المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تحت دائرة الضوء .. و الضيف م/ عـاطف هـلال



إسلام شمس الدين
21-06-2004, 06:02 AM
أشد ما يصيب الكاتب بالضيق ؛ هو أن يجد قلمه عاجزاً عن الكتابة ؛ و أن يشعر بضآلة الكلمات و الحروف ..
فمنذ قبول ضيفنا الكريم الدعوة للتواصل معنا هنا ؛ و أنا أحاول التقديم للحوار ؛ أفتش في قواميس اللغة عن مفرداتِ تليق به ؛ أبحث عن معانِ ترقى لوصفه .. فأقف عاجزاً !

منذ أن شرف منتدانا الغالي بقدومه ، أنار جنبات المنتدى بفكره و قلمه و قبل ذلك بسمو أخلاقه و نقاء روحه .. اتخذناه أستاذاً فلم يبخل علينا باالتنوير و التوجيه ، و اتخذناه أخاً و صديقاً فغمرنا بمودته و أفاض علينا من مشاعره ، أحببناه فعلمنا كيف يكون الحب .

من الصعب تقديم البطل المهندس الكاتب المفكر الأستاذ عاطف هلال ..
أراها مهمة شاقة و مرهقة أن نحاول تطويع الكلمات لرسم صورة مضيئة لأحد أبطال حرب النصر و العزة و الكرامة .. و أحد سواعد البناء و التشييد في مصر .. و أحد نجوم التنوير الفكري و الأخلاقي ..
لذا سأترك هذه المهمة الشاقة لأستاذنا عاطف هلال للحديث عن نفسه و رحلته ، و سأكتفي أنا فقط بالترحيب به ، و الشكر و الامتنان لقبول الدعوة لهذا التواصل و إتاحة الفرصة لنا للإبحار في جوانب من من حياة و فكر أستاذنا العزيز عاطف هلال

من الآن و لمدة ثلاثة أيام يتواصل الحوار بيننا و بين ضيفنا الكريم ، و أرجو ألا نثقل عليه بالأسئلة

لضيفنا الكريم و للجميع و افر التحية و التقدير *8*

إسلام شمس الدين
21-06-2004, 06:02 AM
م / عـاطف هـلال في سطور


http://www.egyptsons.com/mjd/upload/users/Atef.jpg



- الأصل والنشأة : المنصورة وهى أصل جدودى من الأب والأم ، رغم أن ميلادى فى 28/11/1941 كان فى طنطا لظروف عمل والدى رحمه الله كموظف حكومى بشهادة البكالوريا التى تعادل الثانوية العامة حاليا . ولقد أتممت فى المنصورة مراحل تعليمى قبل الجامعية .

- سافرت للقاهرة وحدى عام 1958 بعد أن قبلتنى كلية الهندسة جامعة القاهرة .. وظللت تائها فى العاصمة أول عامين ونسيت لماذا جئت للقاهرة ولأى هدف ؟!! – وشرح ذلك يطول .

أفقت بعد ذلك حين اكتشفت أنى أعشق الهندسة ، ومن كثرة عشقى لها هجرتها إلى ألمانيا لمدة عامين ، حيث عملت فى أحد مناجمها تحت الأرض فى منطقة الرور كعامل فنى ، وسرعان ماتمت ترقيتى كملاحظ لكفاءتى وتفوقى على الألمان ، وما دفعنى إلى ذلك هو إيمانى بالمثل الذى يقول : "من يرى كأنه قرأ مرتين" Man who sees reads twice .

إنتسبت لكلية الآداب قسم فلسفة بعد تخرجى مباشرة من كلية الهندسة عام 1967 وكنت مكلفا بالعمل فى مناجم حديد أسوان . ونجحت فى أول عام دراسى بها بتقدير ممتاز رغم ظروف العمل وظروف بالجيش بعد ذلك . ولم أتمكن من تكملة باقى السنوات الدراسية بها لهذه الظروف .

- بعد نكسة يونيو 1967 ونداء عبد الناصر الذى تم نشره فى كافة الصحف اليومية لكل المهندسين على مختلف تخصصاتهم والمعافين من الخدمة وخاصة بسبب " لم يصبهم الدور" تسليم أنفسهم للقوات المسلحة ، فسارعت لتلبية النداء ، وكنت مسئولا عن نقط الملاحظة الهندسية فى مواجهة العدو ، وكنت أول من تنبأ بإنشاء الساتر الترابى فى مواجهة الجيش الميدانى الثانى ، كما صورت كافة مراحل إنشائه وتفاصيل إنشاء النقط القوية على طول خط بارليف ، كما اشتركت كقائد لبعض عمليات العبور أثناء حرب الإستنزاف بغرض جمع معلومات عن العدو ، والحديث عن هذه الفترة ممكن أن يستمر بلا نهاية .

- بعد معركة أكتوبر والتسريح النهائى لدفعتى ، تسلمت عملى مرة أخرى فى مناجم حديد أسوان ، ثم مناجم حديد الواحات البحرية ، وتنقلت كثيرا فى صحارى مصر شرقها وغربها ، وعشقت الصحراء وأحببت استخراج كنوزها ، وجعلت من هندسة المناجم فنا قبل أن يكون علما .

- تم نشر الكثير من مؤلفاتى التى كانت خلاصة خبرتى فى صناعة التعدين باللغتين العربية والإنجليزية على مستوى شركات الصناعة .. وآخر ماتم نشره لى فى مجال التعدين والسياسة والإقتصاد كرؤية لأوضاع مصر الحالية وتداعياتها حتى عام 2020 هو كتاب بعنوان " الموارد المعدنية وآفاق تنميتها حتى عام 2020 " ونشرته المكتبة الأكاديمية بالدقى عام 2001 .

- حصلت على وسام المهندس من نقابة المهندسين عام 1992 للتميز فى العمل الهندسى .

- فضلت تسوية معاشى قبل سن الستين بعام واحد لعدم إقتناعى بأهداف المرحلة سياسيا واقتصاديا واجتماعيا ولصعوبة العطاء فى جو هذه المرحلة .

- أعمل فى تدريس مادة "المشروع" لطلبة كلية الهندسة جامعة الأزهر منذ حوالى خمسة عشر عاما وحتى تاريخه كواحد من أصحاب الخبرة ومن كبار رجال الصناعة فى هذا المجال .

أحمد ناصر
21-06-2004, 06:48 AM
أستاذنا الفاضل
البطل عاطف هلال
إسمح لى بأن أناديك بالبطل
لأننا فى زمن أحوج ما نكون فيه إلى الأبطال
منذ أن قرأنا مشاركتك الأولى بمنتدانا تهللت أساريرنا وإستبشرنا خيرا
لا أريد أن أثقل عليك كثيرا لأننى من أشد المعجبين بكل مشاركاتك القيمة بالمنتدى
وإسمح لى بأن أسألك
‍1عن أفضل الكتاب الذين تفضل القراءة لهم ولماذا
2 لماذا لم تنجح فكرة إقامة مصنع الحديد بأسوان
3 كيف نستطيع أن نجعل الشباب يعودون مرة أخرى إلى القراءة
وتقبل خالص إحترامى وإعجابى وإمتنانى لكتاباتك القيمة
إبنك : م.أحمد ناصر

محمد شحاته
21-06-2004, 07:16 AM
الاخ الفاضل م/ عاطف هلال اولا احب ان ارحب بك فى دائره الضوء واتوجه بالشكر لاخى اسلام لاتاحه هذه الفرصه من الحوار لنتقرب منك اخى الكريم فأنت فعلا احد الاقلام التى ننحنى لها احتراما وتقديرا لما نراه من رجاحه العقل والخبره بارك الله لنا فيك اخى الكريم ولاحرمنا من تواجدك الرائع والمميز بيننا

واحب اسأل حضرتك

1- ماهو تحليلك لسفر كثير من شباب مصر الى الخارج وبذل الجهد خارج الوطن والى اى وقت سيستمر هذا ؟
2- ماهو تصورك للحاله الاقتصاديه فى ظل الظروف التى نواجهها والغلاء الذى طغى على كل شىء ؟

دائما ما اسعد بالحوار معك اخى الفاضل وافر تحياتى وتقديرى لشخصك الكريم اعانك الله علينا وادعو الله ان يكون لقائنا بك خفيف الظل

وافر التحيه والتقدير *8*

atefhelal
21-06-2004, 08:34 AM
أخى الأستاذ إسلام

قلت لك أمس أنك أرهقتنى وأنا أتحدث عن نفسى ، وأنت مازلت مصمما على إرهاقى بتقديمى بتلك الأوصاف .. وعلى رأسها وصفى بالبطل ...
أؤكد لك ياأخى أن كل المقاتلين على الجبهة أيام حرب الإستنزاف ويوم العبور العظيم من فلاحين وصنايعية ومهندسين ومحامين ومحاسبين ومن خريجى كل الجامعات والكليات المصرية الذين اخناروا لحياتهم مهنا غير مهنة القتال ، والذين كانوا يشكلون أكثر من 90% من القوات على الجبهة فى ذلك الوقت ، كانوا كلهم أبطالا ولا استثناء فى ذلك .

وبهذه المناسبة ، أقول أن هناك فرق بين الجرأة والشجاعة ، فالجرأة إقدام إرادى وأغلبها طبع موروث، ولكن يمكن بالتدريب والتطعيم اكتساب الكثير منها . أما الشجاعة فهى لحظة وموقف ، فقد ترى الأم مثلا ترتعد من مجرد صرصار يحرك شواربه ويمشى فى بطء بمنزلها ، ولكن عندما يهاجم طفلها ثعبانا أو حتى أسدا تنسى نفسها تماما وتندفع فى محاولة هى غاية فى الجرأة لإنقاذ طفلها .. فكل من كان على الجبهة كان بطلا وشجاعا ، واكتسب الجرأة من كثرة التدريبات المكثفة بالذخيرة الحية ومن المواجهات والإلتحامات المباشرة مع العدو ، وأكثر من ذلك وفوقه كان الإيمان بأن الكل يدافع عن شرفه وحقه .

وأذكر أن أول عملية عبور قمت بها أثناء حرب الإستنزاف ، وكنت قائدا لدورية استطلاع تتكون من خمسة أفراد ، وأثناء عبورنا قناة السويس على قارب مطاط ماركة ن.د.ل. (كنا نسميه بالندل) يسحبه من الشاطئ الآخر فى أرض سيناء رجلا من الضفادع البشرية .. كنت وأنا القائد المخول بسلطة إعدام أى شخص من أفراد الدورية رميا بالرصاص إذا انسحب من المهمة بعد العبور أو تردد رعبا أثناء تنفيذها ... أذكر أننى كنت أصارع نفسى من أجل التماسك والتركيز فى المهمة .. ولكن عندما وصلنا للشاطئ الآخر ووضعت قدماى على أرض سيناء الحبيبة ، أحسست بثبات مدهش وجرأة غريبة وتركيز فى منتهى الصفاء والحدة .. وإن سألتنى كيف حدث ذلك .. أقول لاأعرف ... ولأننى كنت ماهرا فى استخدام البوصلة والملاحة البرية ، عدت برجالى سالمين بعد تنفيذ المهمة إلى نفس النقطة التى عبرنا منها دون انحراف أو اصطدام بالعدو . وفى مرات العبور التالية كنت قد اكتسبت صفة الجرأة .
وللعلم فإن دوريات الإستطلاع أو الكمائن والإغارات كانت تخرج فى مهامها من سيطرة كافة تشكيلات القوات المسلحة ويتابعها فقط باللاسلكى قائد الجيش الثانى الميدانى اللواء عبد المنعم خليل الذى كان على اتصال بالزعيم عبد الناصر أثناء تنفيذ كل مهمة من مهام دوريات الإستطلاع أو الكمائن أو الإغارات .

ولى كلمة بمناسبة ذكر عبد الناصر هى : أننى أتمنى أن يأتى اليوم الذى نقول فيه عن حق أن صاحب الفضل الأول (من البشر) فى نصر أكتوبر هو عبد الناصر ، يليه مباشرة الفريق سعد الدين الشاذلى .. كان عبد الناصر محاربا عنيدا ولم يكن سياسيا وهذا كان عيبه . وبصرف النظر عن نكسة يونيو التى لم يتح فيها له أو لأى فرد من الشعب أن يكون محاربا ، فإن أردت أن تعرف حياة محارب عنيد ، فهز شجرة حياته (كما قال الأديب إرنست همنجواى فى عبارة شهيرة له ) من جذورها ، فسوف تكتشف معدن هذا الرجل ، وسوف تتساقط الثمار أمامك .

خالص تحياتى وحبى للجميع .

قرأت كلمتى الأخوين الفاضلين أحمدناصر ومحمد شحاتة وأرجو المتابعة

محمد البنيان
21-06-2004, 10:19 AM
سعادة المهندس عاطف هلال
تحية طيبة من مهبط الوحي

أولا:
وددت السلام عليك وتقديم التحية

ثانيا :
ارجو أن تحد ثنا عن تاريخ مصر الصناعي
ودور مصر في تنمية الصناعة المصرية

ثالثا :
واسجل سلامي وشكري
الي معد الطرح الاستاذ اسلام



من محــــــــــــــــــــــ *3* ــــــــــــــــــــــب لك

الكينج أبو وليــــد
21-06-2004, 10:26 AM
السلام عليكم

الاستاذ الفاضل م | عاطف هلال

اولا اسمح لى ان ارحب بك فى المنتدى وان احيى اخى العزيز اسلام شمس الدين

على هذه اللافتة الكريمة والطيبة منه واحب يا استاذى ان احييك واحييى كل ابطال

حرب اكتوبر المجيدة ولكن عندى لك سؤال مهم ما هو تفسيرك للازمة الاقتصادية

اللتى تمر بها البلاد وخصوصا بطالة الشباب وكساد الاسواق وقلة فرص العمل

وانخفاض دخل الفرد

وتقبل تحياتى


ابنك

عمرو

د. جمال مرسي
21-06-2004, 10:28 AM
أخي الكريم م. عاطف هلال
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
تسجيل حضور و اعجاب بشخصية القت بظلالها الوارفة على منتدانا أخيراً
و أشد على يديك اخي المهندس الشاعر و أتمنى لك طيب الإقامة بيننا و ان تمتعنا بكل ماهو جديد
و ان تتحفنا بآرائك و نظرتك الثاقبة الخبيرة في كل ما تخطه ايدي ابنائك و اخوتك المنتسبين لهذه اللؤلؤة

و اشد على يدك من جديد و انت تجلس على كرسي الإعتراف تحيطك اسئلة محبيك من كل جهة و تنهال عليك
الأسئلة من كل حدب و صوب .
فلقد كنت قبلك على هذا الكرسي الدوار و الحمد لله انه دوار فلا يمكث عليه أحد إلا اياما معدودات ..و ليس كالكراسي الأخرى
التي لا تريد مغادرة اصحابها و لا يريد اصحابها مغادرتها طول الحياة .

و ان شاء الله لن نثقل عليك في الأسئلة و نرجو الله ان نكون خفيفي الظل على صفحتك الجميلة .

و لي بعض الأسئلة

1- لأي مدرسة أدبية ينتمي عاطف هلال و أي اقلام المدرسة التي تنتمي إليها تحب القراءة له أكثر ؟
2- ما رأيك بظاهرة القراءة الإلكترونية ؟ بمعنى ان الكثير من الناس لجأوا إلى القراءة عبر الإنترنت
و نسوا الكتاب الذي طالما قلنا عنه انه الصديق الوفي ؟
و من أدباء النت و شعراؤه تحب القراءة له ؟
3-تموج بامتنا أحداث جسام و شدائد عظام .. فهل باعتبارك رجل حرب قديم تعتقد ان الكلمة لا زال لها دورها في ظل لغة السلاح التي تفرض نفسها على الشعوب عنوة ..؟ أم أن اللغة يجب ان تكون هي السلاح فقط ؟

بارك الله بك و أهلا بك تحت الأضواء

و ربما كانت لي عودة ان سمحت الظروف بذلك .

تحياتي و تقديري

أخوكم د. جمال مرسي

atefhelal
21-06-2004, 11:25 AM
أخى وزميل مهنتى المهندس/ أحمد ناصر

بالنسبة إلى أقضل الكُتّاب
المشكلة فى القراءة عندى ليست ماذا تقرأ أو لمن تقرأ ؟ ولكنها لماذا تقرأ وكيف تقرأ ؟ ، ورأيى دائما أن صاحب العقل السليم مثل صاحب المعدة السليمة التى تقدر على هضم أصعب أنواع الأطعمة ، وأن فاتح شهيتها الرئيسى بل الوحيد هو الجوع ....



بالنسبة إلى حديد أسوان
تعتبر مناجم حديد شرق أسوان من أقدم المناطق المستغلة فى مصر ، وبدأ الإستغلال من هذه المناطق عام 1954 بغرض إمداد مصانع الصلب بحلوان – التى بدأت التشغيل عام 1958 – بخامات الحديد اللازمة . وبدأ تخفيض الإنتاج من المناجم تدريجيا فى بداية السبعينات إلى أن تم إيقاف العمل بها تماما فى عام 1976 . كانت أهم أسباب الإيقاف طبقا لأقوال المسئولين فى هذا الوقت هو أن تحليل خام الحديد الناتج من مناجم شرق أسوان ونسب محتواه من الشوائب مخالفة لما جاء بدراسة الجدوى ، فكان المفروض أن يكون محتوى الحديد 47.4 % ، ومحتوى السليكا 11.4 % وأن التغير فى هذه النسب فى حدود ± 1% ، إلا أن متوسط تحاليل خام الحديد الناتج فعلا من المناجم بأسوان كانت فى حدود 44 % ± 4% ، والسليكا فى حدود 16 % ± 4 % ، ذلك بالإضافة إلى وجود الفوسفور كشوائب . وبمثل هذه الخامات لايمكن السيطرة على جودة الزهر ، كما أن الأفران العالية فى مصانع حلوان لايمكن أن تحقق طاقتها التصميمية .

