المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أخبار كرة القدم العالمية والعربية حصرياً فى أبناء مصر



الصفحات : 1 2 3 4 [5] 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50

sameh atiya
27-01-2007, 06:57 PM
نيدفيد ينتزع التعادل ليوفنتوس
http://www4.0zz0.com/2007/01/27/18/35814780.jpg

تمكن فريق يوفنتوس الإيطالي من انتزاع التعادل من مضيفه سبيتزيا بعد أن سجّل له التشيكي بافل نيدفيد في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع وذلك في إطار المرحلة الحادية والعشرين من دوري الدرجة الثانية الإيطالي لكرة القدم.

تقدم أصحاب الأرض في الشوط الأول عبر رأسية من سيموني كونفالوني، وبعدها تلقى يوفنتوس ضربة بطرد جوليانو جيانيكيدا في الدقيقة 79 بعد حصوله على إنذارين وفيما بدا أن يوفنتوس يتجه إلى الخسارة، إلا أن ندفيد سمح لفريقه من انتزاع نقطة ثمينة بتسديدة زاحفة من خارج المنطقة هزت شباك الخصم.

وبهذا التعادل، رفع يوفنتوس الذي تعادل للمرة السادسة مقابل 14 فوزا، رصيده في الصدارة إلى 39 نقطة بفارق نقطتين عن بولونيا الثاني الذي تغلب بدوره على البينوليفي بهدف دون رد.

وقد يعود يوفنتوس ليتشارك الصدارة مجددا مع نابولي في حال فوز الأخير على جنوا الأحد.

المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
27-01-2007, 07:03 PM
الصحف الإيطالية تحيي "الملك" بلاتيني
http://www3.0zz0.com/2007/01/27/18/46556044.jpg

حيّت الصحف الإيطالية الصادرة السبت انتخاب الفرنسي ميشال بلاتيني رئيساً جديداً للاتحاد الأوروبي لكرة القدم على حساب الرئيس السابق السويدي لينارت يوهانسون، معربة عن أملها في أن يتمكن "الشقيق" الذي ينحدر من أصول إيطالية، من إعادة اللعبة إلى الطريق الصحيح وتعزيز الناحية الرياضية على حساب الآفاق التجارية.

وعنونت "غازيتا ديللو سبورت": "الاتحاد الأوروبي يحول الملك بلاتيني إلى رئيساً"، معتبرة أن الفرنسي لن يتمكن من إحداث ثورة لكنه سيفتح الطريق لمزيد من الرياضة على حساب الناحية التجارية.

أما "لا ستامبا" التي ذكرت بأصول بلاتيني الإيطالية فكتبت: "لأول مرة ينتخب شخصاً يتحدث من قلبه وليس من مفكرته"، مضيفة "الرقم 10 أصبح رقم 1".

ومن ناحيتها عنونت "لا ريبوبليكا": "بلاتيني أصبح سيد أوروبا"، مردفة: "انتخاب شقيقنا ميشال يعيد السلطة إلى اللاعبين، في الوقت الذي تخسر فيه كرة القدم متابعيها، في حين تسعى هي للحصول على المزيد من عائدات النقل التلفزيوني، ها هو رجل في الـ51 من عمره يتحدث عن التقاليد والرياضة، والعودة إلى التقاليد تعتبر عودة إلى الطريق الصحيح وإلى الرياضة".

ومن جهتها، حيت "الـ كورييري ديللا سيرا:" انتخاب لاعب سابق على عرش الكرة الأوروبية، مضيفة: "إنه عصر بلاتيني"، معتبرةً أنه كان ملك العصر الذهبي ليوفنتوس، وتابعت: "ميشال بلاتيني أصبح أول لاعب سابق يدير اللعبة، ستعترضه مشاكل كثيرة بحاجة إلى حلول"، مذكرة بفضائح التحكيم في ألمانيا والبرتغال.

رجل حالم
أما في ألمانيا التي صوتت ليوهانسون في مدينة دوسلدورف، فأكدت الصحف المحلية أن مشاريع الفرنسي ستواجه معارضة كبيرة من الاتحادات المحلية الكبرى ومن بينها ألمانيا.

وذكرت صحيفة "بيلد" بموقف رئيس الاتحاد الألماني ثيو زوانزيغر الذي صنف بلاتيني كرجل حالم انتخب من الدول التي لا يتعدى عدد سكانها الـ100 نسمة (ساخراً)، مضيفاً:" لقد فاز هؤلاء الذين كانوا يتذمرون منذ فترة، بلاتيني رجل حالم، لنرى كيف سيعمل هؤلاء الذين يعتبرون أبطال الأحلام الرومانسية مع الواقع الصعب للحياة اليومية".

أما "زايتونغ" فاعتبرت أن أحدا (من الكبار) لن يوافق على قراراته، مضيفة: "بلاتيني سيكون مثل روبن هود، ومنذ الآن سيعرف عالم كرة القدم كيف سيتصرف هذا الرجل غير الحالم (في انتقاد إلى زوانزيغر) في مواجهة الواقع والقوى العظمى في عالم كرة القدم".

ومن ناحيتها كتبت "تاغشبيغيل": "لن يتمكن (بلاتيني) من اتخاذ قرارات تتعارض مع المصالح المالية للأندية الكبيرة خوفا من أن يتم إقصائه"، مضيفة: " الإنكليز والأسبان والألمان يعتبرون "أقلية تملك السلطة" في أروقة الاتحاد الأوروبي.

المصدر: وكالات

sameh atiya
01-02-2007, 03:32 PM
الفرصة الأخيرة لروما
http://www4.0zz0.com/2007/02/01/15/12373268.jpg

يحتضن إستاد سان سيرو في ميلانو مباراة قمة بين إنتر ميلان المتصدر وروما مطارده المباشر ضمن المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم، إذ تعتبر المباراة الفرصة الأخيرة لروما للحفاظ على آماله في المنافسة على اللقب كونه يتخلف بـ 11 نقطة عن إنتر ميلان، وفوزه سيقلص الفارق إلى 8 نقاط وبالتالي سينعش آماله في المنافسة.

وتصطدم آمال فريق العاصمة بالعروض القوية التي يقدمها المتصدر والذي حقق 18 فوزاً حتى الآن هذا الموسم منها 14 فوزا متتالياً (رقم قياسي).

ويدخل روما المباراة منتشياً بفوزه الكبير على ميلان 3-1 في إياب الدور نصف النهائي لمسابقة الكأس الأربعاء، وسيلاقي على الأرجح إنتر ميلان في الدور النهائي للعام الثالث على التوالي بعدما خسر في العامين الأخيرين.

يُذكر أن إنتر ميلان يستضيف سمبدوريا الخميس في إياب نصف النهائي وهو مرشح لبلوغ الدور النهائي كونه فاز 3-صفر ذهاباً، ويملك الفريق الأسلحة اللازمة لتحقيق الفوز خصوصاً في خط الهجوم بقيادة البرازيلي أدريانو والسويدي زلاتان أبراهيموفيتش والأرجنتينيين هيرنان كريسبو وخوليو كروز بالإضافة إلى الصربي ديان ستانكوفيتش.

على جانب آخر، قرر الاتحاد الإيطالي تقديم مباراة دربي جزيرة صقلية بين كاتانيا وباليرمو من الأحد إلى الجمعة لأسباب أمنية بسبب أحداث الشغب التي رافقت المباريات الأخيرة لباليرمو.

وفي باقي المباريات، يلعب ريجينا مع ميسينا، وليفورنو مع كالياري السبت، وأسكولي مع إي سي ميلان، وإمبولي مع أتلانتا، ولاتسيو مع كييفو، وبارما مع فيورنتينا، وسيينا مع تورينو، وأودينيزي مع سامبدوريا.

المصدر: وكالات

sameh atiya
01-02-2007, 03:35 PM
عودة سيسيه إلى منتخب فرنسا
http://www4.0zz0.com/2007/02/01/15/31558987.jpg

شهدت تشكيلة منتخب فرنسا لكرة القدم التي أعلنها المدرب ريمون دومينيك الخميس للمباراة الودية ضد الأرجنتين في 7 شباط/فبراير الحالي على إستاد فرنسا الدولي عودة المهاجم دجبريل سيسيه.

وكان سيسيه قد أصيب بكسر مضاعف في ساقه قبل عشرة أيام من انطلاق مونديال ألمانيا في مباراة ودية ضد الصين وخضع لعملية جراحية أبعدته 6 أشهر عن الملاعب قبل أن يعود نهاية العام الماضي إلى صفوف فريقه مرسيليا وأبلى بلاء حسنا في الآونة الأخيرة.

في المقابل لم تضم التشكيلة اللاعب الأرجنتيني الجنسية الفرنسي الأصل ومهاجم ريال مدريد الإسباني الجديد غونزالو هيغوين وذلك بعد أن فضل تمثيل منتخب الأرجنتين على الصعيد الدولي، علماً بأن دومينيك كان قد استدعى اللاعب في المباراة الأخيرة ضد اليونان لكن هيغوين رفض بلباقة.

وعاد إلى تشكيلة دومينيك مهاجم يوفنتوس الإيطالي دافيد تريزيغيه بعدما غاب عن مباراة اليونان إضافة إلى باتريس إيفرا لاعب مانشستر يونايتد.

واللاعبون هم:
- للمرمى: غريغوري كوبيه (ليون) وميكايل لاندرو (باريس سان جرمان).

- للدفاع: أريك ابيدال وفرانسوا كليمان (ليون) وويلي سانيول (بايرن ميونيخ الألماني) وليليان تورام (برشلونة الإسباني) وباتريس إيفرا (مانشستر يونايتد الإنكليزي) وفيليب مكسيس (روما الإيطالي) وجوليان إسكوديه (إشبيليه الإسباني) وسيباستيان سكيلاتشي (موناكو).

- للوسط: سيدني غوفو وفلوران مالودا (ليون) وباتريك فييرا (انتر ميلان الإيطالي) وكلود ماكيليلي (تشلسي الإنكليزي) وفرانك ريبيري (مرسيليا) وريو مافوبا (بوردو) وجيريمي تولالان (ليون).

- للهجوم: تييري هنري (آرسنال الإنكليزي) ونيكولا أنيلكا (بولتون الإنكليزي) ودافيد تريزيغيه (يوفنتوس) ودجبريل سيسيه (مرسيليا).

المصدر: وكالات

sameh atiya
03-02-2007, 07:39 PM
بانكالي: على الأندية تحمل المسؤولية
http://http://www4.0zz0.com/2007/02/03/19/61532625.jpg

دعا رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم لوكا بانكالي الأندية لتحمل مسؤوليتها تجاه أعمال الشغب التي تحدث في الملاعب خلال المباريات، مؤكداً أن قرار وقف بطولة الدوري الذي اتخذ الجمعة إثر مقتل شرطي خلال دربي جزيرة صقلية بين كاتانيا وضيفه باليرمو في افتتاح المرحلة الثانية والعشرين سيبقى ساري المفعول حتى اتخاذ الإجراءات الرادعة لمنع تكرار أعمال الشغب.

واشتبك رجال الشرطة مع مشجعي كاتانيا خلال المباراة التي كان من المفترض أن تلعب يوم الأحد، لكن وتخوفاً من حصول أعمال شغب بين مشجعي الجارين اللدودين، تم تقديمها إلى يوم الجمعة وتم تكليف أكثر من 1700 شرطي لضبط الأمن فيها، لكن ذلك لم يمنع مثيري الشغب من رمي المفرقعات النارية على أرض ملعب "انجيلو ماسيمينو" أكثر من مرة مما أدى إلى توقف اللعب في الدقيقة 57 بأمر من الحكم لأكثر من عشرين دقيقة بعدما سقطت على أرض الملعب قنابل دخانية حجبت الرؤية وأصابت اللاعبين والحكام بنوبات من السعال الحاد.

وقد توفي الشرطي فيليبو راسيتي (38 عاماً)عندما ألقيت قنبلة على سيارته إثر مواجهات بين رجال الشرطة وأنصار الفريقين، فاتخذ الاتحاد الإيطالي قراراً بتأجيل مباريات يومي السبت والأحد ضمن المرحلة الثانية والعشرين.

وقال بانكالي: "سيبقى وقف الدوري ساري المفعول حتى اتخاذ الإجراءات الضرورية لإعادة الهدوء".

وأضاف: "هذا القرار سيبقى صامداً لأن ضميري يؤكد لي بأنه الخيار الوحيد المتاح أمامنا حالياً".

وستعقد اللجنة الأولمبية الإيطالية التي تشرف على جميع الاتحادات الرياضية المحلية اجتماعاً طارئاً الأحد لاتخاذ الإجراءات اللازمة وسيلتقي بانكالي مع رئيس الوزراء رومان برودي لهذا الغاية.

وأعلن بانكالي عن اتخاذ إجراءات لجعل الأندية مسؤولة عن تصرفات أنصارها "لأننا لا نستطيع البقاء على هذه الحال لفترة طويلة".

وتابع "كرة القدم لا قيمة لها عندما تصبح أرواح الناس معرضة للخطر بسبب مواد متفجرة.

المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
04-02-2007, 03:40 PM
الصحف الإيطالية تتوقع إيقاف الدوري أسبوعين
http://www3.0zz0.com/2007/02/04/15/73447714.jpg

أفادت مصادر عدة في أروقة الكرة الإيطالية، أن الدوري الإيطالي لكرة القدم سيتوقف لمدة 15 يوماً ثم يستكمل من دون جمهور وذلك على خلفية أحداث الشغب على هامش مباراة كاتانيا وضيفه باليرمو في جزيرة صقلية الجمعة الماضي ما أدى إلى مقتل شرطي.

وخرجت الصحف الإيطالية الأحد، بعناوين تؤكد صحة ما تردده تلك المصادر، فذكرت صحيفة "لا غازيتا ديللو سبورت" الرياضية الواسعة الانتشار تحت عنوان :"وقف الدوري لمدة أسبوعين، إنه الحل الأكثر احتمالاً في الوقت الحالي".

أما يومية "كورييري ديلا سيرا" فاعتبرت أن "السلطات الرياضية والحكومية، ستمنع جماهير الفرق الضيوف من مؤازرة فرقها بعيداً عن ملعبها"، فيما رأت صحيفة "ال ميساجيرو" أنه "في موازاة الإجراءات المتشددة من قبل رومانو برودي، هناك توجه أقل قسوة من قبل رؤساء الأندية الذين عبروا عن قلقهم من الانعكاسات الاقتصادية السلبية في حال عدم السماح للجمهور بحضور المباريات".

وتعقد اللجنة الأولمبية الإيطالية اجتماعاً طارئاً الأحد لبحث اتخاذ الإجراءات المناسبة للحد من ظاهرة الشغب.

وكان رئيس الاتحاد الإيطالي لكرة القدم لوكا بانكالي أكد بأن قرار وقف الدوري الكروي سيبقى ساري المفعول حتى اتخاذ الإجراءات الرادعة لمنع تكرار أعمال الشغب.

وكان الشرطي فيليبو راسيتي (38 عاماً) لقي حتفه عندما أُلقيت قنبلة على سيارته إثر مواجهات بين رجال الشرطة وأنصار الفريقين، فاتخذ الاتحاد الإيطالي قراراً بتأجيل مباريات السبت والأحد ضمن المرحلة الثانية والعشرين.

المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
04-02-2007, 04:00 PM
فالنسيا ثالثاً بثلاثة أهداف وسرقسطة سادساً
http://www3.0zz0.com/2007/02/04/15/42412635.jpg

ضرب نادي فالنسيا عصفورين بحجر، بفوزه مساء السبت على ضيفه أتلتيكو مدريد بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، في إطار مباريات المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، فصعد مؤقتاً إلى المركز الثالث برصيد 39 نقطة، متقدماً على ريال مدريد بفارق نقطة واحدة، وابتعد كذلك عن أتلتيكو مدريد الذي بقي خامساً بعد توقف رصيده عند 36 نقطة.

استطاع فالنسيا أن يتقدم في الدقيقة 15 بهدف للمدافع الأرجنتيني المخضرم روبرتو آيالا، إثر ركلة ركنية لعبها دافيد فيا من الناحية اليسرى، وثب إليها آيالا الغير مراقب، وسددها برأسه قوية في الزاوية على يسار الحارس، وهو الهدف الثاني للاعب هذا الموسم.

بعد هدف فالنسيا، اتسم الشوط الأول بالخشونة والعنف، خاصة من جانب لاعبي أتلتيكو مدريد، واستمر الفريق المضيف مسيطراً على مجريات الأحداث حتى نهاية الشوط، مع محاولات قليلة من أتلتيكو مدريد.

وفي الشوط الثاني ازدادت الأمور صعوبة على أتلتيكو مدريد، بعد أن ضاعف فالنسيا النتيجة في الدقيقة 53 عن طريق مهاجمه فرناندو مورينتيس، من كرة صنعها المتألق دافيد فيا، الذي لعب تمريرة بينية إلى فيسنتي في الجناح الأيسر، ومرر الأخير بدوره كرة عرضية داخل المنطقة إلى مورينتيس الذي لم يجد صعوبة في إيداعها المرمى.

وازداد اللقاء إثارة في الدقيقة 56، حين استطاع ميستا تقليص الفارق، بتسجيله أول أهداف أتلتيكو مدريد، حين تلقى كرة طولية من الخلف، امتصها وراوغ الدفاع، وسدد كرة أرضية رائعة من خارج منطقة الجزاء، سكنت الشباك معلنة عن هدف الضيوف الأول.

وفي الدقيقة 68 استطاع أصحاب الأرض القضاء على آمال أتلتيكو مدريد في التعادل، بتسجيل مورينتيس هدفه الشخصي الثاني في اللقاء، والتاسع له هذا الموسم.

وجاء الهدف نسخة طبق الأصل من الهدف الثاني، حيث مرر الجناح الأيسر المتألق فيسنتي كرة عرضية إلى مورينتيس داخل المنطقة، فأودعها الأخير بدوره داخل المرمى، ليؤكد فالنسيا تفوقه، وتنتهي المباراة بهذه النتيجة.

وكان فالنسيا قد فاز في الدور الأول بهدف نظيف.

غارسيا يقود سرقسطة للفوز
وقاد سيرجيو غارسيا مهاجم نادي ريال سرقسطة فريقه إلى فوز غال خارج أرضه، بهدفين مقابل هدف على فريق إسبانيول، في اللقاء الذي أقيم بينهما مساء السبت في برشلونة، في افتتاح هذه المرحلة.

بدأ الشوط الأول متكافئاً إلى حد كبير، وإن دانت السيطرة الهجومية لأصحاب الأرض في البداية، رغم غياب قائد الفريق صانع الألعاب الفذ إيفان دي لابينيا عن المباراة، وفي المقابل اعتمد سرقسطة على الهجمات المرتدة.

وسرعان ما استعاد سرقسطة التوازن في منتصف الشوط الأول، وظهرت خطورته الهجومية خاصة عن طريق المهاجم سيرخيو غارسيا، وزميله لاعب الوسط موفييا، وكاد أن يسفر ذلك عن تقدم الضيوف في الدقيقة 28، حين لعب الظهير خوانفران كرة عرضية من الناحية اليسرى داخل منطقة الجزاء، وثب غارسيا ولعبها برأسه، ولكنها مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى إسبانيول.

وأضاع راؤول تامودو مهاجم إسبانيول فرصة ذهبية في الدقيقة 37، حين انفرد بالحارس سيزار سانشيز إثر هجمة مرتدة، ولكن الأخير استطاع إخراج الكرة إلى ركلة ركنية، وبعد ذلك بدقيقتين أضاع المدافع مارك توريخون فرصة أخرى، حين لعب ضربة رأس خارج مرمى سرقسطة، وفي الدقيقة 43 أنقذ الكاميروني إدريس كاميني حارس مرمى إسبانيول تسديدة رائعة من الأرجنتيني أندريس داليساندرو لاعب وسط سرقسطة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

الشوط الثاني
وفي الشوط الثاني كلل سيرجيو غارسيا جهوده بنجاح، وأحرز هدف التقدم لسرقسطة في الدقيقة 54 من اللقاء، حين تلقى كرة طولية على حدود منطقة الجزاء، مر بها إلى داخل المنطقة وسددها قوية في مرمى كاميني.

حاول أصحاب الأرض تعويض النتيجة ولكن دون خطورة حقيقية، رغم التغييرات الهجومية التي أجراها مدرب إسبانيول، بنزول الأوروغواياني والتر باندياني والمغربي محمد اليعقوبي.

وشكلت هجمات سرقسطة المرتدة خطورة على مرمى إسبانيول، الذي استمات مدافعوه في عدم تعرض مرماهم لأهداف أخرى، وأخرج توريخون كرة من على خط المرمى في الدقيقة 76 بعد أن كان الهدف الثاني لسرقسطة قاب قوسين أو أدني.

وفي الدقيقة 85 جاء الفرج لأصحاب الأرض عن طريق المهاجم لويس غارسيا، الذي تلقى كرة داخل منطقة الجزاء ولعبها ساقطة من فوق الحارس سيزار، وإن كانت هناك شبهة في تسلل لويس غارسيا حين تلقى الكرة.

