة مستعداً لاصطحاب الأولاد إلى ملاهي الأطفال .. ومعهم الكتكوت والقطة .. وكان الجميع جاهزاً إلا ( ميدو ) كالعادة .. لا يزال يرتدي ملابسة .. ومعه ( كتكوت الأمير ) في الغرفة يجلس بجواره ...

تأهب الجميع .. وأغلقوا الأنوار .. وكذلك المحبس الخاص بالغاز الطبيعي قبل الخروج .. وتأكدو أن كل الأجهزة الكهربائية مغلقة .. وأغلق الأب الباب وأحكم الإغلاق .. وبدوأ في المشي على أقدامهم إلى المركز التجاري القريب من المنزل .. حتى وصلوا إلى المركز التجاري الفخم ذو الأعمدة النحاسية الكبيرة عند البوابات والإضاءات المتنوعة الالوان بأشعة الليزر وتلك النافورة التي تتوسط الحيقة الدائرية امام المدخل الرئيسي للمول التجاري ..

وكان الأب يمسك في يده ( سمسمة ) والتي بدورها تحمل قطتها على راحة يديها .. أما الأم فكانت تمسك في يدها ( ميدو ) والذي كان يحمل أيضاً في يدية ( كتكوت الأمير ) .. ودخل الجميع إلى البهو الداخلي للمركز التجاري .. وانعطفواً يميناً حيث الكافيتيريا الهادئة .. وعلى أحد الطاولات القريبة جلست الأسرة .. وجاء النادل يسألهم عن ما يريدون .. وذهب بعد أن سجل الطلبات .. وكان الجو العام رائعاً ومليئاً بالحب والبهجة ..

وبعد مرور بعضاً من الوقت .. استأذن ( ميدو ) من الأب لكي يذهب هو وأخته ( سمسة ) ومعهم ( كتكوت الأمير) إلى ركن ملاهي الأطفال لكي يلعبون ويستمتعون بوقتهم .. فوافق الأب .. وأخرج من جيبة النقود .. وقام بتوزيعها بالتساوي على ( ميدو ) و( سمسمة ) و ( كتكوتى الأمير ) و ( القطة المشمشية ) .. وفرح الأطفال جداً بالنقود الكثيرة والتي ستمنحهم الكثير والكثير من التجول بين جميع الألعاب ..

ودخل ( ميدو ) و ( سمسمة ) وبرفقتهم ( كتكوت الأمير ) و ( القطة المشمشية ) الى داخل ركن الأطفال .. ولكن ( سمسمة ) بادرت وقالت للجميع .. لابد أن ندخر جزءً من تلك النقود .. ولا ننفقها كلها .. حتى يمككننا أن نستفيد بها في شيء آخر ربما نحتاج إليه .. فوافقت ( القطة المشمشية ) على الفور وأعطت جزءً من النقود الخاصة بها إلى ( سمسمة ) لكت تحافظ عليها .. أما ( ميدو ) .. فقال لها : إن شاء الله .. بعد الانتهاء من اللعب والعودة إلى المنزل .. سأعطيك ما تبقى من النقود الخاصة بي .. وكذلك كان رد ( كتكوت الأمير ) .. فنظرت ( سمسمة ) إليهم وقالت .. إذن فنحن على اتفاقنا عندما نعود إلى المنزل ..

وبدأ الأطفال في اللعب داخل الملاهي والاستمتاع بجميع الألعاب الترفيهية وكذلك الفيديو جيم (البلاي استيشن ) .. وكانت ( سمسمة ) تأخذ بالها جيداً من رفيقتها ( القطة المشمشية ) أثناء اللعب وبالأخص في الألعاب التي بها سرعة كالقطار المائي والعربات المتصادمة والطبق الدوار .. أما ( ميدو ) فكان مشغولاً بنفسه .. ولا يتابع صديقه ( كتكوت الأمير) .. مما جعل الكتكوت يبدأ في اللعب بمفرده والبحث عن اللعاب التي تناسب سنه الصغير ..