وتم الإنتقال إلى إستغلال خامات الواحات البحرية ، تحديدا من منطقة الجديدة . وبالرغم من أن خامات الواحات البحرية أفضل من خامات أسوان فى بعض النواحى ، من أهمها إرتفاع نسبة الحديد وإنخفاض نسبة السليكا وكبر سمك طبقة الخام فى المنجم وقرب المناجم من المصانع فى حلوان ، إلا أن المسئولين أعلنوا أيضا أن : "خامات الواحات البحرية منذ بدأ إستخدامها وإلى الآن فى مشاكل متعددة بسبب ماتحتويه من شوائب ضارة مثل الأملاح والزنك وإرتفاع نسبة المنجنيز عما كان مقدرا له فى دراسة الجدوى للمشروع ، حيث بلغت نسبة أكسيد المنجنيز فى الخام المنتج حاليا حوالى 2.64 % وفى زيادة مستمرة ، فى حين أن نسبته فى تقرير جدوى المشروع كانت فى حدود 1.98 % " (المرجع / د.مهندس أبو بكر مراد رئيس شركة الحديد والصلب المصرية الأسبق : من أوراق مؤتمر صناعة الصلب المصرية 1993 ؛ ومن مجلة المهندسين – العدد 514 يناير 1999 ) . ومن ضمن ماقاله الدكتور أبو بكر (المرجع السابق) : " .. وكان الملح الموجود فى خام حديد الواحات البحرية ومازال يفترس المعدات إفتراسا ، ولم يكن أمامنا من حل إلا أن نصلح مايفسده هذا الملح اللعين ..!" . وأصبحت للأسف خامات حديد أسوان وخامات حديد الواحات البحرية هى المتهم الذى يستحق اللعن حيث تسببت من وجهة نظرهم فى كل مشاكل صناعة الصلب فى مصر ووضعتها على هامش خريطة الصلب العالمية ..! . وتقول مجلة (E&MJ March 1995 ) وهى تشير إلى موارد وإحتياطات الدول العربية الضخمة من خامات الحديد ( الجزائر مثلا 1.2 مليار طن إحتياطى مؤكد وإجمالى الموارد 5.4 مليار طن ، ليبيا 1.6 مليار طن إحتياطى مؤكد وإجمالى الموارد 3.5 مليار طن ، عدا باقى الدول العربية ومنها مصر ) ، تقول هذه المجلة ملخصة مشاكل صناعة الصلب فى هذه الدول فى جملة واحدة هى : ".. عدم الإهتمام بتجهيز الخامات وعدم اكتمال ودقة دراسات الجدوى هى السبب فى الإنتاج المحدود للدول العربية " .
ونظرا لأن موارد مصر الممكنة من خامات الحديد من الناحية الكمية هى موارد محدودة إلى حد ما . فكان من اللازم وضع الخطط لإعادة تقييم هذه الموارد وزيادة الإحتياطات المؤكدة بقدر الإمكان . ولهذا الغرض تم توقيع إتفاقية بين الهيئة المصرية العامة للمساحة الجيولوجية وكلية العلوم جامعة القاهرة قسم جيولوجيا مع الشركة القابضة للصناعات المعدنية فى 3 مايو 1992 لدراسة وتقييم خامات الواحات البحرية وخامات حديد أسوان والبحث عن خامات جديدة على امتداد المناطق المستغلة فى كليهما . وأسفر البحث عن العثور على إمتداد لخامات الحديد فى مناطق جنوب "الجديدة" فى الواحات البحرية قُدِّرت كمياته المضافة بحوالى 18.5 مليون طن من الخام . وكل مانعلمه عن نتائج البحث على إمتداد المناطق التى تم إستغلالها سابقا شرق أسوان ، هو وجود أدلة جيولوجية على وجود كميات ضخمة من خامات الحديد شرق أسوان قُدِّرت مبدئيا بحوالى 107 مليون طن من خام الحديد بمتوسط محتوى من أكسيد الحديد بين 34.9 ، 52.9 % . يقول الأستاذ الدكتور / مرتضى العارف الذى شارك فى الإستكشافات الجيولوجية برئاسته للبعثة التى عملت بأسوان : أن المرحلة التى تمت هى مرحلة إستكشاف حقلى وتقييم جيولوجى ، ويضيف : "إن التقييم الجيولوجى المبدئى يعطى منظورا أوليا ، وفى حالة معرفة وتحديد الرقم والكميات الموجودة يبقى السؤال : كم من الكمية يمكن إستخراجها ؟ .. وهنا نأتى إلى التقييم المعدنى – ولانقول أن الخامة سيئة ونقول أن الخامة ملائمة أو غير ملائمة ، ويختلف هذا عن عدم الصلاحية .. وإذا تم طرح التقييم الجيولوجى للإستثمار فهو غير ذى قيمة مع رجل التصنيع ، فهو مثل بيع السمك فى الماء .. وماشاركنا فيه هو مشروع إستكشاف الحديد حتى التقييم الجيولوجى المبدئى ، ورصد أماكن الخامات ." .


ولكى تعرف لماذا لم تنجح فكرة إقامة مصنع الحديد بأسوان ، نرجع إلى بداية عام 1999 ، حيث كانت الصحف القومية ووسائل الإعلام الرسمية تعمل على تعظيم مشروع هذا المصنع ، وتشيد بالإكتشافات الضخمة لخام الحديد فى جنوب شرق أسوان ، وتعلن أن المشروع لن يعتمد على تمويل البنوك المصرية لعدم إجهاد الجهاز المصرفى المصرى ، وكان الجدل يثور أحيانا فى إتجاه جودة الخام ومدى صلاحيته للإنتاج ، وسرعان ماكان ينتهى الجدل حين تؤكد وسائل الإعلام الرسمية على ألسنة الوزراء والمسئولين أن تمويل المشروع لن يساهم فيه المال العام .. وفى فبراير عام 2000 تم حبس رئيس المشروع ونائبه وذلك على ذمة التحقيق بتهمة إهدار المال العام يعنى وزراؤنا كانوا كذابين ...!!! . وكانت الحكومة قد قدمت هذا المشروع للرأى العام باعتباره مشروعا قوميا باستثمارات أجنبية ومصرية ، ثم تبين أن الإستثمارات المصرية والأجنبية كانت ضئيلة للغاية .. وتم الحكم على رئيس المشروع بالأشغال الشافة 15 عاما وبمعاقبة نائبه بالأشغال الشاقة 10 سنوات ... وبعد إعادة محاكمتهما حكمت المحكمة ببراءتهما .. وأكدت فى حيثيات حكمها أن هناك العديد من الخلل والتخبط والتراجع والفشل وغياب المنهج العلمى فى اتخاذ القرارات المتعلقة بالنشاط الصناعى والإستثمارى ، وطالبت المحكمة بتوفير الثقة والوضوح والتأكد من أن الإدارة مؤهلة لخدمة المصلحة العامة ... !!! .
شفت ياسيدى خيبتنا فى المسئولين عن مصر ... !!!!!!!! .


أما بالنسبة إلى سؤالك كيف نستطيع أن نجعل الشباب يعودون مرة أخرى للقراءة ، وأعرف أنك تقصد القراءة الجادة سواء كانت ترفيها أو تثقيفا ... ورأيى ياأخى أن ذلك لايستطيعه أحد .. فالمسألة مسألة مناخ عام يتكون من الأسرة والمدرسة والمجتمع ، ومايحدث حاليا من تفوق لبعض الشباب أو تميزه يرجع بالدرجة الأولى إلى الشاب نفسه وإلى كفاح أسرته والتضحية بالشيئ الكثير من أجل تنشئته النشأة السليمة ، ويمكن أن يفلت بتميزه بعد ذلك ، أو يضيع فى مناخ المدارس والمجتمع المعاكس .

فاضــل
21-06-2004, 12:02 PM
الكتّاب أنواع .. و درجات

و كذلك الأقلام

هناك كاتب يكتب بعقله .. و آخر يكتب بحسه و وجدانه

كاتب يكتب وقائع .. و حقائق و... آخر يكتب أمنيات .. و ربما توقعات

كاتب يكتب لنفسه .. و آخر يكتب لغيره

كاتب يكتب خيالا .. و آخر يغرق في الواقعية

عندما علقت عيني بكتابات استاذنا الفاضل م/ عاطف هلال لأول مرة ( و المرات التي تليها) جذبني فيها امتزاج العقل بالوجدان .. و تعانق الحقائق مع التوقعات .. و الوقائع مع الأمنيات .. و الرؤية الواضحة للنفس مع البصيرة المتقدة النافذة في الآخرين.

قلم قلما اصادف مثله من حسن البيان مع دقة النظم مع عمق الفكرة مع سعة العلم و اتساع الأفق .. و عميق الخبرة .. و التخصص .. و فوق كل ذلك نبل الهدف.

عيني تتابع و تتفقد و تنجذب إراديا و لا إراديا نحو كل ما يخطه قلمك أستاذنا الفاضل و أشعر بالغبطة الطاغية ( لنفسي و للمنتدى) لأني أشرف بمعانقة ما تكتب على صفحات هذا المنتدى .

تحية تقدير و إعزاز أنت لها أهل .. و زيادة.

*6* *8* *3*

eahelal
21-06-2004, 12:36 PM
إلى المحارب الذي ظل يحارب إلى اليوم وإن تعدد عداد الجندي وتنوع من مرحلة إلى مرحلة ..

سؤال بسيط يتردد بين جنبات كل المصريين الذين تركوا حياتهم كلها وكانوا جنودا على جبهة القتال مع العدو الصهيوني .. هل كانت هزيمتنا عندما إحتلت العصابة الصهيونية سيناء؟ أما كانت بعد نصر أكتوبر عندما وقع السادات منفردا على معاهدة استسلام معهم.

خالص تحياتي بأخي المقاتل وأتمني أن تهدأ وتنعم قليلا فقد أديت واجبك ..

عزت هلال

أحمد ناصر
21-06-2004, 12:39 PM
أستاذى الفاضل ومعلمى الحبيب م.عاطف هلال
أتقدم بخالص الشكر والإمتنان لسيادتك على ردودك الوافية
دام لنا قلمك ودمت لنا

atefhelal
21-06-2004, 12:43 PM
الأخ الفاضل / محمد شحاتة

سفر الكثيرين إلى الخارج سواء بعقود عمل للدول العربية ، أو كهجرة دائمة إلى بلاد الهجر ، يمثل فشلا بارزا لسياسة النظام الحالى فى تأهيل الموارد البشرية وحسن استثمارها .. فالفقر الذى نعانى منه وتؤكده حتى البيانات الرسمية للدولة ليس ناتجا عن فقر الموارد فى مصر ، ولكنه نتج عن الفقر فى حسن استغلال الموارد المتاحة ، والعجز عن خلق موارد جديدة .

أما بالنسبة لتصورى للحالة الإقتصادية فى مصر .. فيقول الحكماء من خارج مراكز السلطة والتسلط على أقدار البشر : أن أهم العوائق والعقبات فى طريق التنمية الإقتصادية والإجتماعية فى مصر هو انعدام القدرة على تحقيق الإستقلال الإقتصادى بمعزل عن القوى الخارجية وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية ، ولأن النخبة الحاكمة تسير بخطوات غير واضحة إلى شكل غير واضح من أشكال الرأسمالية التى تعانى من التبعية إلى الخارج ، وتفسح المجال لنمو بورجوازية الدولة على حساب الضعف السياسى والإقتصادى للجماهير ... بالإضافة إلى الإفتقار إلى الموهوبين الذين يشغلون مراكز القمة ، فأصحاب المواهب إما أنهم قد هاجرو فرارا إلى الخارج ، أو تم احتجازهم قهرا داخل دائرة الظل .

atefhelal
21-06-2004, 01:44 PM
أخى الفاضل/ " الكينج أبو وليد "

رغم أن تساؤلك المطروح عن الأزمة الإقتصادية التى تمر بها البلاد ، والتى نتج عنها بالضرورة بطالة الشباب وكساد الأسواق ، يشكل موضوعا كاملا يحتاج إلى فريق عمل على مستوى عالى من التخصص بشرط توفر البيانات والإحصائيات الصادقة وحسن تحليلها بحياد كامل بعيدا عن السلطة الحاكمة إلا أنه يمكن إيجاز الإجابة بشرط إضافة ماكتبته فى ردى على الأستاذ / محمد شحاتة فيما يلى :

دخل الإقتصاد المصرى مرحلة ركود منذ منتصف عقد الثمانينيات ، وبافتراض طهارة الحكم والحكام ، يلاحظ أن الإقتصاد المصرى ظل عبر السنوات الماضية ، عرضة لتأثير التقلبات فى البيئة الدولية والعوامل الخارجية ، لأننا نعتمد على مصادر أربعة رئيسية للدخل القومى وللنقد الأجنبى هى : عوائد البترول ، رسوم المرور فى قناة السويس ، السياحة ، تحويلات العاملين فى الخارج ... ، وأهملنا التنمية فى قطاعات الإنتاج السلعى الرئيسية فى الزراعة والصناعة ، وهى تمثل العمود الفقرى لأى سياسة اقتصادية سليمة .

بالإضافة إلى أن ماتم ضخه من استثمارات ضخمة خلال العشرين سنة الأخيرة فى أعمال البنية الأساسية ، وإن كان ذلك شرطا مسبقا ولازما للتنمية ، إلا أن ذلك وحده لايضمن النمو الإقتصادى . فعلى الرغم من أن خدمات البنية الأساسية من كهرباء وطرق وكبارى وأنفاق واتصالات ومياه ..الخ .. هى كلها خدمات محورية لأنشطة المجتمع وللإنتاج الإقتصادى إلا أن هذه الخدمات ليست أكثر من كونها "عجلات" للنشاط الإقتصادى ، وستظل تلك العجلات خامدة وساكنة بلا حركة إن لم تنتقل لها القوة الدافعة المناسبة من "آليات" منسجمة ومصممة بعناية ومتصلة بمحرك يتلاءم مع ظروفنا المحلية والإجتماعية ، ليدفعها فى حركة منتظمة وفعالة إلى النمو الإقتصادى والإجتماعى المنشود ، ودون صدمات مع النظام العالمى الجديد أو مع متغيراته فى أى وقت .

atefhelal
21-06-2004, 07:33 PM
أخى الفاضل الأستاذ/ محمد البنيان

أجمل مافى هذا المنتدى أن يرى الشخص أصدقائه بقلبه وعقله ، وأن يبادله الحب والتقدير ، وأرجو دعاءك من مهبط الوحى أن يوفقنى الله فيما بقى من عمرى ، وأن يهدينى بهداه ، وأن يتم نعمته على بحسن الختام ، وألقاك على خير إن شاء الله .

atefhelal
21-06-2004, 07:34 PM
شاعرنا العظيم الدكتور جمال مرسى أبو سليمى

سؤالك لأى مدرسة أدبية أنتمى إليها ، وأى أقلام أحب القراءة لها أكثر

أنا لاأنتمى لأى مدرسة أدبية ، والقراءة عندى كما قلت فى حوار سابق على هذه الصفحة ، ليست ماذا أقرأ أو لمن أقرأ ، ولكن لماذا أقرأ وكيف أقرأ ، فعقلى دائم السياحة والتجوال فى مختلف العلوم والفنون ، ولكنه دائما مايعود إلى هندسة المناجم التى استوعبتها فنا أكثر منها علما . ولاأفضل فيما أقرأه فى الأدب بين أديب وأديب بالسبق فى الزمان أو بتأخره ، أو بانتمائه لمدرسة معينة أو بأخرى ، وإنما كل ذى رأى أحسن العبارة عنه بلفظ صحيح هو عندى أهل لأن يعد من الأدباء ويستحق الإهتمام منى ، وقد وصلت لمرحلة أمسك فيها الكتاب ولاأهتم بمؤلفه ، وأقلب صفحاته بطريقة عشوائية وأقرأ بعضا من فقراته أو بعضا من جمل هذه الفقرات فتجذبنى بشدة إلى القراءة من أول صفحة ، ثم بعد ذلك أتعرف من غلافه على مؤلفه ، أو قد تجعلنى جمله التى وقعت عليها عينى أنفر منه فأضعه مكانه أو لاتثير اهتمامى فأتركه .. أما عن الشعر فله عندى مكانة خاصة فى دنيا قراءاتى لأنى أحب الموسيقى ، والشعر هو موسيقى الكلمات والمعانى ، وسوف أضرب لك مثالا لشعر أحببته دون أدنى مجاملة لك ، وهى قصيدتك الأخيرة عن عتاب ابنتك سليمى ، فقد جذبنى بحسنه المأنوس وبساطته وجلال معانيه ، كما أدخل طربا يتلاءم مع هذا الجلال على نفسى ، وشدنى إليه سلاسة ألفاظه وإتقان نظمه .

أما سؤالك عن ظاهرة القراءة الإلكترونية
هى فى رأيى تشبه الأسلوب الشائع فى حياتنا العامة اليوم بالنسبة للسلع الإستهلاكية " توصيل المنازل" ، أو طريقة الوجبات السريعة الجاهزة "تيك أواى" . وقد انتشرت ظاهرة القراءة الإلكترونية وسوف يزيد انتشارها مع الوقت ، ولكنها لن تغنى أبدا عن الكتاب Hard copy ، تماما كما لن يستغنى الناس عن النزول إلى الشارع والسير بتمهل والتأمل الفاحص لمختلف الأصناف والتسوق والشراء بعد ذلك رغم انتشار التجارة الإلكترونية فى الدول المتقدمة ، وتماما كما لن يستغنى الناس عن مطبخهم وخاصة الذواقة منهم عن الأكل البيتى أو إعداد الطعام بأنفسهم .


أما عن موضوعنا الثالث
الكلمة هى البداية دائما لأى فعل أو حدث ، ولن نستطيع العيش بالكلمات فقط إن لم تترجم إلى أفعال أو تشجع عليها ، أو ترسم طريقنا إليها ، والكلمات إن لم تؤدى إلى ذلك فسوف تصبح ثرثرة لاطائل من ورائها ، وسوف تفقد كل معنى جميل وصادق لها .. وفى ظل لغة السلاح ، ومع من لايفهم الكلمة ، فلا مفر من استخدام نفس لغته ، وأن نتعلمها ونتأهل لها قبل فوات الأوان .

د. جمال مرسي
21-06-2004, 08:08 PM
بارك الله بك اخي الكريم على إجابتك المستفيضة

و لي عودة ان شاء الله

تحيلتي

د. جمال

بنت مصر
21-06-2004, 09:49 PM
http://www.egyptsons.com/gallery/data/media/12/bsm_ubh.gif

من حسن حظي ان تتزامن عودتي مع هذا الموضوع
الذي فيه نلتقي مع شخصية قديرة نكن لها كل الحب والاحترام

استاذي ومعلمي الغالي عاطف هلال
أهلا بك تحت دائرة الضوء التى ازادت اشراقاً بوجود حضرتك تحتها
فمن حسن حظنا وجودنا معك في هذا المنتدى استاذنا الغالي
ومن حسن ظنا ايضا محاورتنا معك اليوم عبر هذا الموضوع

ولي عودة لوضع اسئلتي ولكني انتهزت الفرصة ان امر سريعا للترحيب بك
وان اتمنى لك التوفيق والسداد والصبر ايضا علينا في اسئلتنا


ولك استاذي كل الحب والتقدير



http://www.egyptsons.com/gallery/data/media/12/jalil7.gif
بسنت

عمرو اسماعيل
22-06-2004, 12:58 AM
أستاذنا الفاضل مهندس/ عاطف هلال



اشكرك واشكر اخي اسلام شمس الدين ان أتاح لي أن أعرفك أكثر فقد تمنيت ذلك منذ أول كلمة قرأتها لك فقد رأيت كاتبا ذو ثقافة واسعة في السياسة والاقتصاد والادب والدين .. يكتب بلغة راقية و مهذبة ويدفعك معه الي الحوار الهاديء وزاد تقديري لك بعد معرفة قصة كفاحك و نجاحك وحبك لبلدك ومشاركتك في حرب الاستنزاف وحرب 73 بفكرك الهندسي الذي لابد انه فكر راقي لصاحب ثقافة واسعة مثلك

أما اعتزازي بك فقد زاد بعد قراءة رايك الراقي عن جمال عبد الناصر وعملك الطويل في صحاري مصر الغالية

سيدي

أنت مثال يجب ان يقرأ لك شباب هذا المنتدي ليحتذوا بك كمثال عظيم ليس فقط في الكفاح والنجاح والثقافة ولكن الأهم في حب مصر والتضحية من أجلها

تحياتي لك وتمنياتي بدوام الصحة والنجاح وشكري لهذا الموقع الجميل الذي أتاح لي القراءة لك

عبق الياسمين
22-06-2004, 06:40 AM
أخي


إسلام شمس الدين


اسمح لي أن أشكرك على استضافتك لهذا الرجل الرائع فعلاً.