ويبدو أن لقب غارسيا كان كلمة السر في المباراة، فبعد أقل من دقيقة من هدف التعادل، ارتدت الهجمة لصالح سرقسطة، ومن خطأ دفاعي استطاع سيرخيو غارسيا أن يضع فريقه في المقدمة مرة أخرى بإحراز هدفه الشخصي الثاني، ليقضي على آمال إسبانيول في الخروج بنقطة من المباراة.

بهذا الفوز ارتفع رصيد سرقسطة إلى 35 نقطة، وبقي في المركز السادس متقدماً بفارق ثلاث نقاط على خيتافي الذي يستضيفه راسينغ سانتاندير الأحد، بينما ظل إسبانيول في المركز الحادي عشر مؤقتاً برصيد 26 نقطة، بانتظار بقية مباريات المرحلة.

يذكر أن سرقسطة كان قد فاز على إسبانيول في الدور الأول بثلاثية نظيفة.

وفي مباراة أخرى أقيمت السبت أيضاً وشهدت سبعة إنذارات، فاز ديبورتيفو لاكورونيا على ضيفه ريال مايوركا بهدف نظيف، سجله لاعب الوسط الأوروغواياني فابيان إيستويانوف من ركلة جزاء في الثواني الأخيرة من الشوط الأول.

وصعد لاكورونيا إلى المركز الثالث عشر برصيد 26 نقطة، بينما تراجع ريال مايوركا إلى المركز الرابع عشر بعد أن تجمد رصيده عند 23 نقطة.

وفي بقية مباريات المرحلة ذاتها، سيحل برشلونة متصدر الجدول برصيد 42 نقطة ضيفاً على أوساسونا الأحد، بينما يستضيف إشبيليه صاحب المركز الثاني وله 41 نقطة فريق ريال سوسييداد المتعثر، ويلعب ريال مدريد الرابع برصيد 38 نقطة بملعبه مع ليفانتي.

المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
09-02-2007, 04:43 PM
ريال مدريد يسعى لمصالحة جماهيره
http://www4.0zz0.com/2007/02/09/16/45941547.jpg

بعد الهزيمة المفاجئة التي تلقاها نادي ريال مدريد الأسبوع الماضي، من ضيفه فريق ليفانتي المغمور بهدف نظيف، في المباراة رقم ألف التي تقام على ملعب "سنتياغو برنابيو"، يطمح الفريق الملكي إلى استعادة التوازن، وعودة روح المنافسة من جديد، ابتداء من مباراته السبت أمام مضيفه ريال سوسييداد المتواضع، في إطار المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وقد يشهد ريال مدريد بعض الاستقرار في الأسابيع القادمة، بعد قرار مجلس الإدارة تجديد الثقة في مدربه الإيطالي فابيو كابيللو رغم النتائج السيئة، وتشهد مباراة سوسييداد عودة نجم وسط الفريق الإنكليزي ديفيد بيكهام، الذي استدعاه كابيللو لتشكيلة الفريق، استجابة للضغوط الجماهيرية، رغم أن المدرب كان قد أكد من قبل أن بيكهام لن يرتدي قميص ريال مدريد مرة أخرى، بعد أن أعلن اللاعب عن انتقاله إلى فريق لوس أنجلوس غالاكسي الأميركي ابتداء من الصيف القادم.

وقد تكون مباراة سوسييداد هي القشة الأخيرة التي ستطيح بكابيللو في حالة عدم فوز ريال مدريد، الذي تراجع للمركز الرابع، على منافسه المتواضع، الذي يحتل المركز قبل الأخير في الجدول برصيد 14 نقطة، وبفارق ثماني نقاط عن أقرب منافسيه.

وتقام السبت أيضاً مباراة هامة في سباق القمة، حيث يستضيف ريال بيتيس جاره إشبيليه في دربي المدينة، والمباراة لن تكون سهلة على إشبيليه صاحب المركز الثاني، الذي يسعى إلى مواصلة الانتصارات، بانتظار تعثر منافسه برشلونة المتصدر بفارق نقطة واحدة فقط.

ويخوض برشلونة الأحد مباراة سهلة نسبياً أمام ضيفه راسينغ سنتانديرصاحب المركز التاسع، ويشهد اللقاء عودة الكاميروني صامويل إيتو مهاجم برشلونة، وهداف الدوري الموسم الماضي، وذلك بعد غياب دام عدة أشهر للإصابة.

وكان إيتو شارك في الدقائق الأخيرة من مباراة برشلونة أمام أوساسونا الأسبوع الماضي، والتي انتهت بالتعادل السلبي.

ويسعى فالنسيا صاحب المركز الثالث برصيد 39 نقطة، والذي يلعب الأحد على أرض خيتافي، إلى البقاء في دائرة المنافسة، خاصة وأنه في قمة مستواه، حيث فاز في سبع من مبارياته الثماني الأخيرة في الدوري، ويمتلك خط هجوم قوي يتألق فيه الثنائي فرناندو مورينتيس ودافيد فيا.

وفي المباريات الأخرى يلعب سلتا فيغو مع إسبانيول، وخيمناستيك تاراغونا فريق الذيل مع أوساسونا، وليفانتي مع ريكرياتيفو هويلفا، ومايوركا مع سرقسطة، وفياريال مع ديبورتيفو لاكورونيا، وأتلتيكو مدريد مع أتلتيك بلباو.


المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
09-02-2007, 04:49 PM
كاكا مقابل كانافارو وديارا وروبينيو
http://www3.0zz0.com/2007/02/09/16/89528939.jpg

أعلنت صحيفة "اس" الرياضية الإسبانية في عددها الصادر يوم الجمعة أن فريق ميلان الذي يشارك في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم لا يمانع التفاوض بشأن انتقال لاعب وسطه البرازيلي الدولي كاكا إلى صفوف فريق ريال مدريد الذي ينافس على لقب بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني، بعدما كان يرفض هذا الأمر بشكل قاطع عندما طلب النادي الملكي شراء عقده مطلع الموسم الحالي.

وكشفت الصحيفة أن ميلان الذي تعاقد مع المهاجم البرازيلي رونالدو في فترة الانتقالات الشتوية بات مستعداً للتنازل عن خدمات كاكا لريال مدريد مقابل الحصول على ثلاثي الأخير الإيطالي فابيو كانافارو والمالي مامادو ديارا والبرازيلي روبينيو بالإضافة إلى مبلغ إضافي من المال لإتمام الصفقة.

وأكدت الصحيفة أن المفاوضات بين الناديين بدأت نهاية الشهر الماضي إثر إتمام عملية انتقال رونالدو من ريال مدريد إلى ميلان مشيرة إلى أن ميلان يريد أيضاً الظفر بصفقة انتقال البرازيلي الآخر رونالدينيو نجم برشلونة.

ورفض ميلان بشدة مطلع الموسم الحالي التخلي عن كاكا لمصلحة ريال مدريد وطالب بمبلغ مقداره 60 مليون يورو لإتمام الصفقة.

وختمت "اس" بالقول أن هدف ريال مدريد بناء فريق جديد الموسم يضم كاكا والبرتغالي كريستيانو رونالدو نجم فريق مانشستر يونايتد الإنكليزي.


المصدر: الجزيرة الرياضية + وكالات

badry_1986
09-02-2007, 06:59 PM
مجهود رائع يا سامح
ربنا يوفقك يارب

sameh atiya
10-02-2007, 08:04 PM
مجهود رائع يا سامح
ربنا يوفقك يارب
اهلا بيك اخى بدرى
نورت الموضوع
شكرا لك اخى على مرورك

sameh atiya
14-02-2007, 12:10 PM
إي سي ميلان يقترب من ضم زيبينا
http://www4.0zz0.com/2007/02/14/12/60008414.jpg

أفادت تقارير صحافية إيطالية أن نادي إي سي ميلان الإيطالي يبدو قريباً من ضم الظهير الأيمن الفرنسي جوناثان زيبينا إلى صفوفه من يوفنتوس بعد توصل الطرفين إلى اتفاق يقضي بإتمام الصفقة في الصيف المقبل.

وكان زيبينا (29 عاماً) أبدى عدم سعادته باللعب مع يوفنتوس لتوتر العلاقة ومدرب الفريق مواطنه ديدييه ديشان.

وكان اللاعب قد وصل إلى يوفنتوس عام 2004 مع مدربه السابق في روما فابيو كابيللو مُوقعاً على عقد لمدة خمس سنوات، إلا أنه منذ رحيل كابيللو إلى ريال مدريد الإسباني لم يجد زيبينا مكاناً له في تشكيلة الفريق الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية.





المصدر: وكالات

sameh atiya
14-02-2007, 12:18 PM
أزمة برشلونة موضوع الساعة في إسبانيا
http://www4.0zz0.com/2007/02/14/12/63105679.jpg

كانت تصرفات المهاجم الكاميروني صامويل إيتو نجم فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم، أثناء وعقب لقاء فريقه هذا الأسبوع في المرحلة الثانية العشرين للدوري أمام راسينغ سانتاندير، مثار تساؤل الصحف الإسبانية الصادرة الثلاثاء.

وكان إيتو العائد من إصابة أبعدته عن الملاعب لأكثر من أربعة أشهر، قد رفض المشاركة في الدقائق الأخيرة من المباراة السابق ذكرها، والتي احتفظ فيها برشلونة بصدارة الدوري بفوزه بهدفين نظيفين، كما تغيب اللاعب الكاميروني في اليوم التالي عن تدريبات الفريق دون عذر مقنع.

وتوقعت صحيفة "إل موندو" غياب إيتو عن تشكيلة المدرب الهولندي فرانك رايكارد في مباراة القمة أمام فالنسيا في نهاية الأسبوع، بسبب عدم انضباط اللاعب، وغضب المدرب الهولندي الذي رأى أن هذه التصرفات تعبر عن عدم احترام إيتو لزملائه في الفريق.

على العكس من ذلك، استبعدت صحيفة سبورت وجود خلافات أو مشاكل، وبررت عدم مشاركة اللاعب بأسباب فنية وبدنية سيقتنع بها مدربه الهولندي.

بينما أشارت صحيفة "ماركا" الصادرة في مدريد إلى احتمال رحيل إيتو عن برشلونة في نهاية الموسم، بسبب عدم اعتذاره عما بدر منه، وهو ما أغضب ريكارد كثيراً.

وتوقعت الصحيفة أن الفريق العملاق سيخسر في نهاية الموسم أحد نجميه رونالدينيو أو صامويل إيتو، على الرغم من أن رئيس برشلونة خولان لابورتا دافع عن مهاجمه الكاميروني، والتمس له العذر في تصرفاته، معتبراً أن اللاعب " لم يقم بتصرف خاطئ أو غير لائق"، كما أشاد لا بورتا بالمدرب ريكارد، ووصف إياه بأنه " قائد قادر على حل مثل هذه المواقف".




المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
15-02-2007, 01:10 PM
آرسنال ينجح في فك عقدة بولتون
http://www4.0zz0.com/2007/02/15/13/76193460.jpg

استطاع نادي آرسنال الإنكليزي أن يحقق فوزه الأول منذ عام 2005على منافسه بولتون، في لقائهما مساء الأربعاء ضمن مباريات العودة في الدور الرابع لكأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم، الذي انتهى بفوز آرسنال بثلاثة أهداف مقابل هدف، في الوقت الإضافي الثاني للمباراة.

وكان لقاء الذهاب على أرض آرسنال قد انتهى بتعادل الفريقين بهدف لكل منهما.

تقدم المهاجم التوغولي إيمانويل أديبايور لآرسنال في الدقيقة 13، وأضاع البرازيلي جيلبرتو سيلفا فرصة مضاعفة التقدم في الدقيقة 63، بإهداره ركلة جزاء، ثم فقد أديبايور فرصة لا تعوض في الدقيقة 86، حين انفرد بالحارس ياسكلاينين وراوغه ثم سدد الكرة ولكنها اصطدمت بالقائم وخرجت إلى ضربة مرمى.

سيطر آرسنال على شوطي المباراة، رغم غياب نجمه وهدافه الفرنسي تييري هنري، إلا أن مواطنه المدرب أرسين فينغر استطاع أن يضع التشكيل الملائم، وقدم الفريق عرضاً جيداً، وتألق منه البرازيلي جوليو بابتيستا.

واستطاع الإسباني المخضرم إيفان كامبو لاعب الوسط المدافع، أن يعوض خطأه الذي تسبب في تقدم آرسنال، وصنع هدف التعادل لزميله المدافع الإيفواري عبد الله مايتيه في الوقت القاتل من المباراة، وتحديداً في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي، الذي انتهى بالتعادل، ليحتكم الفريقان للوقت الإضافي.

وسدد كيفين نولان قائد بولتون كرة قوية في الدقيقة السادسة من الشوط الإضافي الأول، ولكنها اصطدمت بالعارضة وارتدت إلى داخل الملعب، وانتهت الفترة الإضافية الأولى بنفس النتيجة.

وفي الشوط الإضافي الثاني، نجح السويدي البديل فريدريك ليونغبيرغ أن يحرز الهدف الثاني للضيوف، ليقتنص آرسنال فوزاً ثميناً غاب عنه لأشهر.

وفي الثواني الأخيرة للوقت الإضافي الثاني، أضاع بابتيستا ركلة جزاء أطاح بها فوق العارضة، ولكنه عوض ذلك بإهدائه الهدف الثالث لفريقه، بعد أن مرر الكرة لأديبايور الذي وضعها في المرمى.

ويلتقي آرسنال يوم السبت القادم مع نادي بلاكبيرن روفرز في الدور الخامس للبطولة.




المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
15-02-2007, 01:14 PM
قمة منتظرة بين ليون وليل
http://www3.0zz0.com/2007/02/15/13/88275050.jpg

يلتقي ليل ثالث ترتيب الدوري الفرنسي لكرة القدم مع المتصدر ليون في لقاء قمة في افتتاح المرحلة الخامسة والعشرين الجمعة في آخر تجربة لهما قبل خوضهما غمار الدور الثاني لمسابقة دوري أبطال أوروبا الذي يعاود نشاطه الأسبوع المقبل.

ويستقبل ليل الذي يتخلف بفارق 15 نقطة عن ليون مانشستر يونايتد الإنكليزي الثلاثاء المقبل، في حين يحل ليون ضيفاً على روما في الملعب الأولمبي في اليوم التالي.

وتراجع مستوى ليل في الآونة الأخيرة وخسر المركز الثاني لمصلحة لنس وبات يتخلف عنه بفارق أربع نقاط, كما يعاني من عقم في خط الهجوم حيث فشل الفريق في تسجيل أكثر من هدفين في مباراة واحدة منذ تعادله مع سانت إتيان 2-2 في 10 كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وأحد أسباب هذا العقم صيام مهاجم الفريق النيجيري بيتر أوديموينغي عن التهديف في الدوري منذ 9 أيلول/سبتمبر الماضي في المباراة التي انتهت بتعادل فريقه مع نانت 1-1، ما حدا بمدربه كلود بويل إلى إخراجه في المباراة الأخيرة ضد تولوز بعد نصف ساعة فقطن وعندما سئل الأخير لماذا أقدم على هذه الخطوة قال ببساطة "لم يعجبني أداءه".

ويقول لاعب الوسط نيكولا فوفيرغ "المشكلة الحقيقة التي نواجهها حالياً هي عدم استغلال الفرص الكثيرة التي تسنح لنا طوال الدقائق التسعين ويجب أن نعمل على تحسين هذا الأمر".

وسيزيد من صعوبة مهمة ليل أمام ليون غياب هداف الفريق لاعب الوسط ماتيو بودمر (8 أهداف) المصاب في كاحله.

أما ليون فعانى كثيراً في الآونة الأخيرة وتحديداً منذ مطلع العام الحالي حيث انتظر الأسبوع الماضي ليحقق أول فوز له وكان على لوريان بهدف وحيد.

ويغيب عن ليون صانع ألعابه المتألق البرازيلي جونينيو الاختصاصي في الركلات الثابتة وذلك لوقفه مباراة واحدة ويحوم الشك أيضاً حول مشاركة لاعب الوسط البرتغالي تياغو بداعي الإصابة في ظهره تعرض لها خلال التمارين يوم الثلاثاء.

ويعود إلى صفوف ليون مدافع البرازيلي كريس ولاعب الوسط جيريمي تولالان.

ويخوض نانت الجريح أول مباراة له بإشراف مدربيه الثنائي ميشال در زاكاريان وجافين ندروام اللذين عينهما مجلس إدارة النادي مكان المدرب السابق جورج إيو المقال من منصبه بعد الخسارة الثقيلة أمام فالنسيان 2-5 على أرضه في المرحلة الأخيرة.

ولن تكون مهمة لنس الثاني سهلة لأنه يحل ضيفاً على موناكو على استاد لويس الثاني في الإمارة.

وفي المباريات الأخرى، يلتقي سانت إتيان مع رين، ولوريان مع تولوز، ونانسي مع باريس سان جرمان، وسيدان مع أوكسير، وسوشو مع لومان، وتروا مع بوردو، وفالنسيان مع نيس.





المصدر: وكالات

sameh atiya
15-02-2007, 01:19 PM
دربي الشمال بين بريمن وهامبورغ
http://www4.0zz0.com/2007/02/15/13/44104619.jpg

سيكون دربي شمال ألمانيا المرتقب بين فيردر بريمن صاحب المركز الثاني وهامبورغ الأخير أبرز لقاءات المرحلة الثانية والعشرين من بطولة ألمانيا لكرة القدم التي تنطلق يوم الجمعة بمباراة آينتراخت فرانكفورت وشتوتغارت.

وغالباً ما تكون مباراة الجارين الشماليين مثيرة نظراً للمنافسة الشديدة بينهما والتي بدأت تحديداً في التسعينات وذلك بغض النظر عن المركز الذي يحتله كل فريقه.

وكان هامبورغ نافس بقوة على اللقب في أواخر السبعينات ومطلع الثمانينات بفضل جيل ذهبي مكون من هورست هروبيتش وفيليكس ماغاث ومانفريد كالتس بقيادة المدرب القدير النمساوي إرنست هابل، ثم جاء بريمن لينافسه على زعامة الكرة الشمالية في أواخر الثمانينات ومطلع التسعينات بقيادة المدرب الرائع أوتو ريهاغل ولاعبين كبار أمثال كارل هاينتس ريدله ورودي فولر وكلاوس ألوفس والهداف النيوزيلندي وينتون روفر.

وبدأ هامبورغ صحوة نسبية مع تعيين مدربه الجديد الهولندي يوب ستيفنس مكان توماس دول الشهر الماضي عندما تقدم في مباراته الأولى على هرتا برلين 1-صفر قبل أن يخسر بصعوبة 1-2 في نهاية المباراة، لكنه عاد وحقق فوزاً عريضاً على بوروسيا دورتموند بثلاثية نظيفة الأسبوع الماضي.

وقال ستيفنس "قدمنا مباراة رائعة أمام دورتموند ونريد أن نستمر على هذا المنوال أمام بريمن".

وأضاف "غالباً ما تكون المباريات ضد بريمن عاصفة ولن يختلف الأمر الجمعة".

ولا بديل أمام بريمن سوى الفوز إذا ما أراد الاحتفاظ بأمله في إحراز اللقب وذلك بعد سقوطه في مباراتيه الأخيرتين على أرضه أمام شالكه المتصدر 1-2، ثم خارج ملعبه أمام شتوتغارت 1-4 وتخلفه بالتالي بفارق 6 نقاط عن شالكه.

واستعاد لاعبو الفريق معنوياتهم بعض الشيء بفوزهم الرائع على آياكس أمستردام في مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي الأربعاء.

في المقابل يخوض شالكه مباراة سهلة نسبياً مع فولفسبورغ أحد الفرق العادية, ويعيش شالكه أفضل أيامه حالياً بعد فوزه في 10 من مبارياته ال11 الأخيرة في الدوري المحلي خصوصاً في ظل تألق مهاجمه كيفن كورانيي.

ويخوض بايرن ميونيخ الرابع مباراة سهلة أيضاً ضد أليمانيا آخن أحد فرق الذيل في مباراة سيحاول فيها مهاجم الأخير الدولي يان شلاودراف إثبات علو كعبه أمام مسؤولي بايرن ميونيخ الذين تعاقدوا معه ليدافع عن ألوان الفريق البافاري الموسم المقبل.

وفي المباريات الأخرى، يلتقي باير ليفركوزن مع هانوفر، وبوروسيا دورتموند مع بوروسيا مونشنغلادباخ، وهرتا برلين مع ماينتس، وأرمينيا بيليفيلد مع بوخوم، ونورمبرغ مع إنيرجي كوتبوس.





المصدر: وكالات

أحمد ناصر
15-02-2007, 01:54 PM
شكرا يا سامح على المجهود

sameh atiya
19-02-2007, 04:35 PM
شكرا يا سامح على المجهود
اهلا بيك اخى احمد ناصر
اشكرك على مرورك فى الموضوع

sameh atiya
19-02-2007, 04:37 PM
تشلسي في مواجهة توتنهام
http://www3.0zz0.com/2007/02/19/16/71804570.jpg

أفرزت قرعة الدور ربع النهائي من مسابقة كأس إنكلترا مواجهة قوية بين تشلسي وجاره اللندني توتنهام هوتسبر على ملعب "ستامفورد بريدج".