ومضى الوقت سريعاً جداً مع الأطفال في مدينة الملاهي الصغيرة ,, بينما الأب والأم ينظرون من بعيد ويتابعون أطفالهم .. وهم سعداء لسعادتهم .. فهكذا هم الآباء والأمهات ... يفرحون عندما يرون أطفالهم سعداء .. وليس كما يعتقد بعض الصغار بأن الآباء قاسي القلب على أبنائهم وأنهم يحرمونهم من اللعب والمرح لكي يستذكرون دروسهم .. لاااااااااااااااااااا .. على العكس تماما .. فكما نرى السعادة والتي على وجوه الأب والأم معاً في هذه الليلة الرائعة ..

وعندما حان وقت العودة والذهاب إلى المنزل .. قام الأب ليجمع أبناؤه من الملاهي .. فكانوا سعداء جداً ويتطايرون من الفرحة .. وحضرت ( سمسمة ) سريعاً عندما رأت أبيها بالقرب منهم ومعها ( القطة المشمشية ) ... بينما كان ( ميدو ) ينظر من بعيد .. ولا يريد أن يعود .. بل يقول للأب من بعيد .. خمسة دقائق أخرى .. فقط خمسة دقائق .. وكذلك ( كتكوت الأمير ) .. كان يلعب ويلهو ولا يهتم بوجود الأب حيث أن ( ميدو ) لا يزال يلعب .. فلم يشأ الأب أن يفسد الفرحة باليوم .. وعاد مع ( سمسمة ) و ( القطة المشمشية ) إلى الكافيتيريا حيث تجلس الأم .. وعندما سالتهم الأم أين ( ميدو ) و ( كتكوت الأمير ) قالو لها أنهم يريدون أن يلعبون قليلاً .. فتركناهم ولم نشأ أن نفسد فرحتهم باللعب والمرح ..

وكان ( ميدو ) يقوم باللعب في كل الألعاب .. وكذلك ( كتكوت الامير ) كان منهمكاً في الألعاب الكرتونيه والسباقات في ( البلاي استيشن ) .. وظلوا يلعبون ويلعبون ويلعبون ... حتى نفذت كل النقود التي لديهم .. ولم يعد معهم شيء .. هنا وهنا فقط .. خرجوا من مدينة الملاهي الممتعة .. ليعودو إلى الكافيتريا وهم في قمة النشوة والسعادة ..

وقام الأب بحمل ( ميدو ) والذي قد نام منهم بمجرد أن جلس على الكرسي بالكافيتيريا من شدة الإرهاق .. أما ( كتكوت الأمير ) فقد كان يغط في ثبات عميق أيضاً بمجرد عودته من الملاهي وكانت ( القطة المشمشية ) تحمله في يدها وهي محمولة على يد ( سمسمة ) والتي تمسك في يد أمها وهم عائدين إلى المنزل من بعد ليلة من السعادة والمرح واللعب والفرح ..

ومع انتهاء اليوم وخلود كل من في البيت إلى النوم .. كانت ( سمسمة ) تقوم بحساب ما تبقى لديها من النقود .. و( القطة المشمشية ) سعيدة بما لديهم من النقود الباقية .. أما ( ميدو ) فكان لا يزال نائماً ومعه ( الكتكوت الأمير ) ..

ومع إشراقة اليوم الجديد .. كانت ( سمسمة ) كعادتها في قمة نشاطها المعهود .. ومعها ( القطة المشمشية ) مستيقظة بنشاط وحيوية .. استعداداً ليوم دراسي جديد مليء بالنشاط والحيوية .. أما ( ميدو ) فكان لايزال نائماً .. وعندما استيقظ كالعادة متأخراً .. أسرع لكي يأخذ الحمام الخاص به .. ويغسل أسنانه وينظفها جيدا .. و ( كتكوت الأمير ) مستلقي في خمول على السرير ..