وسأباشر حديثي مع الأستاذ المهندس


" عاطف هلال"


أستاذي الكريم


مع أني لم أعرفك سابقاً ولهذا أقدم اعتذاري . إلا أني ومن خلال قراءتي لك وتعريف الأخ إسلام عنك


جعلني فعلاً أحترمك كإنسان تلمست مصداقيته من خلال أفعاله وكلامه .


ورؤيتك لمرحلة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر سليمة وحقيقية بالرغم من كل ما حصل .


وأرجو أن نعي ذلك.


كما أنك حللت وعبرت عن أزمات الاقتصاد المصري بشكل خاص والعربي بشكل عام


بأسلوب رائع وسليم..


كما أني أشكر شجاعتك بالطرح مما يثبت مصداقيتك. لك شكري واحترامي لذلك.


اسمح لي أن أطرح أسئلتي وسأحاول اختصارها ..


1_ما رأيك بالوجود الأمريكي (الصهيوني) في المنطقة العربية والمتمثل في أكذوبة الحماية والدفاع


عن أراضينا وممتلكاتنا ..؟؟


وهل هو لصالحنا أم أنه سيهدم كل ما أنجزه أبطالنا وما سننجزه أن تُرِكنا لإنجازه..؟





2_ لماذا أصبحت شجاعتنا العربية ذكرى تاريخية نستعيدها فقط عندما نعود بذاكرتنا إلى الوراء..


ولا نمارسها ونعيشها في الواقع ..؟





3_هل ترى أن حل أزمة الشرق الأوسط ستأتي من خلال الممارسات السياسية الحالية لرؤساء أمتنا العربية ..؟





4_ ما هي الحلول الممكنة لاسترجاع تاريخنا المشرف..الآن وفي ظل الهيمنة الغربية على عقولنا ومقدراتنا..؟


لك شكري لردودك سلفاً


أيها الفاضل


تقبل تحياتي واحترامي لشخصك الكريم

إسلام شمس الدين
22-06-2004, 08:48 AM
الأخوة الأعزاء

ربما ينشغل الأستاذ عاطف هلال لمدة يوم واحد
عن متابعة مشاركاتكم القيمة

و سيعاود بعدها مباشرة الرد على أسئلتكم

لكم و لضيفنا الكريم كل التقدير


إسلام شمس الدين

ابن البلد
22-06-2004, 06:09 PM
الأستاذ عاطف هلال :)

ممكن أسأل :$

1- كيف تعرفت علي المنتدى , وما الشيء المميز لدينا ، ما الشيء المفتقد لدينا ، ما الشيء السيء لدينا وتتمني ان يختفي ؟

2- هل واجهه مشاكل في متابعة الكتابه و العمل كمهندس في ظل واحد ؟

3- منَ من الأعضاء يجذبك لقرائة مواضيعه بإنسجام ؟

4- ماذا يمثل لك هلال سوفت وفير ؟

هما دول بس :)

كل التحيه لك أستاذنا العزيز م/ عاطف
:f::f::f:
:f2:

atefhelal
22-06-2004, 10:33 PM
الأستاذ الفاضل / سعيد محمود "فاضل"

أشكرك ياأخى على كلماتك الجميلة ، وأرجو أن أرتفع إلى مستوى تلك الكلمات ؛

ولك خالص تحياتى وحبى .

atefhelal
22-06-2004, 10:35 PM
أخى الحبيب / عزت هلال (eahelal )
(على فكرة عزت هو أخ شقيق لى ويكتب من أستراليا)

سؤالك أو تساؤلك ياعزت تناقشنا فيه فى أكثر من جلسة من قبل ، ولاتتوقع منى أن أكتب هنا كل ماانتهينا إليه فى تلك الجلسات ، لسببين : أولهما أن ذلك سوف يأخذ عدة صفحات من العرض والتحليل ، ثانيهما أن ذلك سوف يكون معركة تصادمية ، لاأخشاها فأنت أعرف الناس بأخيك ولكننا فى غنى عنها . وسوف أعرض هنا بعض الحقائق ، مع عرض منطقى بسيط لبعض أحداث تغطى بطريقة مباشرة عدة استدلالات تقود إلى ماتريده منى :

الكل يعلم أن هناك أسرارا كثيرة لحرب أكتوبر مازالت ممنوعة على الشعب المصرى للأسف ، يكفى أن نعلم أن الفريق/ سعد الشاذلى أطال الله عمره حوكم بسبب اتهامه للسادات بالخيانة العظمى فى كتاب نشره خارج مصر وممنوعا من التداول فى مصر حتى اليوم ، وقدمته النيابة العسكرية للمحاكمة بسبب إفشائه أسرارا عسكرية ، وصدر الحكم غيابيا ضده فى 16 يونيو 1983 بالأشغال الشاقة لمدة ثلاث سنوات وهو الحد الأدنى للعقوبة بنص المادة التى طلبت النيابة معاقبته بها . إلى أن عاد إلى مصر منذ حوالى عامين أو ثلاثة ، ويعيش الآن محجوزا داخل دائرة الظل .
الفريق سعد الشاذلى كان يشغل رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقت الحرب وحتى إقالته فى 12 ديسمبر 1973 ، وتم التكتيم على خبر إقالته لمدة شهرين تقريبا خشية انخفاض الروح المعنوية للجنود وصغار الضباط حيث كان هذا الرجل موضع ثقتهم ويحتل بحبه قلوبهم .

من المعروف أن رئيس هيئة أركان حرب القوات المسلحة هو القائد الفعلى للحرب ، وتحت سيطرته وأمره كل قادة الأسلحة الأخرى ومنهم قائد القوات الجوية حسنى مبارك وهيئة عمليات القوات المسلحة التى كان يرأسها الجمسى . قال الجمسى كلمة حق عن الشاذلى حين قال : أن الشاذلى يتميز بالشجاعة والجرأة منذ كان ضابطا بالمظلات ، وأن طبيعة شخصية الشاذلى لاتتسم بالجبن والإنهيار ، بل بالشجاعة والإقدام ، فهو حقيقة وعلى مدى تاريخه العسكرى كان جسورا ولايخشى شيئا .... وذلك عكس ماوصفه به السادات فى كتابه "البحث عن الذات" .


ثم حادث الطائرة الهيلوكبتر الذى لقى فيه المشير أحمد بدوى مصرعه ومعه 13 من كبار قواد القوات المسلحة ، والذى شبهه البعض بمذبحة القلعة ، وقالوا أن السادات جمع قواد الجيش بقيادة أحمد بدوى فى طائرة واحدة ليتخلص منهم مرة واحدة ، كما فعل محمد على حين جمع المماليك كلهم فى القلعة وأغلق عليهم الأبواب وتخلص منهم . ومن المفارقات أن مذبحة القلعة كانت فى أول مارس 1811 ، وأن سقوط طائرة أحمد بدوى فى أول مارس 1981 .

السؤال : هل السادات فعلا هو صاحب قرار الحرب ؟

فى رأيى أن صاحب القرار الفعلى للحرب هو من قال : "ماتم أخذه بالقوة لايسترد بغير القوة " وأعد العدة وجهز الجيش لتنفيذ قوله ، بل وأعد خطة الحرب التى تم تنفيذها فى أكتوبر 1973 . وأن السادات يحمد له أنه أخذ على عاتقه مسئولية تنفيذ قرار عبد الناصر ، بعد أن أجله أكثر من مرة من عام 1971 وحتى أكتوبر 1973 ، وقال بعض المحللين بعد الحرب أن ذلك كان تكتيكا منه لخداع العدو وتحقيق عنصر المفاجأة .

أهم مافعله عبد الناصر هو ليس إعداده لحرب أكتوبر فقط بإعادة تشكيل القوات المسلحة من الألف إلى الياء بعد النكسة ، ولكنه أيضا كان تصميمه بأن يتم إنشاء منظومة كاملة للدفاع الجوى عن سماء مصر بالكامل ، وأثناء ذلك يتم استنزاف العدو بكمائن وإغارات فدائية مستمرة وهو ماكان يسمى بحرب الإستنزاف . وقد تمت هذه المنظومة فى عام 1970 وقبل وفاته فى نفس العام .

وألخص هنا أسباب نجاح معركة العبور عسكريا فى الأيام الأولى كما يلى :


· استكمال منظومة الدفاع الجوى ، وتحقيق الحماية لسماء مصر حتى عشرة كيلومترات شرق قناة السويس .
· الإستطلاع الجيد فبل المعركة ومستوى التدريب العالى للمهندسين العسكريين فى إنشاء كبارى العبور السريعة وفتح الثغرات فى الساتر الترابى ، والكفاءة العالية لمهندسى الدفاع الجوى فى إدارة نيران قواعد الصواريخ .
· التنسيق العسكرى الكامل مع سوريا بما فيه تحديد ساعة الصفر .
· مصاطب الدبابات فى الضفة الغربية لقناة السويس والتى ساعدت كثيرا فى حسم الساعات الأولى لحرب أكتوبر ، وصاحب فكرتها هو المشير أحمد بدوى .
· جرأة الرجال وعنصر المفاجأة .


أما الضربة الجوية فكانت كصيحة الجندى المعروفة عند الإقتحام لبث الرعب فى قلب العدو قبل الهجوم عليه والتى استبدلناه بالتكبير "الله أكبر" ، ولكنه لايستمر بعد ذلك فى الصياح أو يتوقف عنده ... وقد أدت الضربة الجوية دورها بهذا الشكل .. وكان من المعروف أن طائراتنا أقل فى الكفاءة القتالية بكثير من طائرات العدو ، ولذلك كانت الضربة الجوية بطريقة "إضرب وإجرى" .

أما عن ثغرة الدفرسوار فكان الحديث عنها غريبا فى أيامنا ، وسيظل غريبا إلى أن تتضح الحقيقة فى يوم من الأيام . والثغرة كانت بداية لعدم استمتاعنا بالنصر العسكرى الذى تم تحقيقه فى الأيام الأولى للمعركة .

أما عن السلام وكامب دافيد ، وذهاب السادات منفردا إلى تل أبيب ثم كامب دافيد .. جعل أصحاب المبادئ فى مصر يحسون بالعار فى أبشع صورة له ، لأننا عندما اتفقنا على الحرب مع سوريا ، كان يجب أن ننسق معها ونتفق على السلام أيضا وبنفس الطريقة ، ولاحجة للقول بأن المعاهدة تنص على الإنسحاب من الأراضى التى احتلتها إسرائيل فى يونيو 1967 بعد التفاوض مع الأطراف المعنية وأنهم لم يبادروا فى التفاوض فى الوقت المناسب.. كما أن السادات حين وقع معاهدة السلام وعد الشعب بالرخاء على سبيل التخدير ، لأن الرخاء الموعود لم يأتى حتى اليوم . وعندما سمعت السادات بالصدفة فى إحدى خطبه يعد الشعب بتوفير كوب من اللبن لكل طفل فى مصر كان تعليقى لبعض الذين سمعوه معى : أن الرجل لن يكذب وسوف يفى بوعده لأنه لم يقل كوب لبن كل يوم لكل طفل ..!! .

معاهدة كامب دافيد التى وقعها السادات مع مناحم بيجين رئيس إسرائيل وبضمان توقيع جيمى كارتر رئيس الولايات المتحدة الأمريكية لاتلزمنا فقط بالتطبيع مع إسرائيل وتوابع هذا التطبيع أى جعل العلاقات والمعاملات مع إسرائيل طبيعية بل نصت فيما نصت عليه على تحديد قواتنا فى سيناء كالآتى :
· لايزيد عن فرقة مشاة ميكانيكى مصرية فى المساحة التى تقع شرق قناة السويس وخليج السويس حتى عمق 50 كم (30 ميل) .
· قوات دولية مع شرطة مصرية بأسلحة خفيفة للقيام بالوظائف الشرطية فقط فى المساحة التى تقع غرب الحدود الدولية وخليج العقبة وتتراوح مسافتها فى العمق مابين 20كم (12ميل) إلى 40 كم (24 ميل) .

هذا بالإضافة إلى نقط المراقبة والإنذار على طول الحدود وفى شرم الشيخ وعلى ساحل البحر الأبيض من حدودنا مع إسرائيل وحتى 20كم من الساحل ، وهذه النقط من الأمم المتحدة (أى أمريكانى) .

وبس والباقى يمكن أن تفهمه ياعزت ، وتحياتى لمنال ولمحمد وأولاده ولكل من فى أستراليا الهربانين من مصر .

atefhelal
23-06-2004, 07:11 AM
لى عودة فريبة إن شاء الله مع صديقى الدكتور عمرو اسماعيل ، ومع العروسة بسنت بنت مصر مع عودتهما .. وطبعا مع ابن البلد لإجابة أسئلته ...

ولأنى سوف أخرج الآن من بيتى لوقت طويل هذا اليوم ، ولأن الإسم "عطر الندى" قد شدنى وخاصة مع حرارة جو القاهرة هذه الأيام .. فأرجو العذر إن تحدثت إليها أولا قبل خروجى .

سيدتى الشاعرة الرقيقة / عطر الندى وعبق الياسمين

ياعاشقة الحب والخير والجمال ، لو كنا فى مستوى عشقك الذى أحسسته من أشعارك ، لما كانت هناك مشكلة ، أو حاجة إلى أسئلة .. وبارك الله فيمن سماك هذا الإسم الجميل "عطر الندى" .

أسئلتك سيدتى هى موضوعات كاملة ، وياليتها توضع سؤال بسؤال فى قاعة المناقشات ، وسوف يكون لى شرف متابعتها ، وأفضل الآن أن أجيب على أسئلتك بـ "سياسة فى حكاية" سبق وأن نشرتها على صفحات منتدانا الحبيب .

مارأيكم .. دام فضلكم

الحديث عن الزار أثار بعضا من ذكريات الطفولة ، حين كانت تقول لى أمى من كثرة شقاوتى وضربى لأولاد الجيران دون سبب - مثلما يفعل بوش تماما مع الدول الغلبانة .. كانت تقول لى رحمة الله عليها : "إنت ولد معفرت وراكبك ميت عفريت" ثم تضربنى علقة ساخنة . وفى مساء أحد الأيام خرجت غاضبا بعد علقة ساخنة متجها إلى جدى لأشكوه أمى ، فسمعت فى طريقى دقات زار الست ملوك الصاخبة على صوت يقول : ياشيخ محضر ياشيخ محضر اللى عليه عفريت يحضر .. ففكرت بعقلى الطفولى البسيط أن أدخل للست ملوك أرجوها أن تخلصنى من تلك العفاريت اللى راكبانى كما تقول أمى ، فأتوقف عن ضرب العيال الغلابى وأتجنب عقاب أمى .. ودخلت فضحكت الست ملوك من كلامى ، وأجلستنى وسط النسوة المهاويس ، ومع دقات الطبول العالية وكأنها قنابل بوش الغبية ، ومع الصرخات المتشنجة ، وترنحات النسوة المتعبات وسقوطهن على الأرض وسط سحب البخورالمحترق ورائحته النفاذة .. أحسست أننى تخلصت وللأبد من العفاريت اللى راكبانى ، فأسرعت إلى أمى فرحا ، أبشرها بأنى تخلصت من كل العفاريت وسأصبح ولدا مؤدبا لاأضرب بعد اليوم غلبانا ، فضمتنى أمى إلى صدرها وقالت إن العفاريت لاتركب سوى البهائم ، وأنت الآن أصبحت إنسانا .. ثم أوصتنى أن أدعو فى زمنى ولدا إسمه بوش سوف يكون حاكما للبيت الأسود ومعه ابن عشيقته الدلوعة شارون إلى زار حبشى مخصوص فى حضور صدام حسين المضروب ومعه أمير الكويت المضروب بدون علامات حتى تاريخه ، وباقى حكام العرب المنكسرين المرعوبين من شقاوة الولد بوش ، وذلك لأسباب لاتخفى عليكم ، ومن الحكمة عدم البوح بها .
أما الآن فنبحث فى أصل الكلمة .. حيث يذهب البعض إلى أن أصل كلمة "الزار" عربى ، وهى من زائر النحس ، ويذهب البعض الآخر أنها كلمة مستعارة من اللغة الأمهرية . والزار مجموعة من الطقوس الشعبية تعمل على طرد العفاريت التى تتقمص بعض الناس ، ولذلك فالزار يقوم عند معتقديه بوظيفة علاجية (الموسوعة العربية الميسرة) . والراجح أن الطقوس المتصلة بالزار فى مصر أصلها من بلاد الحبشة الشمالية .. ومن يقوم بهذه الطقوس الخاصة بطرد العفاريت واستحضارها إمرأة هى "الشيخة" أو "عريفة السكة" وعند عامة المصريين "الكودية" من أصل أمهرى التى تنتمى إلى مجموعة اللغات الإثيوبية من اللغات السامية . وتختلف معالجة الكودية للعفاريت باختلاف المكان الذى جاءت منه ، فهناك فرق عند الكودية بين عفاريت الصعيد مثلا وعفاريت الوجه البحرى ..
أما الزار الذى سوف أدعو إليه الولد السيد/ بوش وابن عشيقته فهو زار مخصوص سوف يكون كوديته رجلا من خازوقستان ، متخصصا فى طرد عفاريت البيت الأسود وكل البيوت القذرة فى واشنطن .. ويمكن ده يبقى هوه الحل لإزالة رعب حكامنا من شقاوة هذا الولد . حد شايف حل تانى .. !! . واحد بيوحد الله اتصل بى ولسه يدوبك بيقوللى : ليه ياصاحبى نبقى غلابى ومنكسرين ونخللى غلبان يحكمنا ، يمكن زارك يزود عفاريته ونقلع كلنا للولد ده هدومنا .. !! .
تحياتى ... عاطف هلال

AltF4
23-06-2004, 01:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

الأستاذ عاطف هلال تابعت بإهتمام بعض مواضيعك القيمة وردودك التي أن دلت تدل علي وعي كامل و كاتب مميز لا يختلف عليه الكثيرون وإهتمام منك بأسلوب الحوار والنقاش وإعطاء الموضوع والرد حقه الكامل في النقاش ( وهذا ما جعلني أنطق بالأستاذ عاطف وليس المهندس )

أسمحي لي :-

هل تحبذ أن تنادي بالمهندس/ عاطف هلال أم بالأستاذ/ عاطف هلال ؟؟

هل تجد في مواضيع منتدى أبناء مصر ما يشجعك إلي دعوة احد المفكرين أو الزملاء أو أحد افراد العائله المقربين أم أن الموقع ما زال يحتاج إلي الكثير والكثير من الإلتزام ؟

وتفضلوا بقبول وافر التحية والإحترام ،،،،

بنت مصر
23-06-2004, 03:15 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


اعود لاستمتع بدقائق قليلة اخذها من وقت حضرتك واطرح بعض اسئلتي التي
اتمنى الا اثقل بها عليك وان تكون خفيفة قدر المستطاع ولو ترك لي الباب
لوضعت عشرات من الاسئلة لانهم من خبرة سيادتكم ومعلوماتكم الوفيرة


س1: كيف تقضي أوقات فراغك وما هي اسعد اللحظات في حياتك اليوميه


س2: ما هي سلبيات المنتدى وايجابياته من وجهة نظر الاستاذ عاطف هلال؟

س3: أقلام مميزة في المنتدى وتحرص على القراءة لها
أعضاء لهم مكانة كبيرة في قلب الاستاذ عاطف
اول قاعة يدخلها الاستاذ عاطف عند الدخول للمنتدى

س4: سمعت ان مصر تعتبر من اكبر الدول انتاجا للغاز الطبية فما مدى صحة هذا المووضوع
وما قيمة الغاز الطيبعي في الوقت الحالي ومدي تأثيره على الاقتصاد المصري مستقبلا؟




تحياتي وتقديري لحضرتك يا استاذي الغالي


بسنت

عبق الياسمين
23-06-2004, 05:27 PM
لى عودة فريبة إن شاء الله مع صديقى الدكتور عمرو اسماعيل ، ومع العروسة بسنت بنت مصر مع عودتهما .. وطبعا مع ابن البلد لإجابة أسئلته ...