وكان الفريقان شقا طريقهما بقوة إلى هذه المرحلة المتقدمة من المسابقة الأقدم في العالم، إذ سحق تشلسي ضيفه نوريتش سيتي بأربعة أهداف نظيفة، بينما تخطى توتنهام عقبة جاره الآخر فولهام بالنتيجة عينها.

ويلعب آرسنال الذي يخوض مباراة معادة مع بلاكبيرن روفرز الأربعاء المقبل اثر تعادلهما 1-1 السبت الماضي، في مواجهة مانشستر سيتي على "إستاد الإمارات"، في حين وضعت القرعة الفائز من مباراة مانشستر يونايتد وريدينغ بمواجهة الفائز من لقاء ميدلسبره ووست بروميتش البيون، كما يستضيف بليموث (درجة ثانية) واتفورد من الدرجة الاولى.

يذكر أن المباريات ستقام في 10 و11 آذار/مارس المقبلين.




المصدر: وكالات

sameh atiya
19-02-2007, 04:42 PM
تشلسي خسر 120 مليون يورو الموسم الماضي
http://www4.0zz0.com/2007/02/19/16/77730386.jpg

أعلن نادي تشلسي بطل الدوري الإنكليزي لكرة القدم في الموسمين الماضيين، أن قيمة خسائره بلغت 120 مليون يورو في موسم 2005-2006.

إلا أن هذه النسبة تبدو أقل من الموسم قبل الماضي، حيث بلغت خسائر النادي اللندني حوالي 208 مليون يورو، رغم فوزه ببطولة الدوري.

كما أعلن تشلسي أن رقم الأعمال الخاص به تزايد بنسبة 2.3% أي من 217 مليون يورو في موسم 2004-2005 إلى 223 مليون يورو موسم 2005-2006.

واعتبر المدير التنفيذي في النادي بيتر كينيون، أن رقم الأعمال الحالي يوضح أن النادي يسير في الاتجاه الصحيح بخصوص إدارة الأعمال، بعد سيره في خط تصاعدي في مختلف مجالات العائدات.

وكان تشلسي قد اشتهر في المواسم الأخيرة بتبذيره، خصوصاً شراء اللاعبين أصحاب الأجور المرتفعة بصفقات كبيرة، وتحديداً منذ استلام الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش دفته في 2003، إذ صرف تشلسي في عهد أبراموفيتش حوالي 750 مليون يورو خلال أربعة أعوام.

واعتبر سيمون غرينسبيرغ المتحدث باسم النادي أن تشلسي توقف عن إتباع هذه السياسة، مؤكداً أن نسبة الأجور قد تقلصت حوالي 2%، رغم وصول الأوكراني أندريه شيفتشنكو والألماني مايكل بالاك إلى "ستامفورد بريدج" الصيف الماضي.

ويحتل تشلسي حالياً المركز الثاني على لائحة ترتيب الدوري الإنكليزي، خلف مانشستر يونايتد المتصدر، وبلغ المباراة النهائية لكأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة، والدور ربع النهائي في مسابقة كأس إنكلترا، والدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا.




المصدر: وكالات

sameh atiya
19-02-2007, 04:46 PM
بايرن وريال مدريد وفرصة أوروبية للتعويض
http://www4.0zz0.com/2007/02/19/16/66004870.jpg

تستعيد مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم نشاطها عبر مباريات ذهاب الدور ثمن النهائي حيث تلتقي ثمانية فرق الثلاثاء، فيلعب ريال مدريد الإسباني مع بايرن ميونيخ الألماني، وليل الفرنسي مع مانشستر يونايتد الإنكليزي، وأيندهوفن الهولندي مع آرسنال الانكليزي، وسلتيك الاسكتلندي مع ميلان الإيطالي.

ومما لا شك فيه أن لقاء ريال مدريد وبايرن ميونيخ على ملعب "سانتياغو برنابيو" سيكون الأبرز على الإطلاق، بالنظر إلى عراقة الفريقين ضمن هذه المسابقة حيث يجمعان معا 13 لقبا (9 لريال و4 لبايرن)، مما وضعهما في خانة أفضل الفرق في تاريخ مسابقة دوري الأبطال.

وتواجه الفريقان 5 مرات في المواسم الثمانية الأخيرة، حيث اتسمت لقاءاتهما بالقوة والإثارة، وهو الأمر الذي يتوقع تكراره، رغم أنهما لا يمران بأفضل الظروف على الصعيد الفني وسط تقهقرهما محلياً.

ويعاني فريق العاصمة الاسبانية بشكل أساسي من ضعف خط الهجوم، بهبوط مستوى القائد راؤول غونزاليس، ورحيل البرازيلي رونالدو إلى ميلان الإيطالي واستبعاد المهاجم الإيطالي أنطونيو كاسانو عن التشكيلة، وسط عدم ارتقاء الأرجنتيني الشاب غونزالو هيغوان إلى المستوى المتوقع منه حتى الآن، وضياع الهولندي رود فان نيستلروي بين خطي الوسط والهجوم.

ويغيب عن ريال لاعبه المالي مامادو ديارا المصاب في كاحله، فيما يحوم الشك حول مشاركة المدافعين سيرجيو راموس والإيطالي فابيو كانافارو اللذين تعرضا للإصابة في مواجهة بيتيس السبت الماضي في الدوري، الأمر الذي قد يدفع مدرب الفريق الإيطالي فابيو كابيللو إلى إشراك ميشال سالغادو وفرانشيسكو بافون لسد الثغرة.

ولا يبدو بايرن في حال أفضل على الصعيد الهجومي أيضاً، حيث يعاني هذا الموسم من أسوأ معدل تهديفي له في الدوري طوال عقدين من الزمن.

ويقبع بايرن في المركز الرابع في البوندسليغا، وتبدو مسابقة دوري الأبطال طوق نجاة للمدرب العائد أوتمار هيتسفيلد الذي دعا لاعبيه إلى التحلي بالمزيد من الروح القتالية.

وفي لقاء آخر يلعب مانشستر يونايتد متصدر ترتيب الدوري الإنكليزي في ضيافة ليل على ملعب مدينة لنس، ولم يتذوق الفريق الفرنسي طعم الفوز في بطولة بلاده إلا مرة واحدة في مبارياته التسع الأخيرة، ويعاني من ضعف واضح في خط الدفاع تسبب بدخول مرماه العديد من الأهداف، إلا أن المدرب كلود بويل أبدى ثقته في خروج فريقه بنتيجة مفاجئة أمام نظيره الإنكليزي القوي.

من جهته، سيدخل مانشستر يونايتد المباراة بمعنويات عالية، ومن المفترض أن يشرك مدربه الاسكتلندي أليكس فيرغسون جميع لاعبيه الأساسيين.

وينظر آرسنال الإنكليزي إلى مباراته ومضيفه أيندهوفن الهولندي كخطوة إضافية نحو تعويض خيبته في الموسم الماضي بعدما بلغ المباراة النهائية وخسرها أمام برشلونة الإسباني.

وعلى ملعب "سلتيك بارك" في غلاسكو، سيسعى سلتيك بطل اسكتلندا إلى الحفاظ على سجله المميز على أرضه في المسابقة عندما يستضيف ميلان الإيطالي.

ولم يخسر سلتيك على ملعبه إلا مرة واحدة في 19 مباراة ضمن دوري الأبطال، ولا يستبعد مدربه غوردون ستراكان فريقه من إحداث المفاجأة، وخصوصاً أنه نجح في التغلب على مانشستر في الدور الأول.

أما ميلان الذي استعاد عافيته نسبيا في الدوري الايطالي، فقد زادت محنه على الصعيد الهجومي بإصابة فيليبو اينزاغي، الذي كان يفترض حلوله مكان رونالدو، لعدم قدرة الأخير على المشاركة، بسبب ظهوره في دوري الأبطال مع ريال مطلع الموسم الحالي.




المصدر: وكالات

sameh atiya
20-02-2007, 06:42 PM
مواجهة ساخنة بين بطلي العامين الماضيين
http://www4.0zz0.com/2007/02/20/18/19025539.jpg

يقف بطلا النسختين الأخيرتين برشلونة الإسباني وليفربول الإنكليزي وجهاً لوجه، الأربعاء على ملعب " كامب نو"، في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وتدور التساؤلات حول إمكانية إشراك الهولندي فرانك ريكارد مدرب برشلونة لمهاجمه الكاميروني صامويل إيتو، بعدما طلب اللاعب استبعاده من مباراة الفريق الأخيرة أمام فالنسيا في الدوري المحلي.

وكان هداف الدوري الإسباني في الموسم الماضي قد أرجع قراره إلى سعيه لاستعادة كامل لياقته البدنية، بعد ابتعاده عن الملاعب لمدة أربعة أشهر تقريباً بسبب إصابة في الركبة، بينما ربطت تقارير صحفية القرار بالمشادة العلنية التي حصلت بينه وبين ريكارد، وشارك بها نجم الفريق البرازيلي رونالدينيو.

إيتو مهم
ويبدو برشلونة في حاجة ماسة إلى إيتو، بعدما بدا العقم على خط هجومه الأحد الماضي في المواجهة أمام فالنسيا والتي فاز فيها الأخير بهدفين مقابل هدف واحد، حيث فشل الأيسلندي إيدور غوديونسون في تشكيل خطر حقيقي على المرمى، وجاء هدف الفريق الكاتالوني الوحيد من كرة ثابتة سددها رونالدينيو، ورغم ذلك فقد أبدى ريكارد ثقته من قدرة فريقه على العودة إلى مستواه المعهود أمام ليفربول.

ولا تختلف الحال كثيراً في ليفربول، بعد تردد أنباء عن وقوع مشادة بين مهاجم الفريق الويلزي كريغ بيلامي وزميله النرويجي جون آرني ريسي خلال معسكر الفريق في البرتغال.

إلا أن ليفربول يبدو معنوياً أفضل من برشلونة كونه حقق سلسلة من النتائج الجيدة في الدوري الإنكليزي الممتاز، ما جعله يحتل المركز الثالث على لائحة الترتيب، كما أن الفريق جاهز بدنياً حيث لم يلعب الأسبوع الماضي نظراً لتوقف الدوري لإقامة مباريات كأس إنكلترا.

واعتبر قائد ليفربول ستيفن جيرارد أن المشكلات الطارئة لن تؤثر على فريقه الذي يحتاج إلى التركيز أمام جمهور برشلونة العريض.

وتحمل الموقعة طعماً خاصاً لمدرب ليفربول الإسباني رافاييل بينيتيز لأنه سيواجه أحد أبرز الفرق في وطنه الأم، وينطبق الأمر عينه على مواطنيه الحارس خوسيه رينا ولاعب الوسط المميز خابي ألونسو، فيما سيفتقدها مهاجم برشلونة السابق لويس غارسيا المصاب.

مورينيو بين تشلسي وبورتو
وفي مباراة أخرى ساخنة، يعود البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب تشلسي الإنكليزي مرة أخرى لمواجهة فريقه السابق بورتو في البرتغال.

وقاد مورينيو الفريق البرتغالي إلى كأس الاتحاد الأوروبي عام 2003، واتبعه بلقب دوري الأبطال في 2004 قبل أن يحط به الرحال في الفريق اللندني، الذي استعاد مستواه في الآونة الأخيرة، وأحرز ستة انتصارات متتالية من دون أن يدخل مرماه أي هدف.

ولن يكون بورتو صيداً سهلاً لتشلسي، حيث يأمل أصحاب الأرض في تحقيق المفاجأة وتحقيق فوز كبير على بطل إنكلترا.

إنتر وفالنسيا
ويستضيف إنتر ميلان الإيطالي على ملعب "سان سيرو" فالنسيا الإسباني بحضور عدد محدد من الجماهير لأسباب أمنية.

ولطالما شكل إنتر عقدة للفريق الإسباني، الذي سيعاني مدافعوه من مهمة صعبة لإيقاف المهاجمين البرازيلي أدريانو والصربي ديان ستانكوفيتش والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش، فيما سيضطلع مدافعو إنتر بالمهمة عينها أمام دافيد فيا وميغيل آنخيل أنغولو وفرناندو مورينتيس، الذين يدخلون المواجهة بأعصاب باردة بعد فوزهم اللافت على برشلونة، والذي أعادهم إلى دائرة المنافسين الأساسيين على لقب الدوري الإسباني.

روما وليون
وعلى الملعب الأولمبي في العاصمة الإيطالية روما، يلتقي روما مع ضيفه ليون بطل فرنسا في المواسم الخمسة الماضية، ويتطلع إلى إظهار مستواه الطيب محلياً على الصعيد الأوروبي، ويعتمد في ذلك على قائده فرانشيسكو توتي متصدر ترتيب هدافي الدوري برصيد 14 هدفاً، ومعه سيموني بيروتا ودانييلي دي روسي والبرازيلي مانسيني.

ويعود إلى روما مدافعه الفرنسي فيليب ميكسيس، فيما تحوم الشكوك حول مشاركة زميله الروماني كريستيان شيفو وقد يحل مكانه ماتيو فيراري.

في المقابل، اعتبر جيرار هوييه مدرب ليون أن فريقه ليس مرشحاً بقوة لتخطي منافسه، بل يتقاسم حظوظ الفوز وإياه.

ويأمل هوييه عودة لاعب الوسط البرتغالي تياغو لتدعيم صفوفه، وهو ربما يدفع بالثنائي الهجومي البرازيلي فريد والتشيكي ميلان باروش لتشكيل قوة ضاربة مع صانع الألعاب المميز البرازيلي جونينيو، والدولي فلوران مالودا.




المصدر: وكالات

sameh atiya
20-02-2007, 06:47 PM
مانشستر يونايتد في ماكاو الصيف القادم
http://www4.0zz0.com/2007/02/20/18/62702421.jpg

ذكرت تقارير إخبارية الثلاثاء أن نادي مانشستر يونايتد متصدر الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، قد يلعب مباراة استعراضية الصيف المقبل في منطقة ماكاو الصينية، ضمن احتفالات افتتاح منتجع جديد.

وتردد أن مانشستر الذي يتمتع بقاعدة شعبية عريضة في الصين، قد تلقى عرضا للعب مباراة استعراضية في تموز/يوليو أو آب/أغسطس، متزامناً مع افتتاح منتجع "فينيشيان ريزورت" البالغ تكلفة إنشاؤه 3.2 مليار دولار.

وكان مانشستر يونايتد قد أعلن بالفعل أنه سيقوم بجولة في آسيا هذا الصيف، سيزور خلالها اليابان وكوريا الجنوبية، وسيعلن النادي عن تفاصيل هذه الجولة التي ستشمل أربع محطات.

ونقلت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" عن مصادر، أنه من المرجح أن يدرج مانشستر ماكاو ضمن جولته، وذلك بعدما تم الإعلان عن تفاصيل الرحلة.

وستكون هذه هي زيارة مانشستر الأولى لماكاو، وهي منطقة تتمتع بكثافة سكانية عالية، حيث يقطنها 450 ألف نسمة على الطرف الجنوبي للصين، وهي مشهورة بانتشار الكازينوهات فيها مما يجذب ملايين الزائرين إليها سنويا.

وسبق لمانشستر أن لعب مباريات في هونغ كونغ في أعوام 1997 و1999 و2005، ولكنه فشل في ملء ملعب المقاطعة الذي يسع 40 ألف متفرج عن آخره في آخر مبارياته هناك، حيث لعب بدون عدد من أبرز نجومه.

ومن المقرر أن تلعب فرق ليفربول وفولهام وبورتسموث الإنكليزية أيضاً في هونغ كونغ من 25 وحتى 27 تموز/يوليو المقبل، مع الفائز بلقب بطولة كأس هونغ كونغ المحلية.

ويتصدر مانشستر يونايتد حالياً ترتيب مسابقة الدوري الإنكليزي الممتاز، بفارق ست نقاط عن أقرب منافسيه حامل اللقب تشلسي، كما ينافس الفريق في بطولتي دوري أبطال أوروبا وكأس إنكلترا.





المصدر: وكالات

sameh atiya
26-02-2007, 04:13 PM
عقوبات منتظرة بحق تشلسي وآرسنال

يواجه فريقا تشلسي وآرسنال عقوبات تأديبية محتملة من قبل الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم بعد المشادة التي شوهت صورة المباراة النهائية لمسابقة كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة، والتي جمعتهما الأحد على ملعب "ميللينيوم" في كارديف.

وكان خلاف حاد نشب بين لاعبي الفريقين في الوقت المحتسب بدل الضائع من المباراة التي انتهت بفوز تشلسي 2-1، ما أجبر الحكم هاورد ويب على رفع البطاقة الحمراء في وجه الإفواري كولو توريه والتوغولي ايمانويل اديبايور من آرسنال، ومهاجم تشلسي النيجيري جون أوبي ميكيل.

وبدأت المشكلة عندما دفع توريه ميكيل بعد احتكاك بينهما، وانغمس غالبية اللاعبين بعدها في المشاحنات وعلى رأسهم اديبايور والإفواري الآخر إيمانويل إيبويه الذي تعرض بطريقة قاسية لواين بريدج.

وتفاقمت المشكلة بعد رفض إديبايور الخروج من الملعب معتبراً أنه لا يستحق الطرد، ويتوقع أن يواجه عقوبة بسبب هذا التصرف، إلى إمكانية مواجهة إيبويه لعقوبة مماثلة.

وقد يفرض الاتحاد الإنكليزي عقوبات قاسية على الناديين لفشلهم في السيطرة على لاعبيهم، رغم أن مدرب آرسنال الفرنسي أرسين فينغر ونظيره في تشلسي جوزيه مورينيو دخلا إلى أرض الملعب في محاولة لفض الخلاف.

وقال فينغر: "أنا قلق لأننا سنواجه عقوبات، إذ عندما يتدخل الاتحاد في حالات مماثلة يكون هناك شيء للقلق حوله".

من جهته، أشار مورينيو إلى أنه متأكد من اتخاذ الاتحاد لقرار بحق الفريقين قائلاً: "إذا قام اللاعبون بتصرف خاطئ فإنه يجب معاقبتهم وإيقافهم لمباراة أو أكثر ونحن كمدربين علينا تعليمهم، لكن تجدر الإشارة إلى أن المباراة لم تكن عنيفة بشكل عام".





المصدر: وكالات

sameh atiya
26-02-2007, 04:16 PM
الحكم يعتذر من اتليتيكو مدريد

وجه الحكم ارتورو ايبانيز اعتذاراً إلى فريق وجماهير اتليتيكو مدريد على إلغائه هدفاً صحيحاً سجله في مرمى جاره وضيفه ريال مدريد خلال "دربي" العاصمة الاسبانية الذي انتهى بالتعادل (1-1) السبت الماضي، معترفاً أنه ارتكب بذلك خطأً فادحاً عندما ألغى الهدف.

وتقدم أصحاب الأرض بهدف عبر فرناندو توريس، وأضاف المدافع الاوروغوياني لويس بيريا هدفاً ثانياً لاتليتيكو ألغاه ايبانيز بداعي التسلل، وأظهرت الإعادة التلفزيونية عدم صحة قراره، علماً أن اتليتيكو حرم من ركلة جزاء في اللعبة عينها بعد تعرض المدافع الايطالي فابيو كانافارو للمهاجم الأرجنتيني سيرجيو اغيرو داخل المنطقة قبل أن ترتد الكرة الآتية من ركلة حرة من القائم الأيمن إلى بيريا الذي أودعها الشباك.

وقال ايبنيز في حديث إلى صحيفة "ماركا" الرياضية: "عندما شاهدت الصور التلفزيونية والهدف الذي سجله اتليتيكو، أدركت أننا ارتكبنا خطأً بحقهم"، مضيفا: "الآن يجب أن نحلل ما حدث حتى لا يتكرر الأمر في مباراة أخرى، وخصوصاً أن الصورة تبدو مختلفة على أرضية الميدان عنها على شاشات التلفزيون".




المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
01-03-2007, 06:08 PM
أودينيزي يوقف انتصارات الإنتر

شهدت المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الإيطالي سلسلة تعادلات لفرق الصدارة التي عجز أياً منها باستثناء لاتسيو عن تحقيق النقاط الثلاث, إذ نجح أودينيزي من خطف نقطة ثمينة من الإنتر الذي توقف مسلسل انتصاراته, بينما تعادل باليرمو وميلان سلباً, في حين لم يفلح وصيف الترتيب روما في تخطي مضيفه كييفو فخرج بنقطة واحدة إثر تعادله معه 2-2.

أودينيزي يفاجىء الإنتر
أوقف أودينيزي مسلسل انتصارات إنتر ميلان السبعة عشرة وتمكن من انتزاع نقطة منه بعدما نجح في الخروج من اللقاء الذي جمع الفريقين بنتيجة إيجابية 1-1و ذلك في المباراة التي استضافها متصدر الدوري الإيطالي.

بدأ روبرتو مانشيني مدرب الإنتر المباراة بتشكيلة هجومية ضمت البرتغالي لويس فيغو الذي لعب مهاجماً مواكباً لزميليه السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والبرازيلي أدريانو ثم بديله الأرجنتيني هيرنان كريسبو, بينما لعب أودينيزي بتشكيلة تعتمد على الكثافة العددية في خط الوسط الذي شغله خمسة لاعبين من الفريق الضيف.

