المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : احب اسأل عن التنويم الايحائي أو المغناطيسي؟



boukybouky
01-07-2004, 05:10 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
اولا تحياتي لك يا دكتور لجهودك الفعالة
احب اسأل عن التنويم الايحائي أو المغناطيسي؟ ايه تفسيره بالضبط يعني بتفصيل شوية لو سمحت
امتي يلجأ لاستخدامه الطبيب , و هو بيفيد في ايه؟ و هل ده بيكون بعلم المريض؟
و هل ما يقوله المريض في هذه الأثناء يتذكره بعدها و لا يكون ممحي من ذاكرته فيما بعد؟
و لكم جزيل الشكر

د.عادل
03-07-2004, 06:49 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
احب اسأل عن التنويم الايحائي أو المغناطيسي؟ ايه تفسيره بالضبط يعني بتفصيل شوية لو سمحت
امتي يلجأ لاستخدامه الطبيب , و هو بيفيد في ايه؟ و هل ده بيكون بعلم المريض؟
و هل ما يقوله المريض في هذه الأثناء يتذكره بعدها و لا يكون ممحي من ذاكرته فيما بعد؟
و لكم جزيل الشكر
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اتمنى ان تقرأي موضوع التنويم الإيحائي (المغناطيسي) (http://www.egyptsons.com/misr/showthread.php?t=12552&highlight=%C7%E1%CA%E4%E6%ED%E3+%C7%E1%E3%DB%E4%C7 %D8%ED%D3%ED) فقد ذكرت فيه ما تسئلين عنه بتفصيل.

يلجى لإستخدامه الطبيب : لحل الكثير من المشاكل كالخبرات السيئة المكتسبة ومحوها باستبدالها بأخرى حسنة، مثل الخوف و الوسواس، وكذلك لمعرفة أسباب حدوث الاكتئاب في حالاته المستعصية والتي يرفض فيها المريض الإفصاح عما يعاني منه. بعض المرضى لا يفصحون عما مروا به ومما يعانون منه ويتوقعوا ان يعرف الطبيب المعالج مشاكلهم دون الافصاح عنه، وهنا يلجئ المعالج للتنويم الإيحائي.

بماذا يفيد : يهتم حالياً الأطباء في مختلف دول العالم المتقدمة بالتنويم الإيحائي، لما وجدوا فيه من نتائج مذهلة في معظم الحالات المستعصية وخاصة في الأمراض النفسية والعصبية، ويوجد الكثير من المعاهد تدرسه وتخرج معالجين متخصصين، ولازلنا نحن ننظر إليه على انه شعوذة وسحر ودجل !!!.

وهل بيكون بعلم المريض:

لا يستطيع الـمُنـَوِم – بكسر الواو- السيطرة على المُـنَـوَّم- بفتح الواو - إلا برغبته، وكذلك لا يقوم المنَـوَّم بأي عمل لا يرغب القيام به مهما كان تأثير الـمُنَوِّم عليه.

و هل ما يقوله المريض في هذه الأثناء يتذكره بعدها و لا يكون ممحي من ذاكرته فيما بعد؟

للتنويم عدت طرق ودرجات مختلفة يستخدمها المعالج حسب حالة المنوم، ابسطها ان يجيب المنوم عن الاسئلة المطروحه عليه، وهي لا تحتاج لدخول المنوم في نوم عميق، ويتذكر ما حدث، وفي حالة التعمق ولادخاله في هذا النوم العميق لابد من توفير المكان المناسب والوقت الكافي، ويفيد ذلك للرجوع بالذاكرة لمرحلة الطفولة المبكرة وما تعرض خلالها من احداث مؤلمة، وغالباً لا يتذكرها في حالة الاستيقاظ، ولكنها لازالت موجودة في عقله الباطن وتأثر عليه تأثير سلبي، كتعكير صفوه وعصبيته الزائدة في التعامل مع الاخرين وأكتأبه.

أدعوا لله العلي القدير للجميع بدوام الصحة والعافية وراحة البال.

boukybouky
03-07-2004, 11:32 PM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
شكرا جزيلا يا دكتور لردك و علي المعلومات القيمة ديه بس معلهش انا كان ليه استفسار تاني
انت قلت ان الدكتور ممكن ان يضع مكان الاحداث المؤلمة لدي المريض اخري لتحسن الحالة
هل ديه من الاشياء التي لا يتذكرها المريضبعد ذلك بمعني انه بعد ذلك يكون مقتنع ان ما يتذكره هو من حياته الشخصية و ليس ما اضافه الدكتور؟
معلهش انا استفساراتي كتيرة شوية

د.عادل
04-07-2004, 11:44 AM
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
شكرا جزيلا يا دكتور لردك و علي المعلومات القيمة ديه بس معلهش انا كان ليه استفسار تاني
انت قلت ان الدكتور ممكن ان يضع مكان الاحداث المؤلمة لدي المريض اخري لتحسن الحالة
هل ديه من الاشياء التي لا يتذكرها المريض بعد ذلك بمعني انه بعد ذلك يكون مقتنع ان ما يتذكره هو من حياته الشخصية و ليس ما اضافه الدكتور؟
معلهش انا استفساراتي كتيرة شوية

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
نحن دائماً نبحث عن الغموض وهذا شيئ احبه ، واتذكر ان فضولي للبحث عن المعرفة كاد ان يتسبب في وفاتي، فعندما كنت في مرحلة الصبى سمعت بأن الكهرباء صعقت شخص ومصت دمه فمات، وعندما فكرت كيف ان تمص الكهرباء الدم، ولما لا نشاهد الدم ينصب من مفاتيحها؟ فأحضرت سلك وقمت بنزع العازل البلاستيكي منه ووصلته بالكهرباء وصعقت وانا متمسك بيدي بطرفي السلك ولم اشاهد اي قطرة دم، وعلمت بعد ذلك بأن الكهرباء تعكس الدورة الدموية ولا تمص الدم..
اعتذر عن الخروج عن الموضوع ولكن في الفترة الاخيرة كثرت الاستفسارات عن الاحلام والتنويم وانفصام الشخصية.
ما هو سؤوالك؟؟ *11*

الاجابة:
الكثير منا تعرض لاحداث مؤسفة او حزينة خلال فترة طفولته ، ونختلف في قوة التحمل من شخص لاخر، فمنا من مرت عليه هذه الاحداث بدون اي اثر، وقد تسبب اقل منها ضرراً تعب نفسي شديد لغيره، كلن حسب قدرته التحملية وهي تختلف باختلاف الشخصية.
عندما يلجئ المعالج للتنويم الإيحائي للمريض غالباً ما يكون يبحث عن هذه الاحداث، التي نساها او تناساها المريض، فأن كان يتذكرها فلايحتاج المعالج للتنويم ، كمن تعرض لتحرش جنسي او لاعتداء ما ، ويرفض العقل تذكرها ولكنها موجودة في عقله الباطن، وتأثر عليه تأثير سلبي، وفي اغلب الاحيان تكون مواجهتها والحديث عنها هو نهايتها والتخلص من اضرارها النفسية، وبالتنويم يبدء في اقناعه تدريجياً بأن ما تعرض له ما هو الا حادث عارض ولم يتكرر، وبأن عليه ممارسة حياته بشكل طبيعي، بتقوية إرادته وشخصيته ومحو ما يعكر صفوه من ندب حظه وفقدانه لطعم الحياة وخلافه.
وتختلف الطريقة من معالج لاخر، سواء في طريقة التنويم او طريقة العلاج.
تحياتي للجميع.