ولأنى سوف أخرج الآن من بيتى لوقت طويل هذا اليوم ، ولأن الإسم "عطر الندى" قد شدنى وخاصة مع حرارة جو القاهرة هذه الأيام .. فأرجو العذر إن تحدثت إليها أولا قبل خروجى .

سيدتى الشاعرة الرقيقة / عطر الندى وعبق الياسمين

ياعاشقة الحب والخير والجمال ، لو كنا فى مستوى عشقك الذى أحسسته من أشعارك ، لما كانت هناك مشكلة ، أو حاجة إلى أسئلة .. وبارك الله فيمن سماك هذا الإسم الجميل "عطر الندى" .

أسئلتك سيدتى هى موضوعات كاملة ، وياليتها توضع سؤال بسؤال فى قاعة المناقشات ، وسوف يكون لى شرف متابعتها ، وأفضل الآن أن أجيب على أسئلتك بـ "سياسة فى حكاية" سبق وأن نشرتها على صفحات منتدانا الحبيب .

مارأيكم .. دام فضلكم


الحديث عن الزار أثار بعضا من ذكريات الطفولة ، حين كانت تقول لى أمى من كثرة شقاوتى وضربى لأولاد الجيران دون سبب - مثلما يفعل بوش تماما مع الدول الغلبانة .. كانت تقول لى رحمة الله عليها : "إنت ولد معفرت وراكبك ميت عفريت" ثم تضربنى علقة ساخنة . وفى مساء أحد الأيام خرجت غاضبا بعد علقة ساخنة متجها إلى جدى لأشكوه أمى ، فسمعت فى طريقى دقات زار الست ملوك الصاخبة على صوت يقول : ياشيخ محضر ياشيخ محضر اللى عليه عفريت يحضر .. ففكرت بعقلى الطفولى البسيط أن أدخل للست ملوك أرجوها أن تخلصنى من تلك العفاريت اللى راكبانى كما تقول أمى ، فأتوقف عن ضرب العيال الغلابى وأتجنب عقاب أمى .. ودخلت فضحكت الست ملوك من كلامى ، وأجلستنى وسط النسوة المهاويس ، ومع دقات الطبول العالية وكأنها قنابل بوش الغبية ، ومع الصرخات المتشنجة ، وترنحات النسوة المتعبات وسقوطهن على الأرض وسط سحب البخورالمحترق ورائحته النفاذة .. أحسست أننى تخلصت وللأبد من العفاريت اللى راكبانى ، فأسرعت إلى أمى فرحا ، أبشرها بأنى تخلصت من كل العفاريت وسأصبح ولدا مؤدبا لاأضرب بعد اليوم غلبانا ، فضمتنى أمى إلى صدرها وقالت إن العفاريت لاتركب سوى البهائم ، وأنت الآن أصبحت إنسانا .. ثم أوصتنى أن أدعو فى زمنى ولدا إسمه بوش سوف يكون حاكما للبيت الأسود ومعه ابن عشيقته الدلوعة شارون إلى زار حبشى مخصوص فى حضور صدام حسين المضروب ومعه أمير الكويت المضروب بدون علامات حتى تاريخه ، وباقى حكام العرب المنكسرين المرعوبين من شقاوة الولد بوش ، وذلك لأسباب لاتخفى عليكم ، ومن الحكمة عدم البوح بها .
أما الآن فنبحث فى أصل الكلمة .. حيث يذهب البعض إلى أن أصل كلمة "الزار" عربى ، وهى من زائر النحس ، ويذهب البعض الآخر أنها كلمة مستعارة من اللغة الأمهرية . والزار مجموعة من الطقوس الشعبية تعمل على طرد العفاريت التى تتقمص بعض الناس ، ولذلك فالزار يقوم عند معتقديه بوظيفة علاجية (الموسوعة العربية الميسرة) . والراجح أن الطقوس المتصلة بالزار فى مصر أصلها من بلاد الحبشة الشمالية .. ومن يقوم بهذه الطقوس الخاصة بطرد العفاريت واستحضارها إمرأة هى "الشيخة" أو "عريفة السكة" وعند عامة المصريين "الكودية" من أصل أمهرى التى تنتمى إلى مجموعة اللغات الإثيوبية من اللغات السامية . وتختلف معالجة الكودية للعفاريت باختلاف المكان الذى جاءت منه ، فهناك فرق عند الكودية بين عفاريت الصعيد مثلا وعفاريت الوجه البحرى ..
أما الزار الذى سوف أدعو إليه الولد السيد/ بوش وابن عشيقته فهو زار مخصوص سوف يكون كوديته رجلا من خازوقستان ، متخصصا فى طرد عفاريت البيت الأسود وكل البيوت القذرة فى واشنطن .. ويمكن ده يبقى هوه الحل لإزالة رعب حكامنا من شقاوة هذا الولد . حد شايف حل تانى .. !! . واحد بيوحد الله اتصل بى ولسه يدوبك بيقوللى : ليه ياصاحبى نبقى غلابى ومنكسرين ونخللى غلبان يحكمنا ، يمكن زارك يزود عفاريته ونقلع كلنا للولد ده هدومنا .. !! .
تحياتى ... عاطف هلالhttp://www.mynarjes.net/upload/hosted/fx1bsp9xr7psouh66ftzs05otyc9l498.gif
http://www.mynarjes.net/upload/hosted/508p1ypjdt2l68snw868fkakeype05a4.gif
الأستاذ المهندس

عاطف هلال

أتقدم إليك بكل التقدير والاحترام للطفك في الرد وفي التعبير .. وإطلاعك على بعض محاولاتي الأدبية المتواضعة.

وهذا لا يصدر إلا من إنسان عظيم ورائع التواضع ..

كما أشكر اهتمامك في الرد على أسئلتي وطلبك طرحها في منتدى المناقشة .

مما سيتيح الفرصة لقراءة اكبر عدد من الأعضاء والزوار لردودك , التي أعتقد جازمة أنها ستفيد في إلقاء الضوء وبلورة الحقيقة التي يحاول البعض طمسها .ويتكفل البعض الآخر بتقليد النعام للهروب من الحقيقة .. مقالك الذي أرفقته ردك رائع المعنى والمضمون والمغزى..!! لقد استمتعت بقراءته .

كما أتشرف بدعوتك لقراءة مقالتي المتواضعة
"حافية على بلاط صاحبة الجلالة "
بعنوان
" شو اللي عم يصير "
وأتمنى مشاركتنا رأيك ومناقشتها .

لك مني تحياتي وأمنيات أن تكون

سعيداً وبخير
http://www.mynarjes.net/upload/hosted/508p1ypjdt2l68snw868fkakeype05a4.gif
http://www.mynarjes.net/upload/hosted/fx1bsp9xr7psouh66ftzs05otyc9l498.gif

gamalelnagar197
23-06-2004, 09:49 PM
أستاذي الفاضل البطل المهندس /عاطف هلال



اسمح لى أن أحيى رحلة كفاحك الرائعة والتى اعتبرها مثل أعلى يجب أن يحتذى به كل شاب يحب هذا الوطن

وبعد أرجو أن يتسع صدرك لكلماتى

جاء فى كلماتك أن أصحاب الفضل فى نصر أكتوبر هم الزعيم جمال عبد الناصر والفريق سعد الدين الشاذلي

أولا

ا اسمح لى أن أحييك على شجاعتك فى ذكر الفريق سعد الدين الشاذلي الذى لا يختلف اثنان على انه هو الأب الشرعى لنصر أكتوبر رغم تجاهل الإعلام المصرى المتعمد له ولدوره فى تحقيق النصر

ثانيا

أنا شخصيا من عشاق عبد الناصر وارى أن فترة حكمه كانت هى العصر الذهبى لمصر فى العصر الحديث

وأيضا أنا اختلف مع المرحوم الرئيس السادات فى الكثير من وجهات النظر ولى العديد من التحفظات على الكثير من قراراته



ولكن

رغم حبى وعشقى لعبد الناصر ورغم اختلافى مع المرحوم الرئيس السادات

إلا أنني لا يمكن أن أتقبل أن ينسب إلى عبد الناصر فضل ليس له ولا يحتاجه

كما لا يمكن أن أتقبل أن يسلب من الرئيس السادات فضل له وهو فى أمس الحاجة إليه



أستاذي الفاضل

الزعيم جمال عبد الناصر توفاه الله فى 28 سبتمبر عام 1970

والحرب كانت فى أكتوبر 1973

فكيف يكون له الفضل فى نصر عسكري تم بعد ثلاث سنوات من وفاته ؟؟



أستاذي الفاضل

أولا

عبد الناصر هو صاحب الفضل مع الفريق محمد فوزي والفريق عبد المنعم رياض والفريق محمد صادق فى إعادة بناء الجيش المصرى بعد هزيمة يونيو 1967

ولكن رغم كل ما بذله من جهود كان أقصى ما وصلت إليه إمكانيات وقدرات القوات المسلحة المصرية هو القدرة على الدفاع وصد أي هجوم إسرائيلي جديد

بينما لم تمتلك أي قدرة على العبور وأعنى العبور بقوات كبيرة كافية لتحرير الأرض وليس مجرد عمليات خاصة





ثانيا

تولى الرئيس السادات الحكم بعد وفاة عبد الناصر واستكمل بناء القوات المسلحة

ورغم كل ما بذله طوال ثلاث سنوات ظلت القوات المسلحة المصرية اضعف من القوات الإسرائيلية التى كانت تتفوق عليها كما وكيفا كما جاء بمقارنة القوات بمذكرات الفريق سعد الشاذلي وبكتاب اللواء جمال حماد المعارك الحربية على الجبهة المصرية وهو أدق وأشمل ما صدر باللغة العربية عن حرب أكتوبر

ولولا عبقرية الفريق سعد الشاذلي الذى استطاع وضع خطة تتناسب مع ذلك الوضع المستحيل لما كان النصر



ولولا عبقرية الرئيس السادات وشجاعته الفائقة فى اتخاذ قرار الحرب فى ظل تلك الظروف المستحيلة لما كان النصر



ولولا شخصية الرئيس السادات العبقرية وقدراته الشخصية الفذة ومشاركته فى خطة الخداع الإستراتيجي بنفسه لما كانت المفاجأة التى بدأت وأنهت الحرب والتى وضعت المبادأة فى أيدينا لأول مرة فى صراعنا مع إسرائيل مما أدى إلى النصر



أستاذي الفاضل

توفى عبد الناصر ولم يكن قد تم استكمال بناء القوات المسلحة ولم يكن قد تم وضع خطة للعبور ولم تكن إمكانيات العبور متوفرة فعلى سبيل المثال لم يكن قد تم التوصل لطريقة لفتح الثغرات فى الساتر الترابي وهو ما يعنى عمليا استحالة العبور



وفى عهد السادات

تم استكمال بناء القوات المسلحة وتم وضع خطة للعبور وتم تدريب القوات عليها وتم تنفيذها بقمة النجاح



وبذلك يكون الفضل للنصر فى حرب أكتوبر يرجع إلى الرئيس السادات يشاركه فيه الأب الشرعى لتلك الحرب الفريق سعد الدين الشاذلي



تحية إلى كل أبطالنا الذين اشتركوا فى هذه الحرب العبقرية وحققوا لنا ذلك النصر العبقري المستحيل



هى كلمة للحق والتاريخ

تقبل فائق احترامى لشخصك الكريم

جمال النجار

atefhelal
24-06-2004, 10:44 AM
أخى العزيز / جمال النجار

أشكر لك مشاركنك وأسلوبك فى التعبير عن رأيك ...

أنا لم أكتب عن النكسة وما بعدها إلا كشاهد على ماعشته فى تلك الفترة ...

للأسف يأخى إن الذين كتبوا ويكتبون تاريخ مصر هم أصحاب السلطة وهواة التسلط ، أو من يسعون لإرضائهم أو إرضاء أهوائهم ...
الإغريق هم الذين كتبوا تاريخ مصر القديم ، ثم تلاهم المستعمرون وبعثات التنقيب من الغرب ، ويحاول اليهود حاليا إعادة كتابته لصالحهم ...
وإذا قفزنا مرة واحدة لثورة يوليو 1952 التى إنبهرنا فى شبابنا بها رغم انتقاد آبائنا لكثير من تصرفات رجالها ومنهم أبى رحمه الله . نجد أنها سخرت عقول بعض المغرضين للتركيز على إبراز عيوب كافة العهود السابقة عليها ، وطمس أى معالم أو معلومة تشير إلى أى عمل صالح تم فى تلك العهود ... فأصبح محمد على باشا – مثلا - والى مصر (1805-1849) هو ونسله من بعده إلى الملك فاروق ملك مصر والسودان هم جميعا سبب خراب مصر وتخلفها دون استثناء ، ولم نكن نقرأ عن محمد على إلا أنه هذا الرجل الأمى تاجر الدخان الذى دخل مصر عام 1801 قائدا لكتيبة ألبانية ، على الرغم أنه هو الذى نهض بمصر نهضة كبيرة وأعلى مقامها بين الدول ، وأدخل بها إصلاحات كثيرة فى جميع نواحى الحياة مازال بعضها حتى الآن شاهدا على عصره مثل القناطر الخيرية ، ومثل معظم الترع الرئيسية والفرعية التى مازالت تجرى وتروى معظم أراضينا الزراعية .. وكانت الصدمة الأكبر لعقولنا هو محو المضللين والمنافقين لإسم اللواء محمد نجيب فى حياته كأول رئيس لجمهورية مصر من كتب أطفالنا .

وعندما جاء السادات بعد وفاة عبد الناصر إنحنى أمام صورة عبد الناصر فى مجلس الشعب إنحناءة تبجيل وقداسة لذكراه وأقسم أنه سوف يسير على خطه وهداه لاينحرف عنه قيد أنملة ، ولم يكن صادقا بل كان هدفه هو إكتساب تأييد الشعب ورضاه لكى يأخذ الفرصة للتخلص من معارضيه الذين سماهم بمراكز القوى ، ثم سعى لأن تكون له ثورته الخاصة التى سماها بثورة التصحيح .. إلى أن تمكن من السلطة وارتاح على كرسى العرش فترك للمغرضين وللمنافقين حرية نهش ذكرى عبد الناصر فى محاولة بذيئة لغسل مخ شبابنا ونسيان أى فضل لهذا الرجل .. ثم مهد السادات بعد ذلك الطريق لحسنى مبارك ليكون رئيسا لمصر ، وبحث المنافقون له عن شيئ فى تركة نصر أكتوبر ، فاصطنعوا وهما فى عقول أطفالنا فى كل ذكرى سنوية لهذا النصر هو الضربة الجوية باعتبارها السبب الرئيسى لهذا النصر ، ولو قالوا أنها واحدة من أسباب النصر لزادوا هذا الرجل شرفا بصدقهم .

ياصاحبى .. صاحب قرار الحرب بعد النكسة هو الشعب المصرى ، وعبد الناصر بعيوبه كان حبيبا للشعب المصرى ، حتى أبى الذى كان يكرهه ولم أراه يبكى فى حياته بكى عند سماعه بوفاته ، وكان يكرهه لعدم نضجه السياسى واعتماده على أهل الثقة .. ولكن لم يشكك أحدا فى طهارة يده وإخلاصه لمصر ..

ياصاحبى .. انتهى إنشاء قواعد الصواريخ ، وأصيح جو مصر محميا بالكامل حتى 10 كم شرق قناة السويس ، وبذلك أمكن تحييد أى تدخل للعدو بطائراته العالية الكفاءة والمناورة والتسليح ومدة الطيران .. وتم ذلك فى عام 1970 وقبل وفاة عبد الناصر فى نفس العام .. ولم يتمكن السادات من بعده من الحصول على قطعة سلاح واحدة من الإتحاد السوفييتى ، وكان ذلك أحد الأسباب الرئيسية لخلافه مع الإتحاد السوفييتى وقراره بعد ذلك بطرد الخبراء الروس من الجيش المصرى ومن شركات الصناعة فى مصر .

ياصاحبى ، .. إن صاحب قرار الحرب الوحيد كان هو الشعب المصرى ، وتبناه عبد الناصر .. ولم يكن فى قدرة أى حاكم لمصر من بعده أن يناور مع الشعب فى هذا القرار أو يساوم عليه ، أو حتى مجرد أن يفكر فيما بينه وبين نفسه باستبداله بقرار آخر .. وكنا على الجبهة جنودا وضباطا صغار نتهم السادات علنا بالتلكؤ والتوانى فى تنفيذ هذا القرار من عام 1971 وحتى أكتوبر 1973 .