وجاء الشوط الأول عموماً أقل من المتوسط خصوصاً من الإنتر الذي لم يقدم لاعبوه ما يليق بما حققوه لغاية الآن من أرقام ونتائج, رغم أن استحواذه على الكرة بشكل أفضل.

وتركزت معظم ألعاب الإنتر على الأجنحة فأكثر من تمرير الكرات يمنة ويسرة بغية تحقيق أكبر قدر ممكن من الكرات العرضية التي يجيد التعامل بمها بمنتهى المهارة والفعالية لاعبوه, إنما فعاليتهم تلك غابت في هذا اللقاء.

وفي الجهة المقابلة نجح لاعبو أودينيزي في إبعاد الخطر عن منطقتهم باستثناء بعض الكرات العرضية التي لم يصل مستوى تهديدها إلى الخطير إذ ظل يلوح حول مرمى الحارس مورغان دي سانتيس دون الاقتراب منه إلا نادراً.

أخطر الفرص على الإطلاق في الشوط الأول كان عنوانها البرتغالي لويس فيغو الذي سدد ضربة حرة مباشرة من حوالي الثلاثين متراً بدت في طريقها إلى الشباك لولا تدخل رائع للحارس سانتيس الذي حرم مانشيني رؤية الشباك تهتز.

وفي الشوط الثاني ضرب أودينيزي بقوة باكراً عندما فاجأ الإنتر بهدف السبق إثر كرة عرضية حولها سيزاري ناتالي برأسه لتصل إلى النيجيري كريس أوبودو غير المواجه للمرمى, فروض بفخذه وصوب كرة خلفية ولا أروع عن حدود منطقة الحارس اخترقت المرمى مثلما اخترقت الصدمة روبرتو مانشيني الذي فجأة وبدون إنذار مسبق وجد فريقه يسعى وراء التعادل, الذي سعت إليه كل الفرق التي واجهت الإنتر في آخر سبعة عشر مباراة في الدوري.

بعد الهدف انتفض لاعبو الفريق المتأخر وبدؤوا بتنظيم وتحسين صفوفهم وأدائهم بعد أن استوعبوا الوضع, فزاد إيقاع لعبهم سرعة وارتفعت حدتهم في اللعب, فكثرت الالتحامات القوية كتلك التي حصلت في الدقيقة 52 بين حارس أودينيزي وإبراهيموفيتش أصيب إثرها الأول بشكل قوي.

وأمام انتفاضة الإنتر كان لا بد من أن تتعادل الأرقام خصوصاً أمام نوعية لاعبين لا تعرف طريقاً غير المرمى إذا ما لاحت له الفرص, وهذا ما حصل في الدقيقة 66 عندما لعب البرازيلي ماكسويل كرة عرضية من الجناح الأيسر في غاية الإتقان عبرت الجميع لتجد رأس كريسبو الذي لم يجد صعوبة في إدراك التعادل.

ومر الوقت بعد ذلك وشيئاً فشيئاً انخفضت وتيرة وسرعة اللعب وانحسرت الكرات والتمريرات المقطوعة ما بين منطقتي الجزاء بعيداً عن الحارسين إلا في ما ندر, لينتهي اللقاء بعد ذلك بالتعادل الإيجابي.


ميلان يهدر فوزاً
بدأ مدرب الميلان مباراته بتشكيلة 4-4-2 التي خلت من البرازيلي رونالدو الذي جلس على دكة البدلاء بينما شغل مركز رأس الحربة ألبرتو جيلاردينو وسانده من الخلف البرازيلي كاكا, بينما لعب المضيف باليرمو بتشكيلة 4-3-2-1, معتمداً على التكثيف العددي في منطقة للوسط أملاً في التحكم بمنطقة العمليات والبناء الهجومي للسيطرة على المباراة.

ونجح الروسونيري في فرض سيطرتهم على الشوط الأول فقدمواً أداءً جيداً تمكنوا من خلاله في خلق مساحات كثيرة في نصف ملعب منافسهم وخصوصاً في العمق الدفاعي, رغم الكثافة العددية للاعبي باليرمو الذين افتقدوا إلى التنظيم.

لكن رغم وفرة الفرص والكرات السانحة للتسجيل من كافة المحاور الهجومية إلا أن لاعبي ميلان فشلوا في إيداع أي كرة في مرمى الحارس فونتانا الذي تارةً أنقذته براعته, وتارةً أخرى العارضة, دون إغفال سوء توفيق كبير للاعبي الضيف خصوصاً البرازيلي كاكا الذي أهدر كماً من الفرص العديدة بعضها من النوع السهل وبأسلوب غريب, وإحداها كانت ضربة جزاء.

سريعاً بادر رجال أنشيلوتي إلى الهجوم واستطاع جيلاردينيو في الدقيقة الثامنة الحصول على ضربة جزاء نتيجة إعاقة تعرض لها من الحارس فونتانا بعدما انفرد به وتجاوزه, فكانت صافرة الحكم حاضرة لمنح ميلان فرصة حقيقية للتسجيل إلا أن كاكا سدد كرة سهلة مهدراً أثمن الفرص.

وتوالت الفرص الواحدة تلو الأخرى وجميعها من النوع الخطر, ولم يلزمها سوى بعض الدقة إذ عاب المهاجمين وخصوصاً كاكا التسرع في التنفيذ, أو في إنهاء الهجمات كما حصل في الدقيقة 14 عندما حضر البرازيلي كرة لنفسه بمنتهى الفن والمهارة إنما أنهى الهجمة بتصويبة فوق العارضة.

ومع بداية الشوط الثاني اختلفت الأمور إذ وجد لاعبو باليرمو نفسهم وبدؤوا بشن الهجمات الخطرة والمنظمة إنما لم يتمكنوا من السيطرة والاستحواذ أو منع ضيفهم من متابعة تهديده لمرمى فونتانا.

ومع مرور الوقت وفشل لاعبو أنشيلوتي في ترجمة أي هجمة إلى ما هو ملموس وواقعي في عالم الكرة قام الأخير بالدفع بلاعبه الجديد رونالدو في الدقيقة 71 بغية تسجيل هدفاً يؤمن به النقاط الثلاث تسعفه في سعيه لحجز مكان له في دوري الأبطال الموسم المقبل, علماً أنه من المستغرب أصلاً إبقاء البرازيلي على دكة البدلاء فكيف بنزوله في آخر 19 دقيقة.

لكن حسابات ربان الميلان لم تنطبق على أرض ملعب رينزو باربيرا فلا خطته في البداية نجحت ولا تبديلاته, علماً أنه لإنصاف الرجل فإن الحظ جانب فريقه في هذا اللقاء الذي خرج منه الناديان حبايب.

توتي ينقذ روما
أنقذ نجم المنتخب الإيطالي فرانشيسكو توتي فريقه من الخسارة وقاده إلى التعادل بعدما سجل له إصابتي التعادل إثر تقدم كييفو المضيف بثنائية.

منح الألباني ايريون بوغداني التقدم لكييفو بضربة رأسية في الدقيقة 17 إثر تمريرة عرضية، وأضاف فرانكو سيميولي الهدف الثاني من انفراد بالحارس الكسندر دوني في الدقيقة 33, ثم قلص القائد فرانشيسكو توتي الفارق بعد دقيقة واحدة بكرة رأسية من مسافة قريبة في الدقيقة 34، قبل أن يدرك التعادل عندما تلقى كرة في العمق وكسر التسلل منفرداً بالحارس لورنزو سكيزي في الدقيقة 48 رافعاً رصيده إلى 16 هدفا في صدارة لائحة الهدافين.

لاتسيو يتخطى كاتانيا
وحول لاتسيو تخلفه على أرضه صفر-1 أمام كاتانيا إلى فوز عريض 3-1, إذ بكر كاتانيا بالتسجيل عبر جوزيبي كولوتشي في الدقيقة 17 بضربة رأسية، وانتظر صاحب الأرض الدقيقة 60 لأدراك التعادل بواسطة المقدوني غوران بانديف إثر تلقيه تمريرة عرضية، قبل أن يسجل له سيباستيانو سيفيغليا الهدف الثاني في الدقيقة 89 عندما تابع كرة من ركلة حرة جانبية داخل المرمى من مسافة قريبة، ثم توماسو روكي الهدف الثالث في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع إثر خطأ فادح للدفاع.

باقي المباريات
وأوقف تورينو هزائمه الست المتتالية وحقق فوزه الأول بقيادة مدربه الجديد القديم جياني دي بياتزي عندما تغلب على كالياري 1-صفر, بهدف لسيزاري بوفو في الدقيقة 23, وكان الفريق الفائز أقال مدربه البرتو زاكيروني الاثنين وعين دي بياتزي الذي كان وراء صعود تورينو إلى الدرجة الأولى في الموسم الماضي.

في المقابل، مني كالياري بخسارته العاشرة هذا الموسم والأولى بقيادة مدربه الجديد القديم أيضاً ماركو جامباولو, الذي واستلم مهامه الثلاثاء بعد إقالة فرانكو كولومبا إثر الخسارة أمام لاتسيو صفر-2 الأحد الماضي, وكان جامباولو أقيل من تدريب كالياري في 17 كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وفاز أيضاً سمبدوريا على اتلانتا بهدفين لفابيو باتزاني في الدقيقة 71 وسيرجيو فولبي في الدقيقة 83 من ركلة جزاء مقابل هدف لنيكولا فنتولا في الدقيقة 8.





المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
01-03-2007, 06:12 PM
تشلسي يرعى مشروع الرؤية الآسيوية

وقع القطري محمد بن همام رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والمدير التنفيذي لنادي تشلسي الإنكليزي بيتر كينيون الخميس في مقر الاتحاد الآسيوي في العاصمة الماليزية كوالالمبور على عقد يرعى بموجبه بطل إنكلترا في الموسمين الماضيين مشروع الرؤية الآسيوية، وذلك لمدة أربعة أعوام.

ويلعب تشلسي دوراً مهماً في هذه الاتفاقية، إذ سيشارك في مختلف البرامج التطويرية الصينية، إضافة إلى دعوة أفضل عشرة لاعبين واعدين يختارهم الاتحاد الآسيوي لخوض فترة تدريبية مع النادي الانكليزي، إلى إتاحة الفرصة أمام أفضل لاعب في القارة الصفراء التدريب هناك لمدة شهر كامل.

ويبدو أن إدارة تشلسي تسعى عبر هذه الاتفاقية إلى دخول السوق الآسيوية وتحديداً الصينية بطريقة مختلفة عن تلك التي اتبعتها الأندية الأوروبية الأخرى الساعية إلى تحقيق الأرباح، إذ أن تشلسي اعتمد مبدأ الشراكة الذي يساهم بطريقة أو بأخرى في تطوير مستوى اللعبة في آسيا.

وقال بن همام تعليقاً على توقيع العقد الأول من نوعه بحيث يرعى فيه فريق أوروبي برنامج تطويري تابع لاتحاد قاري: "يسرنا عقد هذه الاتفاقية مع تشلسي الذي يمثل دعمه فرصة ممتازة لاكتساب الخبرة التي يحتاجها مشروع الرؤية الآسيوية"، مضيفاً: "لقد برهنت العديد من المشاريع ضمن مشروع الرؤية الآسيوية أمثال مشروع الرؤية الصينية أن الخطة قابلة للتنفيذ والمشروع ناجح لكن من أجل الاستمرارية في النجاح نحتاج إلى استثمار تجاري، وأنا سعيد بقدوم تشلسي ليكون أول فريق أوروبي يتجه إلى آسيا من أجل تقديم خدماته وخبراته وليس من أجل الاستفادة الشخصية فقط".

من جهته قال كينيون: "تتوافق الاتفاقية مع إستراتيجية تشلسي للتحول إلى أفضل ناد في العالم عام 2014، ومن أجل تحقيق ذلك لا بد أن ننظر إلى آسيا بشكل جدي"، وتابع: "لقد لفتنا تطور الكرة الآسيوية ونريد أن نساهم في هذا البرنامج المميز".

وأضاف: "شعار الاتحاد الآسيوي "المستقبل لآسيا"، وأعتقد أن الوقت مناسب جداً لتشلسي ليلعب دوراً في هذا المستقبل. نحاول المساهمة في تطوير وبناء النجاح وليس شراء النجاح وكسب الأموال بترتيب جولات للفريق. وأعتقد أن هذه الفلسفة تتلاءم بشكل كبير مع أفكار القيمين على الاتحاد الآسيوي لكرة القدم".





المصدر: وكالات

sameh atiya
01-03-2007, 06:18 PM
الشغب في إسبانيا بعد إيطاليا


امتدت أحداث الشغب إلى الملاعب الإسبانية بعدما انشغلت الأوساط الرياضية طوال الأسابيع الماضية بما حصل في "دربي" صقلية بين كاتانيا وباليرمو ضمن الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وبرز "دربي" آخر ليعكس الصورة البشعة للعبة الشعبية الأولى في العالم عندما حفلت مباراة ريال بيتيس وضيفه جاره إشبيليه الأربعاء في إياب الدور ربع النهائي لمسابقة كأس إسبانيا بأعمال شغب واسعة النطاق أجبرت الحكم على إيقافها إثر إصابة مدرب الضيوف خواندي راموس بزجاجة فارغة على رأسه نقل على إثرها إلى المستشفى بعدما فقد وعيه.

وكان إشبيليه متقدماً بهدف سجله المالي فريدريك كانوتيه عندما أوقف الحكم مجريات اللقاء على ملعب "مانويل رويز دي لوبرا" الخاص ببيتيس والذي شهد في مواسم سابقة أحداثاً مماثلة خلال اللقاءات الحساسة بين الجارين اللدودين، إلا أن ما حصل بالأمس بلغ الذروة، مما دفع السلطات المختصة في البلاد الدعوة إلى اجتماع طارئ الجمعة لإيجاد حلول جذرية للمعضلة بعدما عانت بعض الملاعب الإسبانية من انتشار العنصرية تجاه اللاعبين السمر في الموسم الماضي.

وذكرت صحيفة "اس" في موقعها على شبكة "الانترنت" أن حوالي 200 أو 300 من مشجعي الفريقين تصادموا في محيط الملعب بعد فشلهم في الدخول إلى المدرجات، فيما أظهرت اللقطات التلفزيونية أن مشجعين آخرين أضرموا النيران على طول الطريق المؤدية إلى الملعب.




المصدر: وكالات

sameh atiya
01-03-2007, 06:22 PM
صعود برشلونة وشغب في دربي إشبيليه

تأهل برشلونة إلى الدور نصف النهائي من كأس ملك إسبانيا لكرة القدم بعد أن حقق فوزاً صعباً على مضيفه ريال سرقسطة بهدفين مقابل هدف واحد في لقاء العودة بالدور ربع النهائي للمسابقة، ورغم تعادل الفريقين في مجموع اللقاءين بنتيجة (2-2)، إلا أن النادي الكاتالوني نجح في التأهل بتسجيله أهداف أكثر خارج أرضه.

من جهة أخرى، نجحت أندية خيتافي وديبورتيفو لاكورونيا في العبور إلى نفس الدور على حساب كل من أوساسونا وبلد الوليد، في الوقت الذي لم تكتمل فيه مباراة الدربي بين إشبيليه وبتيس بعد إصابة مدرب الأول، خواندي راموس، في رأسه إثر أحداث شغب رافقت المباراة.

افتتح خافي التسجيل لبرشلونة في الدقيقة 18، ثم أضاف أندريس إنيستا الهدف الثاني بعدها بثماني دقائق، قبل أن ينجح جيرارد بيكوي في التقليص النتيجة بإحرازه هدف ريال سرقسطة الوحيد في الدقيقة 71، علماً أن أصحاب الأرض لعبوا بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 67 بعد طرد الأرجنتيني أندريس داليساندرو.

ونجح برشلونة بذلك في الثأر من سرقسطة الذي أطاح به من نفس المسابقة في الموسم الماضي وفي موسم 2003-2004، وأيضاً من الهزيمة التي تلقاها في مباراة الذهاب على ملعب كامب نو بهدف دون مقابل.

مباراة قوية لبرشلونة
قدم برشلونة مباراة قوية، خاصة في شوط المباراة الأول، الذي سيطر عليه نسبياً، ورغم الحماس الزائد الذي بدأ به لاعبي سرقسطة اللقاء، وتشجيع جماهيره التي ملئت مدرجات ملعب لا روماريدا، استطاع لاعب الوسط الدولي الإسباني خافي أن يفتتح التسجيل لبرشلونة في الدقيقة 18 بعد أن تلقى تمريرة رائعة من المكسيكي رافاييل ماركيز أنفرد على أثرها بالحارس سيزار، ثم سدد الكرة ببراعة على يمينه.

وفي الدقيقة 26، ابعد الحارس سيزار الكرة بنجاح من أمام الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي انفرد بعد تمريرة بينية من البرتغالي ديكو، ولكن إنيستا كان في المكان الصحيح ليتابع الكرة بنجاح مضاعفاً النتيجة للفريق الكاتالوني.

وانتفض أصحاب الأرض بعد هذا الهدف في محاولة لتقليص النتيجة، فردت العارضة تسديدة بعيدة المدى من المهاجم سرجيو غارسيا في الدقيقة 28، ثم أضاع أوسكار هدفاً مؤكداً بعدها بدقيقتين بعد أن تلقى تمريرة رائعة من خوانفران في اليسار داخل منطقة جزاء برشلونة ثم سدد الكرة برعونة فوق العارضة.

وكاد برشلونة أن يسجل هدفاً ثالثاً في الدقيقة 32، ولكن رأسية البرازيلي رونالدينيو مرت على بعد سنتيمترات من القائم الأيسر للحارس سيزار.

واستمر ضغط برشلونة واعتماد سرقسطة على الهجمات المرتدة حتى نهاية هذا الشوط، وكانت أخطر الفرص في الدقيقة 43 عندما سدد ميسي كرة قوية من خارج المنطقة سيطر عليها الحارس سيزار بمهارة.

مع بداية الشوط الثاني، أجرى مدرب سرقسطة، فيكتور فرنانديز، تغييرين في محاولة منه للسيطرة على منتصف الملعب، بنزول ألبرت سيلاديس والنجم الأرجنتيني بابلو أيمار بدلاً من خوسيه موفيا وأوسكار. وبالفعل كان له من أراد وبدأ فريقه بالظهور بشكل أفضل مع مرور دقائق هذا الشوط، ولكن أول الفرص الخطرة في هذا الشوط كانت مرة أخرى لبرشلونة، وبالتحديد في الدقيقة 61، عندما اخترق ديكو منطقة جزاء سرقسطة وسدد كرة قوية مرت فوق العارضة.

وشهدت الدقيقة 67، تلقى الأرجنتيني داليساندرو بطاقة حمراء بعد احتكاك بسيط بمواطنه ميسي. وعلى عكس المتوقع تغير أداء أصحاب الأرض تماماً بعد الطرد، فسيطروا بشكل واضح على الدقائق المتبقية من اللقاء، واستطاعوا تقليص النتيجة بعدها بأربع دقائق عن طريق اللاعب الشاب جيرارد بيكويه الذي قابل كرة عرضية من الأرجنتيني أيمار بتسديدة رائعة في مرمى الفريق الكاتالوني.

وأشرك المدرب فرنانديز البرازيلي إيفرتون في الدقيقة 72 بدلاً من سرجيو غارسيا، ونجح اللاعب في تنشيط الجبهة الهجومية اليمنى لفريقه، ليقابله الهولندي فرانك ريكارد مدرب برشلونة بتغيير فوري، بنزول الإيطالي جيانلوكا زامبروتا بدلاً من الفرنسي لودوفيتش جولي.

وأضاع إيفرتون فرصة إحراز هدف التأهل لفريقه قبل نهاية المباراة بدقيقتين، عندما مر بمهارة شديدة من عدة لاعبين في الجهة اليمنى، ثم أنفرد بحارس برشلونة، ألبرت خوركيرا، قبل أن يسدد الكرة فوق العارضة.

وحرم القائم الأيسر لفريق سرقسطة هدفاً مؤكداً من اللاعب ميسي في الدقيقة الأخيرة، لينتهي اللقاء بفوز الفريق الكاتالوني وتأهله للدور نصف النهائي للمرة الأولى منذ عام 2001.

شغب في دربي إشبيليه
ورغم الجهود التي بذلت لتجنب صدامات في دربي مدينة إشبيليه بين ريال بيتيس وإشبيليه إلا ان المباراة توقفت بسبب أحداث الشغب فأوضحت وسائل الإعلام الإسبانية أن مدرب إشبيلية خواندي راموس أصيب بمقذوفة ألقى بها أحد الجماهير من المدرجات عندما كان فريقه متقدماً بهدف وحيد سجله الدولي المالي فريديريك كانوتي في الدقيقة 57، وكان الفريقان تعادلا سلباً ذهاباً.

وكان موقع صحيفة "أس" على شبكة الانترنت أكد أن أحداث شغب حصلت قبل انطلاق المباراة خارج ملعب "سانشيز بيزخوان" من قبل مشجعين لإشبيلية.