وعندما خرج ( ميدو ) بصحبة ( سمسمة ) ليستقلوا الحافلة المدرسية سالته ( سمسمة ) وقالت : كم تبقى معك من النقود من ليلة أمس .. فقال ( ميدو ) في خجل .. لا شيء .. فتعجبت من إجابته .. وبادرت وقالت له .. الم تعطني وعداً بأن تحافظ على بعضاً من النقود لكي ندخرها .. فقال ( ميدو ) لقد كان اللعب جميلاً ولم استطع أن أمنع نفسي من اللعب بكل الألعاب .. فقالت له ولكن هذا يعتبر تبذير وإسراف .. وكما قال لي أب عندما قرأ آية من القرآن وقال بسم الله الرحمن الرحيم ( إن المبذرين كانوا اخوان الشياطين ) صدق الله العظيم .. فهل تريد ان تصبح من المبذرين .. فأجاب ( ميدو ) بالطبع لاااا .. فقالت ( سمسمة ) وهل ( كتكوت الأمير ) أنفق كل ما لديه أيضاً .. فقال لها : لا اعلم .. فسالته في استغراب : كيف لا تعلم الم تكن معه وتلعبون سوياً ؟؟ فقال ( ميدو ) لاا .. لقد كنت ألعب بمفردي .. فغضبت منه ( سمسمة ) .. وذهبت إلى الفصل الخاص بها .. حيث أن الحافلة كانت قد وصلت داخل أرض المدرسة ..

وبعد مرور يومين .. كان البيت مهيأ لاستقبال حدث ما .. فلقد كان الأب يقوم بشراء أغراض خاصة بالزينة والحفلات والبلالالين والشموع .. فسالت ( سمسمة ) والدتها .. هل لدينا حفلة يا أمي .. فقالت الأم : نعم يا صغيرتي .. فاليوم هو عيد زواجي أنا ووالدك .. وسنحتفل به معاً ان شاء الله .. ففرحت ( سمسمة ) كثيراً وكذلك ( القطة المشمشية ) .. وبدأو في مساعدم الأم في الترتيب للمنزل وتعليق الزينة ونفخ البلالالين وتزيين الحوائط ...

وقبل المساء .. كانت ( سمسمة ) تستأذن من أمها لتذهب لشراء بعض الأشياء من محل اللعب والهدايا المقابل للمنزل ... فوافقت الأم .. وذهبت ( القطة الشقية ) بصحبة ( سمسمة ) إلى المحل واشترت من النقود التي ادخرتها هدية صغيرة ولطيفة عبارة عن دبدوب يحمل قلباً أحمراً وبه كلمة احبك لكي تهديه لأبويها بمناسبة عيد زواجهما .. وكانت ( القطة الشقية ) سعيدة جداً بالدبدوب وترقص فرحاً لأنهم اشتروه من نقودهم الخاصة ...

أما ( ميدو ) فقد كان نائماً من كثرة اللعب في المدرسة .. وكذلك ( كتكوت الأمير ) مستلقياً على بطنه .. ولا يلقي بالا بما يجري من حوله في البيت من تزيين وترتيب وتجهيز وبلالالين .. ولكن مع بعض الضوضاء التي تصاحب تعليق الزينة .. استيقظ ( ميدو ) ليخرج ويشاهد ماذا يحدث في المنزل .. ولم يفهم شيئاً .. وكان الأب قد وصل إلى المنزل ومعه باقي الغراض والأشياء الخاصة بالحفل .. فسأله ( ميدو ) ماذا هنالك يا أبي .. فقال له الأب .. انها حفلة بسيطة بمناسبة عيد زواجي انا وامك .. ففرح ( ميدو ) كثيراً بأن الليلة ستكون هناك حفلة .. وكان ( كتكوت الأمير ) في غرفة ( ميدو ) ولكنه قام مسرعاً عندما سمع ان هناك حفلة .. وخرج ليسال ( ميدو ) عن تلك الحفلة ..

إنطفأت الأنوار .. وكانت الشموع تضيء المكان في جو شاعري ورومانسي حالم .. والأب والأم يتوسطا السفره .. وبجوارهم الأبناء .. وكانت هناك تورتة كبيرة تتوسط المائدة .. وبدأو في الاحتفال وتقطيع التورتة .. ليألكوها مع الشاي والحليب .. وهم في سعادة بالغة .. وفرح غامر بتلك المناسبة السعيدة ..

وهنا قامت ( سمسمة ) لتذهب إلى غرفتها .. وتحضر شنطة كبيرة معها .. والكل مترقب لما بداخل تلك الشنطة والتي وضعتها أمامها .. فقالت ( سمسمة ) والكل يستمع إليها .. أبي .. أمي .. أنا أحمد الله واشكره أن لي أبوين مثلكما في الطيبة والحنان والرعاية وحب الله والمحافظة علينا .. ولقد احضرت لكما شيئاً صغيراً ليعبر عنا ما بداخلي تجاهكما .. وهنا أخرجت ( سمسمة ) و( القطة الشقية ) تساعدها .. الدبدوب الحمر .. وقالت لهما .. هدية عيد زواجكما ..