ياأخى .. لقد تشرفت كما تشرف كل مهندسى الجيش بمختلف تخصصاتهم فى ذلك الوقت بالإشراف على إنشاء قاعدة صواريخ فى منظومة الدفاع الجوى .. هل تعلم من بناها .. هم بنات الشرقية .. حيث كن يأتين محملات من مختلف القرى على عربات النقل مع آخر ضوء ، وحين يصلن إلى الموقع يمتلأ المكان كله بالزغاريد التى تخرج صادقة من قلوبهن ، ويبدأن فى حمل قصعات الخرسانة دون تعب أو توقف ، ثم يرجعن إلى قراهن فبل أول ضوء مودعين الموقع بنفس الزغاريد .. ومات شهيدا بعضهن مع هجمات العدو الليلية يطبرانه ولم تتوقف زغاريدهن أبدا .. أين هن الآن من ذكرى النصر السنوية .. والله ياأخى أنا أبكى الآن بدموعى وأنا فى هذه المرحلة من عمرى .. وأرجوك يا إبنى أن تحكى عنهن لأبنائك من بعدك .. فنحن نعانى عدم التواصل الصادق لأجيالنا ... ونعانى التضليل ، ونتعاطى كثيرا من المسكنات ...

eahelal
24-06-2004, 12:25 PM
معركة بناء قواعد الصواريخ كانت معركة الصمود والتحدي - كانت تهدم القواعد بقنابل العدو وتحت أنقادها أجساد أصدقائنا الذين كنا نتسامر معهم بالأمس _ وفي الغد نواصل البناء.

وما أن تم النصر حتى أجهضة هذا الساداتي ويحيله إلى هذيمة بعد أن ضحي جيل بأكملة من أجل النصر.

معذرة لإنفعالي
عزت هلال

ماما زوزو
24-06-2004, 12:51 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الاخ الكريم الفاضل البطل
الاخ المهندس : عاطف هلال
حقيقى لا تسعفنى الكلمات
ولا اجد منها ما يوفيك حقك
سوى انى اشكرك جداااااااااااااااااا
لقولك الحق .............
بارك الله فيك............
نحب جميعا ان نسمع منك المزيد
عن ذكرياتك عن طفولتك ثم احدث النكسة
ومابعدها بكل حق وحرية
لك جزيل شكرنا

كما اشكر ابنى الفاضل
اسلام
لانه اتاح لنا التعرف الى شخصية عظيمة
لك كل الشكر يااسلام
*8* *8* *8* *8* *8*

atefhelal
24-06-2004, 01:12 PM
أخى العزيز / ابن البلد

قبل أن أبدأ معك ، أحب أن أقول أنى نسيت فى التعريف عن نفسى أن أذكر عشقى لأولاد البلد اللى همه أولاد بلد بحق وحقيق ، وكمان أذكر حبى لقعدة القهاوى البلدى رغم عضويتى القديمة فى أكبر وأشهر نادى فى مصر ، لذلك عجبنى إختيارك صفة "ابن البلد" إسما لك .

سؤالك : كيف تعرفت على المنتدى ؟
الإجابة : لاأتذكر الآن ، ثم تركته دون سبب ، ويمكن لإنشغالى بمنتديات أخرى وبعض المجموعات التى مازلت أتابع مايدور بها . ولكنى أتذكر أن عودتى للمنتدى كانت بسبب رسالة جاءت على بريدى الإلكترونى من بسنت بنت مصر ، وأنا متأكد أنها أرسلت مثلها لكثيرين غيرى ، ولكن عجبنى أسلوبها وشدنى إسمها "بنت مصر" .

سؤالك : ماالشيئ المميز ، وما الشيئ المفتقد ، وماالشيئ المسيئ وتتمنى أن يختفى .......
الإجابة : سؤال مش سهل ، ولكن أنا طبعى : إذا أحببت لاأحب أن يسألنى أحد ليه حبيت ؟ ، وعموما أنا مرة قلت لإسلام أن أكثر مايعجبنى فى هذا المنتدى هو انضباطه الذاتى من داخل تشكيلة أعضائه المتباينة ، وهو يمثل بهذا الشكل مجتمع كامل ...

سؤالك : عن مشاكل متابعتى الكتابة مع العمل الهندسى ..
الإجابة : إذا كنت تقصد من ناحية الوقت .. أقول عندما تحب عملا ما فلن يمثل الوقت أى مشكلة ، أما إذا كنت تقصد الصدام مع الواقع أو الناس .. فأقول إن الله يدافع عن الذين آمنوا ، وقد شبهنى البعض بأننى مثل الصحراء سهل ومنبسط وترى من خلالى السماء ، وشبهنى آخرون بأنى مثل ثمرة جوز الهند خشنا وقاسيا من الخارج ولكنى غاية فى اللين والصفاء من الداخل ، ومن كان شعاره هوشعارى : "لايهم وأنا فى الطريق أن أجد نهاية لهذا الطريق " فلن يتعب أبدا ، وإذا تعب فسوف ينهض من جديد .

سؤالك : من من الأعضاء يجذبك لقراءة مواضيعه بانسجام ..
الإجابة : أتحدى أن يكون هذا السؤال سؤالك يا "ابن البلد" ... إنت كده عاوز تقعد على القهوة بتاعتى وتدخن شيشة وتتفرج علىّ وأنا بتخانق ... إركب الحنطور بتاعك وخد جولة فى منتداك وإنت تعرف الإجابة ...


سؤالك : ماذا يمثل " هلال سوفت وير" Helal Software لك ؟

الإجابة : صاحب هلال سوفت وير هو أخى عزت هلال وهو فى أستراليا حاليا ، وهو الأصلع الوحيد فى إخوتى .. وقد تساقط شعره كله أثناء شده الدائم له حين ينشغل فى أمور البرمجة التى بدأ انشغاله بها منذ بدايات الكوميوتر وعلومه فى مصر ، وقد ذهب لأستراليا فى مأمورية رعاية مؤقته لإبنته المشاكسة الحاصلة على ماجستير فى علوم الكومبيوتر من الجامعة الأمريكية بالقاهرة وأترك عزت يتحدث عن ذلك كما يلى :

"هلال سوفتوير هي فكرة لمبرمج أراد بها أن يكون مفيدا حتى آخر لحظة من حياته. بدأت الفكرة بإنشاء مجموعة على الياهو إسمها مجموعة مطوري البرامج المصريين لتضم المبرمجين المصريين لتبادل الخبرات والتحاور عن وحول صناعة البرمجيات ولكن لإنعدام الخبرة التسويقية لم يكن هناك إقبال عليها. وتم إنشاء موقع مجاني لوضع برامجي وتداولها بأسعار زهيدة جدا مع أنني أدعي أنها على كفاءة عالية ولكن لم يلتفت أحد إليها غير أصدقائي. وليكون الموقع أكثر فاعلية تم إنشاء موقع غير مجاني: www.helalsoftware.net يضم برامج مجانية وأخرى بأسعار رمزية الهدف منها هو دعم عملية التطوير. وأنوي إنشاء منتدي أطلق عليه إسم الخوارزمي نسبة إلى الرياضي المعروف للغرب أكثر من العالم الذي ينتمي إليه، لدرجة أن أحد الأصدقاء الذين كانوا يترجمون المؤلفات الإنجليزية عن الكمبيوتر والبرامج ترجم كلمة Algorithm بكلمة ألجورثمية فقلت له إن أصلها عربي نسبة إلى الرياضي العربي الخوارزمي والأصح أن تسميها خوارزمية. المساحة على الإنترنت موجودة وبرنامج المنتديات مجاني ولكن الهمة ليست موجودة لأنني أتوقع أن يكون أنا الوحيد العضو بهذا المنتدي وأظل أحاور نفسي كما أفعل دائما. السؤال المطروح في مجموعة المبرمجين المصريين
http://groups.yahoo.com/group/egyptiansoftwaredeveloper
هو أين نحن الأن من صناعة البرمجيات؟ ما هي المعوقات؟ ما هي الإيجابيات؟ كيف نشق طريقنا إلى توفير بيئة صالحة لتطوير صناعة البرمجيات؟

قد يري البعض إن تساؤلاتي فيها دلالات سياسية. ولكن هل نستطيع أن نتجنب السياسة حتى في موضوع يخص البرمجيات؟

المشوار قد يبدوا طويل ... ولكن لابد أن نبدأ."



وبالمناسبة فى موقع لعائلة هلال فى أستراليا يشمل على معلومات قيمة عن أحوال المسلمين والمصريين فى أستراليا ، كما يشمل على معلومات عن مصر نفسها ، ويضم موضوعات وروابط كثيرة ، وكنت أقرأ فيه عن تاريخ حياة أحمد زويل قبل أن أكتب لك .. يعنى موقع مفيد جدا ، وصاحبه هو أخى المهندس/ محمد هلال الذى حصل على جائزة الدولة الأسترالية لما قدمه من ابتكارات فى الدوائر الإلكترونية المتكاملة ، وبالمناسبة إسم محمد هلال له تأثير كبير فى مجتمع سيدنى بأستراليا ، وهو متواضع جدا ويمكن يضايقه كلام المدح ده وموقع العائلة هو :

http://www.fam.aust.com/helal/mahelal/

وخالص تحياتى لك ياابن بلدى

سمسمة
24-06-2004, 01:44 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ماشاء الله الموضوع دة ثرى جدا بمشاركات حضرتك والمنتدى فعلا يشرفه ان حضرتك تكون من الاكثر تميزا فيه
لان فعلا مشاركاتك تنم عن ثقافة عالية جدا وبالنسبة لاسئلتى فهى:
1-هل تقبل الترشيح فى مجلس الشعب؟
2-اذا جاءتك الفرصة لتكون احد اعضاء الكونجرس فماذا ستفعل؟
3-ماذا تتمنى لمصر ان تكون؟

واتمنى لك التوفيق فى المشاركات
انا جيت متأخرة شويتين بس ملحوقة لانى كنت فى امتحانات*105*

البروف سمسمة..*145*

يراع
25-06-2004, 01:05 AM
عنايه الدكتور المهندس البطل عاطف هلال

ايقنت الأن - وحدي - و قبل ان ينبهني الكثيرون من الاصدقاء بعظم خسارتي ذلك بأني لم اتابع سيدتك من قبل و هذا تقصير كبير لن أغفره لنفسي
اشكرك يا سيدي انك رددت الفضل الي اصحابه و أعني الفريق سعد الدين الشاذلي (رأ ح ق م م ) هذا الرجل الذي كرم في سوريا و لم ينل حتي رساله شكر من حكومه الوطن الغالي ذلك الرجل الذي رفض ان يخدع المصريون سوريا و عرض خطه مخالفه للواقع بدعوي تحرير كامل سيناء (و ان قام الاخرون بذلك) و الذي رفض نقل الفرقه 25 الي شرق القنال و من ثم تطوير الهجوم الي المضائق ثم خساره الفرقه لتسعين بالمائه من الافراد و المعدات لو عددت لصارت صفحات و لكن المصريون يجب الايعرفوا الحقائق يجب الا يعرفوا انه بقرار فردي خسرت القوات المسلحه 250 دبابه في يوم 14 اكتوبر و هو رقم يتجاوز مجموع الخسائر في باقي ايام المعارك لماذا لم تقام محاكمه علي غرار أجرانات

سيدي الفاضل

اذا كان هناك عقيدا اثناء الحرب و شارك في معركه تسمي المزرعه الصينيه ثم عاد هو و اثنين من عساكره من الكتيبه كامله ثم رقي هذا الشخص الي اعلي المراتب و حمل من الاوسمه ما تنوء به العصبه اولي القوه بينما الابطال الحقيقيون يستجدون لقمه العيش فهل لك تعليق علي هذا؟؟

ثانيا :-
الجامعات الخاصه في مصر هل تعتبر المسمار الاخير في نعش التعليم؟ و لماذا يتخرج طلاب كليه الهندسه ولا يعرف احدهم المحركات مما تتكون أو طريقه التعامل معها ؟وما هو حاضر و مستقبل معالجه الصلب في مصر؟؟

ثالثا :-

أري البنت المحتشمه اجمل بكثير من تلك المتبرجه و أحافظ علي الصلوات و أحفظ القرأن كاملا و لا اجامل في حق و أكره أن يفكر شخصا نيابه عن سبعين مليون كما أرفض فكره الزعيم المعصوم و الوزراء المسبحون بحمده ولا اشاهد روبي ولا نانسي عجرم و بقي لي عده سنوات حتي أتم الثلاثين عاما فهل تري فيما سبق مبررا ليعتبرني أكثر من يتعرف الي ارهابي أو متعالي علي خلق الله في أحسن الظروف

*4* عموما قررت عدم الاستفسار عما سبق حتي لا أثقل عليك

طابت اوقاتك و كذلك اوقاتي ولا مانع من بعض الحاضرين !!

اخوك الاصغر سنا و عقلا
م .محمد حسن
أ,الطيب الجوادي ====> كما تعود الجميع

atefhelal
25-06-2004, 08:47 AM
أختى بسنت بنت مصر الغالية ( والغالية صفة لمصر ولك طالما أنت بنتها)

أبدأ بسؤالك الرابع :

س4: سمعت ان مصر تعتبر من اكبر الدول انتاجا للغاز الطبيعى فما مدى صحة هذا المووضوع
وما قيمة الغاز الطيبعي في الوقت الحالي ومدي تأثيره على الاقتصاد المصري مستقبلا؟

الإجابة : الأرقام المذكورة بعد سوف توضح وضع مصر بالنسبة لبعض الدول العربية وبالنسبة للعالم فيما تملكه من إحتياطى مؤكد للغاز الطبيعى . وبداية أود أن أذكر أنه من المتوقع أن يزيد استهلاك العالم من الغاز الطبيعى بمعدل 2.2% سنويا حتى عام 2025 ، فى حين أن المتوقع بالنسبة لمعدل الزيادة فى استهلاك العالم من زيت البترول هو 1.9 % سنويا حتى عام 2025 ، وبالنسبة للفحم هو 1.6 % . أى سوف يصبح استهلاك العالم من الغاز الطبيعى عام 2025 هو 151 تريليون قدم مكعب ، فى حين كان استهلاكه الفعلى عام 2001 كان 90 تريليون قدم مكعب (المصدر IEO 2004 Energy Outlook ) .

بالنسبة للإحتياطى المؤكد ( المصدر:
Worldwide Look at Reserves and Production … Oil & Gas Journal, vol.101 , No 49 Dec.22,2003 –pp.46-47)



مصر ... 59 تريليون قدم مكعب تمثل 1% من احتياطى العالم المؤكد
إيران ... 940 تريليون قدم مكعب تمثل 15.5% من احتياطى العالم المؤكد
قطر ... 910 _ _ _ _ _ _ تمثل 15% - - - - - - - - - -
السعودية 231 - - - - - - تمثل 3.8 % - - - - - - - - - - -
الإمارات 212 - - - - -- تمثل 3.5 % - - - - - - - - - - -
الجزائر 160 - - - - - - تمثل 2.6 % - - - - - - - - - - - -
العراق 110 - - - - - - تمثل 1.8 % - - - - - - - - - - - -

وكانت مصر تنتج يوميا من الإحتياطى المؤكد المذكور عاليه 3 بليون قدم مكعب عام 2002 ، ومن المتوقع أن يصل إنتاجها اليومى عام 2007 إلى 5 بليون قدم مكعب ، والمفروض أن يكون قد تم إنشاء مصنع لتسييل الغاز الطبيعى LNG فى ميناء دمياط بغرض التصدير إلى أسبانيا ، ومعلوماتى أن هناك مصنع آخر يقام حاليا فى إدكو .
وبالنسبة لمشروع خطوط أنابيب الغاز عبر سيناء من شبكة نوزيع الغاز فى مصر حتى مدينة العقبة فى الأردن فقد تم فى يناير 2004 وسيجرى استكماله كمرحلة ثانية بطول حوالى 230 ميل من العقبة حتى محطة توليد الطاقة الكهربية فى شمال الأردن ( المفروض أن يتم التنفيذ والتشغيل عام 2005) وسوف يصبح بعد ذلك جاهزا للإستكمال والتوزيع فى لبنان وسوريا ويمكن أن يصل إليهم خلال عام 2006 ..

وقد أعلنت هيئة كهرباء إسرائيل يوم الأحد الماضى نيتها فى استيراد الغاز الطبيعى المصرى ، وخصصت لذلك 2.5 مليار دولار على مدى 15 عاما القادمة .. ومع عام 2008 سوف يمثل الغاز الطبيعى حوالى 60 % من إجمالى الوقود المستخدم فى توليد الطاقة الكهربية فى إسرائيل وسوف تحصل على نصف كميته من مصر والنصف الآخر من إنتاجها .

أما عن مدى تأثير الغاز الطبيعى على الإقتصاد المصرى مستقبلا ، فأقول أنه بالنسبة لمصادر الثروة الطبيعية عموما وهى مصادر مستنفدة Depletable فمهما كان حجم الإحتياطى المؤكد أو المحتمل فهى محكومة من الناحية الهندسية والإقتصادية بمعايير خاصة فى الإنتاج والتنمية .. والخشية هى فى نظام إتفاقيات البحث والتنقيب والإنتاج والتسويق التى تتم برأسمال أجنبى من حيث أنه لايعنيه سوى استرداد ماصرفه فى أسرع وقت وتحقيق أكبر ربح ممكن .. وأنا رأيى هو التوسع فى الإستهلاك المحلى للغاز الطبيعى وتوفير كافة مشتقات البترول المصرى للتصدير .. لأن تسييل الغاز يعنى إضافة عنصر تكلفة جديد عليه ، فى حين أنه يمكننا استهلاكه وهو غاز فى مصر ، وهناك الكثير من المشروعات المؤجلة لمد الغاز الطبيعى فى محافظات الصعيد وإلى المنازل فى معظم المحافظات لنقص التمويل الإستثمارى للأسف .


سؤالك الأول : وقت فراغ إزاى ؟ حتى لوجلست فى البلكونة وأخذت أتأمل السماء ، لاأعتبر ذلك وقت فراغ ، والموسيقى والأغانى القديمة تجذبنى ، والشطرنج إن وجدت لاعبا يغلبنى سوف أسعد به جدا .. وأتذكر أن جاءنى مدير عام ومعه مذكرة يطلب فيها توقيع الجزاء على أثنين مهندسين ، وكان السبب فى مذكرته أنه وجدهما نائمين أثناء مروره .. فمزقت المذكرة وعاقبت المدير العام بخصم حافز الشهر .. فانفعل المدير العام وطلب السبب ، فقلت له : لأنك لم تكتب فى المذكرة أسباب نومهما ، ولم تذكر أى نتيجة لنومهما على حالة العمل ... أما أسعد اللحظات فى حياتى اليومية هى حين أقدر على إسعاد إنسان ، أو حتى طائر أو حيوان ، ودى عملية مش سهلة لأن هذا لايتوقف على مايمكننى أن أفعله فقط ، بل يتوقف على الطرف الآخر بالدرجة الأولى .