وذكرت الصحيفة ذاتها في وقت سابق أن رئيسي ناديي ريال بيتيس وإشبيليه الإسبانيين توصلا لما يشبه اتفاق السلام بينهما لتهدئة الأوضاع قبل المباراة موضحة أن إدارة إقليم الأندلس جمعت الطرفين على مأدبة عشاء مساء الثلاثاء واتفقا فيها على توفير جو من التآخي بين جماهير الفريقين المنتمين لمدينة إشبيليه في محاولة للقضاء على الحساسية المتبادلة.

وأضافت الصحيفة أن خوسيه ماريا دل نيدو رئيس إشبيليه جلس مع مانويل رويز دي لوبيرا رئيس ريال بتيس على مائدة العشاء وتعهدا باحتواء الموقف وإخراج المباراة بصورة جيدة.

وكانت إدارة نادي ريال بيتيس قد طالبت مسئولي إشبيليه بالتقدم باعتذار علني على الأحداث التي شهدتها مباراة الذهاب بين الفريقين على ملعب أشبيلية مما أدى لتأزم الموقف بين الطرفين.


خيتافي ولاكورونيا إلى نصف النهائي
وفي مباراتين من الدور ذاته، بلغ خيتافي وديبورتيفو لاكورونيا الدور نصف النهائي للمسابقة رغم خسارة الأول أمام مضيفه أوساسونا صفر- 1 (فوز خيتافي 3-صفر ذهاباً)، وتعادل الثاني أمام مضيفه بلد الوليد من الدرجة الثانية بالنتيجة ذاتها (فوز ديبورتيفو 4-1 ذهاباً) في إياب الدور ربع النهائي.

في المباراة الأولى، سجل الأرجنتيني برناردو روميو الهدف الوحيد في الدقيقة 15، وفي الثانية، تقدم ديبورتيفو لاكورونيا بهدف لكاسميرسكي فيليبي في الدقيقة 33، وأدرك البلغاري فلاديمير مانشيف في الدقيقة 84.




المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
04-03-2007, 06:41 PM
أعرب الهولندي فرانك ريكارد مدرب نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم عن أمله في أن تكون هزيمة فريقه السبت في دوري الدرجة الأولى المحلي أمام إشبيليه درساً للاعبين قبل المواجهة المنتظرة مع نادي ليفربول الانكليزي الثلاثاء في إياب دور الـ16 لبطولة دوري أبطال أوروبا.

وكان برشلونة خسر صدارة الدوري الإسباني بعد هزيمته أمام مضيفه اشبيلية 1-2 في مباراة مشحونة شهدت ثلاث بطاقات حمراء.

وقال ريكارد إن فريقه لم يستطع "قتل" المباراة من خلال ركلة الجزاء التي احتسبت له وأخفق في تسجيلها, مشيراً إلى تفوق إشبيليه أيضاً في سرعة إيقاع اللعب والروح القتالية, واعتبر أن لاعبيه هدؤوا بعد النقص العددي الذي مُني به منافسه.


ووصف مدرب البرشا فريق إشبيليه بالمنظم والمنضبط في حين رفض تحميل أي من لاعبيه مسؤولية الأخطاء التي نتج عنها الهدفين اللذين دخلا مشدداً على الصيغة الجماعية: "الفريق كله يفوز والفريق كله يخسر".

ونظراً لارتباط برشلونة بمباراة حاسمة في دوري أبطال أوروبا مع ليفربول الانكليزي، قال ريكارد: "لا وقت للتفكير في الهزيمة أكثر من ذلك فهي ليست حاسمة ومازال أمامنا مباريات كثيرة".

من جهته رفض خواندي راموس مدير إشبيلية تحميل لاعبيه عبئاً نفسياً بمطالبتهم بإحراز لقب الدوري الإسباني قائلاً: "إن الفريق طموح, ولكن لا يمكننا طلب المزيد من اللاعبين", وأشاد بروح لاعبيه الذين نجحوا في قلب نتيجة المباراة برغم النقص العددي في صفوفهم أغلب الفترات.

وحاول راموس تهدئة الحماس الزائد في إشبيليه قائلا: "مازالت هناك 13 مباراة في الدوري وهناك توازن بين الفرق المتنافسة, كما أن وراءنا ارتباطات في الكأس وكأس الاتحاد الأوروبي وعلينا أيضاً مكافحة الإصابات للفوز بالمباريات الحاسمة التي عادة ما تكون صعبة".





المصدر: وكالات

sameh atiya
06-03-2007, 04:22 PM
قبل أيام قليلة فقط توقع أسطورة كرة القدم الألماني فرانتس بيكنباور رئيس نادي بايرن ميونيخ حامل لقب دوري وكأس ألمانيا بأن شالكه سيفوز بلقب الدوري الألماني (بوندسليغا) هذا الموسم للمرة الأولى في تاريخ النادي منذ عام 1958 .

ولكن بعد هزيمتين على ملعبه دخل شالكه في دوامة التوتر والعصبية ولم يعد مرشحاً بنفس القدر لإحراز اللقب.

وعاد بايرن مجدداً وبقوة إلى دائرة المنافسة على اللقب في الموسم الحالي بعد أن تقلص الفارق الذي يفصله عن شالكه من 12 إلى ست نقاط.

ويبدو أن شبح موسمي 2000/2001 و2004/2005 بدأ مطاردة شالكه هذا الموسم.

ففي عام 2001 تلقى شالكه صدمة قوية من بايرن ميونخ في اللحظات الأخيرة من الموسم وفقد القمة وتراجع للمركز الثاني خلف بايرن الذي توج باللقب.

وبعدها بأربع سنوات احتل شالكه المركز الثاني أيضاً للمرة التاسعة عشر في تاريخ مشاركاته بالبوندسليغا وذلك بعد أن ترنح الفريق في نهاية الموسم.

واعترف ميركو سلومكا المدير الفني لشالكه بعد هزيمة فريقه أمام ضيفه هامبورغ صفر/2 الجمعة أن الفريق يمر بكبوة وسيحاول الخروج منها بأسرع ما يمكن.

وحصل الفريق على نقطة واحدة فقط من آخر مباريات خاضها هذا الموسم كما لم يسجل الفريق أي هدف على مدار 241 دقيقة ليتقلص الفارق الذي يفصله عن فيردر بريمن أقرب منافسيه على قمة المسابقة إلى ثلاث نقاط بينما يحتل شتوتغارت المركز الثالث بفارق أربع نقاط ويأتي خلفه بايرن ميونيخ بفارق ست نقاط عن شالكه.

ورغم ذلك أصبح بايرن الذي بدا خارج دائرة المنافسة على اللقب قبل أسبوعين فقط هو المنافس الأقوى لشالكه على الصدارة وذلك بعد المستوى الجيد الذي قدمه لاعبوه في المباراة التي تغلب فيها الفريق على هيرتا برلين 3/2 السبت والتي ظهر فيها بمستواه المعهود ليستعيد الثقة بنفسه مجدداً.

نتائج شالكه أعادت الأمل
وقال أوتمار هيتزفيلد المدير الفني لبايرن "هزيمتا شالكه على ملعبه غيرتا الأمور تماماً."

وعلى عكس ما كان عليه مسئولي بايرن ميونيخ في الماضي من الاشتراك في الحرب النفسية ضد منافسيهم يلتزم مسئولوه الصمت حالياً ويدركون جيداً أن نجاح الفريق في إحراز اللقب في الموسم الحالي سيعتمد على المباراة المقبلة.

ويلتقي بايرن ميونيخ مساء غد مع ريال مدريد الإسباني على إستاد "أليانز أرينا" الأولمبي في ميونيخ وذلك في غياب الدور الثاني (دور الستة عشر) لمسابقة دوري أبطال أوروبا ويحتاج بايرن للفوز من أجل التأهل لدور الثمانية في البطولة بعدما خسر ذهاباً 2/3 على إستاد "سانتياغو برنابيو" في العاصمة الإسبانية مدريد.

ويستضيف بايرن بعدها فريق فيردر بريمن الأحد المقبل في البوندسليغا قبل أن يستضيف شالكه أيضاً بعدها بأسبوعين.

ويعتقد المدرب السابق أودو لاتيك أن أحداً لن يستطيع إيقاف بايرن ميونيخ ناديه السابق إذا نجح في التغلب على ريال مدريد ثم حقق الفوز على فيردر بريمن يوم الأحد.

وأحرز لاتيك لقب البوندسليغا ثماني مرات سابقة منها ست مرات مع بايرن ميونيخ حيث تولى تدريب الفريق مرتين.

وصرح لاتيك لصحيفة "بيلد" الألمانية قائلاً "بايرن يعرف أكثر من الآخرين كيف يتعامل جيداً مع الضغوط، الفريق لديه مباراتان على ملعبه مع فيردر بريمن وشالكه، وإذا أطاح الفريق بريال مدريد من دوري أبطال أوروبا سيسيطر تماماً على مجريات الأمور في البوندسليغا."

ولم يفز شالكه بلقب البوندسليغا منذ بدء إقامة البطولة بنظامها الحالي في عام 1963 ويحتاج الفريق حالياً لمواجهة مشكلة إصابة عدد من لاعبيه البارزين بالإضافة إلى إيقاف نجمه وصانع ألعابه البرازيلي لينكولن الذي ما زال أمامه أربع مباريات في فترة الإيقاف.

كما دخل بعض اللاعبين في صراع مع المشجعين بسبب الهتافات المعادية وصفارات الاستهجان التي أطلقتها الجماهير ضد زميلهم لاعب خط الوسط حامد ألتينتوب الذي سينتقل إلى بايرن ميونيخ الموسم المقبل.

وقال سلومكا إنه على الرغم من الإخفاقات التي تعرض لها فريقه حديثاً فمازال مستقراً نفسياً."

ويتفق معه أندرياس مولر مدير النادي في أنه لا يوجد أي داع للقلق، وقال مولر "تعرضنا للعديد من المواقف العصيبة ونجحنا في تجاوز هذه المواقف بأسلوبنا. وسنكرر ذلك."

ويحل شالكه ضيفاً على هانوفر قبل استضافة شتوتغارت أحد المنافسين على اللقب ثم السفر إلى ميونيخ لمواجهة بايرن.

بريمن دخل دائرة المنافسة
وفي نفس الوقت ارتفعت الروح المعنوية لدى فريق فيردر بريمن بعد الفوز الكبير 3/صفر على بوخوم ويعتقد الفريق أن كبوته انتهت بهذا الفوز الذي يأتي بعد ثلاث هزائم وتعادل واحد وأن الخروج من الكبوة جاء في الوقت المناسب قبل أن يحل الفريق ضيفاً على بايرن.

أما فريق شتوتغارت الذي خسر آخر مبارياته في البوندسليغا أمام باير ليفركوزن 1/3 فما زال هو الوحيد من بين الفرق الأربعة الأولى في جدول المسابقة الذي لا يتمتع بترشيحات كبيرة للفوز باللقب.

ويصر شتوتغارت على أنه سيكون سعيداً إذا ظل في دائرة المنافسة على أحد المراكز الثلاثة الأولى التي يشارك أصحابها في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وفي الوقت الذي تشهد فيه دائرة المنافسة على اللقب وجود أربع فرق فإن مخاوف الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية في نهاية الموسم ما زالت تزعج عشر فرق على الأقل.

وأصبح الموقف خطيراً للغاية بالنسبة لفريق بوروسيا مونشنغلادباخ الذي تجمد رصيده عند 21 نقطة بعد الهزيمة صفر/1 التي مني بها الفريق أمام فولفسبورغ.

كما تجمد رصيد بوخوم عند 24 نقطة بعد الهزيمة أمام فيردر بريمن ليحتل الفريق المركز السابع عشر بفارق نقطتين فقط خلف إنتراخت فرانكفورت ثالث الفرق في منطقة الهبوط وإن أصبح الفارق الذي يفصله عن فولفسبورغ صاحب المركز التاسع نقطتين فقط.





المصدر: وكالات

sameh atiya
06-03-2007, 04:28 PM
يواجه برشلونة الإسباني خطر فقدان لقبه بطلاً لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عندما يحل ضيفاً على ليفربول الإنكليزي الثلاثاء في إياب الدور ثمن النهائي.

وكان الفريق الإسباني لقي خسارة غير متوقعة (1-2) ذهاباً على أرضه، ما يجعل مهمته صعبة إلى أبعد الحدود في مواجهة بطل النسخة قبل الماضية.

ولا يخفى أن برشلونة يمر بفترة عصيبة جداً، إذ فقد صدارة الدوري المحلي لمصلحة إشبيليه بعد خسارته أمامه (1-2) السبت الماضي حيث بدا الفريق الكاتالوني مشتتاً في بعض فترات اللقاء ولم يستفد من النقص العددي في صفوف منافسه بعد طرد ايتور اوسيو في الشوط الأول.

ويعاني مدافعو برشلونة فقدان التركيز ماعدا القائد كارليس بويول والفرنسي ليليان تورام الذي لم يشارك أمام إشبيليه ويتوقع عودته إلى التشكيلة الأساسية الثلاثاء بالنظر إلى الأداء المتواضع الذي يقدمه اوليغير بريساس ومعه المكسيكي رافاييل ماركيز المتسبب بالخطأ الذي جاء منه الهدف الثاني لليفربول ذهاباً.

وتبدو مهمة مدرب برشلونة الهولندي فرانك ريكارد محددة، إذ عليه إيجاد الترياق المناسب لفك شيفرة دفاع ليفربول المتماسك بقيادة الدنماركي دانيال اغر والفنلندي سامي هيبيا وجيمي كاراغر، وهذا الأمر من دون شك سيعهد إلى الأرجنتيني ليونيل ميسي والكاميروني صامويل ايتو في حال وقع البرازيلي رونالدينيو أسير الرقابة اللصيقة من قبل المالي محمد سيسوكو.

ويأمل ريكارد أن يكون ترشيح ليفربول للتأهل لدور الثمانية عامل ضغط على الفريق الإنكليزي عندما يلتقي الفريقان على ملعب أنفيلد .

وقال ريكارد لصحيفة سبورت يوم الاثنين "الجميع وبما في ذلك جماهير ليفربول يعتقدون أنهم تأهلوا بالفعل لذلك سيقعون تحت ضغط أكبر من الضغط الواقع علينا", وأضاف المدرب الهولندي "لقد ارتكبنا بعض الأخطاء على ملعبنا وأعتقد الآن أننا نحتاج للتخلص من الضغط إذا كنا نريد اللعب جيداً نملك الإمكانيات والمواهب اللازمة لتحقيق مفاجأة".

ويرى ريكارد أن هزيمة برشلونة 2ـ1أمام مضيفه إشبيليه في الدوري الإسباني يوم السبت قد تساعد الفريق على تخطي عقبة ليفربول.

وقال ريكارد "ليفربول يلعب بنفس طريقة إشبيليه كما أن تفكير لاعبيه مماثل أيضاً لتفكير لاعبي إشبيليه أيضاً ولذلك أعتقد أن هذه الهزيمة ستساعدنا".

وأعرب أندريس إنييستا لاعب خط وسط برشلونة عن تفاؤله بشأن فرص فريقه في التأهل إلى دور الثمانية في البطولة.

ونقلت صحيفة موندو ديبورتيفو عن إنييستا قوله "نشعر جميعاً بالثقة في قدرتنا على تعويض تأخرنا الشيء الوحيد الذي نفكر فيها هو أننا نحتاج إلى تسجيل هدفين", وأضاف "إذا نجحنا في إحراز هدف مبكر سنكون على بعد هدف آخر من التأهل إلى دور الثمانية, نحن متفائلون".

وحذر رونالدينيو ليفربول من التهاون أمام فريقه قائلاً: "سيكون الإنكليز مخطئين في حال اعتقدوا أنهم قضوا على آمالنا عبر الفوز في إسبانيا. لقد واجهنا مواقف أصعب في الفترة الماضية وعرفنا كيفية الخروج فائزين. نحن أبطال أوروبا ولن نتنازل عن الكأس من دون قتال".

ووافق قائد ليفربول ستيفن جيرارد قول رونالدينيو معتبراً أن فريقه لم يضمن أي شيء حتى الآن وعليه إكمال المعركة لكسب مقعد في الدور المقبل، مضيفا: "لا شك في أن المستوى الذي قدمناه هناك أوفد برسالة إلى جميع المنافسين في أوروبا، وهي أننا سنكون من أشرس المنافسين في المستقبل".

ولا يستبعد أن يعمد مدرب "الحمر" الإسباني رافاييل بينيتيز إلى الإستراتيجية عينها عبر الاعتماد على مهاجمين اثنين هما الهولندي ديرك كويت القوي بدنياً والويلزي السريع كريغ بيلامي، مما قد يربك دفاع برشلونة ويعوض خيبة الخسارة في الدقائق القاتلة أمام مانشستر يونايتد السبت الماضي ضمن الدوري المحلي



تشلسي وبورتو
ويحتاج تشلسي الإنكليزي إلى التعادل السلبي وضيفه بورتو البرتغالي للعبور إلى الدور ربع النهائي، بعد تعادلهما (1-1) ذهاباً.

ويتطلع الفريق اللندني أكثر من أي وقت مضى إلى دوري الأبطال وخصوصاً أنه في طريقه إلى فقدان لقب الدوري المحلي لصالح مانشستر يونايتد، إضافة إلى أن البطولة القارية لطالما كانت الهدف الأول لمالك النادي الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش.

ويصر مدرب بورتو السابق وتشلسي الحالي البرتغالي جوزيه مورينيو أنه يفترض على مجموعته تقديم أداءً يليق بسمعة الفريق وليس الاكتفاء بالمطلوب، وهو سيرحب بعودة المدافع الهولندي خالد بلحروز الذي شفي من خلع في كتفه، في موازاة ابتعاد المدافع الدولي جون تيري الذي ما يزال يتعافى من الضربة التي تلقاها على رأسه من مدافع آرسنال الفرنسي ابوديابي خلال المباراة النهائية لكأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة.

من جهته، يعاني مدرب بورتو جيزوالدو فيريرا من إمكانية غياب صانع ألعابه الأرجنتيني المتألق لوتشو غونزاليز ولاعب الوسط النشيط جوزيه بوزينغوا، وقد يعمد إلى استبدالهما بلوكاس ماريكيه وايبسون لمؤازرة خط الهجوم المؤلف من الجناح السريع ريكاردو كواريسما وهيلدر بوستيغا.

إنتر وفالنسيا
ولن تكون رحلة إنتر ميلان الإيطالي إلى ملعب "ميستايا" الخاص بمضيفه فالنسيا الإسباني سهلة إطلاقاً، وخصوصاً بعد عودة الأخير بتعادل ثمين (2-2) ذهاباً من "جوزيبي مياتزا".

ورغم تفوقه في بطولة الدوري الإيطالي التي يتصدرها حيث أصبحت مسالة حسمه للقب مجرد وقت، عانى انتر أمام فالنسيا ذهاباً، وقد يتكرر الأمر لإمكانية غياب بعض لاعبيه الأساسيين وعلى رأسهم البرازيلي ادريانو المصاب بتمزق في فخذه الأيمن، إضافة إلى لاعب الوسط الفرنسي باتريك فييرا وزميله الأرجنتيني استيبان كامبياسو.

إلا أن مدرب إنتر ميلان روبرتو مانشيني قادر على إيجاد الحلول اللازمة بفضل مهاجميه القويين السويدي زلاتان ابراهيموفيتش والأرجنتيني هرنان كريسبو، إلى الجناح البرتغالي الخبير لويس فيغو الذي رشح بصراحة فالنسيا للخروج فائزاً من الموقعة بفعل الخبرة التي يملكها في المسابقة القارية.

ليون وروما
ويستضيف ليون بطل فرنسا في الأعوام الخمسة الأخيرة روما الإيطالي ساعياً لاستغلال عاملي الأرض والجمهور لتحقيق نتيجة أفضل من مباراة الذهاب التي انتهت سلبية على الملعب الأولمبي في العاصمة الإيطالية.

وأوعزت الصحف الفرنسية مؤخراً أن تراجع أداء ليون مرده إلى فقدان الثقة لخروجه المتكرر أوروبيا رغم تألقه محلياً، إلا أن المدافع انطوني ريفيير رفض هذه التقارير معتبراً أن فريقه يتمتع بمعنويات عالية وخصوصاً بعد فوزه في مباراة "الدربي" على سانت إتيان (3-1) السبت الماضي، وسيغيب عن ليون لاعب الوسط جيريمي تولالان.

في المقابل، تراجع أداء روما في الآونة الأخيرة، إذ لم يفز إلا مرة واحدة في مبارياته الخمس الأخيرة، وهو سقط في فخ التعادل مع أسكولي المتواضع في بطولة الدوري.
ويخوض الفريق الإيطالي المباراة بصفوف مكتملة تقريباً، ويعود إليه البرازيلي رودريغو تاداي الذي يتوقع أن يلعب دوراً هجومياً خلف القائد فرانشيسكو توتي.