وهنا شعر ( ميدو ) بالخجل الشديد .. أما ( كتكوت الأمير ) فلقد قام بوضع يده على وجهه ليداري الكسوف الذي يشعر به .. حيث أنهم لم يشترو أي شيء وذلك لنهم لم يكن معهم نقود ... وفي تلك اللحظة .. قامت ( القطة الشقية ) بإخراج هدية أخرى من الشنطة التي امامهم .. وقالت .. أما هذه الهدية فمن ( ميدو ) و ( كتكوت الأمير ) إلى أحلى اب .. واطيب أم .. وأكملت تقول .. حيث أننا نعرف أكثر في شراء الهدايا أكثر من الأولاد .. فلقد أتفقنا أنا و ( سمسمة ) مع ( كتكوت المير ) و( ميدو ) على شراء الهدية الخاصة بهما من نقودهما التي تركاها معنا .. فشعر ( كتكوت الأمير بالخجل في نفسة ) .. و كان ( ميدو ) لا يعرف ماذا يقول .. ولكن كان الجميع سعداء بتلك الحفلة الصغيرة .. والأمسية الرائعة

وكانت ( سمسمة ) و ( القطة الشقية ) اتفقوا مسبقاً على شراء الهديتين بكل ما لديهما من نقود .. حتى لا يحرجون ( ميدو ) و ( كتكوت الامير) عندما يقوما بتقديم هديتهما للوالد والوالدة .. وهما لم يحضرا شيئاً .. وارادا بذلك ان يلقنوهم درساً في ان ( القرش الأبيض ينفع في اليوم الأسود ) .. واننا لابد وان نتعلم كيف ندخر من مصروفنا اليومي لأي ظرف طاريء .... وتوتة توتة فرغت الحدوته ..

http://ss9ss.net/up1/uploads/49471fc188.jpg



إلى اللقاء وحلقة جديدة
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

سيمفونية كاتبه
02-04-2008, 06:49 PM
:y:

http://www.ss9ss.net/up/uploads/05547f04e9.gif

الأخت الفاضلة .. مملكة الحب
http://www.ss9ss.net/up/uploads/38cb88d42b.gif

http://www.24-7partypaks.com.au/images/Tweety/looney-tunes-tweety-edible-birthday-cake-icing-image.jpg

لا أدري بماذا أكتب بعد كلماتك ومديحك الذي لا أستحقه

فالأمر كله أنني أعشق الأطفال طوال عمري بدرجة كبيره

ولقد كنت ولا زلت أحكي لهم قصص وحواديت قبل النوم

ودائماً ما يلفت الأطفال من حولي في هدوء لكي يستمتعوا

وأنتهز أنا تلك الفرصة لكي أضع في عقولهم بعض الحكم

وبعض الأحاديث والآيات القرآنية والمواعظ والأمثال أيضا

لكي يستفيدون منها في حياتهم فيما بعد وترسخ في أذهانهم

ولقد واتتني الفكرة بأن أضع كل يوم حلقة قرابة الساعة 8

حتى يقرأها لهم والد كل طفل وطفلة معنا بمنتدى أبناء مصر

ونسأل الله أن ينفعنا بما علمنا ويتقبل منا ومنكم صالح الأعمال

وجزاك الله خيراً على تواجدك وإدراكك لفكرة وهدف اليوميات

مع خالص تحياتي العطرية لمملكتك الدافئة مملكة الحب :f:



مع تحياتي
http://www.ss9ss.net/up/uploads/09a8b24d58.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب



اشكرك يأيمن على كلماتك الجميله وكل الى قلتو انا كنت حسا من البدايه الدور الارشادى وبناء الانسان ده انا متأكده منو وكان باين من هدفك فعلا ووضعك اساسيات دينيه داخل عقل الاطفال لتبنيهم بطريقه صحيحه
فأنتا هتبقئ اب مميز حقيقى للاولادك....:y:
ومن هنا خطرت لى فكره ممكن ان تساعد جميع اطفال المنتدى واى طفل تانى
الفكره هى ان .....
ممكن تكتب كل اجزاء القصه الجميله بتعتك وتنزل فى كتاب مصغر يستمتع بيه الاطفال جميعا ويستفيد الجميع من ده لتزود حلقه الارشاد والوعى حتى للاباء وللامهات الى معندهمش الملكه فى نصح اولدهم بطريقه الى تناسب سنهم وعقلهم
وانا ممكن اسعدك فى ده بسهوله
انا اعرف زميل ليه واستاذى صاحب دار نشر ممكن يطبع الكتاب مع الاحتفاظ بأسمك عليه اكيد
ونقوم بتوزيعه فى المدارس بأسعار رمزيه والمكاتب
ونا ممكن ااساهم فى هذا الفكره عشان نقوم بحمله توعيه لاكتر من طفل عشان نبنى جيل صح من البدايه وكل الى يحب يشارك ممكن يقوم بتوزيع
وده اكيده هيكون عمل انسانى للجميع
ودى فكرتى وانت صاحب القرار طبعا
اتمنالك مزيد من النجاح وبعد مخلص الرد ده هقرئ الجزء الخامس بس انا عماله اجل عشان اقرى وأنام:l2:
اشكرك يأيمن ومزيد من النجاح
هايدى دياب

noogy
02-04-2008, 08:03 PM
مش عارفة اشكرك ازاى على الحلقات اللى اكتر من راااائعة

بجد مفيش كلام يتقال

ماشاء الله عليك اسلوبك شيق جدا

والكتكوت بتاعك ده انا بموووووت فيه اوى ابقى سلملى عليه وقوله اعمل

حاجة كويسة فى حياتك ولو لمرة واحدة مش معقول كده القطة دايما تغلبه

بحكمتها وطيبة قلبها

تسلم ايديك

سوما
02-04-2008, 10:29 PM
أستاذ\ أيمن..
حلقة بجد جميلة جدااا.. القطة المشمشية و سمسمة عجبونى جدااا لما فكروا فى غيرهم ومش فكروا فى نفسهم بس... بجد طيبين وكويسين جدااا..:l2:..وياريت بجد ميدو والكتكوت يتعملوا منهم شوية ويأخدوا بالهم من تصرفاتهم..:gp:
و عجبانى أوى فكرة أن القصة هااااادفة جدااااا..بجد فيها كمية جميلة من الحكم والدورس اللى يجب تعليمها للأطفال فى هذه المرحلة السنية ويتقبلوها لأنها مغلفة داخل قصة طريفة شقية تشد أنتباهم بالكامل..:f2:
:f: :f: تسلم ايدك..:f: :f:

nariman
02-04-2008, 10:43 PM
أستاذ أيمن
متابعه للحلقات ومستمتعه جداااا بأسلوب حضرتك
تعرف الكتابه فى المجال ده صعبه جداا وواضح انك عندك مواهب فى الكتابه للطفل

شئ رائع
تسلم ايدك

noogy
03-04-2008, 11:23 PM
مناشدة من الطفلة نوجى الى عمو ايمن فين بقيت الحلقاااااااااااااااااااااات:baby::baby::'(:'( :l:
وحشنى اوى الكتكوت بجد انا كل شوية ادخل علشان اكمل باقى الحلقات
بجد جميلة اوى انا كل شوية اقراها
تسلم ايديك وربنا يجازيك خير ان شاء الله

سوما
04-04-2008, 02:47 PM
القطة المشممية.. سمسمة.. كتكوت الأمير.. ميدو..:love:
أنتوا فين؟؟؟؟؟ وحشوتنى اوى......:baby:..
سوما ونوجى عايزين بقية الحكاية......مش لينا دعوة.. عايزين نعرف ننام بعد ما نقرأ الحدوتة...:baby: :baby:

ღ أيمن خطــاب ღ
05-04-2008, 06:19 PM
:y:



اشكرك يأيمن على كلماتك الجميله وكل الى قلتو انا كنت حسا من البدايه الدور الارشادى وبناء الانسان ده انا متأكده منو وكان باين من هدفك فعلا ووضعك اساسيات دينيه داخل عقل الاطفال لتبنيهم بطريقه صحيحه
فأنتا هتبقئ اب مميز حقيقى للاولادك....:y:
ومن هنا خطرت لى فكره ممكن ان تساعد جميع اطفال المنتدى واى طفل تانى
الفكره هى ان .....
ممكن تكتب كل اجزاء القصه الجميله بتعتك وتنزل فى كتاب مصغر يستمتع بيه الاطفال جميعا ويستفيد الجميع من ده لتزود حلقه الارشاد والوعى حتى للاباء وللامهات الى معندهمش الملكه فى نصح اولدهم بطريقه الى تناسب سنهم وعقلهم
وانا ممكن اسعدك فى ده بسهوله
انا اعرف زميل ليه واستاذى صاحب دار نشر ممكن يطبع الكتاب مع الاحتفاظ بأسمك عليه اكيد
ونقوم بتوزيعه فى المدارس بأسعار رمزيه والمكاتب
ونا ممكن ااساهم فى هذا الفكره عشان نقوم بحمله توعيه لاكتر من طفل عشان نبنى جيل صح من البدايه وكل الى يحب يشارك ممكن يقوم بتوزيع
وده اكيده هيكون عمل انسانى للجميع
ودى فكرتى وانت صاحب القرار طبعا
اتمنالك مزيد من النجاح وبعد مخلص الرد ده هقرئ الجزء الخامس بس انا عماله اجل عشان اقرى وأنام:l2:
اشكرك يأيمن ومزيد من النجاح
هايدى دياب






http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. مملكة الحب
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://www.islamonline.net/arabic/contemporary/2002/11/images/pic02A.jpg

إن التربية السليمة لأبنائنا الأطفال .. تتطلب إكساب الطفل حقائق وقيماً أخلاقية ومهارات واتجاهات معينة .. كما نرى من خلال تلك الحلقات الشيقة والممتعة والتي تحمل مضموناً وهدفاً وددت أن أرسخه في ذهن الطفل من خلال مرئيات الأسرة المسلمة بطريقة محببه وخفيفه للأطفال .. والتي تحافظ على سولك الطفل وتوجهه نحو الطريق السديد إن شاء الله ..

ومنذ البداية .. يجب أن يكون هناك اتفاق بين الوالدين على سياسة واضحة ومحددة وثابتة ...، حتى لا يحدث تشتت للطفل ..، وبالتالي ضياع كل الجهود المبذولة هباء .. ولا نعود بنتيجة إيجابية في تربية الطفل ..

إن أطفالنا هم أكبادنا تمشي على الأرض .. لذا لابد أن نربيهم على الخلق والمباديء العظيمة .. فأولادنا أمانة وهبنا الله تعالى إياها .. وكم نتمنى جميعا أن يكونوا صالحين ...، وأن يوفقهم الله تعالى في حياتهم دينياً ، ودنيوياً ...، ولابد أن لا نهملهم لأن أولادنا هم الرعية التي استرعانا الله تعالى ..، لقوله صلى الله تعالى عليه وسلم: ( كُلُّكم راعٍ وكلكم مسئول عن رعيته ) ولأننا سوف نُسأل عنهم حين نقف بين يدي الله عز وجل ..

فالإهمال يولد نتائج سيئة .. وكما نرى في الحلقات أن الإهمال الذي يعاني منه ( كتكوت الأمير ) عى يد صديقه ( ميدو ) يجعله ينفجرغضباً للتعبير عاطفيا عن الاحباط الذي يشعر به .. وذلك ليخبروا العالم من حوله أنه موجود .. رغم أن تلك الأعمال قد تكون مخجلة .. .. ولكن لابد عليانا من الصبر حتى يهدأ الطفل لنمدحه حتى نستطيع استعادته السيطرة عليه من جديد ..

إن سلوك الطفل سواء المقبول أو المرفوضلابد و يتعزز بالمكافآت التي يتلقاها من والديه خلال العملية التربوية ..كما نرى مع والد ( ميدو ) و ( سمسمة ) .. فالأحداث القادمة ستشهد عملية الثواب والعقاب ..