سؤالك الثانى والثالث يحتاج إلى بيانات كثيرة لكى أعطى رأيى ، وعموما يمكنك أن تستدلى إلى حد ما بالأقلام المميزة فى رأيى من بعض مشاركاتى فى قاعات المنتدى ...


أشكرك يابنت مصر وألتقى معك على الخير دائما بإذن الله

atefhelal
25-06-2004, 01:27 PM
أخى العزيز / AltF4

شكرا لمشاركتك ، أما بماذا تنادينى ، فلا تدع ذلك يحيرك ، نادنى بماشئت ، فالأهم عندى هو مابعد النداء وماتقصده منه ...

أما عن منتدى أبناء مصر ، فإنى أجد فيه بغيتى ، وهى محاولة التعرف على شيئ من مستقبل مصر من خلال مايدور فى قاعاته من حوارات ومداخلات سواء من المصريين أو من أحبابهم وأشقائهم فى الدول العربية .. ومنتدى مصر فى رأيى هو فى وضعه الحالى مجتمع كامل ويتوافق مع كثير من الإتجاهات والهوايات ، ولن يخلو كأى مجتمع من بعض انحراف لبعض أعضائه ، ولكنك سوف تجده يستعيد انضباطه وبسرعة من خلال آليات منسجمة من أعضائه ومشرفيه . وصدامات عقول أعضائه ومعاركهم الفكرية هو ظاهرة صحية جدا مهما وصل حد الإختلاف بينهم .. وأرجو أن يمثل هذا المنتدى صورة جيدة لمستقبل مصر .. وأن أن يعمل على تهيئة أعضائه لهذا المستقبل . .

atefhelal
25-06-2004, 02:40 PM
ماما زوزو

إسمحى لى أن أخاطبك بأحلى كلمة نطقها لسانى فى حياتى كلها ، وهى كلمة "ماما" ، فنحن جميعا أحوج مانكون للأمومة وخاصة فى ظروف مجتمعنا الحالية ، وأنا أشكرك من كل قلبى لمنحى هذا الإحساس الجميل الراقى بالأمومة ، وياليتنا نعطى لأمومة مصر حقها بعد أن أعطتنا الكثير وقابلنا عطاءها بالجحود ..
أرجو أن تلتمسى العذر لى فى عدم الإطالة ، فأنا منذ اللحظة التى وصلتنى فيها كلماتك وأنا أعيش أجمل إحساس ، وأضع لك أجمل صورة لمصر فى قلبى ، وأريد أن أتوقف عند هذه الصورة معك إلى أن أودع على الأقل أصدقائى على هذه الصفحة .. فإلى لقاء آخر فى منتدانا الحبيب إن شاء الله ...

أخلص تحياتى وأطيب تمنياتى لك / عاطف هلال

atefhelal
25-06-2004, 03:30 PM
سمسمة بلدياتى العزيزة

لأن الأصل فى الممارسة السياسية سواء كان الشخص عضو فى مجلس حى أو فى مجلس شعب أو عمدة أو محافظ أو رئيس جمهورية هو خدمة المواطنين الذين وضعوا ثقتهم فيه مقابل أجر يساهم فيه دافعى الضرائب أى كل المواطنين .. وبالتالى إنسى حكاية الكونجرس ..

أما فى مصر ونقولها بصراحة فالمواطنين لايختارون من يمثلهم ، بل يتم فرض العمد والمحافظين و .. و ... الخ عليهم مقابل الولاء لمن فرضهم أو التحالف معه لتحقيق الأغراض الخاصة ....

السياسة يابلدياتى فى صميمها هى علم وفن إدارة موارد المجتمع لصالحه وأمنه من خلال بناء مؤسسى قوى ومنسجم – كل باختصاصاته ومسئولياته فى تكامل تام مع مكونات البناء كلها – لمتابعة ومراقبة تحقيق الأهداف القومية لتحقيق رفاهية الشعب ورخائه وأمنه .

أما ماأتمناه لمصر فهو فى جملة واحدة : أن تكون مصر لأبنائها وأن يكون أبناؤها لها .

التحية لك ياسمسمة ، وعندما تكونى فى المنصورة إبقى قوليلى أخبار حديقة شجرة الدر ، لأن جنبها زمان كان فيه قريتين خضر خضار جميل إسمهما ميت خميس وميت بدر . وكانت الحديقة اتساعها يساوى على الأقل إتساع ميدان التحرير أربع مرات على الأقل وكان بها أشجار عمرها يزيد على 150 سنة ...

سمسمة
25-06-2004, 04:26 PM
انا اصلا مقيمة فى المنصورة وعند الاستاد كمان واسمع عن ميت خميس وميت بدر*37*

وحديقة شجرة الدر.....جزيرة الورد يعنى.....قريبة من الجامعة وبعدى عليها يوميا*105*

وتحياتى لك استاذى العزيز بلدياتى*105*

atefhelal
27-06-2004, 08:30 AM
أخى الحبيب / الطيب الجوادى

تقديرى الخاص لمشاركتك ، وتقديرى لذكرك بعض الحقائق ، مما جعلنى أطمئن أن مصر لن تخلو أبدا من شباب يسعى للحقيقة لوجه الله ولمصلحة بلده ..

إسمح لى أن أركز على سؤال واحد من أسئلتك ، يمثل فى رأيى قضيه هامة يجب أن تشغل بال المخلصين من النخبة الحاكمة وأن تستحوز على نصيب كبير من إهتمامهم من أجل مستقبل أفضل لمصر ، وهى الجامعات الخاصة أو التعليم العالى بصفة عامة .

يقول الدكتور إسماعيل صبرى عبد الله فى مقدمة كتاب للدكتور فايز مراد مينا بعنوان " التعليم العالى فى مصر" : " الجديد حاليا هو التوسع فى التعليم العالى لأن التكنولوجيا الحديثة بحاجة إلى عاملين قادرين على استخدام المستحدث فيها . والأرقام تسجل حصيلة هذا التوجه فى بيان نسبة من يلتحقون بالتعليم العالى إلى الشريحة العمرية (18-22) . وفى بيانات البنك الدولى نجد أن هذه النسبة بلغت فى كندا 100 % وفى الولايات المتحدة 81 % ، ولهذا نادى كلينتون فى خطاب تنصيبه فى 1996 بأن يتاح التعليم العالى للجميع . فالأمر مرتبط بالتقدم الإقتصادى والمعرفى وليس بمجرد توافر المال اللازم . فالدول العربية عالية الدخل تسودها نسبة متواضعة (الإمارات العربية 12 % والسعودية 14 %) فى حين نجحت دول من الجنوب فى الوصول إلى نسب مشرفة . وفى المقدمة منها تأتى كوريا الجنوبية (49 %) وتليها الأرجنتين (41%) ثم أوروجواى (30%) . أما فى مصر فلا تتجاوز نسبة الملتحقين بالتعليم العالى إلى الشريحة العمرية المذكورة (وفقا لإحصائيات 1997) 17% - أو 19% على خلاف المصدر ." .

ويقول الدكتور فايز مراد مينا فى تعريفه للتعليم العالى :
" يعد التعليم العالى – بنوعياته ومستوياته المختلفة – جزءا من عملية التعليم والتعلم المتجدد ، تبدأ منذ ميلاد الإنسان ولاتنتهى إلا بنهاية حياته ." ثم يدعم هذا التصور بقوله : أن التعليم والتعلم لهما وظيفتان أساسيتان ؛ هما تحرير الإنسان وتعظيم إسهاماته فى التنمية المطردة .


وأضيف هنا لمجرد الإيضاح أن الفرق فى عملية التعليم وعملية التعلم .. أن التعليم هو عملية تتم عن طريق الإدراك بالحواس ثم الإستيعاب بالإيضاح والفهم والتدريب ، وهى عملية تلقينية بالدرجة الأولى .. أما عملية التعلم فهى تدريب على المبادرة وعلى اجتهاد الفرد للبحث عن المعلومة أو الحقيقة بنفسه ، وهى الطريق لأن يكون بعد ذلك مبتكرا وعالما .. أى أن المتعلم كنتيجة لعملية التعليم هو متلقى للأفكار والأخبار ، وكنتيجة لعملية التعلم هو منتج لها ويتميز بقدرته على الإبداع وإضافة الجديد للعلم والمعرفة . وأقول أن نظامنا التعليمى للأسف من مراحله الأولى يبدأ بالتلقين والتلقى وينتهى بهما فى مراحله العالية ، وأن التعليم الخاص هو الأسوأ فى هذا الشأن من التعليم العام .. وعلى رأسه الجامعات الخاصة التى يتم إنشاء معظمها عن طريق أفراد وليس مؤسسات يكون جل همهم هو تحقيق أعلى ربح ممكن وتعظيم العائد واسترداد مادفعوه من نفقات التأسيس فى أسرع وقت ممكن ، كما أن الجامعات الخاصة تشترك مع جامعات الحكومة فى أسوأ ممارسة تهدد مستفبل مصر وهى حرمان الطلبة من ممارسة العمل السياسى وخاصة إذا كانت تلك الممارسة مخالفة لتوجهات النخبة الحاكمة .

وأختم كلامى فى هذا الموضوع بتعريف قدمه الدكتور فايز مراد مينا عن مفهوم الجامعة قال :
"بالرغم من تعدد أنماط الجامعات ، إلا أن الجامعة – أى جامعة – يجب أن تتميز بثلاث خصائص أساسية : وجود مكون من الفنون العقلية والحرة Liberal Arts فى مناهج الدراسة ، حرية المجتمع الأكاديمى ، وسلطة منح الدرجات العلمية .. وتحدث عن حرية المجتمع الأكاديمى فى نظره ، أنها تتضمن حرية تعليم ومناقشة أى مشكلات أو قضايا تخص المجتمع المحلى أو الدولى دون تدخل خارجى من أى سلطة ، كما تتضمن حرية أعضاء هذا المجتمع – أعضاء هيئة التدريس والطلاب – فى اتخاذ القرارات الخاصة بهم ، والقيد الوحيد لتلك الحريات هو الإلتزام الأدبى الذى يتفقون عليه ..

خالص التحية لك ياأخى وألتقى على الخير دائما معك بإذن الله .

atefhelal
27-06-2004, 11:18 AM
صديقى الدكتور عمرو إسماعيل

قلت .. فى كلمة سابقة على هذه الصفحة أننى فى انتظار عودتك بعد مداخلتك الجميلة .. ,انت تعرف أنك أكثر الأشخاص فى هذا المنتدى الذى يستخدم ذكائه فى تحفيزى على المشاركة فى أى موضوع تكتبه أو تعلق عليه ، وتعمل معى مايسميه المفكرون بالصدام الفكرى الراقى والمهذب Brain Storming - ولكن يبدو أنك فضلت الرأفة بى رأقة الأطباء وقلت أن هذا الرجل يلزمه بعضا من الإسترخاء ..
عموما أرجو الله أن لايحرمنى من مداخلاتك الفكرية الراقية وألتقى معك على الخير دائما إن شاء الله ،

تحياتى وتمنياتى الطيبة / عاطف هلال

عمرو اسماعيل
27-06-2004, 01:35 PM
أخي و أستاذي عاطف هلال

اشكرك علي أطرائك وحسن ظنك بي الذي أجدني لا استحقه
من قراءاتي لما كتبته عن عملك في صحاري مصر ومشاركتك في حرب اكتوبر ورأيك في عبد الناصر فأنا اترجاك لمصلحة شباب هذا المنتدي و لما لاحظته ان الكثيرين لا يعرفون مصر في الستينات حينما بنت السواعد المصرية السد العالي والكثير من المصانع العملاقة .. ان تكتب لنا لماذا تغيرنا .. أين ذهب حب الوطن .. لقد حدثت هزيمة 67 وعمري كان عندها 16 عاما (وكنت رغم ذلك معترضا علي الشعب المصري لانه لم يحمل عبد الناصر مسئولية الهزيمة وطالب ببقائه )ومات عبد الناصر ولم اصل بعد الي العشرين ولم أشارك في حرب 73 (كنت مازلت طالبا في كلية الطب ) وكنت في هذه الفترة ومازلت ليبراليا اومن بالديمقراطية والتعددية السياسية واقتصاد السوق الحر وكان لي في بداية السبعينات اتجاها سياسيا مخالفا للغالب في هذه الفترة (اليسار .. ثم مد الجماعات الاسلامية ) .. ألا انني لا يسعني ان الاحظ ان الانسان المصري في فترة حكم عبد الناصر وحتي 73 كان اكثر عطاءا وحبا وأخلاصا لمصرنا الحبيبة ورغم مظاهر التدين الغالبة الآن عن تلك الفترة فلا يسعني ايضا ألا ملاحظة انه لا يصاحبها رقيا في الاخلاق أوالسلوك .. فماذا حدث لنا .. اني لا أنفك أقول لأولادي ان في تلك الفترة لم يتعب الأباء في تربية ابناءهم مثلما يحدث الآن وكنت دائما أمازح والدي (رحمه الله ) أن من ربانا كان عبد الناصر وليس هو .. لم تكن المدارس الخاصة منتشرة وكان الجميع يدخل المدارس العامة ولكن مستوي التعليم كان أفضل و مستوي خريجي الجامعات كان احسن ..أنه ليس تباكيا علي زمن جميل أو علي فترة الشباب التي ضاعت في الغربة في بلاد العالم للتعليم والتدريب والبحث عن لقمة العيش .. ولكني لا أفهم ماذا حدث .. فساد حكومي و فهلوة شعبية وسلوك يغلب عليه المظهربة والتفاخر بالمادة .. وتدين يغلب عليه الجانب الطقوسي و المظهري اكثر من الروح و الجوهر
ماذا حدث لمصر و لماذا وهل هناك أمل ؟
تحياتي لك و آسف لأزعاجك بأسئلتي ولكني لا أجد من هو أفضل منك للأجابة عنها خاصة وانت من طلبت حكاية الbrain storming ..
لك مني كل التقدير

atefhelal
27-06-2004, 02:00 PM
الذهب والأحجار الكريمة

إنتظرت أن تسألنى عضوة كريمة من آنسات أو سيدات منتدانا الحبيب سؤالا عن الذهب أو الأحجار الكريمة لإعتقادى أن ذلك من الأشياء التى قد تثير خيالهن .. ولكن يبدو أن توقعاتى باءت بالفشل فى هذا الشأن ، ومن لديه تفسير عن ذلك فإنى أشكره مقدما ...

من حوالى خمس سنوات صمم إبنى على أن أذهب فى زفة الحريم معه ومع عروسته إلى الجواهرجى عند إختيار شبكة خطيبته .. فجلست بعيدا ليقرروا براحتهم مايشاءون ، وجاءنى إبنى بالفاتورة يطلعنى عليها ، فوجدت مذكورا بأحد بنودها خاتما بفص برلنت ألماز ، فطلبت رؤيته فتأكدت أن الفص ليس برلنت على الإطلاق وعندما تناقشت فى ذلك مع الجواهرجى إقتنع وقال أن الجواهرجية اعتادوا على كتابته بالفاتورة بفص برلنت .. فقلت فى نفسى لماذا لاأكتب مقدمة بسيطة عن موضوع الذهب والأحجار الكريمة على هذه الصفحة ، ثم أترك لآنساتنا وسيداتنا حرية أن يسألن عن أى تفاصيل يردنها بما فى ذلك مايتعلق بتواجدهما فى صحارى مصر .. وأنا تحت أمرهن إن كان ذلك يقع ضمن اهتماماتهن .. وإليكم تلك المقدمة :

الذهب عنصر نادر ، وأكثر ندرة من العناصر التى نسميها نادرة . وهو الأكثر نقاءً من باقى العناصر الطبيعية الأخرى ، فهو لايتحد مع الأكسجين أو الكبريت أو الهالوجينات ، وإنما يوجد غالبا فى رفقة عنصر نادر آخر ، وحتى عندما يكون متناثرا فى الطبيعة وبكميات بسيطة جدا فى الصخور الحاوية بشكل حبيبات مجهرية ذات أبعاد لاتتعدى أحيانا "تجمعات ذرات" فإنه لايدخل فى البنيات البللورية للفلزات الأخرى ولايشكل معها مركبات ، وإنما يبقى كما هو ، ذلك الذهب الخالص .
ويحدد الأهمية الإجتماعية للذهب مبدآن هامان : قيمته المادية وقيمته الفنية وهما متشابكان بشكل وثيق ، ويحددهما الدور الذى يلعبه الذهب فى النقد وصياغة الحلى .. وأهميتة كنقد خلال أكثر من ألفين وخمسمائة عام مضت ، قد راكم فى ذاته القيم المادية والجمالية . وكان الذهب فى مصر القديمة أول ثروة معدنية لعبت دورا ساميا فى نمو الدولة وقوتها . واستخدم ذهب الصحراء الشرقية كتعبير مادى عن إرادة العظمة لدى الفراعنة ، ورمز الخلود أمام الزمن الزائل الذى أثّر على كل شيئ بإستثناء الأهرامات والذهب نفسه . وقد تم إستخراج نحو 3500 طن من الذهب على مدى ثلاثين أسرة من الفراعنة ، أى مايزيد عن إنتاج كاليفورنيا فى 100 عام .
ولم يبالغ من قال أن الذى أعطى للذهب قيمته النفيسة هم الآلهة القديمة والملوك والنساء . فإن رع إله الشمس المصرى وملك الآلهة وسيد الكون فى ذلك الوقت كان من "الذهب" . وفى عالم هوميروس معظم الآلهة وخاصة النساء منهن كن من الذهب أو يحيط بهن الذهب ..! . وإخترقت كلمة الذهب التوراة من أولها إلى آخرها ، وإحتلت تلك الكلمة مكانة فى التوراة لاتوجد فى أى كتاب آخر . وكانت المعابد منذ العصور الفينيقية واليهودية مكانا لتراكم الذهب ، ووضعه الملوك تيجانا مرصعة بالجواهر على رءوسهم ليزيدهم هيبة وقداسة . ويحتمل أن يكون تمسك النساء بالذهب حتى وقتنا الحالى هو لتحقيق نفس أغراض الملوك . وقد فرض التاريخ علينا بهذا الشكل المكانة السامية للذهب ، على الرغم من أن إستخداماته الصناعية محدودة جدا ويمكن الإستغناء عنه ببدائل أخرى كثيرة . ومع ذلك فسوف يظل الذهب هو المعدن المتوج على باقى المعادن ولن تتمكن البشرية من تجنب فتنته .
وداعب الذهب خيال ومفاهيم كل الكيميائيين القدماء وأجهدوا أدمغتهم - دون جدوى - فى تحويل بعض الأحجار العادية إلى ذهب وأطلقوا على هذه الأحجار عبارة "حجر الفلاسفة" . وجاء ورثتهم من الكيميائيين المعاصرين وبذلوا جهدا مشكورا فى محاولة تحقيق حلم أجدادهم ، ولكن فى إتجاهات أخرى تاركين "حجر الفلاسفة" للتاريخ وراء ظهورهم .