المصدر: وكالات

sameh atiya
07-03-2007, 08:38 PM
طغت الأحداث التي حصلت إثر انتهاء المباراة التي جمعت فالنسيا الإسباني بضيفه إنتر ميلان الإيطالي في الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا، وانتهت بالتعادل السلبي، ما أدى إلى تأهل أصحاب الأرض إلى الدور ربع النهائي من البطولة الأوروبية بعدما كان أنهى مباراة الذهاب في ميلانو بتعادل إيجابي (2-2).

وباشر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم تحقيقاته في الإحداث التي أعقبت المباراة، وأشار في بيان أصدره أن لجنة الانضباط التابعة له ستدرس في 22 الشهر الجاري، التقارير المرفوعة إليها بشأن المشكلة التي انخرط بها لاعبو الفريقين، وبعض الفنيين والإداريين عند إطلاق الحكم لصافرة نهاية اللقاء.

واشتعل فتيل المشكلة عندما تبادل مدافع إنتر الأرجنتيني نيكولاس بورديسو ونظيره في فالنسيا كارلوس مارشينا اللكمات، فتدخل أحد بدلاء فالنسيا دافيد نافارو موجهاً لكمة إلى وجه الأول ما تسبب بكسر في أنفه بحسب رئيس إنتر ماسيمو موراتي.

وفي الوقت الذي حاول فيه الجهاز الطبي لإنتر معالجة بورديسو، قام كل من البرتغالي لويس فيغو والكولومبي ايفان كوردوبا والأرجنتيني الآخر خوليو كروز بمطاردة نافارو للاشتباك معه، وبدا عبر المشاهد التلفزيونية أن المشكلة عادت لتتفاقم في النفق المؤدي إلى غرف الملابس.

وصرح نافارو الأربعاء أنه نادم على فعلته، فيما وصفت الصحف الإيطالية ما حدث لمتصدر الدوري الايطالي في إسبانيا بالمخزي.

وقال نافارو في تصريح له: "أنا نادم على فعلتي، لقد رأيت الهجوم على مارشينا وفقدت السيطرة على أعصابي. لم أقم بعمل مماثل من قبل والمؤكد أنني لن أكرره ثانية".

وأشار نافارو الذي يتوقع أن يواجه عقوبة قاسية من الاتحاد الأوروبي أنه حاول الاتصال ببورديسو لطلب السماح منه.

من جهته، وصف اللاعب الأرجنتيني إن ما أقدم عليه نافارو "ليس من شيم الرجال"، وأضاف: "لقد كنت في مواجهة مع لاعب آخر، وعاجلني هو بضربة من الخلف، وهذا عمل لا يقدم عليه الرجال بكل ما للكلمة من معنى، ولا أعلم ما حدث بعد ذلك، إلا أنه لدي ثقة في الاتحاد الأوروبي للعبة".




المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
09-03-2007, 08:47 PM
يشهد الدوري الإسباني لكرة القدم قمة كلاسيكية ساخنة بين قطبي الليغا برشلونة حامل اللقب في العامين الأخيرين وغريمه التقليدي ريال مدريد.

وسيكون ملعب "نوكامب" في العاصمة الكاتالوني برشلونة مسرحاً لمباراة القمة التقليدية بين صاحب الأرض والفريق الملكي ريال مدريد ضمن المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الإسباني.

وتكتسب المباراة أهمية كبيرة بالنسبة للفريقين اللذين ودعا مسابقة دوري أبطال أوروبا من الدور الثاني حيث خرج برشلونة الثلاثاء على يد ليفربول الإنكليزي رغم فوزه 1-صفر إياباً في آنفيلد رود وذلك لأنه خسر ذهاباً 1-2 على استاد نوكامب، فيما تبعه ريال مدريد الأربعاء بخسارته أمام بايرن ميونيخ الألماني 1-2 على استاد إليانز أرينا" في ميونيخ علماً بأن ريال مدريد فاز 3-2 ذهاباً على استاد "سانتياغو برنابيو" في مدريد.

ويسعى الفريقان إلى إنقاذ موسمهما خصوصاً ريال مدريد الذي لم يتبق أمامه سوى الدوري المحلي لمنح أنصاره لقباً غاب عنهم في المواسم الثلاث الأخيرة، فيما تبقى أمام برشلونة أيضاً مسابقة الكأس المحلية.

ويحتل برشلونة المركز الثاني بفارق نقطة واحدة خلف إشبيليه المتصدر، فيما يحتل ريال مدريد المركز الرابع بفارق 6 نقاط خلف المتصدر.

ويدرك مدربا الفريقين الإيطالي فابيو كابيللو مدرب ريال مدريد والهولندي فرانك ريكارد مدرب برشلونة أن أي تعثر السبت قد يعجل بإقالتهما خصوصاً كابيلو الذي كثرت الانتقادات الموجهة إليه في الآونة الأخيرة بعدما فشل الفريق الملكي في مختلف المسابقات التي خاضها وبات في طريقه إلى الخروج خالي الوفاض.

أما ريكارد فيشفع له أنه قاد الفريق الكاتالوني إلى إحراز اللقب المحلي في العامين الأخيرين بالإضافة إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا العام الماضي.

وكان ريكارد صرح عقب المباراة ضد ليفربول "لم ينته الموسم بعد بالنسبة إلينا، لكني مستاء لخروجنا من مسابقة دوري الأبطال".

ولم يخسر برشلونة على أرضه هذا الموسم في الدوري، لكن نتائجه تراجعت في الآونة الأخيرة بخسارتيه مباراتين من اللقاءات الثلاثة الأخيرة له ما افقده الصدارة لصالح إشبيليه.

من جهته، اعترف كابيلو بمعاناة فريقه في المسابقة الأوروبية، وقال "النتيجة ضد بايرن ميونيخ لم تكن جيدة وليس لدينا أي عذر لذلك"، لكنه أردف قائلاً "لدي ولدى اللاعبين طموح كبير لإنهاء الموسم بإحراز اللقب المحلي، يجب أن نفكر بالفوز وتقديم مباراة جيدة يوم السبت".

أما قائد ريال مدريد راؤول غونزاليس فقال "عندما لا تسير الأمور بطريقة جيدة فيجب إحداث تغييرات".
ويدخل الفريقان المباراة في غياب أكثر من لاعب أساسي في صفوفهما, فالشك يحوم حول مشاركة نجم الفريق الكاتالوني الدولي البرازيلي رونالدينيو بسبب الإصابة.

وقال برشلونة في بيان له "يشعر رونالدينيو بآلام في فخذه الأيمن ولم يتدرب الخميس"، مضيفاً أن مشاركته في الكلاسيكو تتوقف على نتائج الفحوصات التي سيخضع لها والتي ستحدد مدى خطورة الإصابة.

وفي حال تعذر على رونالدينيو المشاركة في المباراة فإنه سيغيب للمرة الأولى عن الكلاسيكو بين الفريقين منذ انتقاله إلى صفوف الفريق الكاتالوني قادماً من باريس سان جرمان الفرنسي.

وخاض رونالدينيو حتى الآن الكلاسيكو 7 مرات وقد لعب دوراً كبيراً في نتائج الفريق الكاتالوني في القمة بين قطبي الكرة الإسبانية.

كما يغيب عن برشلونة المدافع الدولي الإيطالي جيانلوكا زامبروتا والمهاجم الفرنسي لودوفيك جيولي بسبب الإيقاف.

وفي صفوف فريق العاصمة سيغيب 4 لاعبين بسبب الإصابة هم خوسيه أنطونيو رييس والبرازيلي روبرتو كارلوس والإيطالي فابيو كانافارو والإنكليزي ديفيد بيكهام.

ويلعب السبت أيضاً ليفانتي مع فياريال.

ويمني إشبيليه المتصدر نفسه بتعثر برشلونة للابتعاد أكثر في الصدارة عندما يحل ضيفاً على جيمناستيك تاراغونا يوم الأحد.

ويلعب الأحد أيضاً، ريال سوسييداد مع مايوركا، وبيتيس مع سرقسطة، وخيتافي مع ريكرياتيفو هويلفا، وسلتا فيغو مع أتلتيك بلباو، وراسينغ سانتاندر مع إسبانيول، وأتلتيكو مدريد مع ديبورتيفو كورونا، وأوساسونا مع فالنسيا.






المصدر: وكالات

sameh atiya
10-03-2007, 03:49 PM
يلتقي الغريمان التقليديان إنتر ميلان وميلان على استاد "جويسيبي مياتزا" في ضاحية سان سيرو في ميلانو في قمة المرحلة الثامنة والعشرين.

وتختلف طموحات الفريقين في مباراة السبت، فإنتر ميلان يسعى إلى تعويض خيبة أمله بخروجه خالي الوفاض من الدور الثاني لمسابقة دوري أبطال أوروبا على يد فالنسيا الإسباني بتعادله معه دون أهداف إياباً في فالنسيا بعدما كان سقط في فخ التعادل أمامه في ميلانو 2-2، وبالتالي فهو يطمح إلى مصالحة جماهيره بالفوز على ميلان الأحد وان كان تتويجه باللقب المحلي مسألة وقت ليس إلا كونه يبتعد 16 نقطة عن أقرب مطارديه روما.

في المقابل، يقاتل ميلان من أجل الحصول على مقعد مؤهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل حيث يحتل المركز السادس بفارق 3 نقاط عن المركز الرابع المؤهل إلى المسابقة الأوروبية العريقة والذي يحتله لاتسيو.

ويدخل ميلان المباراة بمعنويات عالية بعد بلوغه الدور ربع النهائي لمسابقة دوري الأبطال بفوزه الصعب على سلتيك الاسكتلندي 1-صفر بعد التمديد على استاد جويسيبي مياتزا يوم الأربعاء.

ولم يخسر ميلان في مبارياته ال15 الأخيرة في الدوري ما يصعب مهمة الإنتر في التغلب عليه وإن كان الأخير حقق رقماً قياسياً في عدد الانتصارات المتتالية في الدوري هذا الموسم (18) قبل أن يسقط في فخ التعادل أمام أودينيزي.

ويملك الفريقان الأسلحة اللازمة للخروج بنقاط المباراة، وتشهد المباراة مواجهة مهاجم ميلان الدولي البرازيلي رونالدو لفريقه السابق إنتر ميلان الذي لعب معه قبل الانتقال إلى ريال مدريد الإسباني ومنه إلى ميلان.

وقال قائد ميلان باولو مالديني "الفوز على سلتيك كان اختباراً جيداً بالنسبة لنا للاستعداد لمواجهة إنتر ميلان"، مضيفاً "التأهل إلى الدور ربع النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا سيرفع معنوياتنا في المستقبل", وأضاف "هدفنا إنهاء الموسم بين الأربعة الأوائل، وفوزنا في مباراة الدربي سيساعدنا كثيراً على تحقيق هذا الهدف".

ويغيب عن إنتر ميلان المدافع البرازيلي مايكون بسبب الإيقاف إلى جانب الأرجنتيني استيبان كامبياسو والفرنسي باتريك فييرا بسبب الإصابة، فيما يحوم الشك حول مشاركة الأرجنتيني الآخر نيكولاس بورديسو بسبب الإصابة بكسر في أنفه تعرض لها خلال الاشتباكات التي حصلت بين لاعبين فريقه وفالنسيا.

أما في صفوف ميلان، فسيغيب أليساندرو كوستاكورتا والبرازيلي كافو والجورجي كاخابار كالادزه بسبب الإصابة.

وفي باقي المباريات، يلعب سامبدوريا مع كالياري، وأتلانتا مع بارما، وكييفو مع ميسينا، وإمبولي مع ليفورنو، وإنتر ميلان مع ميلان، وباليرمو مع فيورنتينا، وريجينا مع لاتسيو، وسيينا مع أسكولي، وتورينو مع كاتانيا، وروما مع أودينيزي.






المصدر: وكالات

sameh atiya
10-03-2007, 04:01 PM
يبدو أن الإشاعات التي ترددت حول رحيل فابيو كابيلو عن ريال مدريد في حال خسارته في مباراته أمام غريمه التقليدي برشلونة, هي غير صحيحة.

فقد أكد المدرب الإيطالي أنه لن يستقيل من منصبه في ريال مدريد مهما كانت نتيجة مباراة ال"كلاسيكو" يوم السبت, التي ستجمع الريال مع برشلونة على ملعب الأخير "نوكامب" في إطار الدوري الإسباني لكرة القدم.

وقال كابيلو الذي يواجه أزمة حقيقية بعد خروج الفريق الملكي الأربعاء من مسابقة دوري أبطال أوروبا على يد بايرن ميونيخ الألماني، في حديث مع صحيفة "أس" المحلية "لن أستقيل من منصبي مهما حصل"، مضيفاً "لقد طرح علي السؤال حول إمكانية رحيلي 50 أكثر من مرة، والجواب لا يزال ذاته الأمر يعتمد على قرار رئيس النادي وليس قراري"، معترفاً بأنه ليس سعيداً على الإطلاق بالنتائج التي يحققها فريقه.

وكان ريال مدريد خسر الأربعاء أمام مضيفه بايرن 1-2 على ملعب "اليانز أرينا" في إياب الدور ثمن النهائي، ليودع المسابقة الأوروبية بعد أن كان فاز ذهاباً على أرضه 3-2.

ويحتل فريق العاصمة المركز الرابع في الدوري المحلي وتعتبر مباراته مع غريمه برشلونة حامل اللقب وثاني الترتيب مصيرية في معركته على اللقب الوحيد المتبقي له هذا الموسم، إذ يفصله عن إشبيليه المتصدر 6 نقاط.





المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
16-03-2007, 08:53 PM
ينتظر أن تصدر اللجنة الخاصة بالاتحاد الأوروبي لكرة القدم في الثاني والعشرين من شهر آذار/مارس الحالي تقريرها النهائي في قضية معاقبة كل من حارس مرمى بايرن ميونخ الألماني أوليفير كان وزميله في الفريق البرازيلي لوسيو بعدما رفضا الخضوع للتحاليل التي تكشف عن تعاطي المنشطات إثر مباراة بايرن ميونخ مع ريال مدريد في إطار تصفيات الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا.

يذكر أن المباراة كانت في مرحلة الإياب من البطولة الأوروبية وانتهت بفوز بايرن (2-1)، وبالتالي تأهل إلى الدور ربع النهائي، بعدما فاز ريال مدريد في المباراة الأولى على أرضه (3-2)، ما منح الأفضلية للفريق الألماني.




المصدر: الجزيرة الرياضية + وكالات

sameh atiya
20-03-2007, 04:11 PM
الكل يسعى للفوز في دوري الأبطال


يبحث الزوراء العراقي عن فوزه الثاني في بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، عندما يواجه الريان القطري مساء الأربعاء، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى للبطولة، وستقام المباراة على ملعب أحمد بن علي في نادي الريان، الذي سيكون ملعب الزوراء، بعد موافقة الاتحاد الآسيوي على طلبه بإقامة مبارياته في الدوحة.

ويدرك الزوراء بطل الدوري العراقي حجم صعوبة مهمته أمام منافسه، الذي يرفع شعار الفوز لتعويض إخفاقه في الجولة الأولى، وأكد مدرب الزوراء صالح راضي:" نعرف جيداً صعوبة المباراة أمام الريان، الذي سيقف إلى جانبه جمهوره هذه المرة، لكن هذا لن يجعلنا صيداً سهلاً أمامه"، وأضاف: "إذا كان الريان يبحث عن الفوز، فنحن نقاسمه الرغبة بقوة للخروج من اللقاء بنتيجة طيبة، نعول فيها كثيراً على لاعبينا الشباب".

ويأمل الزوراء الذي أقام معسكراً قصيراً في العاصمة الأردنية عمان قبل أن يصل إلى الدوحة، أن يحقق الفوز الذي يبقيه شريكاً في صدارة المجموعة على الأقل، وتابع راضي: "مباراتنا تهم كل لاعب في صفوف الفريق، فالجميع يسعون لإظهار قدرات وأداء مميز وإثبات النفس".

في المقابل، يغيب عن الريان المدافع البولندي جازيك باك لاستدعائه إلى منتخب بلاده، وقد يفتقد الفريق أيضاً نجمه وليد جاسم الذي تعرض لوعكة صحية، فيما يعود إلى صفوفه حسين ياسر وضاحي النوبي بعد شفائهما من الإصابة، كما تأكدت مشاركة الفرنسي صبري لاموشي.

وفي لقاء ثان بنفس المجموعة، يسعى الوحدة الإماراتي عندما يستضيف العربي الكويتي إلى رفع رصيده إلى ست نقاط، خصوصاً أنه يلعب على أرضه وبين جمهوره في أبو ظبي بعد أن عرف كيف يعود من الدوحة بفوز على الريان في الجولة الأولى بهدف نظيف.

وسيفتقد الفريق الإماراتي بقيادة المدرب الفرنسي ريشار تاردي ورقة مهمة، تتمثل بغياب المهاجم إسماعيل مطر، أفضل لاعب في "خليجي 18"، الذي أوقفته لجنة الانضباط في الاتحاد الآسيوي مباراتين، بعد طرده في المباراة الأولى ضد الريان، نتيجة تدخله العنيف من دون كرة على القطري عادل لامي بعد أن كان الأخير ارتكب خطأ بحقه، وسيشرك تاردي اللاعب محمد الشحي بدلا من مطر.

من جهته، سيحاول العربي تحقيق نتيجة جيدة، لأن خسارة ثانية في بداية المشوار الآسيوي تعني فقدانه الأمل بنسبة كبيرة في إمكان المنافسة على بطاقة المجموعة إلى ربع النهائي.

الكويت يسعى لصدارة مجموعته
ويسعى فريق الكويت الكويتي للانفراد بصدارة المجموعة الثانية، عندما يلتقي ضيفه باختاكور الأوزبكستاني الأربعاء على ملعب الكويت، في إطار الجولة الثانية من البطولة، وكان الكويت قد حقق بداية مثالية، بانتزاعه التعادل من مضيفه الهلال السعودي (1-1) في الرياض في الوقت القاتل من المباراة عبر فهد عوض.

ويتقاسم الكويت صدارة المجموعة مع الهلال برصيد نقطة واحدة لكل منهما، فيما لم يلعب باختاكور في الجولة الأولى، لأن الاتحاد الآسيوي للعبة استبعد الاستقلال الإيراني، الفريق الرابع في المجموعة، من المنافسات لعدم تقديمه الكشوفات الخاصة بأسماء لاعبيه في الوقت المحدد.

ويأمل الكويت في استغلال عاملي الأرض والجمهور لتسجيل فوزه الأول في المسابقة، وقد عكف مدربه الهولندي وليم لوشيوس خلال اليومين الماضيين على تجهيز "الأبيض"، وركز على تفادي السلبيات التي شابت أداء الفريق خلال الجولة الأولى أمام الهلال ومعالجتها في التدريبات، ودرس فريق باختاكور جيدا والذي كان لعب امام القادسية الكويتي في النسخة السابقة للمسابقة.

وأكد المدير الفني للكويت المحلي محمد عبد الله: "أن الفريق جاهز لمواجهة باختاكور، من خلال الاستعدادات المكثفة للاعبين في التدريبات، بعد أن انتظموا في معسكر داخلي"، وتابع: "يسعى اللاعبون جاهدين للحصول على نقاط المباريات الثلاث، أمام خصم عنيد يتسم أداءه بالقوة واللعب الرجولي".

من جهته، أكد محمد الهاجري مشرف الكويت استعداد فريقه التام والجيد للمباراة، وقال: "جميع اللاعبين مستعدون للمباراة، من جميع النواحي البدنية والتكتيكية والنفسية"، وأعرب عن أمله "بتحقيق نتيجة إيجابية لمواصلة المشوار، خاصة أن الفريق قدم مستوى جيدا وكبيرا في اللقاء السابق أمام الهلال".

ويعول الكويت على مجموعة من اللاعبين، أبرزهم البحرينيان طلال يوسف وحسين بابا، والأنغولي أندريه ماكنغا، وفرج لهيب وجراح العتيقي، وفهد عوض ويعقوب الطاهر وعبد الله نهار.

السد يرغب في التعويض أمام النجف
وفي المجموعة الثالثة، تشهد الدوحة أيضاً مواجهة قطرية عراقية أخرى، هذه المرة بين السد بطل الدوري القطري وفريق النجف، وكلاهما خسر الجولة الأولى، السد أمام مضيفه الكرامة السوري (1-2)، والنجف أمام نيفتشي الأوزبكستاني (0-1).

ورغم وجود غيابات مؤثرة في صفوف السد، بإصابة البرازيلي إيمرسون وحارس المرمى محمد صقر والدوليين عبد الله كوني قلب الدفاع ووسام رزق لاعب الوسط، فإن السد يسعى إلى تعويض الخسارة الأولى أمام الكرامة، وإيقاف مسلسل الهزائم التي تطارده منذ تتويجه بطلاً، حيث خسر ثلاث مرات في الدوري المحلي، إلى جانب الخسارة الآسيوية.

وأراح مدرب السد الأوروغوياني جورجي فوساتي لاعبيه الأساسيين، وفي مقدمتهم البرازيلي فيليبي قائد الفريق، وعلي ناصر وماجد محمد وخلفان إبراهيم، أفضل لاعب في آسيا الموسم الماضي، في المباراة الأخيرة أمام الغرافة في الدوري، لتوفير جهودهم لمواجهة النجف.