وأخيراً .. بالنسبة لاقتراحك حول دار النشر والقيمة الإنسانية والتربوية من نشر تلك القصص للأطفال بأسعار زهيدة مع الاحتفاظ باسمي علي اليوميات .. فبالطبع لا توجد لدي أي موانع تجاه تلك الفكرة الرائدة .. ولقد تواصل معي بالفعل أحد مدراء دور النشر حول هذا الموضوع بالفعل .. وقد أرجأت الرد عليه حتى أنتهي من أكبر عدد من الحلقات في اليوميات .. فأنا أقوم بكتابة الحلقات الآن يوماً بيوم .. وبالنسبة لدار النشر التي تتحدثين عنها .. فأنا أيضاص أرحب بهم .. على أمل أن ألتقي بهم في مصر إن شاء الله عند عودتي في الإجازة الصيفيه .. وكل الشكر والتقدير لك على اهتمامك وتواصلك .. مع تمنياتي القلبية لك بالتوفيق والسداد في الدنيا والآخرة إن شاء الله ... تقبلي خالص تحياتي العطرية ...



مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

noogy
06-04-2008, 04:14 PM
:'(:'(:'(:'(:'(:'(:'(*61*
كتكوتى الامير فيييييييييييييييين؟
ياريت تحاول تنزل حلقة بسرعة لانى اتعودت اقراها كل يوم بليييييز ماتتأخرش علينا اكتر من كده:179::girl18:

ღ أيمن خطــاب ღ
06-04-2008, 06:29 PM
مش عارفة اشكرك ازاى على الحلقات اللى اكتر من راااائعة

بجد مفيش كلام يتقال

ماشاء الله عليك اسلوبك شيق جدا

والكتكوت بتاعك ده انا بموووووت فيه اوى ابقى سلملى عليه وقوله اعمل

حاجة كويسة فى حياتك ولو لمرة واحدة مش معقول كده القطة دايما تغلبه

بحكمتها وطيبة قلبها

تسلم ايديك







http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. نوجي
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://www.verfrisser.net/tweety/pictures/0025.jpg

وانا كمان والله بموت في الكتكوت الأمير ده

وهو على فكرة هيعمل حاجات حلوه كتير اوي

بس اصبروا عليه شويه لما يكبر ويتعلم يعني

:y:


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
06-04-2008, 06:44 PM
أستاذ\ أيمن..
حلقة بجد جميلة جدااا.. القطة المشمشية و سمسمة عجبونى جدااا لما فكروا فى غيرهم ومش فكروا فى نفسهم بس... بجد طيبين وكويسين جدااا..:l2:..وياريت بجد ميدو والكتكوت يتعملوا منهم شوية ويأخدوا بالهم من تصرفاتهم..:gp:
و عجبانى أوى فكرة أن القصة هااااادفة جدااااا..بجد فيها كمية جميلة من الحكم والدورس اللى يجب تعليمها للأطفال فى هذه المرحلة السنية ويتقبلوها لأنها مغلفة داخل قصة طريفة شقية تشد أنتباهم بالكامل..:f2:
:f: :f: تسلم ايدك..:f: :f:






http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. سوما
http://up.haridy.org/storage/1002.gif


http://www.verfrisser.net/tweety/pictures/0032.jpg

الحمد لله الذي وفقني لكتابة تلك الحلقات بهذه الصيغة ..،

والتي نالت استحسان أغلب الأعضاء وأحمد الله على ذلك

وكلي أمل أن يوفقني الله في كتابة بقية الحلقات القادمة ..

لأن الموضوع ليس بالأمر السهل في كتابة اليوميات :omg:

مع خالص تحياتي العطرية

:baby:



مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif
بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب

ღ أيمن خطــاب ღ
06-04-2008, 07:09 PM
أستاذ أيمن
متابعه للحلقات ومستمتعه جداااا بأسلوب حضرتك
تعرف الكتابه فى المجال ده صعبه جداا وواضح انك عندك مواهب فى الكتابه للطفل

شئ رائع
تسلم ايدك






http://up.haridy.org/storage/1001.gif

الأخت الفاضلة .. ناريمان
http://up.haridy.org/storage/1002.gif

http://www.verfrisser.net/tweety/pictures/0034.jpg

بالفعل الكتابة في أدب الطفل من أصعب أنواع الكتابة

لأنها تخاطب الطفل الصغير الذي لا يدرك كل الأمور ،

أشكرك بشدة على متابعتك للحلقات من اليوميات :y1:

تحياتي العطرية


مع تحياتي
http://up.haridy.org/storage/1004.gif

بدون ألقاب .. فقط .. أيمن خطاب


Photo Gallery