والذهب واحد من العناصر الثقيلة ، ويتميز بسهولة تشكيله وسحبه ، لدرجة أنه يمكن سحب قطعة من الذهب الخالص فى حجم رأس عود الكبريت إلى خيط رفيع جدا طوله أكثر من 3 كيلومترات ، كما يمكن طرقها إلى سطح مستوى شفاف مساحته 50 متر مسطح ، لذلك فإن الذهب يتم صياغته مع النحاس والفضة والنيكل والكادميوم والبلاديوم لكى يكتسب صلابة معقولة ورونقا جذابا تجعله صالحا للإستخدام كحلى . ومن أهم خصائص الذهب أيضا هو مقاومته العجيبة للأحماض والقلويات ، لكنه يستسلم أمام الماء الملكى aqua regia (خليط من حامضى النيتريك والهيدروكلوريك المركزين بنسبة 4:1 بالترتيب) ، ويذوب بسهولة فى المحاليل المخففة لسيانيد البوتاسيوم . ولهذه الخصائص بالإضافة إلى إمكان إستخدامه فى بعض الصناعات الإلكترونية ، فإن الذهب مع الوقت وبعد الإفراج عنه من خزائن البنوك المركزية بعد أن تنعدم أهميته كغطاء لإصدار النقد ، سوف يحتل مكانا هاما فى الإستخدامات الصناعية .




أما عن الأحجار الكريمة ، فإننا عندما نتحدث عن الأحجار الكريمة ، فسوف نجد حديثنا يدور حول جمالها الذى أعطاها قيمتها على مر العصور والأزمان ، فالأحجار الكريمة هى أزهار مملكة المعادن وبستانها ، لسحر ألوانها المتعددة كألوان قوس قزح ، ولمعان بريقها الذى يشبه لألأة النجوم أحيانا ووميض البرق أحيانا أخرى. وقد إحتلت هذه الأحجار مكانا بارزا فى الأساطير القديمة والملاحم وحكايات الخرافة والأشباح . وتتصف هذه الأحجار بجمال اللون والندرة والمتانة durability ، وعندما يكون الحجر جميلا جدا ويعيبه الضعف وسهولة الخدش مثل الفلوريت ، فعندئذ نزيحه إلى خارج سور بستانها ليجتذب هواة جمع الأحجار الملونة فقط ولاينافس عمليا الأحجار الكريمة فى سوقها .
وإعتاد الناس منذ زمن طويل إلى تمييز الأحجار الكريمة بين ثمينة precious ونصف ثمينة semiprecious ، ووضعوا الماس والياقوت والزمرد والسابفير sapphire وأحيانا اللؤلؤ والأوبال فى القسم الثمين ، ووضعوا باقى الأحجار فى القسم الآخر غير الثمين . وبطل إستعمال هذا التمييز فى الوقت الحاضر وأصبح مهجورا ولامعنى له ، حيث يمكن شراء بعض عينات من الأحجار التى يقال عنها ثمينة بقليل من الدولارات ، بينما تباع عينات أخرى يقال عنها نصف ثمينة مثل "الجارنت الأحمر" أو "التورمالين" بآلاف الدولارات للقيراط الواحد (القيراط = 0.2 جرام) .
وإعتاد الأكاديميون أن يضعوا تقسيما للأحجار الكريمة طبقا لظروف تكوينها وبيئتها الجيولوجية، وأحيانا طبقا لبناء بللوراتها وتركيبها الكيميائى . ووجدوا أن معظمها من السليكات البسيطة أوالمعقدة مثل الزبرجد ومجموعة أحجار البريل التى منها الزمرد ، ومجموعة أحجار الكوارتز التى منها الوردى والمدخن والأميثيست Amethyst . ووجدو القليل منها من مجموعة الأكاسيد مثل الكورندم Al2O3 التى منها الياقوت الأحمر وحجر السابفير . ووجدوا أن بعض هذه الأحجار ليس من المعادن الحقيقية مثل الكهرمان Amber والأوبال Opal ، وأن الفيروز من الفوسفاتات ، وأن الماس ينفرد بأنه الوحيد الذى يتكون من عنصر واحد فقط هو الكربون .. .. وهكذا . ويعتمد جمع الأحجار الكريمة وإستخراجها - فى أغلب الأحيان – على شيئ قليل من الخبرة وكثيرا جدا من الحظ والصدفة بصرف النظر عن التقسيمات السابقة . والصدفة لاتأتى إلا لمن يكون مؤهلا للإحساس بجاذبية ألوانها وتنوعها، ويتواجد وقتا كافيا فى بيئة هذه الأحجارباحثا عنها بحكم مهنته ، أو يعيش مقيما فى بيئتها كبدو الصحراء حيث يلتقطون مايصادفونه من حجر ملون مختلف بحكم فضولهم الفطرى ، أو أن يكون عاشقا لتراث هذه الأحجار وحكاياتها فيدفعه عشقه للمغامرة وأحيانا للمخاطرة بما يملكه .


ويمكن تقييم الأحجار الكريمة بتطبيق بعض المعايير التى من أهمها مايلى :
الخواص البصرية optical charachteristics التى يكتسبها الحجر نتيجة تركيبه الكيميائى وبنائه البللورى . وأهم هذه الخواص هى اللون ومعامل إنكسار الضوء ومعامل التشتت الضوئى dispersion فعندما يكون اللون نقيا جدا high clarity مشبعا وشديد الوضوح يكون الحجر أكثر قيمة وسعرا . كما تعطى الألوان الكثيفة والصريحة جمالا وقيمة أكثر من تلك الأقل فى الكثافة والصراحة ، بشرط أن لاتصيب تلك الكثافة الحجر الكريم بالعتامة opacity . وأفضل الألوان هى تلك التى يمكن أن يميزها المشاهد من عدة أمتار داخل حجرة خافتة الضوء ، حيث يظل الياقوت الأحمر مثلا أحمرا فى نظره والسابفير الأزرق أزرقا واضحا فلا تتغير زرقته إلى اللون الأسود . ويُستثنى الماس النقى عديم اللون من هذه القاعدة ويطلق عليه الماس الثلجى المشتعل الجمال icy-white with fiery beauty وهو نوع نادر جدا من الماس . والماس الملون كالماس الأسود مثلا يفضُل كثيرا فى القيمة الماس الرمادى مخفف السواد وهو من الماسات النادرة عالية القيمة والسعر كماسات اللون الأزرق الملكى royal blue diamond وماسات اللون الأحمر الغامق deep red diamond .

ومن الخواص البصرية الهامة أيضا ، معامل إنكسار الضوء ، فكلما زاد هذا المعامل للحجر زادت قيمته ، فمعامل إنكسار الضوء للماس حوالى 2.4 ، وللكوارتز 1.54 ، 1.55 . أما خاصية التشتت الضوئى التى تشير إلى قدرة الحجر على فصل الضوء الأبيض الساقط عليه إلى مكوناته من ألوان الطيف ، فإننا نجد أن معامل التشتت الضوئى للكوارتز مثلا هو 0.013 ، أقل من 0.044 للماس ، أقل من 0.156 لمعدن السفاليريت sphalerite (Zn,Fe)S ، ويُطلق بعض الباعة المحتالين على بللورات المعدن الأخير إسم الياقوت الأسود رغم سهولة كسرها وخدشها ، وإن هى لامست بالصدفة بعض الأحماض المخففة تتحلل وينبعث منها رائحة كريهة جدا ، فهل يمكن بعد ذلك أن نعتبرها من الأحجار الكريمة رغم جمالها الخادع وكبر معامل تشتيتها للضوء ؟! ومع ذلك يجب أن لا ننسى قيمتها الإقتصادية العالية كخامة رئيسية للزنك .
ومن الخواص الهامة أيضا خاصية متانة الحجر الكريم التى تشمل خواص الصلادة hardness والصلابة toughness وخاصية مقاومة التآكل الكيميائى وتغيرات الحرارة والرطوبة . وتعتبر خاصية المتانة أحد المعايير الهامة فى تقييم الأحجار الكريمة ، فالأحجار الأكثر متانة هى الأعلى سعرا وقيمة . والندرة كذلك هى أحد معايير تقييم الحجر ، فالأكثر ندرة هو الأعلى سعرا ، ولكن إذا وصلت هذه الندرة إلى حد جهل الجمهور بوجود الحجر نفسه ، تنعدم قيمته السوقية ويصبح سوقه مقصورا على هواة جمع الأحجار الملونة . وأخيرا يدخل معيار العامل البشرى الذى يعلو قيمته سابق المعايير كلها ، فمهارة قطع الأحجار بتماثل منسجم محسوب والتجليخ والتلميع والتشطيب التركيبى المتناسق للأغراض المختلفة يضيف للأحجار الكريمة قيمة جمالية وسعرية عالية جدا .
رغم أن المعايير السابقة تنطبق على الماس كما تنطبق على باقى الأحجار الكريمة ، وأن المعايير السابقة أصبحت معروفة ومستقرة لدى أصحاب المهنة ويشيرون لها بأربعة كلمات باللغة الإنجليزية تبدأ كلها بالحرف اللاتينى C وهى بالترتيب : اللون color ، النقاء clarity ، القطع cut ، الوزن بالقيراط carat ، إلا أن الماس يحظى بعناية أكثر فى مجال إحكام المعايير ودقتها . وساهم فى ذلك منظمات مثل المعهد الأمريكى لعلم الأحجار الكريمة GIA والإتحاد الدولى لتجارة الحلى والمجوهرات وصياغة الماس واللؤلؤ والأحجار الكريمة CIBJO مساهمة عملية ، حيث وضعت معايير وقواعد تم الإتفاق عليها لتثمين الماس وتقييمه ، ولايوجد إتفاق بنفس الدقة يحكم تثمين باقى الأحجار الكريمة وتقييمها. والفرق الرئيسى بين سوق الماس وغيره من الأحجار الكريمة ، هو أن سوق الماس تحكمه منظمة واحدة عملاقة هى شركة De Beers Consolidated Mines حيث تتحكم هذه الشركة فى إستخراج الماس وتسويقه على مستوى العالم ، فأدى ذلك إلى إستقرار معقول فى سوق الماس . وعلى النقيض من ذلك نجد أن معظم الأحجار الكريمة الأخرى يتم إستخراجها بطرق تقليدية وبدائية للغاية عن طريق بعض الهواة من الأفراد أو الشركات الصغيرة ، مما أدى إلى عدم إنتظام العرض بالأسواق رغم أن الكثير من الأحجار الكريمة تعتبر أكثر ندرة وقيمة من الماس نفسه إذا ماتمت المقارنة على أساس الحجم والوزن ومهارة القطع والتشطيب ، كما نجد أنه فى حالة إكتشاف إحتياطى معقول لحجر كريم نادر ، يسارع المكتشفون بإستنفاده وطرحه وعرضه فى الأسواق بمعدلات سريعة ، فيعود الحجر إلى ندرته السابقة ، ويؤدى هذا العرض إلى تقلبات سعرية كبيرة بين الحين والآخر .

atefhelal
01-07-2004, 02:35 PM
صديق قلبى / الدكتور عمرو اسماعيل

أوحت لى أسئلتك بفكرة إعداد كتاب تكون أسئلتك أهم محاوره ، وقد اتفقت فعلا مع أستاذ أحترم عقله وضميره من خريجى كلية من كليات الأزهر الدينية ويدرِّس بها حاليا للإشتراك معى فى هذا العمل الهام ، الذى أرجو أن يوفقنا الله فيه ، وأن ننتهى منه قبل وداع دنيانا حين يقضى الله بالوداع ، وعلى الله التوفيق ..

سؤالك : لماذا تغيرنا ..... ؟!!!
قال الله تعالى : " إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم " (الرعد-11)
أى أن الله لايغير عزا لقوم بذلة أو ذلا بعزة ، إلا أن يغير الناس من أعمالهم وواقع حياتهم .
المشكلة ياأخى هنا ، أن كثيرا من الناس لايستوعبون ولايفهمون ، أن الله تعالى يوجه تلك الكلمات فى تنزيله الحكيم لقوم وليس لآحاد الناس أو لأفراد منهم . وصحيح أن الفرد هو أساس الجماعة ، وأن الجماعة عشيرة أو جزء منها ، وأن القوم هم أكثر من عشيرة .. ولكن هل إذا صلح الفرد صلحت الجماعة والعشيرة والفوم .. أقول أن هناك شيئا من الحقيقة فى هذا القول ولكنه ليس كل الحقيقة من حيث مناقضته للخبرة وتجارب البشر والمجتمعات كمنهج للتفكير ، ورغم قبول هذا القول كقضية من قضايا المنطق الجامد وقضايا تحصيل الحاصل فهو لايتعدى صورة شكلية للكلام ويقع فى مغالطة التعميم المتسرع Hasty Generalization ومغالطة الإستدلال الشرطى المنفصل Disjunctive Hypothetical Fallacy ، لأن التساؤل بهل يجدى مع انتشار الفقر والبطالة وانعدام الإختيارات والفرص التى تسمح بمعيشة محتملة Tolerable Life أن يتمكن الفرد من إصلاح نفسه أساسا ، وإن تمكن فهل يمكن أن يؤدى ذلك آليا إلى صلاح باقى أفراد المجتمع ؟ .. أشك فى ذلك لأن الفرد لايعيش منعزلا عن نظام مجتمعه ومناخه ، ويصبح من الواضح أن الأولوية هى فى إصلاح المناخ أى إصلاح نظام المجتمع ، والدليل على ذلك هو : أرسل مثلا أسوأ إنسان فى مصر من حيث الكسل والتكاسل فى عمله تعود أن يرمى زبالة بيته فى عرض الشارع الذى يسكنه .. أرسله مثلا إلى ألمانيا سوف يعمل بنشاط وإن لم يتمكن فسوف يؤهلوه بنظامهم على ذلك وقد يتفوق بعدئذ على أقرانه من الألمان ، كما سوف يستحيل عليه مجرد التفكير فى رمى عقب سيجارته على رصيف أى شارع هناك . فالإنسان أينما كان ومهما كانت نشأته ودينه ولغته هو على مستوى الفرد عالمى فى سلوكه وقدراته وإمكانياته ويتكيف بسهولة مع المناخ والنظام الذى يعيش فيه تمشيا مع المثل الشعبى "من عاشر القوم أربعين يوم صار منهم " والأمثلة الشعبية هى خلاصة تجارب الشعوب . إذن المشكلة ليست أبدا على مستوى الفرد .. ولايجب على الفاشلين من حكامنا أو من المنافقين من أتباعهم إلقاء تبعة تخلف المجتمع وفساده على الإنسان المصرى ...


سؤالك : أين ذهب حب الوطن .... ؟!!! .
الوطن ليس هو مكان إقامتك على أحد أرصفة شوارعه أو بجوار مقبرة من مقابره .. وليس هو كلمة يتغنى بها المطربين والمطربات فى المناسبات .. الوطن هو من تجد فيه أمنا كاملا لك ولأسرتك ، هو من تجد فيه أرضا لأحلامك وطموحاتك ، هو من تجد فيه دواءً لدائك ، هو من تجد فيه الفرصة المتكافئة مع الآخرين لإستثمار قدراتك وإمكانياتك ، هو من تكون فيه سيدا لمصالحك بغير تعارض مع مصالح الآخرين ... الوطن هو أشياء كثيرة تم إغتصابها وسرقتها من شبابنا فى غفلة منهم نتيجة تخديرهم وتزييف إرادتهم ، ونتيجة لإستمرار النخبة الحاكمة فى التلاعب فى تسميات الأشياء ، والكذب تحت باب التجمل ،وإخفاء الحقائق ، وإظهار صور خادعة لإنجازات تلتهم كثيرا من الموارد ، ثم الإدعاء بعجز الموارد والإنفجار السكانى ..
والوطن فى فترة حكم عبد الناصر لم يكن مسروقا كله من شبابنا ... !!! وتمت سرقة معظمه بعد ذلك .. ومع كل ذلك فأنا أؤمن أن شبابنا لم يفقد حبه لوطنه بعد ولن يفقده بإذن الله ، وسوف يستعيد بإرادته ماسُرق منه فى لحظة من لحظات غفلته .....


وللحديث بقية وأرجو المتابعة ....

atefhelal
01-07-2004, 07:53 PM
بقية الحديث ....

سؤالك : رغم مظاهر التدين الغالبة الآن فى تلك الفترة فلا يصاحبها رقيا فى الأخلاق والسلوك ..؟ !!! .

هذه حقيقة .. وقد فالت الدكتورة بنت الشاطئ فى كتابها " هذا بلاغ للناس" الذى صدر فى نوفمبر 1970 .. أن ذلك بسبب الصدمة .. " وفى أخذة الصدمة ، أرهقتنا عقدة الشعور بالنقص التى سهر الإستعمار على ترسيخها فينا ، فتصور بعضنا ألا شفاء منها إلا بالإنسلاخ من جذور أصالتنا والإنتماء إلى الغرب المتفوق الظافر ... وفى الطرف المقابل ، كان فريق منا يتشيث بكل مخلفات الماضى ، فى رجعية ذاهلة عن سير الزمن وتحدياته ، ووجد هؤلاء وهؤلاء ، مايرهف إحساسهم بالعقدة ، فى مخدرات الغزو الفكرى " .
فما بالك الآن ياأخى مع زيادة تلك الصدمة واستفحالها مع بداية القرن الحالى ، حيث بدأت الذئاب الصهيونية والأمريكية تسرح فى حمانا بوجهها القبيح وطغيانها السفيه ، معتمدة على تفوفها التكنولوجى وأجهزتها الجهنمبة .. التطرف الحاد ياأخى سوف يكون نتيجة تلك الصدمة العاتية وسوف يكون هذا التطرف فى إتجاهين متضادين تماما ، أحدهما التطرف الدينى دون استيعاب وفهم حقيقى للدين وأهدافه ، ويصبح الناس كالببغاوات ينادون دون وعى " بالعودة للدين" دون فهم صادق ومتعقل له ... والإتجاه الآخر هو الإتجاه المعاكس تماما ويمكن أن نسميه اتجاه نانسى عجرم واليوم خمر وغدا خمر ولايشغلنا فيه أى أمر .


سؤالك : أن التدين الآن يغلب عليه جانب الطقوس أكثر من الروح والجوهر ... ؟!! .