وبدوره، يتأهب النجف لخوض غمار الجولة الثانية بمواجهة قوية، يسعى من خلالها أيضاً إلى تجنب الخسارة الثانية على التوالي، ويعتمد الفريق في مشاركته الأولى في البطولة على عدد من لاعبي المنتخب الأولمبي الحائز على فضية آسياد الدوحة 2006، وفي مقدمتهم كرار جاسم وحيد عبودي.

وأوضح مدرب النجف عبد الغني شهد أن مباراة السد تشكل مفترق طرق لمهمة فريقه في المسابقة، فالفوز فيها يعني الإبقاء على أمل المنافسة على بطاقة المجموعة، وخلاف ذلك يعقد المهمة.

وأضاف: "لا نريد أن نكون خصماً سهلاً أمام السد المتخم بنجومه المحترفين، ووضعنا جميع خياراتنا لاحتواء مصادر قوته، ولدينا ثقة كبيرة بلاعبينا في هذه المهمة".

وفي المباراة الثانية، يحل الكرامة وصيف بطل النسخة الماضية ضيفاً على نفتشي، ويسعى إلى تحقيق فوزه الثاني والانفراد بالصدارة، وكان الكرامة بلغ الدور النهائي في العام الماضي، قبل أن يسقط أمام شونبوك الكوري الجنوبي بهدفين دون مقابل ذهاباً في سيول، ثم فاز عليه (2-1) إياباً في حمص.

وأعفي شونبوك من خوض منافسات الدور الأول، وسيبدأ حملة الدفاع عن لقبه من ربع النهائي مباشرة، لينضم إلى بطل كل من المجموعات السبع.

الشباب يبحث عن الانفراد بالصدارة
ويلتقي الشباب السعودي وفولاذ الايراني على ملعب الملك فهد الدولي في الرياض، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة، ويبحث كل من الشباب وفولاذ عن الانفراد بصدارة المجموعة، بعد فوز الشباب على العين الإماراتي بهدفين دون مقابل خارج أرضه، وفولاذ على ضيفه الاتحاد السوري (2-1) في الجولة الأولى.

وسيحرص الشباب على حصد النقاط الثلاث، خاصة وأن المباراة تقام على ملعبه وبين جمهوره، وسيحاول مدربه البرازيلي جوزيه أن يستغل عناصره بشكل جيد، بعد أن أصبح الفريق يعاني من الاهتزاز في مستواه، رغم فوزه في آخر لقاءاته في الدوري المحلي على النصر (3-0).

ويعاني الشباب من عدم الانسجام في صفوفه، كما أن مستويات لاعبيه تتفاوت من لقاء لآخر بسبب عدم الثبات على تشكيلة معينة، ويتوقع أن ينتهج جوزيه أسلوباً هجومياً للاستفادة من بطء الفريق الإيراني، بوجود وليد الجيزاني وناجي مجرشي السريعين، حيث يشكلان خطورة في الهجمات المرتدة، فضلاً عن المهاجم الغاني أترام.

ويبقى خط الوسط مصدر قوة الشباب، بقيادة العراقي نشأت أكرم القادر على تغيير دفة اللعب لصالح فريقه في أي لحظة، وهناك أيضاً الشقيقان أحمد وعبده عطيف ويوسف الموينع، وفي الدفاع يوجد عبد المحسن الدوسري وصالح صديق وحسن معاذ وزيد المولد، ويخشى الشبابيون كثيرا من أخطاء الحارس سعيد الحربي الذي يرتبك كثيراً في الكرات السهلة.

ويطمح فولاذ من جهته بالخروج متعادلاً على أقل تقدير، خاصة أن الفريق يتعرض لهزة في الدوري الإيراني جعلته يحتل المركز السادس، ويعتمد الفريق على المحترف العراقي عماد محمد في خط الهجوم وسيد صالحي، الذي سجل هدفي الفوز في مرمى الاتحاد، ومحمود كريمي والحارس أورلان.

وفي المباراة الثانية في حلب، يلتقي الاتحاد السوري والعين الجريحان بعد خسارتهما في الجولة الأولى، حيث يسعى الاتحاد إلى تحقيق الفوز الأول على أرضه وبين جمهوره، والثاني إلى تفادي خسارة ثانية تبعده عن دائرة المنافسة مبكراً.

يذكر أن العين هو بطل النسخة الأولى للبطولة عام 2003، ووصيف بطل النسخة قبل الماضية عام 2005.


وفي منافسات المجموعة الخامسة، يخوض سيدني الأسترالي اختباراً صعباً، عندما يستضيف أوراوا رد دايموندز الياباني الأربعاء أيضاً، وتخوض الأندية الأسترالية غمار دوري أبطال آسيا للمرة الأولى، نتيجة موافقة الاتحاد الآسيوي للعبة في العام الماضي على انضمام نظيره الأسترالي إلى كنفه، بعد أن كان يخوض مسابقاته ضمن منطقة أوقيانيا.

ويلعب في المجموعة ذاتها بيرسيك كيديري الإندونيسي مع شنغهاي شينهوا الصيني، وكان سيدني فاز على شنغهاي (2-1) في الجولة الأولى، التي تغلب فيها أوراوا رد دايموندز أيضاً على بيرسيك كيديري بثلاثة أهداف نظيفة.

وفي المجموعة السادسة، يلتقي كاوازاكي فرونتال الياباني مع جامعة بانكوك التايلاندي، وتشونام دراغونز الكوري الجنوبي مع آريما مالانغ الإندونيسي، أما في المجموعة السابعة والأخيرة يلعب دونغ تام لونغ الفيتنامي مع أديليد يونايتد الأسترالي، وتشاندونغ ليونينغ الصيني مع سيونغنام الكوري الجنوبي.

وسيشارك بطل المسابقة في بطولة العالم للاندية التي تقام في طوكيو في كانون الأول/ديسمبر المقبل





المصدر: الجزيرة الرياضية + وكالات

sameh atiya
20-03-2007, 04:21 PM
يتوجه مساء الثلاثاء محمد أبو تريكة لاعب خط وسط النادي الأهلي المصري إلى ألمانيا، للخضوع لفحوص طبية بعد شعوره بآلام جديدة، وقال إيهاب علي طبيب الأهلي إن أبو تريكة سيخضع لفحوص طبية، بعد شكواه الأخيرة بسبب وجود التهابات بمنطقة الحوض، وإن أبو تريكة سيظل في ألمانيا لمدة أربعة أيام فقط ثم يعود إلى القاهرة.

وأضاف علي في تصريح الثلاثاء: "وافقت لجنة الكرة برئاسة حسن حمدي على سفر أبو تريكة لألمانيا، من أجل التأكد تماماً من سلامته، ووضع البرنامج العلاجي له، وتحديد الفترة التي سيغيب فيها عن الملاعب".

وكان أبو تريكة على وشك المشاركة في مباراة الأهلي مع هايلاندرز بطل زيمبابوي، في مباراة العودة لدور 32 لدوري الأبطال الأفريقي الأحد الماضي، لكن تجدد الألم جعل الجهاز الفني يستبعده من المشاركة، خوفاً من أن تتفاقم الإصابة، ويؤكد الجهاز الطبي للأهلي أن شكوى أبو تريكة من آلام الحوض لا علاقة لها بإصابته القديمة في العضلة الضامة، والتي أبعدته عن الملاعب شهرين كاملين.




المصدر: وكالات

sameh atiya
25-03-2007, 04:50 PM
أعلن طبيب الأرجنتيني دييغو مارادونا السبت أن قائد منتخب الأرجنتين الأسبق لكرة القدم يدخن كثيراً ووزنه يزداد لذلك فإنه يعتزم القيام برحلة إلى سويسرا لاستعادة لياقته وإنقاص وزنه.

وازداد وزن مارادونا الذي أنقص ما يقرب من 30 كيلوغراماً من وزنه بعد خضوعه لعملية جراحية لتدبيس المعدة عام 2005 بصورة ملحوظة في الأشهر القليلة الماضية.

وقال ألفريدو كاهي طبيب مارادونا في حديث إذاعي: "النظام الغذائي لمارادونا أصبح مهملاً إلى حد ما لذلك نحن نخطط لنوع من الإجازة سنرى إذا ما كان يمكنه مغادرة البلاد لبعض الوقت ليبتعد عن أصدقائه والناس المحيطين به".

وأمضى مارادونا الفائز بكأس العالم مع منتخب بلاده عام 1986 عشرة أيام في العناية المركزة عام 2004 بسبب مشاكل في التنفس, وخضع بعد ذلك إلى برنامج لإعادة التأهيل لعلاجه من إدمان المخدرات في الأرجنتين ثم في كوبا وأعقب ذلك بخضوعه لعملية جراحية لتدبيس المعدة في كولومبيا.

ونفى كاهي عودة مارادونا لتعاطي المخدرات مرة أخرى قائلاً إنه: "بالتأكيد لم يستنشق الكوكايين لكن هذا لا يعني أننا لن نستمر في العمل على الحد من طبيعته الشخصية التي تميل للإدمان".





المصدر: وكالات

sameh atiya
25-03-2007, 04:56 PM
في كبرى مفاجآت المرحلة الحالية من تصفيات كأس أمم أوروبا 2008، لقي المنتخب اليوناني حامل لقب البطولة الماضية هزيمة ثقيلة على أرضه، أمام غريمه التقليدي منتخب تركيا، بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، في لقائهما مساء السبت الذي أقيم في العاصمة اليونانية أثينا، في إطار مباريات المجموعة الثالثة للتصفيات.

كان الفريق اليوناني البادئ بالتسجيل في الدقيقة الخامسة، عن طريق سوتيريس كيرياكوس مدافع آينتراخت فرانكفورت الألماني، حيث استغل خطأ من الدفاع التركي إثر ضربة حرة من خارج منطقة الجزاء، ليسجل هدف فريقه الوحيد، ولكن المهاجم التركي تونكاي سانلي عادل النتيجة للضيوف في الدقيقة 26، لينتهي الشوط الأول بالتعادل بهدف لكل فريق.

وتسبب أنطونيوس نيكوبوليديس قائد المنتخب اليوناني وحارس مرماه في الهزيمة الثقيلة، حيث يتحمل مسؤولية الأهداف الثلاثة التي مني بها مرماه في الشوط الثاني، وجاء هدف التقدم لتركيا في الدقيقة 55 من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء للمهاجم غوكان أونال، عجز نيكوبوليديس عن التصدي لها، ثم أضاف تومير متين الهدف الثالث لمنتخب تركيا في الدقيقة 71 من تسديدة مطابقة للهدف الثاني، واختتم غوكدينيز كارادينيز الهدف الرابع للضيوف في الدقيقة 41، بعد أن راوغ الدفاع ومر من الجهة اليسرى، وانفرد بالحارس ولعبها من فوقه في المرمى.

بهذا الفوز اعتلى المنتخب التركي صدارة المجموعة منفرداً، برصيد 12 نقطة من أربعة انتصارات متتالية، بينما تراجع الفريق اليوناني للمركز الثاني، وله تسع نقاط من أربع مباريات.

وحقق منتخب البوسنة مفاجأة ثانية، بتغلبه على مضيفه النرويجي بهدفين مقابل هدف واحد، حيث تقدم للضيوف قائد الفريق زفيزدان ميسيموفيتش لاعب وسط بوخوم الألماني من ركلة حرة رائعة في الدقيقة 18، وأضاف زميله زلاتان موسليموفيتش مهاجم بارما الإيطالي الهدف الثاني في الدقيقة 34، بينما جاء هدف النرويج الوحيد في الشوط الثاني، وسجله جون كارو مهاجم أستون فيلا الإنكليزي من ركلة جزاء في الدقيقة 50، وبهذا صعدت البوسنة إلى المركز الثالث في المجموعة، برصيد سبع نقاط من خمس مباريات، بينما تراجعت النرويج إلى المركز الرابع، بعد توقف رصيدها عند ست نقاط من أربع مباريات.

وكانت المباراة قد توقفت لما يقرب من ثلاثين دقيقة بعد بدايتها مباشرة، بسبب إلقاء الجماهير لألعاب نارية داخل أرض الملعب، مما تسبب في انتشار الدخان، واشتعال النيران في عدة لافتات إعلانية، واضطر لاعبو الفريقين لمغادرة أرض الملعب، بناء على قرار الحكم الإنكليزي مايك رايلي، ولكن اللقاء استؤنف بعد السيطرة على الموقف، وقام رجال الأمن بإخراج مجموعة من الجماهير المشاغبة.

وفي لقاء ثالث بالمجموعة الثالثة، تعادل منتخب مولدوفا على أرضه مع نظيره المالطي بهدف لكل فريق.

انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، بعد أن أهدر فرونزا ركلة جزاء لأصحاب الأرض في الدقيقة 27، ثم تقدمت مالطة في الدقيقة 73 عن طريق لاعب الوسط جورج ماليا، وتعادل بورديان لمولدوفا في الدقيقة 85، وشهد اللقاء طرد لوك ديميتش مدافع مالطة، ودادو لاعب مولدوفا، في الدقيقة 87.

وارتفع رصيد منتخب مالطة إلى أربع نقاط من أربع مباريات، ليبقى في المركز الرابع، كما بقي منتخب مولدوفا في مؤخرة المجموعة، برصيد نقطتين من خمسة مباريات.


اسكتلندا تواصل التألق
واستمر منتخب اسكتلندا في صدارة المجموعة الثانية للتصفيات، بعد فوزه السبت في غلاسكو على ضيفه الجورجي بهدفين مقابل هدف واحد.

تقدم المهاجم كريس بويد لأصحاب الأرض في الدقيقة 11 من بداية المباراة، ثم تعادل المهاجم المخضرم شوتا آرفيلادزه لجورجيا في الدقيقة 40، وفي الشوط الثاني عاود الاسكتلنديون التقدم عن طريق رأس الحربة كريغ بيتي، قبل نهاية الوقت الأصلي بدقيقة واحدة، ليقتنص منتخب اسكتلندا فوزاً ثميناً، يحافظ به على صدارة المجموعة الثانية برصيد 12 نقطة من خمس مباريات، بينما بقي منتخب جورجيا في المركز السادس قبل الأخير، وله ثلاث نقاط من خمس مباريات.

كما استمر منتخب فرنسا في المركز الثاني، بفوزه خارج أرضه على ليتوانيا بهدف نظيف، سجله المهاجم نيكولا أنيلكا لاعب نادي بولتون الإنكليزي في الدقيقة 74، ليتساوى الفائز في رصيد النقاط مع نظيره الاسكتلندي، ولكليهما 12 نقطة من خمس مباريات، ولكن فرنسا تأتي في المركز الثاني بفارق الأهداف، بينما ظل منتخب ليتوانيا في المركز الخامس، وله أربع نقاط من أربع مباريات.

وفي لقاء آخر ضمن ذات المجموعة، واصل المنتخب الأوكراني مطاردة اسكتلندا وفرنسا، بتحقيقه فوز متوقع خارج أرضه على منتخب جزر فارو المتواضع بهدفين نظيفين، سجلهما المدافع فولوديمير يزيرسكي ولاعب الوسط أوليغ غوسييف في الدقيقتين 20 و57 على التوالي.

بهذا الفوز ارتفع رصيد أوكرانيا إلى تسع نقاط من أربع مباريات في المركز الثالث، بينما استمرت جزر فارو في ذيل القائمة، بخمس هزائم وبلا رصيد من النقاط.

فوز تاريخي لكازاخستان
وفجر منتخب كازاخستان مفاجأة من العيار الثقيل، بتغلبه على ضيفه الصربي (2-1) السبت، ليكون الفوز الأول له في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الأمم الأوروبية القادمة (يورو 2008) بالنمسا وسويسرا، وهو الفوز الأول أيضاً للفريق في تاريخ تصفيات أوروبا، منذ انضمامه إلى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، قادماً من نظيره الآسيوي.

وانتهى الشوط الأول من المباراة التي جرت في العاصمة ألماتي بالتعادل السلبي، ثم فاجأ المنتخب الكازاخستاني ضيفه الصربي العنيد بهدفين في الربع ساعة الأول من الشوط الثاني، سجلهما خيرت أشيربيكوف ونوربول زوماسكالييف في الدقيقتين 47 و61 على التوالي، بينما سجل نيكولا زيغيتش هدف حفظ ماء الوجه للمنتخب الصربي في الدقيقة 68، قبل أن يطرد في نهاية المباراة.

ورفع منتخب كازاخستان رصيده إلى خمس نقاط، لكنه ظل في المركز السادس بالمجموعة الأولى في التصفيات، وتجمد رصيد المنتخب الصربي عند عشر نقاط في المركز الثاني، وفشل في انتزاع القمة من المنتخب الفنلندي وله 11 نقطة، الذي يغيب عن هذه الجولة من التصفيات.

واعتلت بولندا صدارة المجموعة الأولى، بفوزها الكاسح في وارسو على ضيفتها أذربيجان بخمسة أهداف نظيفة، افتتحها مبكراً ياسيك باك مدافع الريان القطري في الدقيقة الثانية، وبعدها بثلاث دقائق أضاف المدافع داريوس دودكا الهدف الثاني، ثم أحرز لاعب الوسط فويسييتش لوبودينسكي الهدف الثالث في الدقيقة 33، وفي الشوط الثاني أضاف أصحاب الأرض هدفين، عن طريق ياسيك كرينوفيك لاعب وسط فولفسبورغ الألماني، وبرميسلاف كاميرتشاك لاعب وسط بوافيشتا البرتغالي، في الدقيقتين 58 و83 على التوالي.

ورفع منتخب بولندا رصيده إلى 13 نقطة من ست مباريات، تربع بها على قمة مجموعته، بينما قبع منتخب أذربيجان في القاع بنقطة واحدة.

واستمر منتخب البرتغال في سباق التأهل، بعد فوزه الكبير على ضيفه منتخب بلجيكا بأربعة أهداف دون مقابل، افتتحها المهاجم نونو غوميش في الدقيقة 53، وبعدها بدقيقتين أضاف كريستيانو رونالدو نجم فريق مانشستر يونايتد الإنكليزي الهدف الثاني، وأضف ريكاردو كواريسما مهاجم بورتو الهدف الثالث في الدقيقة 68، ثم اختتم رونالدو أهداف منتخب بلاده بإحرازه هدفه الشخصي الثاني في الدقيقة 75.

ورفع منتخب البرتغال رصيده إلى عشر نقاط من خمس مباريات في المركز الثالث، متقدماً على صربيا بفارق الأهداف، بينما ظل منتخب بلجيكا في المركز الخامس، وتضاءلت فرصته في التأهل للنهائيات، بعد أن توقف رصيده عند سبع نقاط من ست مباريات.


ألمانيا تحسم قمة المجموعة الرابعة
وحقق المنتخب الألماني فوزاً هاماً على مضيفه التشيكي بهدفين مقابل هدف واحد، ليحسم الفائز صدارة المجموعة الرابعة، بعد أن ارتفع رصيده إلى 13 نقطة من خمس مباريات، بينما ظل منتخب التشيك في المركز الثاني بعشر نقاط من خمس مباريات، متقدماً بفارق الأهداف على منتخب أيرلندا.

سجل كيفين كورانيي نجم هجوم نادي شالكه هدفي ألمانيا، في الدقيقتين 42 و62، بينما سجل ميلان باروش مهاجم ليون الفرنسي الهدف الوحيد لأصحاب الأرض في الدقيقة 76.

وفي تصفيات المجموعة الرابعة أيضاً، فازت جمهورية أيرلندا على ويلز بهدف نظيف، سجله لاعب الوسط الشاب ستيفن أيرلاند في الدقيقة 39، ليرتفع رصيد الفائز إلى عشر نقاط من ست مباريات، ويبقى في المركز الثالث، بينما تجمد رصيد منتخب ويلز عند ثلاث نقاط من أربع مباريات، واستمر في المركز السادس قبل الأخير.

واحتفظ المنتخب السلوفاكي بآماله في المنافسة، بعد أن أفلت من كمين مضيفه القبرصي وتغلب عليه (3/1) بعد أن كان مهزوماً بهدف في الشوط الأول، ورفع الفريق رصيده إلى تسع نقاط في المركز الرابع بالمجموعة بفارق نقطة واحدة خلف منتخب أيرلندا.

ورغم النقص العددي في صفوف المنتخب القبرصي، بعد طرد لاعبه مورفيس في الدقيقة 42، نجح الفريق في التقدم بهدف سجله ستاسيس ألونفتيس في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، لكن المنتخب السلوفاكي رد بقوة في الشوط الثاني وسجل ثلاثة أهداف متتالية، أحرزها روبرت فيتيك مهاجم نورنبرغ الألماني، والمحترفان في روسيا،المدافع مارتن سكريتل والمهاجم مارتن ياكوبوكو في الدقائق 55 و68 و77 على التوالي، وتوقف رصيد المنتخب القبرصي عند أربع نقاط من خمس مباريات، في المركز الخامس.

فوز كرواتيا وروسيا يشعل المجموعة الخامسة
وازداد صراع المقدمة إثارة في المجموعة الخامسة، بعد فوز كرواتيا بصعوبة على ضيفتها مقدونيا بهدفين مقابل هدف واحد، وفوز روسيا خارج أرضها على إستونيا بهدفين نظيفين.

