المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : اقبل الحياة كما هي



boukybouky
19-04-2005, 01:21 PM
حال الدنيا منغصة اللذات, كثيرة التبعات, كثيرة التلون, مزجت بالكدر, و خلطت بالنكد, و انت منها في كبد. و لن تجد أحد و إلا عنده ما يكدره و عنده ما يسوء أحياناً.



أراد الله لهذه الدنيا أن تكون جامعة للضدين و النوعين خير و شر, صلاح و فساد, سرور و حزن, ثم يصفو لك الخير كله و السرور في الجنة و يجمع الشر كله و الفساد في النار و في الحديث الشريف: " الدنيا ملعونة ملعون ما فيها إلا ذكر الله و ما والاه و عالم و متعلم " فعش واقعك و لا تسرح مع الخيال, اقبل دنياك كما هي و طوّع نفسك لمعايشتها و مواطنتها فسوف لا يصفو لك فيها صاحب و لا يكمل لك فيها أمر لأن الصفوة و الكمال ليسا من شأنها و لا من صفاتها.



فينبغي أن نسدد و نقارب و نعفو و نصفح, و نأخذ ما تيسّر و نذر ما تعسّر و نغض الطرف أحياناً , تلفت يمنة و يسرة , هل تري إلا مبتلي؟ كم من المصائب و كم من الصابرين, فلست أنت وحدك المصاب بل مصائبك انت بالنسبة لغيرك قليل, آن لك أن تتعزي بهؤلاء, فعليك أن توطن نفسك كتوطين الجمل المحنك الذي يبرك علي الصخرة و عليك أن توازن مصابك بممن حولك و أنه لم يأتك إلا وخزات سهلة, فاحمد الله علي لطفه, و اشكره علي ما أبقي و احتسب ما أخذ و لك في رسول الله قدوة.
( أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُواْ الْجَنَّةَ وَ لَمَّا يَأْتِكُم مَّثَلُ الَّذِينَ خَلَوا مِن قَبْلِكُم مََّسَّتْهُمُ الْبَأْسَاءُ وَ الضَّرَّاءُ وَ زُلْزِلًواْ)



تفويض الأمر إلي الله و التوكل عليه, و الثقة بوعده, و حسن الظن به من أعظم ثمرات الإيمان و أجل صفات المؤمنين و حينما يطمئن العبد إلي حسن العاقبة و يعتمد علي ربه في كل شأنه يجد الرعاية و التأييد و النصرة.



التحلي بالصبر من شيم الأفذاذ الذين يتلقون المكاره برحابة صدر و قوة إرادة و إن لم أصبر أنا و أنت فماذا نفعل؟! هل عندك حل لنا غير الصبر؟
إصبر و ما صبرك إلا بالله, اصبر صبر الواثق بالفرج, عالم بحسن المصير, طالب الأجر, اصبر مهما ادلهمّت الخطوب و أظلمت أمامك الدروب فإن النصر مع الصبر و إن الفرج مع الكرب, و إن مع العسر يسراً,إذاً فقيمتك مواهبك, و عملك الصالح, و نفعك, و خلقك, فلا تأس علي ما فات من جمال أو مال أو عيال, و ارض بقسمة الله
( نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُمْ مْعِشَتَهُمْ فٍي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا )



في رعاية الله ,,,,




{ مقطتفات من كتاب لا تحزن للدكتور عائض القرني }

سـلـوى
19-04-2005, 03:52 PM
موضوع اكثر من رائع

حفظك الله يا بوكى بوكى و تسلم ايدك على هذا النقل و جعلة فى ميزان حسناتك








تفويض الأمر إلي الله و التوكل عليه, و الثقة بوعده, و حسن الظن به من أعظم ثمرات الإيمان و أجل صفات المؤمنين و حينما يطمئن العبد إلي حسن العاقبة و يعتمد علي ربه في كل شأنه يجد الرعاية و التأييد و النصرة.



التحلي بالصبر من شيم الأفذاذ الذين يتلقون المكاره برحابة صدر و قوة إرادة و إن لم أصبر أنا و أنت فماذا نفعل؟! هل عندك حل لنا غير الصبر؟
إصبر و ما صبرك إلا بالله,




يا رب نكون من اصحاب هذة الصفات و يثبتها داخلنا

تقبلى حبى و تقديرى الدائم

MaTR|X
19-04-2005, 08:44 PM
موضوع فعلا ينسى الهموم
ألف شكر يا بوكى بوكى
وجزاكى الله كل خير
*3* *3*

boukybouky
21-04-2005, 12:25 AM
موضوع اكثر من رائع

حفظك الله يا بوكى بوكى و تسلم ايدك على هذا النقل و جعلة فى ميزان حسناتك

يا رب نكون من اصحاب هذة الصفات و يثبتها داخلنا

تقبلى حبى و تقديرى الدائم

الف شكر بشمهندسة عسولة

نورتي الموضوع *3*

يا رب يا جميل ..... اللهم آمين

في رعاية الله ,,,

boukybouky
21-04-2005, 12:27 AM
موضوع فعلا ينسى الهموم

ألف شكر يا بوكى بوكى
وجزاكى الله كل خير
*3* *3*


الف شكر MaTRIX


ربنا يبعد عنا الهموم


و يروق بال الجميع

منور *8*


في رعاية الله ,,,

Abdou Basha
06-05-2005, 03:40 PM
موضوع رائع يا بوكي بوكي..

نتمنى لك أن تنجحي في اجتياز مصاعب الحياة.. مهما كانت .


Photo Gallery