لسبب بسيط يضاف لما سبق هو أن العاطفة المتجذرة فى قلوب المسلمين نحو القرآن الكريم وهى مازالت متجددة والحمد لله ، أصبح الجديد فيها أنها امتدت من القرآن إلى تفاسير القرآن ، وبدأنا نصنع مقامات ومزارات مقدسة لبعض المفسرين ، وهذا يمثل نوعا من الإنزلاق والتحول الخطير من الأصيل إلى الوكيل ، وخاصة أن معظم التفاسير تمثل وجهة نظر صاحبها . وقد قال الإمام أحمد بن حنبل : " ثلاثة كتب لاأصل لها : التفسير والمغازى والملاحم " .. ويجب أن نلجأ للتفاسير بغرض الإستنارة والإسترشاد فقط لا لمجرد الإتباع دون رأى أو تدبر .. فليس كل خريجى الهندسة مهندسين ناجحين وكذلك بالنسبة لخريجى الطب أو أى كلية أو معهد ، فما بالك بخريجى المعاهد والكليات الدينية بالنسبة للقرآن وأمور الدين كمهنة لهم ، ونحن نعلم أن القرآن لم ينزل للمتخصصين بل نزل للعالمين ، وأن التخصص فى علوم الدين فى زمننا مثله للأسف مثل التخصص فى أمور أخرى يتم بغرض الحصول على فرصة عمل فى زمن عزت فيه فرص العمل . وإذا رجعنا لزمن الأوائل وقبل الخلافة الأموية لانجد أحدا يرتزق من أمور الدين كمهنة ، وأن "ابن عباس" مثلا وهو حجة فى التفسير فى زمانه لم يدرس الدين فى معهد ، ولم يكن يملك من المؤهلات إلا الفطرة السليمة ، والله يقول : "يؤتى الحكمة من يشاء" ..

ولايجب أن نقع فى مزالق المفسرين القدامى سواء منهم اللغويين أو المذهبيين من معتزلة وخوارج وصوفية ، أو الأخباريون ورواة المأثور من الإسرائيليات ... كما لايجب أن نقع فى مزالق المفسرين المعاصرين الذين يتسلطون على الجماهير بتفاسير عصرية تعمل على تخدير الشباب وإبعادهم عن مشاكل الوطن الحقيقية والمهادنة مع نظم الحكم الفاسدة .. أو لجذب أسماعهم بكلام خلاب عن سبق القرآن إلى نظريات الرياضيات والفلك وعلوم البيولوجيا والجيولوجيا وغزو الفضاء .. وغاب عنهم أن غاية الدين عند الله هى "لاإله إلا الله" بكامل معناها ، أى تحرير الإنسان من تأليه نفسه أو عبوديته لأهوائه أولإنسان مثله مهما كانت مكانته وعلو شأنه و " إن الله لايغفر أن يشرك به ويغفر مادون ذلك لمن يشاء " (النساء-48) . وفاتهم أن غاية الدين التى نصل إليها بعد الإيمان الكامل بـ "لاإله إلا الله" هى مكارم الأخلاق وأن يحب المرأ لأخيه مايحبه لنفسه .. بل للأسف تعمد معظمهم إدخال الشباب فى متاهات الطقوس وذلك إشغالا لهم عن روح الدين وجوهره ..


وللحديث بقية إن شاء الله وأرجو المتابعة

atefhelal
02-07-2004, 08:36 AM
تكملة الحديث مع صديقى الدكتور عمرو ، واستئذانى كضيف على هذه الصفحة ، وشكرى الخاص لمن قدمنى ضيفا عليها رغم أن فنجان القهوة لم يصلنى حتى الآن ، ولكن لأننى مصرى تشكلت بالطبع المصرى فقد تم أسرى وسعدت بأسره عملا بالمثل الشعبى الجميل " لاقينى ولاتغدينى" .. تحياتى له ولباقى الباقة من أسرة مشرفى المنتدى الحبيب .,,


سؤالك يادكتور عمرو :
مستوى التعليم كان أفضل ومستوى خريجى الجامعات كان أحسن .. ولم تكن المدارس الخاصة منتشرة ... ؟؟؟؟ !!!!! .


إعترافات وزير التعليم المصرى وهو على قمة المسئولية فى هذا الشأن سوف توضح تماما الإجابة على سؤالك ...
اعترافات وزير التعليم التى نشرها إبراهيم سعدة فى "أخبار اليوم" فى 24 مايو من العام الماضى قال فيها من بين ماقاله " أن انهيار العملية التعليمية فى مصر من الإبتدائى حتى الجامعة خلال العقود الأربعة أو الحمسة الماضية يتحمل مسئوليتها النظام الوزارى ويقصد بذلك نظام الحكم السياسى " فلا تعليق بعدذلك إلا ببعض ماكتبه نزار قبانى فى قصيدته "متى يعلنون وفاة العرب" حيث لامخرج إلا الموت أو الرجوع إلى الوراء حيث قال فى قصيدته .
أحاول أن أستعيد مكانى فى بطن أمى
وأسبح ضد مياه الزمن
وأركض مثل العصافير خلف السفن
ثم يحكى نزار فى هذه القصيدة مأساة الحلم الضائع حين تحولت خريطة الوطن العربى إلى طيف فيقول:
أحاول أن أتصور ماهو شكل الوطن
أحاول أن أتخيل جنة عدن
وكيف سأقضى الأجازة بين نهور العقيق
وبين نهور اللبن
وحين أفقت ..اكتشفت هشاشة حلمى
فلا قمر فى سماء أريحا
ولاسمك فى مياه الفرات
ولاجنة فى عدن
وأضيف على ماقاله .. ولاضمير فى أرض الوطن.


واسمح لى لأهمية هذه الإعترافات أن أستكمل بعض اعترافاته المنشورة فى نفس التاريخ السابق :
فلايجب أن تمر إعنرافات حسين كامل بهاء الدين وزير التعليم والتى نشرها ابراهيم سعدة فى "أخبار اليوم"فى 24 مايو 2003 ببساطة فقد قال بهاء الدين فى اجتماع رأسه حسنى مبارك صباح الثلاثاء 20 مايو 2003 موجها كلامه لحسنى مبارك : "إسمح لى ياافندم أن أفتح صدرى وقلبى لأقول كل ماحرصت على إخفائه طوال السنوات العديدة الماضية لم يعد فى استطاعتى سيادة الرئيس التعايش مع نفسى ونقيضى أكثر مما عشت . لقد مضى العمر بسرعة البرق ، وآن الأوان لوقفة شجاعة ، وغير معتادة ، مع النفس , وأطمع فى التوبة من ربى .. والصفح من شعب مصر " .. ثم قال :
"لقد فشل جميع وزراء التربية والتعليم وأنا أولهم . حقيقة أنا مسئول عن بعضها فقط ولكن الواجب والضمير يفرضان اعترافى اليوم - لأول مرة - بتحمل المسئولية الوزارية التضامنية . فكلنا مثل قباطنة السفينة الواحدة ، وكلنا نتصارع ونتقاتل ، على الإمساك بدفتها ، وإزاحة الآخرين بعيدا عنها .. توطئة لتحميلهم مسئولية عطبها ، وإغراقها إلى أعمق أعماق المحيط " .. وقال الكثير من بينه مايلى :
"لسنا وحدنا - نحن وزراء التربية والتعليم المسئولين عن غرق السفينة - أقصد انهيار العملية التعليمية من الإبتدائى حتى الجامعة ، خلال العقود الأربعة أو الخمسة الماضية ، فهناك شريك فى تحمل هذه المسئولية هو السيستم ..!!!! " ثم استسمح وزير التعليم سيادة الرئيس فى تذكيره بالأيام الخوالى فى الخمسينات والأربيعينيات والثلاثينيات ، وقال الكثير ومن بين ماقاله :
"كانت المدرسة تكمل دور البيت فى حسن تربيتنا ، فالمدرس يغرس فينا احترام الكبير ، وأهمية طاعة الأب والأم والتمسك بالعادات الحميدة ، والتقاليد الموروثة " .. وقال "كانت الدراسة فى المرحلة الإبتدائية متعة مابعدها متعة" وقال .. "كانت وزارة التربية والتعليم قبل الثورة وبعدها بعدة سنوات .. وحتى بداية الستينيات تهتم حقيقة وواقعا ، وليس كذبا وافتراءً بالعملية التربوية والتعليمية ...... " وتعليقى على تلك الإعترافات بعد أن قرأتها تفصيلا وهى تقع فى صفحتين كاملتين من عدد "أخبار اليوم المذكور" هو مايلى:
إذا كانت السياسة فى صميمها هى علم وفن إدارة موارد المجتمع لصالحه وأمنه وأن على رأس هذه الموارد تقع الموارد البشرية تأهيلا واستثمارا ، وأننا إن كنا قد وصلنا إلى القاع بين الدول فى مثلث التنمية البشرية الذى تتكون أضلاعه من الصحة والتعليم والدخل أى وصلنا إلى قاع الفقر البشرى الذى يعنى باختصار الإقتراب من انعدام الإختيارات والفرص التى تسمح بمعيشة محتملة ، وأن هذا الفقر ليس سببه فقر الموارد بأى حال من الأحوال ولكنه فقر المعرفة وفقر الإستفادة من الموارد المتاحة ، وفقر القدرة على خلق موارد جديدة نتيجة إهمال العنصر البشرى وتهميشه وإهمال العناية به للوصول إلى ارتفاع مستوى أدائه، فإنه بناء على ذلك وعلى ماأقر به وزير التعليم من اعترافات ، فليعلن هذا النظام فشله وسقوطه ولتتخلى النخبة الحاكمة عن المسئولية لمن هو أقدر منها على إدارة موارد هذا البلد البائس لصالح شعبه وأمنه .

وبعد كل هذه الإعترافات من أكبر مسئول فى مصر عن التعليم ، وهو مازال مستمرا فى منصبه ولانعرف إطلاقا كيف ولماذا .. ؟؟!!! .. وخاصة بعد اعترافه بفشل السياسة التعليمية وإلقاء التبعة والمسئولية فى هذا الشأن على النظام السياسى الفاشل الذى يحكم مصير مصر .. أعتقد بعد هذه الإعترافات المخزية أصبح من حق كل مخلص لهذا البلد أن يقاوم الموجة الكئيبة التى يتبناها البعض منا بالتركيز على جلد الإنسان المصرى على مستوى الفرد بالتأنيب المستمر والوعظ الممل بأن يصلح من نفسه أولا ، ونلوى له آيات الله دعما لتلك الموجة قائلين إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا مابأنفسهم ، وكأن الإنسان المصرى أصبح استثناءً بالنسبة لباقى البشر على سطح الكرة الأرضية هو الحلقة المفقودة بين القرد والإنسان ، وكأن هذا هو الحل الأوحد لتحقيق الإصلاح المنشود فى نظر المتسلطين على أقدارنا .. فإن أصبح الإنسان المصرى مطيعا وسمع الكلام وحدد نسله ومشى جنب الحيطة ولم يتبول فى ميدان التحرير أمام الهيلتون وصلى وصام ودفع كل ماتطلبه الحكومة من مكوس وإتاوات حتى لو باع جلده وأولاده .. فسوف يكون هذا هو الحل الأمثل فى نظرهم الكليل للخروج من كافة أزماتنا ، كما أن الصبر فى رأيهم هو استسلام وخنوع وهو الحل وهو الطريق إلى الجنة . حتى ولو ضاقت حلقات الضياع على رقابنا واختنقنا وصعدت أنفاسنا إلى بارئها ، يجب علينا أن نكون مؤمنين مقتنعين أننا نكفر بذلك عن أخطائنا ونتطهر من ذنوبنا التى ارتكبناها ضد أنفسنا وضد حكامنا الأبرياء الذين تألهوا علينا ..!! .

مرحلة التعليم الأساسى ياأخى هى الأساس الذى يتم البناء عليه لشخصية المواطن وانتمائه لبلده ، كما تبنى عليه باقى مراحل التعليم الأخرى ، وفى بلاد الدنيا المحترمة لايوجد تعليم خاص فى هذه المرحلة إلا للحالات الخاصة كحالات الإعاقة الذهنية وكحالات المغتربين من الجاليات الأجنبية .. وإذا ذهبنا إلى ألمانيا مثلا فسوف نجد .. " أن هدف السياسة التعليمية هو تنمية شخصية المواطن وتنمية انتمائه ، وتمكينه من الحصول على التشجيع الأمثل والتعليم التأهيلى الذى يتناسب مع اهتماماته ، وأن تبقى الفرصة متاحة أمامه طيلة حياته ليكوّن نفسه شخصيا ومهنيا وسياسيا " (المرجع : الكتاب السنوى / حقائق عن ألمانيا / يصدر من دائرة الصحافة والإعلام التابعة للحكومة الألمانية ) . وينقسم التعليم الأساسى الإلزامى المجانى فى ألمانيا إلى مرحلتين : المرحلة الأولى تسع سنوات دراسة بدوام كامل ومستمر لأداء إلزامية التعليم العام (أنظر هنا وركز معى على كلمة عام) وذلك من سن السادسة ، وبعد ذلك سنتين دراسيتين فى المدارس المهنية للراغبين فى عدم التأهيل للثانوى العام Hoch Schule وبالإنجليزية High School أو فى مدرسة مهنية بدوام كامل .. والتعليم مجانى بالكامل فى جميع المرحلة الإلزامية وتقدم فيه كافة وسائل التعليم من كتب مدرسية وكراريس دون مقابل بالإضافة للرعاية الصحية وممارسة الهوايات والنشاط الرياضى بحيث يتأهل المواطن الألمانى فى تلك المرحلة صحيا ومهنيا وسياسيا ويصبح مستعدا للمشاركة فى تحمل المسئولية فى النظام الديموقراطى .
تعالى الآن إلى مصر لنلقى نظرة سريعة على تلك المرحلة الأساسية التى ينص القانون المصرى على إلزاميتها ومجانيتها .. أنا لن أتحدث كثيرا فيكفى ظاهرة التسرب الجماعية منها ثم نواجه ظاهرة الأمية المستمرة بعد ذلك والتى لن تهبط أبدا عن مستوى الخمسين فى المائة طبقا لبيانات الحكمومة الرشيدة السنوية ، ثم ننشئ جهازا لمحو الأمية يرقد فيه بعض لواءات الجيش المتقاعدين لمجرد أن يتعلم الأمى المسكين كيف يوقع بإمضائه بدلا من البصم بإبهامه .. !! . هذا بالنسبة للتعليم العام فى هذه المرحلة العمرية الخطيرة ، أما بالنسبة للتعليم فى المدارس الخاصة فى هذه المرحلة ، وبصرف النظرعن معاناة الآباء المادية التى تلتهم معظم دخل أسرهم ، وبصرف النظر عن معاناتهم فى متابعتهم المستمرة لواجبات أبنائهم المنزلية ، وكأن المنازل أصبحت هى المدارس الفعلية ... بصرف النظر عن كل هذا وغير هذا ، فإن المدارس الخاصة فى هذه المرحلة تعمل على إلغاء شخصية المواطن المصرى وفصله عن مجتمعه وتضعف انتمائه لبلده ، ويخرج منها مشوشا فى لغته العربية ومشوشا فى اللغة الأجنبية التى يتعلمها ، فقد أجمع علماء النفس والتربية أن الطريق لإتفان اللغة الأجنبية هو إتفان لغة الأم والبلاد أولا .. كما أن اللغة هى من أهم مكونات ثقافة الفرد ، وثقافة الفرد هى التى تحدد هويته ، وعلى الرغم من أن مفهوم الثقافة هو مفهوم بالغ التعقيد حيث يشمل هذا المفهوم كافة الجوانب الأساسية لحياة الفرد التى تؤهله للإحساس والتفكير بالعالم من حوله .. إلا أن أهم مكوناتها التى يجب أن تكون على قمة مهام المرحلة الإلزامية من التعليم يمكن إيجازها فيما يلى :
الحياة المادية Material Life .
اللغة Language .
الإحساس يالجمال Asthetics .
الدين والعقيدة Religion and Faith .
التعليم العام Education .
الإتجاهات والقيم Attitudes and Values .

الإعتزاز بالنفس والتحزب للبلد Pride and Prejudice .

والتعليم الخاص فى مصر وفى مرحلته الأساسية الإبتدائية يلغى ثقافة الأمة ويضعف الإنتماء لها .. وهو كارثة عظمى لمستقبل مصر .. ويقع العبء كاملا على الأب والأم – للأسف - لإصلاح مايفسده هذا التعليم فى أطفالنا ولإنقاذ مايمكن إنقاذه ....

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وألتقى معك ياأخى على الخير دائما وأكرر التحية والشكر لأخى الفاضل إسلام شمس الدين على تقديمى لأعضاء المنتدى ، وأشكر مشرفى المنتدى على كرمهم وصبرهم على كتاباتى المنفعلة أحيانا ، وأتمنى لهذا المنتدى أن يُوفق فى مسعاه وجهده لتأهيل شبابنا فى اتجاه تأكيد هويتنا والسمو بكل مكونات ثقافتنا ..

خالص التحية للجميع ...

عمرو اسماعيل
10-07-2004, 10:11 PM
اشكرك يا أخي و استاذي الفاضل علي أجابتك علي بعض الاسئلة و أعتذر ان مررت متأخرا بعض الشيء وعلي اني تعبتك ولكن من حق شباب هذا المنتدي ان يستفيدوا من علمك وخبرتك ورغم انني تعديت مرحلة الشباب فأنا لا انكر انني دائما الاستفادة من فكرك .. بارك الله فيك وفي علمك والف شكر .. والي اللقاء لاستكمال الحوار علي صفحات المنتدي[b]*8*

ساكنة السحاب
12-07-2004, 04:34 PM
انهيت قراءة هذه الصفحات المليئات جدا بالكثير من المعلومات ... والتي أسعدني ، وأمتعني وأضاف قراءتها الكثير الى...شكرا لك ..و لاجاباتك الوافية الصادقة لكل الأسئلة الواعية التي سئلت ...
ورغم انني أحسست بتخمة معلوماتية .. ..إلا ان هذه التخمة لا تضايقني ...ولم احب ان امر دون ان اسطر شيئا في هذا اللقاء اللطيف ... ولا أنسى أن اشكر أخي إسلام على استضافتك ...
وأقول لك يا سيدي الفاضل يسعدني بل ويشرفني أن أقرأ لك .. فالكثير مما تكتبه يوضح لي صور كانت غامضة في مخيلتي ...او يضع لي علامات على الطريق ....وهذا ما يحتاجه هذا الحيل من الشباب الذي لطالما أحسست بضياعه وسط هذا الاتساع الكوني الهائل و الانفتاح الشديد على العالم من حولنا ...حتى لتحتاج في كل لحظة أن تذكر نفسك بهويتك وقيمك وغايتك التي لأجلها خلقت ...ونحتاج إلى من يذكرنا دائما ... وأن تنظر للأرض تحت قدميك لتعرف أين تقف بالظبط في هذه اللحظة !!
شكرا بشدة ...ويظل الشكر قاصرا عن إيصال شديد امتناني وإعجابي بكل ما يخطه قلمك أو الكي بورد بتاعك ...

يسعدني دائما القراءة لك ...*105*

atefhelal
13-07-2004, 10:27 AM
وأنا أيضا لاأخفى سعادتى بمرورك على تلك الصفحة وأدعوا الله أن يوفقنا لما فيه خيرنا وخير بلادنا ؛

خالص تحياتى