في اللقاء الأول، رفع منتخب كرواتيا رصيده إلى 13 نقطة من خمسة لقاءات، واستمر في صدارة المجموعة، بعد أن أحرز له هدفي الفوز كل من داريو سرنا لاعب وسط نادي شاختار دونيستك الأوكراني، والمهاجم البرازيلي إدواردو دا سيلفا، في الدقيقتين 36 و88 على التوالي، بينما سجل هدف مقدونيا الوحيد المدافع المخضرم غوسي سيدلوسكي في الدقيقة 36، ثم نال البطاقة الحمراء لحصوله على الإنذار الثاني في الدقيقة 68.

وتحتل مقدونيا المركز الخامس في المجموعة، برصيد سبع نقاط من ست مباريات.

أما في المباراة الثانية، فكان المهاجم الروسي ألكسندر كيرزاكوف نجم نادي إشبيليه الإسباني هو رجل المباراة، بتسجيله هدفي منتخب بلاده، في الدقيقتين 66 و78، ورفع بذلك الفريق الروسي رصيده إلى 11 نقطة من خمس مباريات، وبقي في المركز الثاني، بينما استمر منتخب إستونيا بهزائمه الأربع في المركز السادس قبل الأخير دون رصيد، متقدماً بفارق الأهداف عن أندورا الأخيرة.

يذكر أن المنتخب الإنكليزي يحتل المركز الثالث في المجموعة برصيد ثماني نقاط من خمس مباريات، وازداد موقفه صعوبة بعد فوز منافسيه الأول والثاني.

إسبانيا تستعيد التوازن
واستطاع الفريق الإسباني أن يستعيد نغمة الانتصارات في المجموعة السادسة، بتحقيقه لفوز ثمين على ضيفه الدنماركي بهدفين مقابل هدف واحد.

لعب فريق الدنمارك بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 19، بعد طرد لاعبه نيكلاس ينسن لحصوله على إنذارين متتاليين، بعد ذلك تقدم فيرناندو مورينتيس مهاجم فالنسيا لمنتخب إسبانيا في الدقيقة 34، وأضاف زميله في نفس الفريق ديفيد فيا هدف إسبانيا الثاني قبيل نهاية الشوط الأول، بينما سجل المهاجم مايكل غرافغارد هدف الدنمارك الوحيد في الدقيقة 49.

ورغم فوز الفريق الإسباني، فهو يحتل المركز الرابع في مجموعته ، برصيد ست نقاط من أربع مباريات، بينما يقع منتخب الدنمارك في المركز الثالث وله سبع نقاط من أربع مباريات أيضاً.

وواصل منتخب أيرلندا الشمالية عروضه الطيبة في المجموعة ذاتها، وفاز خارج أرضه بأربعة أهداف مقابل هدف واحد على منتخب ليختنشتاين، كان نصيب ديفيد هيلي مهاجم ليدز يونايتد الإنكليزي منها ثلاثة أهداف، في الدقائق 52 و75 و83 على التوالي، بينما سجل بورغماير هدف أصحاب الأرض الوحيد في اللحظات الأخيرة من المباراة، وأضاف غرانت ماكان الهدف الرابع لأيرلندا الشمالية قبل صافرة النهاية.

ويحتل منتخب أيرلندا الشمالية المركز الثاني في المجموعة السادسة، برصيد عشر نقاط من خمسة لقاءات، بينما تتذيل ليختنشتاين المجموعة بأربع هزائم.

تعادلان سلبيان في المجموعة السابعة
واستمر منتخب هولندا في صدارة المجموعة السابعة، رغم تعادله السلبي مع ضيفه منتخب رومانيا، في اللقاء الذي أقيم مساء السبت أيضاً، حيث ارتفع رصيد هولندا إلى 11 نقطة من خمس مباريات، كما ارتفع رصيد رومانيا إلى ثماني نقاط من أربع مباريات، وتحتل المركز الثالث بفارق الأهداف خلف بلغاريا، التي لم تخض مباريات هذه الجولة.

كما شهدت المجموعة نفسها تعادلاً سلبياً آخر بين ألبانيا وسلوفينيا في تيرانا، ليحتفظ المنتخب الألباني بالمركز السادس قبل الأخير برصيد نقطتين، كما يظل الفريق السلوفيني في المركز الخامس بأربع نقاط، وكلا الفريقين لعب أربع مباريات في هذه المجموعة.

وحققت بيلاروسيا الفوز خارج أرضها على لوكسمبورغ بهدفين مقابل هدف واحد، سجل هدفي الفائز لاعب الوسط تيموفي كالاتشيف، والمهاجم فيتالي كوتوزوف، في الدقيقتين 25 و54 على التوالي، بينما أحرز كريس ساغرامولا هدف لوكسمبورغ الوحيد في الدقيقة 68.

وبهذا الفوز استمر منتخب بيلاروسيا في المركز الرابع برصيد سبع نقاط من خمس مباريات، بينما بقى منتخب لوكسمبورغ في ذيل القائمة بأربع هزائم وبلا رصيد من النقاط.




المصدر: الجزيرة الرياضية + وكالات

sameh atiya
25-03-2007, 04:58 PM
يواجه المنتخب الألماني لكرة القدم نظيره الدنماركي ودياً الأربعاء المقبل بدون ثمانية من لاعبيه الأساسيين الذين شاركوا السبت في المباراة أمام التشيك التي جرت في إطار تصفيات بطولة الأمم الأوروبية.

وصرح يواخيم لوف المدير الفني أنه لن يشرك غالبية الذين لعبوا أمام الدنمارك وهم مايكل بالاك قائد الفريق وباستيان شفاينشتايغر وترستن فرينغز وبير ميرتساكر وبيرند شنايدر والحارس ينز ليمان والمهاجم لوكاس بودولسكي مع احتمال إعفاء كريستوف ميتسلدر بسبب خوض ناديه بروسيا دورتموند الجمعة المقبل مباراة في الدوري الألماني ضد أرمينيا بيليفيد.

من ناحية أخرى أثنى لوف على أداء فريقه في مباراته أمام التشيك وتصدره للمجموعة الرابعة وانتقد فقط ضياع الفرص السهلة ووصف الدفاع بأنه كان مثل السد المنيع ولم يترك أي فرصة لمهاجمي التشيك دون استعمال العنف أو ارتكاب أخطاء.






المصدر: وكالات

sameh atiya
28-03-2007, 06:53 PM
عزز النجم البرازيلي رونالدينيو الشائعات التي تحدثت عن إمكانية تركه برشلونة في نهاية الموسم الحالي بعد أن أبقى الباب مفتوحاً أمام الانتقال إلى فريق آخر، على الرغم من نفي رونالدينيو المتكرر لاحتمالية انتقاله لأي فريق آخر.

وجاء حديث رونالدينيو إلى تلفزيون "الجزيرة " عندما سئل ما إذا كان في صدد الانتقال إلى إي سي ميلان الإيطالي كما ذكرت تقارير صحافية في الأيام الأخيرة فقال: "لا أدري ماذا يخبئ لي المستقبل، ولذا أنا لاعب في برشلونة حالياً، لكن في المستقبل لا أحد يعرف ماذا يمكن أن يحصل".

وكان روبرتو شقيق رونالدينيو ومدير أعماله قد عزز امكانية انتقال اللاعب البرازيلي إلى إي سي ميلان الإيطالي، خاصة أنه كان قد اجتمع مع نائب رئيس النادي اللومباردي أدريانو غالياني، وصرح عقب اللقاء للصحفيين أن الإسبانيين يرحبون دائماً بوجود رونالدينيو، وأنه يرى أن الإيطاليين أيضاً سيرحبون به.

ونفى أن يكون وزنه زاد في الأشهر الأخيرة كما ركزت الصحف الإسبانية على هذا الأمر وقال: "أنا حزين للأمور التي تناولتها الصحف المحلية عن زيادة وزني لأنها أكاذيب ملفقة وقد أبرزت صوراً مفبركة لتثبت ادعاءاتها".

وأكد بأن مستواه لم يتراجع بدليل "أنني سجلت أهدافاً أكثر من الموسم الماضي، لكن الأمر المؤسف كان خروجنا من مسابقة دوري أبطال أوروبا التي نحمل لقبها منذ العام الماضي، بيد أنني متفائل بقدرتنا على إحراز اللقب المحلي".

وحول علاقته مع النجم الكاميروني صامويل إيتو، أوضح رونالدينيو : "لا مشكلة على الإطلاق بيني وبين صامويل، كل ما في الأمر أن طباعنا مختلفة وهذا أمر طبيعي، تربطني علاقة صداقة وطيدة مع ايتو".




المصدر: الجزيرة الرياضة+وكالات

sameh atiya
28-03-2007, 06:58 PM
بدا مدرب مانشستر يونايتد متصدر الدوري الإنكليزي لكرة القدم الاسكتلندي أليكس فيرغسون غير واثق من إحراز فريقه الثلاثية (أبطال دوري أوروبا والدوري الإنكليزي وكأس إنكلترا) على غرار العام 1999.

وقال فيرغسون إنه: "احتمال، لكن يبدو لي أن الفرصة ضئيلة لتحقيق ذلك نظراً لعدد المباريات التي سنخوضها وأداء الفرق الأخرى".

ويتصدر مانشستر يونايتد الدوري المحلي برصيد 75 نقطة بفارق 6 نقاط عن تشلسي حامل اللقب في الموسمين الماضيين، وبلغ ربع نهائي دوري أبطال أوروبا وفيه سيواجه روما الإيطالي منتصف الأسبوع الأول من نيسان/أبريل ذهاباً في روما، ومنتصف الأسبوع الثاني منه إياباً في مانشستر، كما سيلتقي مع واتفورد صاحب المركز الأخير في الدوري، في 14 من الشهر ذاته في نصف نهائي كأس إنكلترا

وأضاف فيرغسون: "في عام 1999، لم يكن في صفوف الفريق أية إصابة، في هذا العام نحن محظوظون بعض الشيء، لكن المنافسة في الدوري الممتازة باتت أصعب من السابق"، معتبراً أن الدوري الإنكليزي "هو الأفضل حالياً في أوروبا".

وأكد في هذا الصدد "قبل 8 أو 9 سنوات، كان الدوري الإسباني في الطليعة، لكننا الآن تجاوزناه".





المصدر: وكالات

sameh atiya
28-03-2007, 07:02 PM
قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم الأربعاء قبول الاستئناف لتخفيف عقوبة ديفيد نافارو وكارلوس مارتشينا لاعبي فالنسيا الذي ينافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

وأعلن فالنسيا في بيان نشر بموقعه على الانترنت أن عقوبة الإيقاف لسبعة أشهر المفروضة على نافارو تم تقليصها إلى ستة ولكنه تلقى تحذيراً بأن العقوبة ستزيد بمقدار شهرين إذا تورط في واقعة مماثلة خلال العامين القادمين.

وعوقب نافارو بالإيقاف بعد أن دخل إلى أرض الملعب واعتدى باللكم على نيكولاس بورديسو لاعب إنتر أثناء مشاجرة بعد أن تأهل فالنسيا إلى دور الثمانية لدوري الأبطال الأوروبية بتعادله دون أهداف على ملعبه.

وتم تخفيض عقوبة مارتشينا من الإيقاف أربعة أشهر إلى اثنين مع تحذير بزيادتها لشهرين آخرين إذا تورط في واقعة مماثلة خلال العامين القادمين.

وكان مارشينا الذي بدا أنه تعدى بالركل على بورديسو عوقب بالإيقاف لأربعة أشهر بسبب دوره في الواقعة.





المصدر: وكالات

sameh atiya
28-03-2007, 07:12 PM
عاود المهاجم الإنكليزي مايكل أوين الثلاثاء تدريباته مع فريقه نيوكاسل، وفق ما ذكر النادي، ويخضع اللاعب لحصة تدريبية لمدة ثلاثين دقيقة يومياً لاستعادة لياقته ومن المتوقع أن يعود إلى الفريق قبل نهاية الموسم.

ورفض رئيس نادي نيوكاسل فريدي شيفيرد عودة أوين السريعة إلى المنتخب الإنكليزي الذي يعاني من عقم في الهجوم مشيراً إلى أن عودته ستكون إلى الفريق أولاً وليس إلى المنتخب.

يذكر أن أوين البالغ من العمر 27 عاماً كان تعرض لإصابة قوية في فخذه في مونديال ألمانيا عام 2006، ومنذ ذلك الوقت لم يتمكن من اللعب.




المصدر: الجزيرة الرياضية

sameh atiya
29-03-2007, 04:28 PM
سيغيب النجم الدولي الإسباني فيرناندو مورينتيس مهاجم نادي فالنسيا لكرة القدم عن مباراة فريقه الهامة في دوري أبطال أوروبا الشهر القادم، أمام تشلسي بطل إنكلترا، بعد أن أعلن الأطباء الخميس أن اللاعب سيبتعد عن الملاعب لمدة تقترب من الشهر، نتيجة إصابته بخلع في الكتف اليمنى.

وأصيب مورينتيس في كتفه مساء الأربعاء، خلال مشاركته مع منتخب بلاده أمام ضيفه الأيسلندي في لقائهما ضمن تصفيات كأس الأمم الأوروبية 2008، والذي فاز به منتخب إسبانيا بصعوبة بهدف نظيف، وخرج مورينتيس محمولاً خلال هذه المباراة، وهي المرة الثالثة خلال السنوات الأربع الأخيرة، التي يعاني فيها المهاجم الإسباني من الإصابة في الكتف اليمنى.

ومن المؤكد غياب مورينتيس (31 عاماً)، لاعب ريال مدريد سابقاً، عن مباراة الذهاب أمام تشلسي، في الدور ربع النهائي لدوري الأبطال الأوروبي، والتي تقام في لندن في الرابع من نيسان /أبريل المقبل، وقد يغيب أيضاً عن لقاء العودة، في السابع عشر من الشهر ذاته.




المصدر: وكالات

sameh atiya
30-03-2007, 09:50 PM
أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الجمعة أن التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا تشهد رقماً قياسياً في عدد المنتخبات المشاركة حيث وصل عددها إلى 204 منتخبات.

وأوضح فيفا أن التصفيات المؤهلة للنهائيات، التي يشارك فيها 32 منتخباً، ستبدأ في صيف العام الحالي في اتحاد أوقيانوسيا، وتستمر مباريات المرحلة التمهيدية في القارات الست حتى خريف عام 2009.

وذكر فيفا أن أربعة فقط من الاتحادات الأعضاء به لم يقرروا المشاركة في الدور التمهيدي بالتصفيات، وهم اتحادات الفلبين وبوتان وبروناي دار السلام ولاوس.

ويتضمن الـ204 اتحادات بشكل تلقائي، الاتحاد الجنوب أفريقي اتحاد الدولة المستضيفة واتحاد مونتينيغرو الذي بصدد أن يصبح العضو رقم 208 بالاتحاد الدولي للعبة وذلك في أيار/ مايو المقبل، ومع ذلك لم يتأكد حتى الآن ما إذا كانت المنتخبات الـ204 ستشارك جميعها بالفعل في التصفيات أم لا.

وكانت كأس العالم 2002 التي جرت نهائياتها بكوريا الجنوبية واليابان شهدت رقماً قياسياً في عدد المنتخبات المتقدمة للمشاركة في تصفياتها حيث وصل هذا العدد إلى 199 منتخباً. ولكن لم يشارك بالفعل في التصفيات سوى 193 منتخباً.

وكانت كأس العالم 2006 التي جرت نهائياتها بألمانيا هي البطولة التي شهدت أكبر عدد من الفرق المشاركة في التصفيات حيث وصل عددها إلى 194 فريقاً، وذلك من أصل 198 منتخباً تقدم للمشاركة.




المصدر: وكالات

sameh atiya
30-03-2007, 10:09 PM
فتح مدرب بولتون الإنكليزي لكرة القدم سام ألاردايس الباب أمام رحيل المهاجم الدولي الفرنسي نيكولا أنيلكا إذا قدم أحد الأندية عرضاً مهماً لضمه.

وقال ألاردايس رداً على سؤال حول ما إذا كان تلقى عروضاً بهذا الخصوص: "في لحظة أو في أخرى، سيحصل ذلك لأن أنيلكا حسبما أرى هو لاعب من الطراز العالمي وإذا كان في بيعه منفعة كبيرة للنادي فان ذلك سيسمح لنا بضمان مكان في الدوري الممتاز لسنوات عدة"، وأضاف: "يجب على الجميع أن يمارسوا الأعمال عندما تكون الفرصة مواتية".

وكان أنيلكا (28 عاماً) انتقل من فنربخشة التركي إلى بولتون مطلع الموسم وسجل لفريقه الجديد تسعة أهداف حتى الآن.

ودافع الفرنسي عن ألوان باريس سان جرمان الفرنسي (94-97 و2000-2001) وآرسنال الإنكليزي (97-99) وريال مدريد الإسباني (99-2000) وليفربول الإنكليزي (2001-2002) ومانشستر سيتي الإنكليزي (2002 إلى كانون الثاني/يناير 2005).




المصدر: وكالات

sameh atiya
01-04-2007, 08:37 PM
استمر فريق إنتر في طريقه نحو إحراز لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم، وحقق فوزه الخامس والعشرين في البطولة هذا الموسم، بهدفين نظيفين على ضيفه بارما المتعثر، في لقائهما الأحد ضمن المرحلة الثلاثين للبطولة.

انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي، رغم الضغط الهجومي من أصحاب الأرض، الذي أسفر عن افتتاح التسجيل في الشوط الثاني، حين تلقى البرازيلي ماكسويل في الدقيقة 56 تمريرة المهاجم الأرجنتيني المخضرم هيرنان كريسبو، وانطلق بالكرة مراوغاً ثلاثة مدافعين داخل منطقة الجزاء، وسدد الكرة في المرمى محرزاً الهدف الأول لإنتر.

وفي الدقيقة 70 أضاف كريسبو الهدف الثاني لفريقه، إثر تمريرة من المهاجم البرازيلي أدريانو، وهو الهدف العاشر لكريسبو هذا الموسم، وارتفع رصيد إنتر متصدر جدول الدوري إلى 79 نقطة، بفارق 20 نقطة عن روما صاحب المركز الثاني، الذي تعادل في افتتاح المرحلة مع ضيفه ميلان بهدف لكل منهما.

ولم يخسر إنتر أية مباراة هذا الموسم، بينما تعادل في أربعة لقاءات فقط، ويحتاج إلى 11 نقطة فقط لينال لقب الدوري، الذي منح إليه العام الماضي، بعد تجريد يوفنتوس من اللقب، وهبوطه إلى دوري الدرجة الثانية، في أعقاب الفضيحة الشهيرة للتلاعب في نتائج المباريات.

وتعادل باليرمو سلبياً مع مضيفه تورينو، واحتفظ بالمركز الرابع برصيد 48 نقطة، بفارق نقطة واحدة خلف لاتسيو، الذي يخرج لملاقاة أودينيزي في ختام المرحلة مساء الأحد.

وحقق إمبولي فوزاً كبيراً قوامه أربعة أهداف مقابل هدف على أسكولي فريق الذيل، وسجل أهداف الفائز كل من نيكولا بوتزي هدفين في الدقيقتين 44 و75، ولوكا ساوداتي في الدقيقة 53 من ركلة جزاء وفي الدقيقة 71، بينما أحرز أندريا سونسين هدف أسكولي الوحيد في الدقيقة 50.

وبهذا الفوز رفع إمبولي رصيده إلى 45 نقطة، صعد بها إلى المركز الخامس بفارق نقطة أمام ميلان.

وبالنتيجة ذاتها تغلب ليفورنو على كاتيانا، بفضل ثلاثية لكريستيانو لوكاريللي، رفع بها رصيده إلى 15 هدفاً هذا الموسم، وصعد بها إلى المركز الثاني على لائحة الهدافين.

وكان كاتانيا البادئ بالتسجيل عبر اندريا سوتيل في الدقيقة 14، ورد ليفورنو بأربعة أهداف تناوب على تسجيلها لوكاريللي في الدقائق 20 و83 من ركلة جزاء و90، وستيفانو فيوري في الدقيقة 45.

وفاز كالياري على ميسينا بهدفين نظيفين سجلهما دافيدي بيونديني، وأليساندرو بوديل في الدقيقتين 12 و24 على التوالي.

وأكمل ميسينا المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد ماركو زولو كبولو في الدقيقة 76.

وتعادل أتالانتا مع فيورنتينا بهدفين سجلهما سيموني لوريا في الدقيقة 39، وكريستيانو دوني في الدقيقة 65 من ركلة جزاء، مقابل هدفين للبرازيلي فيريرا دا سيلفا ريجينالدو في الدقيقة 27، وجامباولو باتزيني في الدقيقة 32 من ركلة جزاء أيضاً، كما تعادل كييفو مع سمبدوريا بهدف لكل فريق، سجل لكييفو ماتيو بريغي في الدقيقة 34، بينما أحرز فابيو كوالياريللا هدف سمبدوريا في الدقيقة 27.





المصدر: الجزيرة الرياضية + وكالات



Photo Gallery